القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببت مشكلة الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

 رواية أحببت مشكلة الحلقة السادسة 6 بقلم رحمة محمد

رواية أحببت مشكلة الجزء السادس 6 بقلم رحمة محمد

رواية أحببت مشكلة البارت السادس 6 بقلم رحمة محمد

رواية أحببت مشكلة الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

رواية أحببت مشكلة الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

العسكري :سما محمود برا يا فندم
إياد :خليها تدخل
سما من غير ما تاخد بالها من زين :بتحبسني يا إياد وحياه امك يعني اتصل بمين يضمني دلوقتي لما اخويا يحبسني ها طيب اديني التليفون اتصل بابوك طيب ولا بسمير حتى
إياد :هههههه لا يا ختي انتي عارفه هنا انا حضره الرائد إياد محمود وانتي متهمه
سما :🤨🤨🤨🤨رائد طيب يا حلو انا ابويا للواء عادي واخويا الله يحرقه ظابط برضو
زين :هههههه مش قادر معلش
إياد :هههههه لا ده العادي بتاعها خد بقى منها كتير
سما :اه اهلا انتوا اتفقتوا عليا طيب اي رايك بئا يا أياد اني هبات في الحجز وخلي الواط؛ ي التاني ده ينفعك قدام ابوك يا حلو
سمير :سما في أي سمعت انك اتقب؛ ض عليكي الحمد لله اخيرا العدل هيتحقق في الدوله؛ اي ده بشمهندس زين معلش مخدتش بالي بس خوفي على سما سيد الموقف
زين :هههههه لا مهو واضح الظاهر ان اخواتك ميقدروش يستغنوا عنك ابدا هههههه استأذن انا 
سما : لا خليك قاعد شويه
زين :لا ده مش مكاني لكنه اكيد شكله كدا مكانك، هستناك بكرا يا دكتور علشان نتفق على تفاصيل الشغل
سمير :أن شاء الله؛؛ بعدها مشي
سما :البت مات؛ ت ولا فقدت الذاكره
سمير:لا كويسه يا ختي وكمان في ناس شهدت انك كنتي بتدافعي عن البنت المريضه إلى كانت فطبعا البنت اتنازلت علشان متعملش مشكله
سما :طيب حلو يلا بئا روحني علشان جعانه
إياد :لا والله ابدا انتي مبلطه هنا للصبح لحد ما يكون التنازل رسمي
سما :حرام عليك عايز تحبس اختك مش كدا يا أخي ده انت ملكش غيري
إياد :هبعت اجيب سندوشتات برجر وسجق
سما :اسمع مني يا سمره قعده القسم مع اخوك مفيش منها يلا روح انت وانا قاعده
سمير :هههههه ماديه حقي؛ ره بس طبعا قاعد اكيد دي فيها سجق يسطا
سما 😏😏😏انا برضو إلى حقي؛ ره اخلص انت كمان هموت من الجوع //////////////////////////////////////////
سيلا :هي البنت بقيت كويسه يا زين ولا هيضر؛ بوها
زين ابتسم :لا متخافيش كويسه ويلا بئا علشان تنامي اخدتي دواكي صح
سيلا :اه خدتوا هروح انام سلام؛؛؛؛ زين :فضل واقف مكانه ومبتسم على كل الي حصل معاه في اليوم وجنان سما بس رجع نفض الفكره بسرعه؛؛ وفي الاخر مش هتستحمل اختك وتسيبك وتكسر قلبك إذا كانت امها سبتها اه يارب
يتبع..
لقراءة الفصل السابع اضغط على (رواية أحببت مشكلة الفصل السابع)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية أحببت مشكلة)
reaction:

تعليقات