القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور عيني الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة أيمن

 رواية حور عيني الحلقة الرابعة عشر 14 بقلم رحمة أيمن

رواية حور عيني الجزء الرابع عشر 14 بقلم رحمة أيمن

رواية حور عيني البارت الرابع عشر 14 بقلم رحمة أيمن

رواية حور عيني الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة أيمن

رواية حور عيني الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة أيمن


= اي ده؟
‏_ اي؟
‏= أفتحها؟
‏_ امم
‏="بفرحه " اللله! المثلث!
‏_ ههه اسمه كريب يا حوريه
‏= "بإمتنان" ايوه هو ده، شكرا
‏_ العفو
اتحرك بالعربيه وانا ببصله بكل حب، لسه فاكر اني كنت عايزه! بجد فرحت اوي و لساني منطقش بس عيوني فضحتني، تركيزي معاه شده لعيني فبصلي بستغراب ولاول مره منزلش عيني بتوتر واخترق عينه بكل جرئه، نزلي عينك يحور! نزلي عينك بقلك!
ثانيه هو وقف العربيه لي!

= احم هو...
_ شش متكلميش
=...

بصيت للارض بإحراج، هيقولي اي؟ وقف العربيه لي؟ هو لي انسان غريب كده، اشد في شعري طيب.

_ انا عامل حسابي في الاكل علي فكره!
=؟؟؟
_ ههه جيبي كيسه يا حوريه
= ااه انا اسفه اتفضل ههه

فتح قزاز العربيه كلو وسقفها من فوق كمان، وسند علي الكرسي وبدأ ياكل واكتشفت اننا في مكان فاضي ولذيذ جنب حديد ومايه
ونجوم وهواء ومفيش جمال بعد كده...
فاطمن وبدات اكل زيه من غير كلام
لعند ما كسر الصمت بصوته القمر:
_ "بتحدث اثناء الاكل" اي رئيك في ريما
= رائي اي؟ دي فظيعه!
_ ههه هي متعوده عليا ب زياده
= علي فكره هي بتحبك اوي
_ عارف

كنت هسال بس سكت فاخد باله واخد منديل ونظف ايده وهو ببصلي وبتكلم بفضول عكسه تماما..
_ عايزه تسالي اي، ليكي مطلق الحريه تسالي الي انتي عايزه انهارده
= اي حاجه اي حاجه؟
_ اي حاجه
= انت عرفتني علي حاجه خاصه بيك اوي كده لي؟
_ امم جايز لانك بقيتي خاصه ومميزه عندي.

كنت قاعده باكل وانا بسمع الاجابة بمنتهى الهدوء
فلقيت قلبي اتخض كده! ووشي حمر وقلبت بطه بلدي واحم الاكل واقف في زوري.. مايه جيبولي مايه!

" يفتح العلبه الغازيه بقلق ويعطيها لها "

_ نسيت اجيب مايه، شوفي البيبسي هينفع ول الف اجيب بسرعه
="بإحمرار" لاء لاء تمام
_ ههه
= متضحكش
_ خلاص

وقفنا كلام شويه ف فتح علبه الكنز التانيه وقال ببتسامه مرحه، جزابه، حلوه تشبه
_ عايز تعرفي حكايه الملجأ ده اي

حركت راسي ب لاء وبعدها ب أه، فضحك وقلبي ضحك معاه
انا بدوب في ضحكته وهذا غير لائق وربنا.

_اقولك ول لاء
= قول قول

_ وانا عندي 6 سنين اهلي ماتوا في حادثه ولانه محدش رضي يتكفل بيا وقتها واحد من عائلتي سجلني في الملجأ ده
كنت لسه طفل بس مُدرك لكل حاجه، دخلت في حاله إكتئاب فتره طويله لاني خسرت اب وام واخت اكبر مني بسنتين ودعتني بكل حب قبل ما تروح المدرسه يومها ولانه الداده معايا مكنوش قلقنين من حاجه وهيرحوا ويرجعو علطول... بس مرجعوش.
وبعد ما نتأقلم علي الوضع بنروح مكان تاني تبع إداره الملجا ده نظرا للاطفال الجديده الي هتيجي
ولما روحت هناك كنت ديما قاعد لوحدي ف...
flash back
فرح: احم احم
_.....
فرح: اسمي فرح وانت؟
_.....
فرح: يا عم رد علينا مش عشانك حلو يعني
_ عايزه اي
فرح: عايز اعرف قاعد لوحدك ديما لي
_ وانتي مالك؟
فرح: لاء شغل قصف الجبهات ده مش هينفع معايا انا مش هسيبك في حالك غير لما تفك وتفرفش معانا كده
_ لاء انتي مجنونه فعلا!
كريم: اي يسطي بدور عليكي من زمان
فرح: كريم تعالي شوف الكائن الغريب ده
كريم: لاء سيبك من تميم خالص ده عايش في كوكب الزهره.
فرح بتريقه: ما انا بقول شبه الفضائين لي
‏_ لما تخلصو خفه واستظراف ابقو غورو من قدامي
‏فرح: اووه ده باين مش هيجبها ل بر يا كيموو، يلا
‏كريم: شكلها كده يلا
‏_ "بقلق" بتعملو اي.. لو حد قرب مني هندموا و...
‏ يا ولاد... ههههه بس!
‏back
ههه ‏جريوا ورايه الملجأ كلو وكان اول مره اتكلم واهزر مع حد من يوم ما روحت هناك، اترمينا علي الرمله وقتها واحنا بننهج ولما هدينا حكينا لبعض الي حصل معانا والظروف الي جبتنا هنا
‏وبقينا صحاب جدا ووعدنا بعض اننا ندخل ثانوي ونجيب مجموع كبير ونفتح شركه خاصه بينا وقدرنا نعمل كده وقدرنا نتكفل ونساعد عشان الميتم يستمر ل دلوقتي الحمد لله.

= واضح انك مريت بحاجات كتير صعبه "ببتسامه مرهقه ونظر للارض" واكتر مني كمان.

وقتها سند راسه اكتر وهو ببص ليا وقال بحنيه..
_ وانتي بقي؟
= امم جايز تكون حكايتي فيها من سندريلا شويه، ماما توفت وانا عندي 12 سنه وتاثرت جدا بيها ولانه بابا حاول يملى النقص ده وانه ديما مشغول قالي بعدها بسنهذ انه هيتجوز وتجوز طنط مرفت وكانت بنتها الي هي اسراء قدي في سن كنت بعتقد انها هتحبني وهتحتويني ونكون انا واسراء قريبين لكن حصل العكس، كان بابا يمشي من هنا وهي تقلب 180 درجه وتبهدلني وتضربني واقول لبابا يكدبني واكون ديما في نظره اني مبقدرش ول بكون ممتنه لاي حاجه بتعملها معايا وعشت في صر"اع كبير لعند ما توفي واخدت طنط مرفت مكانه في الشغل وترقت و معاشه كمان وبقت كل حاجه واضحه وظاهره علي حقيقتها
منعتني من الدراسه
منعتني من الخروج
منعتني حتي من الراحه
مكنتش بقدر اتنفس او ادايق او اتكلم، كنت بسكت وانفذ وبس.
مكنش حد فاهم الي بيحصل لما يتقفل علينا الباب وكم الز"ل والتعب الي بعيشه وقتها.. بس ربنا اعطني طاقه و قدرت اكمل.

كان بسمعني من غير اي كلمه، كان بسمعني بعيون مليانه اهتمام وهدوء، ووقتها مكنتش اعرف افرح لانه لقيت حد يسمعني من زمان اوي ول اخاف اتعلق بيه وبوجوده ديما جنبي بشكل ده..
وبعدها سكتنا شويه و لقيت ايده ب تتمد اقصادي..

=؟؟
_ نتفق نكون صحاب ولما حد يحتاح يتكلم يقول ، قولتي اي
=....
_ انا ايدي بتوجعني ولو شلتها ه...
="بإمتنان ومسكها بفرحه " اكيد اتفقنا
_" ينظر لها ببتسامه ويبدا تحرك بسياره"
= اه كنت عايز اسالك حاجه كمان
_؟؟
= انت شفتني امتي يوم ما جيت وطلبت ايدي رغم اني مشفتكش ابدا ومبخرجش كتير ؟
_ احم الوقت أتاخر لازم نتحرك دلوقتي.

دلوقتي اتاخرنا يعني؟ مش انت قلت اني مسموح ليا اسال اي حاجه انهارده؟ كداب! كداب و قمر كمان
"ببتسامه" طلع مش وَحش زي ما انا كنت فكره، شكل هقع اي ده وقعت طيب تمام اوي.
‏ ‏______________

اسراء: ماما فين العشاء
مرفت: الاكل في المطبخ، اعملي وكُلي
اسراء: ي ماما سيبك من التلفون ده وتعالي اعمليلي اكل
مرفت: اسراء انا مبعملش اكل غير مره اطلبي ديلفري
اسراء: اووف فينك يا حور، انتي غبيه اه بس بتعملي اكل حلو
مرفت: قصدك اي يا بنت
اسراء: مش معايا حق
مرفت: امم هي كانت غبيه فعلا بس نفعنا كتير، بس متقلقيش بكره نرجعها
اسراء: بجد يا ماما! هترجع وتميم هيكون ليا تاني؟
مرفت: تميم ديما ليكي يا ماما متقلقيش
اسراء: علي كده هعمل حسابك في الاكل، تطلبي اي؟
...................
‏= " ببتسامه "طيب انا هدخل انام بقي
‏ ‏_ متنميش هنا وجيبي هدومك، انتي هتنامي معايا من انهارده
‏= نعم! بس...
‏_ انا مبخدش رئيك انا بأمرك بكده، هسبقك
‏=؟!

هو عنده انفصام في الشخصيه؟ هل هو عنده انفصام في الشخصيه! اي الدماغ دي طاا ...

في الغرفه..
_" بنعاس " صوت قلبك اعلي حاجه في الاوضه مش عارف انام!
="بتوتر" والله محدش قلك تقولي اغير مكاني كده فجأه
_ "برخامه" يعني عايزه تفهميني انه كل التوتر ده عشان غيرتي مكانك برضه!!
= احم يعني عايز اي يعني
_ ههه لاء ول حاجه
=" انسان بارد صحيح "
_ متقلقيش مش ه‍ لمسك
= انا اصلا مش قلق... نعم!
_ ههه اه والله مليش مزاج ف نامي وانتِ مطمنه
= ونبي انزل اوضتي ونبي!
_"بنبره جاده " حورييه اتخمدي بهدوء
= حاضر هزفت

هو صريح زياده عن الازم ول دي طبيعه قذره فيه، طيب انا هنام ازاي دلوقتي
اروح اجيب سك"ينه طيب؟
بعدها بحوالي ٣ ساعات كده الفجر اذن فقمت من جنبه ورحت صليت وبعدها نمت جنبه تاني، هو انا هنام جنبه كتير بجد! مش عارفه انااام طيب، اصوت..

بعد ثلاث ايام..
_ متخترعيش اكل تاني معجبنيش
= يسلام مكلتش طبقين ول حاجه كده؟
_ لاء هو عشان جعان بس
= عمرك ما فتحت نفسي علي اكل بعمله ابدا
_ عشان مبتعرفيش تعملي اكل
= " يلاه هخبطك بحاجه علي دماغك والله "
طيب ابعد كده اقوم عشان انظف، صحابك جاين العصر
_ ارن عليهم ميجوش
= بجد ونبي يا هاني!
_ هاني! واضح انك خدتي عليا زياده ها
="بتوتر" انا اسفه كنت.. والله بهزر سمعتها في فيلم و..
كنت شويه وهعيط لقيته قرب الكرسي لي وكنت قصاده بظبط...
_ لي ديما بتعتذري علي كبيره وصغيره الموضوع ده بديقني جدا، ولازم تعرفي طول ما انتي مش غلطانه غلط كبير اوي يبقي متعتذريش من حد
= ده طبعي
_" بتقريب لها اكثر " نغيره
=" تنظر للارض بقلق " احم حاضر بس ابعد شويه
ترن ترن ترن
_ الجرس ده الي انقذك مني، هفتح انا عشان متقعيش ههه
= " اووف شكرا يا جرس، عشان اي... هو بيتريق عليا! "
....
_ مين؟
مرفت: انا يا تميم يبني
_؟؟
اسراء: ازيك يا تميم، جينا نزور اختي واطمن عليك اقصد نطمن عليك عشان مجتش الشغل انهارده
_...

يتبع...
لقراءة الفصل الخامس عشر اضغط علي (رواية حور عيني الفصل الخامس عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط علي (رواية حور عيني)
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق