القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قاسي أحب طفلة الفصل الاول 1 بقلم هاجر شاهين

 رواية قاسي أحب طفلة الحلقة الاولى 1 بقلم هاجر شاهين

رواية قاسي أحب طفلة الجزء الاول 1 بقلم هاجر شاهين

رواية قاسي أحب طفلة البارت الاول 1 بقلم هاجر شاهين

رواية قاسي أحب طفلة الفصل الاول 1 بقلم هاجر شاهين

رواية قاسي أحب طفلة الفصل الاول 1 بقلم هاجر شاهين

البطل مازن على الدمنهوري صاحب البشره الخمريه
الشعر الأسود الكثيف و الجسد الرياضي و يتميز بعينه الخضراء التي تجذب كل من ينظر إليها و تدل على مدى قسوته يبلغ من العمر 30 عاما و هو الحفيد الأكبر لعائلة الدمنهوري و يدير الشركات بمهارة عاليه و يلقب ب "الحوت" قلبه لا يعرف لرحمة طريق و يعرف بعلاقاته النسائية المتعددة 
البطلة رهف يوسف الدمنهوري قصيره بشرتها بيضاء و الشعر الأسود الطويل الذي يختفي تحت الحجاب و تملك العيون العسليه لا تبلغ من العمر 18 عاماً في أولى هندسه إنسانه بريئه و متواضعة تعيش مع أمها بعد وفاة والده في حدث سياره وهي عندها 5 سنوات....
سليم رأفت الأنصاري صديق مازن المقرب و ابن خالته صاحب 28 عاماً يعمل مع مازن بتميز بالبشرة البيضاء و العيون البنيه و لا يقل جسدا عن مازن يعشق فرح من إن كانت طفله و لكن علاقاته النسائية تمنعه من أن يقترب منها خوفاً عليها من نفسه....
فرح على الدمنهوري أخت مازن فتاه جميله و محجبه صاحبت البشره الخمريه و تملك العيون الخضراء مثل أخوها تحب المرح و الضحك و تعشق سليم و لكن هو لا يعطي لها اهتمام....
سميره جده مازن في أول السبعينات حنونة القلب و تحب مازن و فرح بشدة....
على الدمنهوري والد مازن يبلغ من العمر 55 عاما حنون على أولاده و لكنه شديد في بعض الأحيان...
أمينه والدة رهف تبلغ من العمر 45 عاماً حنونه و تعيش من أجل رهف بعد وفاة زوجها بعد 6 سنوات 
            زواج......

في أحد أرقى الأماكن في مدينه القاهرة و بالأخص في شقه ما نجد شخص جلس على الفراش شارد في بحر ذكرياته الأليمة طفل لم يبلغ من العمر 12 عاما يخرج من غرفته في الطريق يسمع صوت همهمات متألمه من غرفة والديه يذهب و يفتح الباب و يرأي الشي الذي قلب حياته رأس على عقب أمه مع رجل آخر غير أبيه و على فراشه. فاق من حلم ذكرياته على صوت الهاتف.
الشخص:الو
الشخص 2 :أيه يا عم أنت فين في اجتماع كمان ساعه.
الشخص :عارف يا سليم ربع ساعة و أكون في الشركه.
سليم :مال صوتك يا مازن أنت تعبان.
مازن :متخافش أنا كويس حبت صداع بس.
سليم :أنت لسه الموضوع ده في دماغك مش هترتاح و تنسى يا صاحبي.
مازن بغضب:عمري ماهنسي الموضوع ده أنا طفولتي راحت بسببه حياتي كلها ا*دمرت.
سليم :يا مازن أنا خايف عليك أنت صاحب عمري.
مازن :متخافش يا سليم انت عارف صاحبك المهم عملت ايه في موضوع بنت عمي.
سليم :لسه يا مازن بس خلاص في أسرع وقت ممكن هنوصلها.
مازن :بس,رعة بس عشان الوصية و تيته تعبان.
سليم :ماشى سلام بقى.
مازن :سلام.
______________________________
في مكان آخر في منزل يدل على البساطه و المحبه يوجد فتاة جميلة جداً نائمه على الفراش و شعرها طويل مفرد بجانبها نجد الأم نفتح الستار و تقول
الأم :رهف اصحى يلا يا حبيبتي. لا حياة لمن تنادي ظلت الأم على ذلك الحال فتره إلى أن.
الأم :رهففففففففف. تقوم رهف مفزوعه من النوم و تقول :أيه في أيه البيت ولع تنظر حولها تجد أمها أمامها تضحك فقالت :ايه يا ست الكل حرام عليكم هو كل يوم لازم السرير يتبل.
الام بضحكه :ههههههه بس يا لمضه يلا النهاردة أول يوم في الجامعة.
رهف :حاضر يا أمينه هقوم أدخل الحمام و اصلي و جاي نفطر.
أمينه :ماشى يا قلبي يلا.
و خرجت أمنيه من غرفة تلك الجميله.
______________________________
في مكان آخر في قصر عائلة الدمنهوري.
نجد سيده كبيره في السن و يظهر عليها الحنان و الطيبة تقرأ في كتاب الله الكريم ويدخل عليها ذلك الرجل و يظهر عليه الصرامه و القوه رغم عمره و يقول :أزيك يا أمي النهارده عامله ايه.
الأم: الحمدلله يا حبيبي بخير المهم مازن مرجعش البيت إمبارح ليه.
على :انتي عارفه يا أمي انه كل سنه في نفس اليوم بيبعد عن الكل.
سميره :برضو مش قادر ينسى اللي حصل.
على :و عمره ما هينسي يا أمي ابني قلبه قاسي.
سميره :ادعيله يا ابني ربنا يهدي.
على :يا رب يا أمي.
سميره :متعرفش حاجه عن رهف خلاص.
على: لسه بس قريب هتبقى في حضنك إن شاء الله.
سميره :يا رب يابني.
___________________________________
في مكان مجهول نجد شخص يقول يشرود
الشخص 1:ها عرف مكان رهف و لا لأ.
الشخص 2:لسه نعمل ايه جديد.
الشخص 1:عرفه مكانها.
الشخص 2:ليه حضرتك.
الشخص 1:عشان..................... فهمت و لا.
الشحض2 :فهمت دماغك دي الماظ.
____________________________
أدت رهف فريضتها و خرجت تناولت الفطور مع والدتها و قامت للذهاب إلى الجامعه وتقول و هي تقبل يد أمها :أنا ريحه الجامعة يا ماما ادعيلي.
الأم :دعيلك في كل وقت يا قلب امك خدي بالك من
نفسك.
رهف: ماشى يا ست الكل.
و خرجت رهف من المنزل و في الطريق ا*صتدمت بسياره.
___&__&____________&&&&
دخل مازن إلى الشركة بكل وسامه و كبرياء لا يليق إلا به كانت نظرات الموظفين متعلقة به منها الحب ومنها الغيره و منها الحسد والحقد إلخ دخل مازن مكتبه و خلفه السكرتيره (هنا) و هي تقول :
هنا :أقول لحضرتك مواعيد النهاردة.
مازن :لا حضري لاجتماع ونادي على سليم.
هنا بإحترام :حاضر يا فندم و خرجت من المكتب تفعل ما قال. رن هاتفه نظر الشاشه بسعاده
مازن :أخبار حبيبي ايه.
الشخص :لا أنا زعلانه منك يا أبيه و مخصماك.
مازن بحنان :مقدرش على زعل فرح حبيبتي.
فرح بحب :ولا فرح تقدر تزعل منك يا قلب فرح بس برضو انت وعدتني توصلني الجامعة النهارده.
مازن :معلش يا حبيبتي عندي اجتماع بس وعد هاجي أخدك من الجامعة النهاردة كويس كده ياستي..
فرح بسعاده كويس جدا يا أبيه يا مز انت سلام.
مازن :مز سلام يافرح نشوف مز دي بعدين.
و أغلق الخط و نظر للهاتف بحب و قال :
مازن :يا رب أقدر اعوضك عن الفات. وأكمل عمله بجديه شديدة*.
___________________________
عند سليم كان يجلس على مكتبه ينظر إلى صور فرح على الهاتف بحب و شغف و يقول في نفسه بحبك أكتر من نفسي و عارف إنك بتحبيني بس لو عرفتي أنا بعمل أيه مش هتقدري تبصي في وشي و هتكرهيني بس انا هفضل أحبك. فاق من شروده على صوت هنا.
هنا:سليم بيه مازن بيه عايز حضرتك في مكتبه.
سليم :ماشى يا هنا جاي اتفضلي انتي.
هنا:تمام حضرتك.
خرجت هنا من المكتب وسليم يمسح وجهه بكف يده و يدعي الله إلا يفرق بينه وبين حبيبته و يعقبه في أي شي الا هي و ذهب إلى مكتب مازن.
يتبع..
لقراءة الفصل الثاني اضغط على (رواية قاسي أحب طفلة الفصل الثاني)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية قاسي أحب طفلة)
reaction:

تعليقات