القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حرب الملايكة الفصل السابع عشر 17 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الجزء السابع عشر 17 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الحلقة السابعة عشر 17 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة البارت السابع عشر 17 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الفصل السابع عشر 17 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الفصل السابع عشر 17 بقلم أروى طاهر المسلاتي


ناهد:المشهد كأنه من فيلم رعب !💔
جثة ساره المذبوحه قدامي كيف طاحت من السياره عيونها مقلوبه وفمها نص مفتوح والدم طالع منه!💔
شعرها مطلوق ملطخ بي الدم💔 وبوها يشح فيها من رجلها كأنها كيسة كناسة وبيلوحها عادي !
حسيت الدنيا لفت بيا وقاعده مش مستوعبه!!
ساره كانت معاي الصبح تضحك!
تحكي والنشاط مالي عيونها وتستنى في الساعه3عشان تتلاقى مع خالد !💔
خالد يلي كانت تموت في الارض يلي يمشي عليها رغم انه معنده شي!!
قمت عيوني  في يلي حواليه وتجاهلت العياط والصريخ يلي صاير  وفكرت....خالد!!
خالد وين ؟
خالد اخر شخص كان معاها؟؟؟؟
قبل حتى ما نكمل سؤالي نطق بوها وقال ...هيا والكلب يلي كانت معاه عند ربي 
وانا غاضب عليها ليوم الدين 
وغطا عيونه بيديه يخفي في دموعه !
طحت على ركابي وانا مش مستوعبة يلي نقال!!!
ذبحوهم الزوز !💔
الزوز توفو بنفس الطريقه !
فاتت ساعات !
وصلت الاسعاف والشرطه وتعبى الحوش زحمى!!💔
منزلتش ولا دمعة مني من كثر الصدمه!
__________________________________
ضياء:البنت كويسه عدي 
عدي:ضربه كف ومسكه من رقبته....شن مقايللللللليننننن
شن تعاهدنا من اول ما طلعنا من الحبسسسس 
حبيتهاااااا؟؟؟؟
ضياء:ساكت ويشوف لي عدي بنضرة كسره 
عدي:دف من ضياء من كتافه ....كويسة؟؟؟؟
مش هاذا كان كلامنا !!!....
مش هاذا كان تفاهمناااااا 
مش هاذا كان عهدنا !
ضياء:يبلع في ريقه وعيونه حمرررر....مقدرتش 
عدي:عيط عليه بعصبيه....شننننن هوا يلي مقدرتااااش !!!
ضياء:سكت شويه ....مقدرتش نبعد عيوني من عليها البنت
هيا نضيفه مش زيهم وربي 
انت لو تعرفها كويس م.....
عدي:قاطعه بنبره عاااالية .....شن الكلام يلي تقوووول فيه !!!!
انت قاعد تتكلم على بنت جت من عيله نبي نحرقها حررررررق منبيش نخلي منهم ولا مخلووووق  
تجي تحب وحده منهم وفيهم!
بعقلك انت ولا شنننننني!!!!!
ضياء:خدي نفس عميق ....اي بعقلي 
عارف شنو دارو فيك وكيف تبي تعاقبهم 
لكن مستحيل نخليك تأذيها البنت وكلامي هاذا حطه في بالك عدي 
ناهد لا.....
وطلع وسيبه....
_________________________________
ليلى بدت اعراض الجنون عليها!
تكلم في نفسها وكل شويه يردو فيها من الشارع!
راجلها معش عنده قابليه يحكي مع حد 
كأنه صوته اختفى وراح 
تبخر!!
العيله نهارت !💔
مريم كبيرة العيله ملوحه في السرير ومفي شي يتحرك غير عيونها!!
والحوش فيه موته يحكو في بشاعتها  الناس كلهااا
كأن الدنيا ضحكت عليهم!
اغرتهم بي فلوس عدي وسيارات والنعم يلي متنعدش 
بعدين فجآه خدت منهم كللللل شي 
ومخلتلهمش حتى الشرف!!!
ولا حتى سمعة باهية يواجهو بيها الناس !!!
              🔥رويـــــــات بنـــــوتـــة الــشـــيخ🔥
              🔥أروى الطـــــــاهـــــر المسلاتي🔥
              👑القروب الاصلي108الف عضو👑
فات على حالة وفاة ساره اسبوعين!
خش عدي والسعاده ماليه قلبه❤️
اصوات بكي ليلى يسمع فيها موسيقى والحان ....
وقف قدام عمه وهوا يحكي وملامحه مفيهاش اي نوع من انواع الرحمه 
عدي:عمي 
نوري:شافله ومتكلمش 💔
كانت حالته النفسيه منهاره💔 على موت بنته الوحيده بي الطريقه هاذي !
عدي:نتأسف منك
معش نقدر نخليك عندي اكتر من هكي 
انت عارفني اهم شي سمعتي بين الناس 
وبنتك جابت العار نفس بنت عمي مروان بزبط 
خود مرتك والمغرب منشوفكش هنايا 
ليان:وقفت بصدمه.....مرررريض انتتتت؟؟؟؟
فيك شيييي؟؟؟؟
انت شايف حالته مسكين كيف ومرته يلي قريب نجنت جاي تلز فيه وتبيه يطلع في نفس اليوم عدي اصحى ع روحككككككك 
عدي:كأنه مسمعش ولا كلمة من يلي نقالت .....نتلاقو ع الخير 
وعطاهم بي الضهر وركب 
_____________________________________
ناهد:تحكي ودموعها زي المطر ....معندهاش خوات وكنت انا اختها 💔
وربي ضياء وربي كانت كويسه اقسم بالله مدارت العلط مع خالد💔
كانت تحبببه وتموت فيه وحتى هوا نفس الشي وكانو بيتزوجو 
بس انا منعرفش يلي صار 
منو بلي خبر فيهم هديك الليله💔
ضياء:سرح يذكر .....
عدي:منقربرش الدم !
بوها يلي يجي يقتلها مش احني 
ضياء:عدي مش حاسس ان يلي ادير فيه هلبا!؟
عدي:شافله بنضره تقتل....مش اكتر من يلي داروه فيا!!
ناهد:مسحت دموعها.....انا ماشيه 
قلت لي امي بنجيب حاجات من الصيدليه ومش معطله 
ضياء:مسكها من يدها بحنية......استني شوي 
قاعد مشبعتش من شوفتك ليا اسبوعين مش قادر نوصلك
ناهد:ترجف....خليني ننزل احسن ما يصير فيا زي ساره 
ضياء:بي ابتسامه ع الجنب....نجوم السما اقربلهم ❤️
لو فيهم واجل حد يقرب ويمس منك شعره وحده 
وربي نمحيه من ع الارض 
ناهد:مسكت يده بي يديها الاثنين....ضياء 
ضياء:ياقلبه
ناهد:انا خايفه💔
ضياء:عقد حواجبه ....من شنو؟!
ناهد:من كل شي 
حاسه ان الدور علينا وبيصير فيا شي بعد بنات عمي 💔
ضياء:مسكلها يديها الاثنين وقرب على عيونها....اوثقي فيا بس❤️
انا معاك ومستحيل يصيرلك شي 
تمام؟
ناهد؛ابتسمت بعد ما حست براحة كبيره❤️
__________________________________
عدي:حط تالفونه ع السرير ونحى جاكيته والبدي يلي كان لابسه 
انفتح الباب بقوه 
ليان:عدددي عددددي حرام عليك عمي بيطلللع 
تعالا شوفه بيطلع هوا ومرته 
مرته هبلت معنداش مكان ولا خدمه عدي حرام عليك يلي ادير فيه وربي بنتهم كيف متوفيه 
عدي:قرب منها بهدوء.....مسح دموعها يلي كانت بطيح خلاص ......نسيتي كم لزوني مره!
ليان:عقدت حواجبها....شني؟
عدي:كم لزوني مره من حوشهم وانا صغير؟
يمسحلها على شعرها....وكم مره طلعوني من حوشهم وخاطري مكسور ودمعتي ع خدي؟
ليان:بصدمه....انت؟
امتى الكلام هاذا؟؟؟
عدي:اشرلها على الارض .....من لما كان طولي هكي !
ليان:وخرت خطوتين.....عدي انت تحكي على شي صار قبل18السنه!!💔
عدي:كان انتي نسيتي انا منسيتش....وعطاها بضهر وهوا يلبس في تيشرت التوته...
ليان:طلعت والخوف ماليها .....
عدي حني معش صغار ره 
زمان اما كنا ناهبو في حرب كنا ملائكة منعرفوش 
كانت حرب الملائكة زمان 
توا لا عدي !!
عدي:مردش عليها بي ولا حرف!
ليان....بدت تحاسب في روحها ....شنو دارت قبل ؟!
مش ممكن حتى هيا يحاسبها ؟!
مكانتش تعرف ان مش هيا يلي دايره!
يلي داير تحت التراب ليه سنين وبنين☹️💔..
يتبع..

لقراءة الفصل الثامن عشر اضغط على (رواية حرب الملايكة الفصل الثامن عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية حرب الملايكة)
reaction:

تعليقات