القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حرب الملايكة الفصل الثامن عشر 18 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الجزء الثامن عشر 18 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الحلقة الثامنة عشر 18 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة البارت الثامن عشر 18 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الفصل الثامن عشر 18 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الفصل الثامن عشر 18 بقلم أروى طاهر المسلاتي


كانت سفرة عشاء ....كئيبة ومعبيه حزن ومفيش حد قادر ياخد نفس من كثر المشاكل والقصص يلي صارت !
ليان:خدت نفس عميق ومدت يدها عشان تبدا ماكله 
بس طارت النيه اول ما شافت ناهد نازله دموعها لانها ببساطه اذكرت ساره لما تقعمز جنبها ع العشي 💔
وخرت يدها لما شافت خوف جيداء كأنها عارفه ان في شي بيصيرلها هي وعيلتها كأنها عجلة ادور والدور عليهم!
غيرت نضراتها لي عدي يلي كان مستمع بي الماكله بدون ما ينتبه لي حد ولا حتى يعدل !
نجيب:اءء فف في موضوع بنفتحه معاك 
عدي:يمسح في يديه ....ان شاء الله خير؟
نجيب:تواصلت مع خوي مروان ونوري ...وققرنا نبيعو حوش جدك الله يرحمه 
عدي:قام حاجبه....بس هوا قاعد تحت الصيانه؟
نجيب:عارف 
لكن انت تعرف كويس ان عمامك الاثنين معندهمش لا رزق ولا مكان يأويهم 
وحتى انا بداية الشهر القادم ان شاء الله طالع من هنايه 
ليان:سألت بردة فعل قويه....علااااش؟؟؟
جيداء:ابتسمت تحاول تخفي خوفها....خلاص لعند امتى بنقعدو مثقلين على عدي هكي !
عدي:شاف لي ناهد .....لا ثقل ولا شي خليهم هنايه تملو الحوش بعد ما بدي فاضي 
نجيب:بنطلع نشوف مشاريعنا وحياتنا انت مش دايملنا العمر كله
عدي:وقف وهوا ينفض في حوايجه .... بعد ها الافكار من راسك يا عمي وخليك مليكش مكان عند البراني وانا موجود 
نجيب:شاف لي مرته وكأنه يقلها ...شفتي كيف مفيش شي تخافي منه؟!
بس طبعا جيداء كان قلبها حاسسها ان في شي بيصير!
_______________________________
منى:فتحت عيونها بعد نومه طووويله  وهيا حاسه بعطش كأنها كانت في الصحراء 
عرقانه كأنها كانت وسط نيران 
نزلت من السرير وهيا مش قادره توقف من الدوخه 
خشت للحمام وهيا تستفرغ ووجها اصفرررر 
قعمزت وهيا تحسب وتعد على يديها !
توسعو عيونها لما حطت احتمال في راسها وهيا تقول بنبرة صوت خايفه!
حامل؟؟؟؟
للا لا مستحيل 
وقفت وقعدت ماشيه جايه في مكانها ويدها ع راسها ....لا ياربي لا 
عدي يقتلني بعدين وربي 
لا ياربييييي يكون كذب مستحيل لااا 
جرت بسرعه لي درج ملابسها الداخليه وقعدت تفتش فيه لعند لقت اختبار الحمل يلي ولا مره استعملاته!
خداته وقبل ما تخش الحمام تنهدت وهيا تدعي يكون يلي في بالها مش صح 
___________________________________
طق طق طق :-
ناهد:تفضلي
ليان:فتحت الباب بهدوء وخشت .....اهلين 
ناهد:جاوبتها بتعب...اهلين بيك 
ليان؛سكتت وهيا تشوفلها 
ناهد:تفضلي قعمزي 
ليان:ابتسمت...مستعجلة شويتين 
بس جايه بنحكيلك شي وماشيه 
ناهد:ان شاء الله خير؟!
ليان:كم مره نشوف فيك نازله من سيارة ضياء في الليل
ناهد:نصدمت
ليان:مدهليش انا عشان نحاسبك لكن نبيك اديري بالك 
ناهد:من شنو؟
ليان:من ضياء ومن غيره 
حاولي مضيعيش نفسك ناهد !
تكلمت وقلبها يتقطععع.....ديري بالك ع شرفك لانه غالي 
متخليش حد يلعب بيه بدات من ناس زي ضياء وعدي 
ناهد:نزلت من سريرها وهيا تشوف لي ليان.....انتي تعرفي شي. ؟؟؟
ليان:لا 
مهم ديري بالك واحتجتي شي تعاليلي ....وطلعت بسرعه قبل ما تخلي  فرصة تحكي
___________________________________
طقت الساعه 12في الليل 
ورجع وضع الحوش للكئابه ولي الاضواء الباهته 
خش عدي لغرفة حناه مريم وهوا يشوفلها بعيون بريئه 
عدي:كيف حالك اليوم ❤️
مريم؛مفنصه عيونها وخايفه يديرلها شي وهيا مش قادره تتحرك!💔
عدي:هههه...تبي تعرفي علاش ضحكت!!
مريم:تشوفله بخوف ....
عدي:قرب عليها....تبي تعرفي صح؟!
تذكرت يوم خنقتيني في الصندوق يلي جابه عمي باش ترقدي في القايله تذكري!
مريم:تبلع في ريقها وتشوفله 
عدي:سارح ويحكي....كنت صغير يا حناي منعرف شي!
نلعب عادي زي باقي الصغار 
حطيتيني في صندوق وسكرتي عليا باش ترقديلك ساعه 
رمش عيونه وشافلها....علاش هكي درتي فيا وكنتي عارفه اني ممكن نموت؟
لان مكانش عندي اب يسأل ومهتم بيا مثلا!!!
زاد قرب عليها وهوا قارن حواجبه.....تبي تعرفي كيف كنت مخنوق داخل؟؟
نخليك تجربي !
مريم:زادت طلعت عيونها اكتر وهيا مرعوبه 
عدي:ضحك...
نوصفلك الشعور قبل ما تحسيه...رح تحسي هكي ان نفسك بدي يهرب .....نحى من عليها انبوبة الاكسجين
بعدين رح تحسي ان الدنيا ضاقت بيك ومعندكش سند ولا حد يساعدك ويطبطب عليك!!
بدت عيون مريم ادمع وتحمر 💔
عدي:بعدين نحاولي تاخدي نفس باش تعيشي لكن مش لاقيه!
مريم:تحول وجها لي اللون الازرق وبدت تفرفش في مكانها 
عدي:بعدين بعدين....انا فتحو عليا الصندوق يلي انتي سكرتيه!
منعرفش باقي الشعور .....توا انتي احكيلي شن تحسي  بدون ما في حد يجي وينقذك!!....وخر خطوات ويديه في جيوبه يتفرج عليها وهيا تصارع في الموت !
دقات قلبها زادت من الخوف والنفس هرب عليها لين
عدي:اياه؟....قصدك توفيتي؟
قرب عليها خطوتين....لو كنت عارف انك بتموتي راهو رجعت الاكسجين ☹️....
رد انبوبة الاكسجين على وجها وطلع واحساسه كللللله برود 
______________________________________
ناهد:اي ضياااء اي تقبل كلامي لعند امتى نقعد ننزلك امتى ماتبي 
خدت كوب العصير وشربت منه....لو يشوفني خوي وربي يعدمني 
ضياء:مقعمز في السياره وسارح....عندي حل احسن من طلعات الخوف هاذي يلي انتي فيها
ناهد:توسعو عيونها....عع عشنو تحكي ؟
وحطت في بالها على طول انه يطلب منها تهرب معاه !!
اذكرت لي كلام ليان عليه....انت شن تقصد!
ضياء:يحكي وعارف كويس لو طلعت منه كلمة صعب ترجع.....نكونو مع بعض ديمه بدون خوف 
ناهد:نهرب معاك !!!
تسحابني بندير نفس مدارت بنت عمي ضياء؟
تحسابني سهلة  ورخيصه تجيبني وترفعني بي كلمة منك و......
ضياء:كنت نقصد ان نبي نخطبك!!!
ناهد:كك كك شش كيف شنو !؟
ضياء:ابتسم بتوتر ابتسامه حلت وجها اكتر ما هوا حلو❤️...اي ياقلبي 
شن رايك !
ناهد:قول والله تحكي جد؟!
ضياء:امتى قتلك شي وكذبت فيه؟
ناهد:انا نبي نخش الحمام شوي ونكلمك....سكرت النت وبدت تنقز في مكانها من الفرحة❤️
وقفت وفتحت الروشن وخدت نفس عممممميق وهيا فرحانه !
لكن بمجرد ما اذكرت ان ساره مش موجوده عشان تشاركها فرحتها!....رجعت ملامح الاكتئاب ❤️
              🔥رويـــــــات بنـــــوتـــة الــشـــيخ🔥
              🔥أروى الطـــــــاهـــــر المسلاتي🔥
              👑القروب الاصلي400الف عضو👑
ليان:وقفت ربع ساعة في غرفتها سارحه ودماغها يفكر!
ولعت السبيكر متاعها على اغنية وعلت  الصوت وهيا تشوف للباب تراجي !
دقيقة اثنين ثلاثة 
واخيرا فتح الباب وصار يلي تبيه !
وقفت وعيونها فيه تلمع رغم كل شي صاير❤️
عدي:شن حكيت على الصوت العالي ليان؟!
ليان:طفت الاغاني وهيا تشوفله....نسيت 
عدي:سكر الباب وهوا يشوفلها.....غرفتك دافيه ❤️
ليان:غطت نفسها بي مالية الصوف وهيا تشوفله ...طول الوقت مشغله الدفايه 
عدي:نحى سبيدروه ورقد على السرير بدون استئذان  سكر عيونه وهوا يحكي ....ريحة غرفتك 💔
شعور الدفي فيها 💔
يذكرني بي شي قددددديم يا ليان قديم هلباااااا
ليان:تشوفله وهيا متأثره....شي زي شنو؟
عدي:شي زي ....زي العائلة مثلا
حاجه فيها حب هكي 
فيها حد يخاف عليا ويهتم بيا 
ليان:قعمزت على السرير جنبه وهيا تشوفله❤️
كائن قوي قدامها 
قوي بجسمه وبي فلوسه ❤️
لكن داخله ضعيف لدرجة محدش قادر يتصورها 
قعمزت جنبه ويدها على شعره ....مسحت عليه بهدوء كأنها تحاول تنسيه الماضي وتخليه يعيش من جديد❤️
رقد بين يديها وهوا ناسي كل شي 
ناسي خدمته ومواعيده 
ناسي مرته يلي مش معترف بيها ومخليها في شقتها ميعلمش بي حالها 
ناسي حناه يلي قطع عليها النفس قبل دقايق 
________________________________
منى:لوحت اختبار الحمل ع طول يدها وهيا تخبط ع خدودها وترررعش من الخوف 💔
تبكي وتشوف في حباتها خلاص راحت سوداء اكتر من السواد يلي عايشه فيه💔💔💔
تذكر لي تهديدات عدي وحلفه ع الحمل ومش فاهمة كيف تتصرف ولا شنو ادير!!!
اول فكرة جت في بالها كيف نجهض؟!
كيف نتخلص من الولد يلي  بيجي ع هاذي الدنيا بي الحلال لكن متبيش حد يعرف بيه واولهم بوه !!
____________________________________
نجيب :مفيش شي انتي تتخيلي 
هيا كلمة كان ولد خوي رسمي ناويلنا ع الشر راهو اوحنا في اقرب موقف صاير زيني زي خوتي 
لكن خوتي هما يلي جابو بنات وطولهم راسهم وشردوهم ماعندي ما نديراهم 
جيداء:يا نجيب برا دبر في مكان قاعده نقولك ان الدور جاي عليك!
نجيب؛الواضح انك بتقعدي تدوي هلبا في نفس الموضوع 
ترا سكريلي الضي وخليني نرقد بالله ....وعطاها بي الضهر ورقد 
اما جيداء قعدت ساهره تفكر طوووول الليل ....
_________________________________
طق طق طق 
طقات باب عاديه جدا واي شخص يسمعها عادي 
لكن لما تكون طقات الساعه 4في الليل على باب حوش كبيييييير رح تكون انذار مش طقات عاديه!
انذار لي شي جديد بيصير !
جديد ويخوف نفس الساعه يلي دق فيها...
يتبع..

لقراءة الفصل التاسع عشر اضغط على (رواية حرب الملايكة الفصل التاسع عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية حرب الملايكة)
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق