القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اجبرني اعشقه الفصل السادس عشر 16 بقلم همس حسن

رواية اجبرني اعشقه الحلقة السادسة عشر 16 بقلم همس حسن

رواية اجبرني اعشقه الجزء السادس عشر 16 بقلم همس حسن

رواية اجبرني اعشقه البارت السادس عشر 16 بقلم همس حسن

رواية اجبرني اعشقه الفصل السادس عشر 16 بقلم همس حسن

رواية اجبرني اعشقه الفصل السادس عشر 16 بقلم همس حسن


معاذ ونشوى نايمين ع السرير في حضن بعض والاوضة من الشمس اللي داخلة من الشباك
 وفجأة 💥
 روان بتفتح الباب وداخلة .. الباب مبيفتحش 
 قعدت تخبط ع الباب جااامد 
روان : افتح يامعااااذ انا عارفة إنك جوا افتتتتح بقولك 
معاذ ونشوى صحيوا مسروعين نطوا من عالسرير ولبسوا هدومهم بسرعة
روان بتخبط اجمد : افتتتتتح يامعاذ
معاذ بيبص لنشوى و بصوت واطي : خشي استخبي في البلكونة تكت الكنبة وانا هقفل عليكي من جوا .. بسررررعة 
دخلت نشوى بسرعة تحت الكنبة وهو قفل البلكونة 
معاذ : ايوووة جاي حاضر 
راح فتح الباب بسرعة
معاذ : فيه ايه ياروان انتي بتفتحي على حرامي !!
روان داخلة بسرعة تبص حواليها : انت بتعمل ايه هنا يامعاذ .. وايه اللي موترك كدا
معاذ : يابنتي انتي مجنونة ولا مهووسة شك في ايه مالك 
هو انتي مش طردتيني امبارح بالليل من الأوضة .. كنتي عايزاني أنام فين يعني ؟؟؟؟
روان : معاذ انت مخبي حاجة وانا متأكدة من دا 
معاذ : وانا هخبي اااايه عنك يعني 😱
وهو بيتكلم بصت على رقابته لقيتها متخربشة .. متكلمتش ولا علقت 
رمت عينيها على السرير شافت روج كاشمير ملحوس في الملاية ... بردو متكلمتش
راحت وقفت قدام التسريحة 
مسكت في ايديها مشط فيه شعر حريمي 
رفعت المشط قدام عين معاذ 
معاذ واقف متلبش مكانه عرقان من الكسوف والهوف وكل همه ييجي في بالها تفتح البلكونة وساعتها يروحوا في داهية بجد 
سابت من ايديها المشط وبدون ولا كلمة فتحت باب الأوضة وخرجت على برا 
معاذ واقف مستغرب من تصرفها وإنها متكلمتش ولا كلمة 
طلعت روان على اوضتها وقفلت على نفسها الباب ••• خرجت نشوى من تحت الترابيزة فتحلها معاذ الباب ودخلت الأوضة 
نشوى : حست بحاجة ؟
معاذ : غالباً عرفت إني كنت بخونها .. بس بالنسبالك انتي مفيش أي دليل 
نشوى بتغمض عينيها : طيب الحمدلللللله 🤦🏼‍♀️
معاذ : طب حوار إنها عرفت اني بخونها دا محركش حاجة جواكي بإذن الله 🤔
نشوى : ياحبيبي .. بالنسبة لخيانتك هي كدا كدا عارفة ودا مش جديد عليها 
اللي كان هيبقي جديد بجد إنها تكشفني انا كمان 
معاذ : طب وبعدين .. هنعمل ايه ؟ 
نشوى : هنستني نشوف رد فعلها الأول وعلى حسب رد الفعل هيكون التصرف 
بس خد بالك .. اللي جاي هيكون مهم جدااااا وكله خطر ، وعلى فكرة هي غالباً مش هتلحق تعمل حاجة دلوقتي عشان السنيورة اختها في المستشفي 
معاذ : مليكة في المستشفي ؟!
نشوى : اه 
معاذ : ليه كدا .. وعرفتي منين ومحدش في البيت عارف اصلا
نشوى : متستقلش بمصادري ها 
معاذ : تمام ربنا يسترها .. انا هخرج من الاوضة دلوقتي وانتي ظبطي الدنيا وكمان ساعتين كدا لما تتأكدي إن مفيش حد مركز اطلعي انتي كمان 
نشوى : متقلقش عليا 
⚫✨⚫✨⚫✨⚫✨⚫✨⚫✨⚫✨
*في المستشفى *
آدم واقف على باب الأوضة يسمع اللي بيتقال
الدكتور : ها يامدام مليكة .. قررتي ايه ؟؟
مليكة : مفيش محاضر هتتعمل 
الدكتور : يعني ايه
مليكة : يعني انا وجوزي بنحب بعض ومفيش أي حاجة من الكلام اللي حضرتك قولته لا فيه اغتصاب ولا يحزنون هو يمكن العشم خدنا بس شوية لكن دا ملهوش اي علاقة بالعنف وبقضية الرأي العام اللي حضرتك كنت ناوي تفتحها دي 
الدكتور : انا آسف يامدام مليكة بس هي دي قوانين المستشفى عندنا لما بتجيلنا أي حالة من الحالات دي بنبلغ الحكومة عشان نخلي مسؤوليتنا من أي حاجة 
مليكة : وانا بقول لحضرتك انتو فهمتو غلط ومفيش حاجة من الكلام 
آدم بيبرق 
بينه وبين نفسه : الفرصة جاتلها لحد عندها ورفضت !!
الدكتور : تمام اللي يريحك يامدام مليكة 
مليكة : اللي يريحني إن حضرتك تكتبلي على خروج بقا عشان انا خلاص اتحسنت وبقيت زي الفل 
الدكتور : تمام بس لازم نعملك سونار الأول على الجرح اللي في الرحم عشان نتطمن إن النزيف مش هيرجع تاني 
مليكة : مفيش مشكلة 
💖✨💖✨💖✨💖✨💖✨💖✨💖✨
*في أوضة روان *
روان قافلة الباب على نفسها وقاعدة على السرير .. عمالة تفتكر كل حاجة حصلت من ساعة مااتجوزت معاذ ومن أول مرة اكتشفت خيانته لحد اليوم اللي خانها فيه في نفس البيت 
قلبها بيتقطع من الوجع والقهر اللي حاسة بيه 
*ودا شئ طبيعي *
🔥 الخيانة مفيش أصعب منها وإحساسها ميتوصفش مهما حاولنا نعمل دا .. إحساس بيخلع القلب من مكانه ، روح الإنسان بتقيد ناااار من جواه لا قادر يطفيها ولا حتى يتعايش معاها عشان بتموته بالبطئ كل مرة بيفتكر إن حبيبه/خطيبه/ زوجه بيخونه أو حتى بيفكر في حد غيره •• ربنا ما يكتب الاحساس دا على أي حد منكم 🔥
وبعد سلسلة ذكريات جت في دماغ روان .. وتخيلها إن ابنها اللي نايم بيعيط جنبها دا ممكن يكبر في يوم من الأيام ويشوفها بالضعف دا 
فتحت درج الكومودينو .. طلعت شريط برشام كامل ، مسكته في ايديها وبدأت تبصله 
🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥
*في المستشفى *
خلصوا الكشق والسونار .. سهيلة بتلبس مليكة وبتلملها حاجتها ، خلصوا وخرجوا على برا 
آدم : انا هنزل اجهز العربية 
مليكة : إسلام .. انا هركب معاك عربيتك 
انا عايزة أشوفه ولا اتوجد معاه في مكان واحد
آدم بيبصلها بحزن : تمام يااسلام روح وصلهم انت بعربيتك
سهيلة : لا ياادم انا هركب معاك 
إسلام : تمام .. تعالي يامليكة 
نزلوا هما الأربعة ، مليكة مع اسلام .. سهيلة مع آدم 
*في عربية إسلام *
إسلام : حمدالله على سلامتك يامليكة .. قلقتينا عليكي 
مليكة : الله يسلمك يااسلام .. ربنا يخليك 
معلش تعباك معايا بقا 
إسلام : متقوليش كدا يابنتي دا انتي مرات اخويا يعني اختي
مليكة بتبص ع الطريق وعينيها بتدمع 
إسلام : آدم عرف كل حاجة 
مليكة بتبرق : كل حاجة اللي هي ايه ؟؟؟؟
إسلام : عرف إنك بريئة وبتداري على حد .. بس معرفش مين الحد دا 
مليكة : وانت عرفت منين الحد دا يبقي مين ؟؟ 
إسلام : دا حوار يطول شرحه .. المهم هنعمل ايه
مليكة : اوووووعى يااسلام .. اوعى آدم يعرف اي حاجة أبوس ايدك 
انا قعدت بعاني سنتين عشان آدم بالذات ميعرفش حاجة زي كدا ومش هقبل بالبساطة دي إنها تتفضح قدامه ويقتلها 
دا عمل فيا انا كل دا وانا حياله بنت عمه .. امال لو أخته بقا
إسلام : متقلقيش انا عمري ما هعرفه حاجة زي دي 
بس لازم نلاقي حل بردو .. ادم مش هيسكت
مليكة : بلاش نتكلم عنه أحسن .. اللي جوايا ناحيته كتييييييير اوي ولو طلع انت نفسك هتزعل على صاحبك 
🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥
*في عربية آدم *
آدم بيسوق ومش شايف الطريق ولا العربيات .. مش شايف غير 
شكل مليكة وهو بيعذبها ، شكلها وهي في المستشفي .. مش شايف غير كلام الدكتور وهو بيقوله عندها متلازمة نادرة وياعالم هتروح امتى
ووسط التوهة دي كلها 
سهيلة بتطبطب عليه : حاسة بيك ياادم 
آدم : انا محدش هيحس بالنار اللي جوايا دي غيري ياسهيلة .. انا دمرتها بأيدي 
سهيلة : انا معاك انك غلطت ، وغلطة كبيرة اوووي
بس كل حاجة ليها حل .. والغلط بيتصلح والنفوس بتهدى وبتتصافى ياادم 
أهم حاجة الفترة الجاية تعمل المستحيل عشان تصلح غلطك دا 
آدم : سهيلة .. انتي متأكدة إنك متعرفيش حاجة عن الشخص اللي هي بتداري عليه او حتى السر في الحوار اللي حصل دا كله
سهيلة بتبص قدامها بتوتر 
آدم : سهيلة انا بكلمك
سهيلة : لا ياادم وانا هعرف منين 
آدم : يعني معقولة صاحبتها وقريبة منها اوووي كدا ويعتبر قاعدتكو كلهااا سوا ومتعرفيش سر مهم زي دا 
سهيلة بتوتر : مليكة مش زي مانت فاكر ياادم .. مليكة بير غوووويط وكتومة بطريقة بشعة ، متقدرش تطلع الكلمة منها غير بإعجوبة ودي بالذات انا مقدرتش اطلعها منها 
آدم : اممم .. ماشي ياسهيلة 
بس لو المرة دي كمان عرفت أنك كنتي عارفة حاجة عن الموضوع من قريب او من بعيد هتبقى بزعلة بجد .. خليكي فاكرة 
سهيلة : ماشي ياادم 
رجعت بصت على الطريق وهي متوترة وايديها بتترعش من الخوف 
            🤍🖋️بقلم همس حسن🖋️🤍
🤍✨🤍✨🤍✨🤍✨🤍✨🤍✨🤍✨
العربيتين وصلوا البيت .. نزلوا ودخلوا البيت 
العيلة كلها قاعدين في الريسبشن ماعدا روان ... شافوهم داخلين 
ثرية قامت جري حضنت مليكة
ثرية : حمدالله على السلامة يانن عيني 
بتمسك وشها انتي كويسة ياقلب امك 
مليكة : اه ياماما زي الفل الحمدلله 
ثرية : زي الفل ايه دا انت وشك أصفر وقد اللقمة زي ماتكوني خارجة من وعكة صحية .. مش منظر واحدة جاية من شهر عسل خالص 
مليكة : لا مفيش انا بس جالي دور برد من تغيير الجو وكدا .. انا هطلع أشوف روان عشان عاوزاها
دخل آدم باس ايد أمينة ودماغها .. أمينة زعلانة ومش عايزة تبصله 
سلموا على العيلة كلها 
رفعت : هو انت كنت معاهم في السفرية يااسلام ؟
اسلام : لا انا كنت جاي لادم بالصدفة وقابلته برا 
رفعت : اهااا 
آدم : انت زعلان مني في حاجة ياجدي ؟؟
وفجأة سمعوا مليكة بتصوت بعلو صوتها فوق 
"الحقوووووني اطلعوا بسرررررعة "
برقوا وكلهم وجريوا على فوق (رفعت - آدم - سهيلة - إسلام - ثرية - نشوى - معاذ) 
💥💥💥💥💥💥💥💥💥💥💥💥💥
مليكة طالعة لروان .. بتفتح الباب وداخلة 
لقت روان مرمية في الأرض فاقدة وعيها ، شفايفها زرقة وجسمها متلج وجنبها شريط برشام فاضي 
مليكة بتلطم : يانهار اسوووووود 😱😱 بتنتحري ياروان بتنتحررررررري 
بتهز فيها جامد : روااااااااان قوووووومي ياروان 
الحقوووووني اطلعوا بسرررررعة 
وصلوا الأوضة ودخلوا جري 
رفعت : ايه يابننننتي فيه ايه 
ثرية بتدب على صدرها : ياحوستي .. بنتتتتتتي 
معاذ بيبرق مصدوم ومبينطقش
نشوى بتبتسم من تحت لتحت
سهيلة بتبص على الكومودينو لقت ورقة بيضا ولسة هتفتحها
آدم بيزقهم وداخل يجري على جوا .. نزل على الأرض بسرعة يشيلها 
مليكة بتمسك ايده وبعياط : اوعي ايييييدك ومتلمسش اختتتتي 
آدم : اووووعي يامليكة مش وقتتتته 
شال روان وجري بيها على تحت بسرعة وكلهم وراه .. سهيلة حطت الورقة في جيبها ونزلت وراهم بسرعة 
حطها آدم في عربيته وجري يركب قدام عشان يسوق .. ركبت مليكة جنبها بسرعة وثرية من الناحية التانية وبقيتهم في عربية إسلام ، داس بنزين أعلى حاجة وجري على المستشفى
مليكة بتهز روان : روان .. ياروان ردي عليا أبوس ايدك انا مش ناقصة تعب أعصاب 
انا هستحمل اي حاجة إلا بعدك عني ياروان والنبي ماتسيبيني لوحدي 
ثرية بتحاول تمسك نفسها : تبعد عنك اااايه ما تلمي نفسك اختك ززززي الفل ومفيهاش حاجة هي بس تلاقيها داخت شوية من الدوا 
مليكة بتعيط : ياروان ردي عليا والنبي بقا 
آدم : اهدي يامليكة .. اهدي وادعيلها احسن ربنا يخفف عنها ويقومها بالسلامة بسرعة 
مليكة بغضب : انت متتكلممممممش خااالص مش عاوزة أسمع صوووووتك 
آدم : حاضر يامليكة سكتت 
*في عربية إسلام *
رفعت : دوس بنزين أعلى يابني عاوزين نجري بسرعة 
إسلام : دايس والله بس اكتر من كدا هنعمل حادثة 
سهيلة على الكرسي اللي جنبه : معلش يااسلام تاعبينك معانا اليومين دول 
إسلام : متقوليش كدا يابنتي تعبكم راحة .. ربنا يطمنكم عليا يارب وتقوم بألف سلامة 
نشوى : يارب يااسلام يارب
وصلوا المستشفي .. نزل آدم جري فتح الباب وشال روان ودخل بيها جري على قسم الطوارئ اداهالهم .. اخدوها وخرجوهم على برا 
فضلوا كلهم رايحين جايين متوترين جدااا ومليكة عمالة تعيط 
ثرية : استر ياستار .. استر ياستار
مليكة : يعني اللي حصل دا معناه ايه .. معقولة حاولت تنتحر ؟؟؟
رفعت : وايه اللي هيخليها تحاول تنتحر .. لا معتقدش ، روان أعقل من كدا بكتير
سهيلة : مليكة .. كان فيه حاجة كدا عايزة اوريهالك 
مليكة : ايه هي
سهيلة : انا لقيت الورقة دي ع الكومودينو جنب روان وهي واقعة 
مليكة : وريني 
أخدت الورقة فتحتها 
"طول عمري بمشي زي مانتو عايزين وبعمل اللي يريحكم ، بس المرة دي اسمحولي انا مش قادرة هقدر استحمل •• مش هقدر استحمل واعيش مع واحد خاين بعد ما شوفت خيانته بعيني لمجرد إني معصيش كلمتك ياجدي ، او موجعش قلبك ياامي ، او مشردكش ياابني
وقفت قدامك ياجدي وقولتلك انا تعبت ، اتحاميت فيك وقولتلك طلقني .. وكان ردك المعتاد "لا"
بس انا فعلاً تعبت من الحياة دي ، وكفاية اوي لحد كدا "
مليكة قرت الورقة وبدأت العفاريت تتنطط قدام عينيها .. وشها احمر وحواجبها اترقعت 
رفعت عينيها وبصت لمعاذ 
آدم : ايه دا واضح إن النوبة هتيجي لمليكة حالا 
ولسة بيتحرك عشان يمسكها بسرعة طارت مليكة مسكت طفاية الحريق وبكل قوتها رزعتها في دماغ معاذ "هقتلللللك يامعاذ " 💥💥
يتبع..
لقراء الفصل السابع عشر اضغط على (رواية اجبرني اعشقه الفصل السابع عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية اجبرني اعشقه)
reaction:

تعليقات