القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت دون ان ادري الفصل الخامس 5 بقلم دهب مبروك

 رواية احببت دون ان ادري الحلقة الخامسة 5 بقلم دهب مبروك

رواية احببت دون ان ادري الجزء الخامس 5 بقلم دهب مبروك

رواية احببت دون ان ادري البارت الخامس 5 بقلم دهب مبروك

رواية احببت دون ان ادري الفصل الخامس 5 بقلم دهب مبروك

رواية احببت دون ان ادري الفصل الخامس 5 بقلم دهب مبروك


_ لؤي شال الجاهز التنفس وأتكلم...  انا بعدت عشان أجهز نفسي ومخلكيش محتاجه حاجه يـ هنا، بعد عشان أكون جاهز أكتر لما أجي واتقدم 
_هنا...بصت لـ لؤي وخرجت برا الاوضه، وراحت عند محمد وأهلوه، وبصت لـ محمد لقيتوه قاعد فـ ركن لوحدوه وسرحان فقرقت منه بهدوء وقعدت جمبوه 
_محمد... بصلها ووده وشه النحيه التانيه 
_هنا... حطت ايديها علي كتفه بهدوء...  مالك يـ محمد _محمد...  مفيش يـ هنا مفيش 
"اليوم عدا ومحمد وهنا روحوا بيتهم 
وعبدالله ومامتوه لان الدحتور قال مفيش داعي للوجودهم وان حاله معتز عدت الخطر "
_هنا...قاعده فـ اوضته وفـ نفسها انا خلاص قررت وعرفت أنا هعرف انا بحب لؤي ولا محمد وانهي واحد يستاهلني  ولبست ونزلت تتسحب من غير متقول لمحمد حاجه بس كتبت له جواب عشان تعرفوه هي راحت فين ونزلت ومشيت لحد ما وصلت المكان المحدد 
"فـ  المستشفي"  
_لؤي...  فاق ونقلوه أوضه عاديه 
_معتز فاق برضوا ونقلوه أوضه عاديه وقاعد مع عبدالله والام 
_محمد...  صحي من نومه ولبس وكل حاجه وراح يخبط علي اوضه هنا لقي ورقه متعلقه علي الباب وبدأ يقرأ 
" محمد متقلقش عليا ومتحولش تدور عليا، انا عارفه انك شوفتني وانا واقفه مع لؤي  لحظت وجودك اصلاً وانا كنت بعيط بس حقيقي مش عارفه الدموع ديه اي سببها حب ولا لأ، وانا بعدت عشان أعرف واريح نفسي وأريحك انا قلبي لمين فيكم، انا فـ مكان امان جداً  علفكره، أسبوع كده وهظهر وهقولك قراري ايه او إجابه قلبي علي سؤالي لمن قلبي ومهما كانت الاجابه هتفضل شخص لطيف مره فـ حياتي روحي الجامعه وشوف شغلك ومتوقفش حياتك الاسبوع ده يـ محمد "  
_محمد...  أي ده بجد يـ عني افرح ولا أزعل افرط أن قلبي معاه هو أنا هعمل أيه...  ، مش هقدر أستحمل بجد، حقيقي مش هقدر ونزل راح علي المستشفي "
.
"عند هنا"  
_سما...  ياها يعني انت عايزه تبعد عشان تعرفي تفكري بس نصيحه واحساس فـ نفس الوقت حاسه محمد، محمد هو اللي يستاهل دايما كان جمبك بيعملك حلو ومهتم بيك وحنيني يـ هنا، اما لؤي بعد بعد ببساطه فـ أكتر وقت أنتِ  كنتي محتاجه فيه  واللي بعد مره بدون سبب او بالسبب التافه اللي قالهولك ده ده مش سبب يـ هنا يخليه يبعد سنه كامله، اعرفي ان اختيارك لازم يكون محمد، محمد هو الصح يـ هنا 
_سما..  سبتها وخرجت برا الاوضه عشان تفكر وتوصل لقرارها أسرع 
_هنا...  سرحت فـ محمد وكل موقف حلو ما بنهم وبقت تبتسم لما كان بيخرجها وبينفذ كل طالبتها ويسمع كلامه وحنيتوه عليها فأبتسمت أكتر 
_هنا...  قامت ووقفت قدام  المرايه وبدات تكلم نفسها وتشاور علي قلبها امشي وراه ده ده اللي هيدلك علي الطريق الصح 
_لؤي... فـ نفسه هي هنا مجتش ليه هي كانت هنا امبارح بس اي جابها معقول جوزها يسيبها تجيلي، أكيد لا البصه اللي بيبصهالها بتبين قد هو هو بيحبها وعا'شق ليها، طب هنا هل هنا بتحبوه ولا... يتراا؟! 
_محمد...  أطمن علي بابه ومعتز بقاا كويس
_معتز...  هي فين هنا 
_محمد...  هنا... هنا عند صحابتها يبابا 
_معتز... فـ نفسه..  انا عارف كل حاجه هي جت الصبح وحكتلنا علي كل حاجه وانا عارف مكانها بس اللي هي بتعملوه ده الصح، بتمني تكون لكي فـ الاخر بجد 
_محمد... سرحت فين يبابا 
_معتز... لا مفيش يحيبي 
وخرجوا برا لان الكلام غلط عليه فـ حالتوه ديه 
عداا اربع علي اختفاء هنا ومعتز ساكت هو وعبدالله والام وده لانهم عارفين 
حرفيا هي واحشت محمد بطريقه جامد يعني 
_هنا وصلت لقررها الصح  وبتجهز لمفاجأه للي اخترتوه 
.
.
.
_هنا... بتمني يكون أختياري الصح انا صليت استخاره كتير ولقتني بختارك انت رغم كل ده،بتمني بجد أكون أخترت صح،بس حقيقي أنت واحشتني أويي مش عارفه ليه أنت واحشتني  
_سما... هه يأخوتي قرارك ثبتي عليه ولا 
_هنا.. قربت من وحضنتها انا مبسوطه أوووي يـ سما أوووي بجد،حاسه أني طايره من الفرحه بجد 
_سما.. حضنتها وفضلت تضحك علي انبساط صحبتها وفرحتلها جامد 
_هنا.. عبالك يأختي لما تحبي 
_سما.. السنجله جنتله يأختي والله 
وضحكوا 
.
.
.
_هنا لبست وبسط لنفسها بإبتسامه ونزلت فـ اتجاه المشتشفي لـ لؤي 
.
.
.
_محمد....قاعد فـ الشقه بتاعتهم وسرحان 
_هنا... هششش ابعد يـ محمد بقاا 
_محمد.. قرب منها اكتر ولو مبعتش يعني
_هنا..  هصوت وهلم عليك الجيران  واقول بيتحمر'ش بيا...ها 
_محمد... واحد ومراتوه  وغمزلها 
_هنا... يسافل 
_محمد... أحلي ايس كريم منجا لمراتي القمر 
_هنا.. با'ستوه فـ خدوه وخدت منه الايس كريم وقعدت علي جمب تاكلوه 
_محمد.. حط ايدوه ماكان البو'سه وابتسم وبصلها بحب _هنا... متبصليش كداا يفوزي بتكسف الله 
_محمد... ضحك بصوت عالي وهنا شاركتوه الضحك 
_فاق محمد من سرحانه علي مسدج من هنا بيقول 
"وتحت مقوله أختر لقلبك ما يليق بك أخترتك أنت" 
_من كتر محمد ضحك مبقاش مصدق انها اخترتوه _محمد... هي بجد أخترتني أنا بجد وبقاا يدمع من فرحتوه ويضحك فـ نفس الوقت وحاول يتصل بـ هنا ولاكن مردتش عليه 
_هنا... خبطت علي الباب ودخلت 
_لؤي بابتسامه...  هنا 
_هنا...  بقيت كويس 
_لؤي..  بقيت كويس لما شوفتك يـ هنا 
_هنا...  لؤي أنا بطلت أحبك...  انا بحب جوزي محمد...،  مش عارفه انا ليه جايه اقولك كدا بس علشان اريح ضميري واقولك حقيقي مشاعري وعشان تنسني لانك عمرك ما هترجع فـ يوم وتكون حبيبي ليا 
_لؤي...  بصلها...  كملي وايه تاني
_هنا...  ده غلطك انت لما سبتني فـ اكتر وقت كنت محتاجك فيه  عارف بابا ماتت وكنت محتاجك، أما محمد فيستهال يتحب أهتماموا بيا خلني أحبه، عارف قولتلوه نسيني لؤي ووقعني فـ حبك او فضي قلبي من خب لؤي وساعتها هدي فرصه لقلبي انوا يحبك، وفعلا قلبي حب ووقعه فـ حبه 
_وهي بتقفل الباب بصتلوه بصه أخيره...  مش معني كدا انك وحش ومتتحبش انت راجل وشخص كويس جداً  بس نصيبك لسه مجاش، بتمنالك حياه سعيده يـ لؤي وقفلت الباب ومشيت 
_هنا...وهنا عرفت قلبي ملك لمين.. دلوقتي اقدر أقول أني قلبي أعلن حبوه لمحمد وبقاا ملك لوه ونزلت واتجاهت لمكان ما 
_محمد...  بقاا قاعد رايح جاي جاي ورايح وبيلف حوالين نفسه الباب خبط ومع خبط الباب محمد قلبوه فضل يدق جامد قرب من الباب وفتحوه 
_محمد بابتسامه... هنا 
_هنا دخلت وقفلت الباب...  وابتسمتلوه...  وحشتني اوووي مكنش ينفع قلبي يحب غيرك 
_محمدحضنها جامد....  بحبككك 
_هنا...  وانا قلبي وقع فـ حبك 
"وتحت مقوله أختر لقلبك ما يليق بك أخترت أنت 💙✨"  
"تمت💙✨"  

لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية احببت دون ان ادري)
reaction:

تعليقات