القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أجبروني على الواقع الفصل السابع 7 بقلم راندا علي

رواية أجبروني على الواقع الحلقة السابعة 7 بقلم راندا علي

رواية أجبروني على الواقع الجزء السابع 7 بقلم راندا علي

رواية أجبروني على الواقع البارت السابع 7 بقلم راندا علي

رواية أجبروني على الواقع الفصل السابع 7 بقلم راندا علي

رواية أجبروني على الواقع الفصل السابع 7 بقلم راندا علي


خرج اسر من هو عاري الصدر وحاولين رقبته فوطه بينشف شعره
سيليا كانت قاعده علي السرير بتقراء كتاب
اسر قرب منها/بتعملي اي
سيليا تخضت بعدها اخدت نفسها وبصتله وبراء/د.ا.ك.ت.ا.ب
(دا كتاب)
اسر قعد قدامها ومسك كتاب بتعجب وبيقراءه الاسم/بتقري رواية ارض زيكولا
سيليا بتوتر ابتسمت وهزت رأسها
اسر بصلها كانت ابتسامتها رقيقه اوي كلها براءه اول مره كنت شوف جمال وبراءه كدا
Randa Ali.
سيليا اتكسفت من نظراته ليها وشها حمر
اسر ابتسم علي شكلها الطفولي الخجولي بس محبش يباين بعدها قال/انتي بتحبي روايات اوي
سيليا ابتسم وحاولت تتجاوب معاه ف كلام وقالت/ا.ه..ج.د.ا.ب.ح.ب.ر.و.ا.ي.ا.ت.م.ع.ا.ي.ا.ك.ت.ب.ك.ت.ي.ر.ك.ن.ت.ب.ج.ي.ب.ه.ا.م.ن.و.ر.ا.ه.ط.ن.ط.س.ا.م.ي.ه.ع.ش.ا.ن.م.ت.ض.ر.ب.ن.ي.ش
(اه جداا بحب روايات معايا كتب كتير كنت بجيبها من وراه طنط ساميه عشان متضر*بنيش)
اسر كان بيحاول علي ميقدر يركز مع كلامها عشان يفهم هي بتقول اي واخيرا حاول يجمع كلام ويفهم بصلها قالها هي بتضربك عشان بتجيبي حاجه بتحبيها
سيليا /ا.ه.ع.ش.ا.ن.ك.ا.ن.ت.ب.ت.ا.خ.د.ك.ل.ف.ل.و.س.ا.ل.ش.غ.ل.ب.ت.ا.ع.ي.
Randa Ali.
اسر جواه متعصب من مرات ابوها لاكن بيحاول ميتعصبش عشان متخفش بعدها قالها/هو انتي بتعرفي تقري
سيليا/ط.ب.ع.ا.(طبعا) 
اسر فهم أنها بتعرف تقراءه وتكتب لاكن مش متعلمه قالها /انتي كام سنه اصلا
سيليا /١٧
اسر/صغيره اوي
سيليا /مش اوي
شدها قعدها علي رجليه 
سيليا وشها حمر جامد وتكسفت اوي حاولت تقوم ثبتها وقلها/يعني ١٧ كبيره صح
سيليا بخجل جامد/اه
اسر ضحك ضحكه رجوليه
سيليا بصتله وسرحت ف ضحكته 
اسر بصلها لدرجه دي ضحكتي اخدت قلبك 
سيليا وشها حمر وكانت تقوم شدها اسر قعدها /انا بقي اكبر منك بكتير عندي ٢٧ سنه يعني فرق ١٠سنين انا اسمي اسر وعندي شركه 
قاطعت كلامه وقالت/ا.ص.غ.ر. ر.ج.ل ا.ع.م.ا.ل .ف .ش.ر.ق ا.ل.أو.س.ط ا.ل.ب.ش.م.ه.ن.د.س ا.س.ر س.ل.ي.م
(اصغر رجل اعمال ف شرق الأوسط البشمهندس اسر سليم )
اسر بصلها باستغراب/اي دا عرفتي منين 
سيليا /ف. ا.ل.م.ج.ل.ه ك.ا.ن.ت ر.ي.م ب.ت.ج.ب.ه.ا.ل.ي و.نا ل.و ع.ر.ف.ت اج.ي.ب كن.ت بج.يب.ها وك.نت بت.بقي م.ع واح.د اس.مه ما.زن بع.ض سا.ع.ات
Randa Ali.
(ف المجله كانت ريم بتجبهالي ونا لو عرفت اجيب كنت بجيبها وكنت بتبقي مع واحد اسمه مازن بعض ساعات)
اسر ابتسم جامد محبش يباين /قالها يعني انتي بقي عرفاني ومتابعه اخباري
سيليا وشها حمر وقالت/ع.ادي ك.نت بشو.ف ص.و.رك ي.عني
(عادي كنت بشوف صورك يعني)
اسر لمس شغايفها ولسه يقرب الباب خبط اسر بغيظ/ مين
الداده/ف وحده تحت اسمها ريم هانم عاوزه تقابل الهانم سيليا
اسر بص ل سيليا 
سيليا فرحت وقامت تجري
اسر قام وشدها /ريم مين دي
سيليا/د.ي ص.ح.ب.تي م.ن زم.ان ا.وي
(دي صحبتي من زمان اوي)
ونزلت تجري حضنتها جامد
Randa Ali.
ريم مكنتش متخيله أنها هتلاقي سيليا ف الفيلا هنا كانت متخيله أن كل دا كذب وقالت/معقول الكلام اللي سمعته صح يعني انتي هنا اتجوزتي..؟
سيليا بصتلها/ما.ل.ك ي ري.م ف ح.اجه مزع.ل.اكي
(مالك ي ريم ف حاجه مزعلاكي)
ريم بعدت عنها/لا خالص هزعل لي اتجوزني من غير معرف
سيليا حضنتها/ان.ا اس.ف.ه والله ج.ت ك.ل ح.اجه فا.ج.أه
(انا اسفه والله جت كل حاجه فاجأه)
ريم حضنتها/معقول اسر سليم اصغر رجل اعمال ف شرق الأوسط اتجوزتي
سيليا بحزن علي فرح/ا.ي.وا
(ايوا)
ريم/ربنا بيحبك اهو عوضك اخدتي شخص اللي طول عمرك بتنامي وصورو ف حضنك محدش كان يتخيل
سيليا/ان.ت.ي ل.س.ه ز.عل.انه
(انتي لسه زعلانه)
ريم/لا بس مستغرب لو كل بنت تحلم بواحد غني أمور مشهور ومره وحده تفتح عيونها  من المجله ل حقيقيه مكنش حد سرح بالخيال كنت دائما بقول الخيال اللي انتي بتقري دا هيبو*ظك لان كل دي روايات لاكن اهو اتحقق
سيليا استغربت اسلوبها بعدها قالتلها بحزن/اي.وا ربنا بي.حب.ني ع.وض.ني
(ايوا ربنا بيحبني عوضني)
Randa Ali.
ريم /هو وسط كل بنات دي جالك ازاي سبحان الله
سيليا عيونها دمعت وسكتت
ريم حضنتها/مش قصدي بس فرحانه ليكي ي قلبي
اسر كان سامعهم راح وحضن سيليا /انا رايح مشوار ي روحي خلي بالك من نفسك وبأ*سها ف خدها 
سيليا ف صدمه معقول دا اسر
اسر هو بيحضنها اكتر بحب بص ريم وابستم/نورتي
ريم بابتسامه حب جامد/ميرسي
اسر تجاهلها /عن اذنكم مش هاخر يروحي ومشي
ام كانت واقفه بعيد فرحت وقالت/زي متوقعت حتي لو مش بيحبها مش هسيب حد يعاملها وح*ش 
نزلت الام /اهلا وسهلا ي حبيبتي
ريم/اهلا بحضرتك ي طنط
الام /اقعدي ي حبيبتي 
قعدت وسيليا قعدت
الام /تعالي ي سيليا شوفي الكولكشن معايا ف فساتين الفرح عشان هنعمل الفرح بكرا 
سيليا وشها حمر وقالت ف نفسها :فرح ازاي تعامل مع ناس لا مش بحب تجمع ازاي هكون وسطيهم كلهم هيضحكو عليا اني ايدي بتترعش اني مش بكلم عادي لا
الام /سيليا روحتي فين
سيليا راحت قعدت جنبها
الام بصت ل ريم/اكيد ي حبيبتي هتحضري وتنورينا
ريم /اكيد ي طنط
🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂
اسر ركب عربيته علي طريق ل الشركه بيسوق وعمال يفكر:انا لي تحمقت عليها من كلام صاحبتها وعملت كدا لي قعدتها علي حجري وتكلمت معاها بحب لي بكون معاها ف عالم تاني انا بحب مرام هتجوزها سيليا عشان صغيره وملهاش حد ف صعبت عليا 
قلبه:طيب لي بتسرح اول متشوفها وتروح عالم تاني وتنسي كل حاجه ف حياتك مع مرام مش بيحصلك كدا دي اول مره
عقله:لا لا لا دا عشان هي بس جميله بذياده
قلبه:لا لا طيب مانت دايما بتشوف بنات جميله انت وقعت في حبها من اول مره رغم قسو*تك
اسر بزعيق/بسسسسس انتم الاتنين انا بحب مرام وبس
ووصل شركه
🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂
المجهول/امته ابقي انا تعبت عمال اصبر انا عاوزها بقولك
ساميه بشر/قولتلك هروقلك الجو وهسيبك تدخلها
المجهول/اه ولو جوزها بقي دخل افرح بيكي ساعتها لما اروح ف داه*يه
ساميه بزعيق/بطل غب*اء تقولك أنها حبيبتك وهي بتحبكم وكمان هرن عليك من عندها واقول انك هي اللي رنت عليك وبعتلك كمان مسج وتساب هي بتقولك تعال
المجهول/ي سلام علي اساس انها معاها موبايل
ساميه/انا هجبهولها
المجهول/اي حنيه اللي نزلت عليكي دي مره وحده بقي ساميه تجيب ل سيليا اللي طول عمرها بتكر*ها حاجه
ساميه/بطل غ*باء دا اكيد هجبهولها عشان جوزها
المجهول بزعيق/لما اشوف اخرتها معاكي ي ساميه وقفل سكه
يتبع..
لقراءة الفصل السابع اضغط على (رواية أجبروني على الواقع الفصل الثامن)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية أجبروني على الواقع)
reaction:

تعليقات