القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت أمير الصعيد الفصل السادس والعشرون 26 بقلم أيات الرحمن

 رواية عشقت أمير الصعيد الحلقة السادسة والعشرون 26 بقلم أيات الرحمن

رواية عشقت أمير الصعيد الجزء السادس والعشرون 26 بقلم أيات الرحمن

رواية عشقت أمير الصعيد البارت السادس والعشرون 26 بقلم أيات الرحمن

رواية عشقت أمير الصعيد الفصل السادس والعشرون 26 بقلم أيات الرحمن

رواية عشقت أمير الصعيد الفصل السادس والعشرون 26 بقلم أيات الرحمن


خالد بيروح بالليل عشان يحر"ق بيت مريم 
الجد قال ليهم يطلعوا قبل الليل وهما مفيش عندهم مكان تانى يروحوا عليه هما بيخرجوا المغرب وخيري بيروح عشان يقابل مريم ح"ب عمره ويعرف منها عملت كده ليه لكن مفيش حد بيقعد جنب الحيط في اوضه من الأوض ودموعه بتنزل وفجأة خالد بيشعل النار وبتملي البيت كله وخيري جواه
#بقلم_أيات_عبدالرحمن
النار اشت"علت في كل مكان وخيري جوا بيحاول يخرج لكن مش عارف النار ذا"دتك جدا. 
خيري:الحقووووونى ياناااااس ياعااااالم 
لكن لا فائده مفيش حد انتبه للاش*تعال ده
غير بعد حوالي من ساعتين الجو برد والناس مش بتخرج من بيتها 
بعد مرور ساعتين الكل كان بيط"في الحريق ويتفاجؤا بج"ثة شخص محر"وقه انتهى امر خيري 
طبعا اتعرف من الخاتم اللي لابسه في ايده وتمت اجراءات الد*فنه بعد المش*رحه واللفه دى كلها ~
خالد اتج"نن هو اللي قت"ل اخوه بإيده 
بيمر ثلاث اعوام 
ماليكا وعمرو اتج"وزوا وبقي معاهم عين واسد 
مروان وخلود اتج"وزوا وبقي معاهم لي لي ودامر (اسماء غريبه اوى)
ورد فهى اتج"وزت وسافرت ومعاها اسر 
اما عن ابطالنا بقي فعندهم ولد بس اسمه مالك
والحقيقه لسه مجه"وله 
رضوى:مالك يا ميرو قاعد كده ليه
امير:مفيش حاجه زهق*ان شويه 
رضوى:من ايه 
امير:ولا حاجه يارضوى بس مخ"نوق شويه وههدى 
رضوى:مش عايز تحكى براحتك وسابته ومشيت
امير:رضوى انا عايز اتكلم معاكى 
رضوى قعدت قدامه :احكى 
سمعاك
امير:قبل ما اتكلم اوعدينى تسمعينى للاخر 
رضوى:اوعدك
امير:تعالي معايا 
وخدها وراحوا بيت الألغاز
رضوى:هو انت جبتنى هنا تانى عشان انظفه ولا ايه
امير:لا عشان اكشف ليكى الحقيقه انا ماقدرتش اتكلم غير لما بقي معانا مالك عشان عارف اول ماتسمعى اللي هقوله هتطلبي الطلا"ق
رضوى:للدرجه دى
امير:تعالي ندخل 
وهما داخلين من الباب بدء يحكى
من كم سنه كان الباب ده داخل منه عروس"ه كان في فرحه كبيره جدا وماتتوصفش 
رضوى:عرو"سة مين
امير:فرحه 
رضوى:ومين كان بيت"جوزها
امير:انا
رضوى:اييه 
امير:ارجوكى اسمعينى للاخر 
الكل كان فرحان الا انا كنت متج"وزها غص"ب عني كنت بح"ب ريري
عشت مع فرحه سنتين كنت كار•هها لدرجه كبيره جدا كان كل تفكيرى في ريري وبس فرحه كانت بتح"بنى 
كانت مستعده تضحى بحي"اتها عشانى 
انا كنت بكر"ها لدرجة ان انا اللي علقت صورى مع ريري على الحيط عشان تشوفها وتضا"يق وتطل"ب الطلا"ق لكن كانت بتعمل العكس 
يوم بعد يوم بقيت احس بتغيير تجاهها انى حبي"تها وكده واتجاهلت ريرى كانت فرحه  حا"مل وكانت فرحانه اوى انا كنت طول الوقت في شغلي 
ريري مش من نوع البن"ات اللي بتستسلم بسهوله حاولت تفرق بينا عملت خطط كتير لحد مايوم حصلت بينى وبين فرحه مش"كله كبيره وسبت ليها البيت ومشيت رجعت لقيتها مقط"عه صورها كلها اللي انا وهى فيها
رضوى ببكاء:يعنى هى اللي مق"طعه الصور دى
امير:ايوه
ولما رجعت وشوفت كده اتضا"يقتك وكبرت المش"كله وضر"بتها ومرت ايام والعلاقه بينا متدم"ره متخاص"مين 
مابقيتش حتى بتب*صلي 
ريري دخلت في قلبي الش"ك ان هى بتخ"ونى 
وتصرفاتها في الفتره الاخيره كانت بتثبت كده
يونس اخو ريري كان صديق مقرب ليا وكان بيح"ب فرحه 
في الوقت ده كانت فرحه جاهزه عشان تروح للدكتوره تتطمن على البيبي 
يونس خبط وفرحه فتحت ليه وسألها عليا وهى طبعا قالت ليه ان أنا فى شغلي كان لبسها زى لبسك كده كانت عيونها زرقاء وشعرها اصفر وبشرتها بيضاء كانت ملاك على هيئة بشر 
يونس استغل غيابي وحاول يع""""""تدى عليها لكن هى كانت بتقا""وم دخلت المطبخ عشان تمسك سك"ينه وتخ*وفه بيها لطن مفيش فايده وانتى شوفتى المطبخ كان عامل ازاى والاوضه اللى فوق كنت راجع من الشغل وفى دماغى الف سؤال ليها ومش ناوى على خير رجعت لقيتها رو"حها بتطلع اخر كلماتها
ذنبي في رقبتك يونس يونس دمرنى وقتل ابنى واشهد ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله
احساس بالع"جز خن"قنى لحد دلوقتي مش قادر انسي اليوم ده عارفه يعنى ايه الكلام ده انا السبب في مو"تها انا السبب انا اللي شكيت في اش"رف بنت في الدنيا كلها
انا السبب فرحه وابنى بعدوا بسبب غر"ورى
وقلة ثقتى من وقتها قطعت علاقتى بريري ويونس ماقدرتش امسك عليه حاجه لان امى 😭 وقفت معاه وقالت ان هى كانت ما"شيه مع واحد وهو اللي عمل فيها كده
رضوى:وامك فين دلوقتي
امير: 😭 انفصلت هى وبابا 
رضوى:ويونس مااتعا"قبش
امير:اكيد ربنا بيعاقبه
ازاى بقي يونس لما عرف ان ورد هتت"جوز هرب من السجن عشان يروح ليها  والعساكر جريت وراه ما وقفش ضر"بته بالرصاص فم"ات
سبب انفص*ال والد امير ووالدته اهتمامها بالخروج والسهر و الموضه والكلام ده كله وسايبه اولادها وطبعا والد امير صعيدي يعنى الاحترام مفيش عندهم س"ت حد يشوف وش"ها كده لكن دى كانت بتعمل العكس
امير:ودى كانت حكايتى يارضوى والقرار قرارك لو عايزه تكملي كملي مش عايزه مش هقدر امنعك وكل حقوقك هتوصل ليكى كامله
رضوى بدموع:غب"ي وانا"نى 
امير بدموع:عارف ومش هلومك علي اى حاجه بتقوليها
رضوى:لو فكرت انى ممكن ابعد عنك 
امير:
رضوى:ايوه عارف لو كنت حكيت من الاول كان دا هيكون نفس الرد انا اتخلقت في الدنيا دى علشانك عشان اكون زو*جه وام واخت لامير الصعيد صدقنى يا امير انا مش فارق معايا جو"ازك الاول كل اللي فارق دلوقتي ان انت ما صارحتنيش من الاول 
امير:هتفضلي معايا
رضوى:اكيد وهو العالم ده فيه كم امير يستاهل يتحب انا حبيتك مش عارفه ليه بس كل اللي اقدر اقوله ان انت اجمل هديه بعتها ربنا ليا وعمرى ما هسيبها عشان ماضي اليم زى ماضيك لو بعدت عنك ابقي بتعب نفسي اكتر مابتعبك عشان سهل نحب بس صعب نبعد او نكره شخص عايش في دمن*ا 
هكمل وهعيش معاك لاخر نفس لاخر عمرى عشان حبي ليك وعشان مالك وعشان ملك اللي هتيجى فيما بعد وعشان اهلنا اللي كل واحد فيهم عايش في بلد عشان بابا وعمى يفضلوا مع بعض ومايفترقوش 
امير:ياااااه انا ربنا أكرمني ورضا عنى لما بعتك ليا تعرفي انى بحمد ربنا كل وقت وكل صلاه عشان انتى معايا وليا 
رضوى:ربنا يخليك ليا وما يحرمنيش منك ابدا يا اغلي البشر على قلبي
امير:ربنا يخليكي ليا ومايحرمنيش منك ابدا يا اغلي واحن وارق واجمل انسانه شافتها عيونى وحس بيها قلبي
#تمت الروايه بتمنى تكون عجبتكم يارب 
انتهت بألغازها 

لقراءة باقي الفصول اضغط علي (رواية عشقت أمير الصعيد)
reaction:

تعليقات

7 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق