القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت صغيرة الفصل الثالث عشر 13 بقلم رحمة سكيكر

 رواية احببت صغيرة الجزء الثالث عشر 13 بقلم رحمة سكيكر

رواية احببت صغيرة الحلقة الثالثة عشر 13 بقلم رحمة سكيكر

رواية احببت صغيرة البارت الثالث عشر 13 بقلم رحمة سكيكر

رواية احببت صغيرة الفصل الثالث عشر 13 بقلم رحمة سكيكر

رواية احببت صغيرة الفصل الثالث عشر 13 بقلم رحمة سكيكر

جهز صقر ولبس بدلته السوداء مع شعره الجذاب و رش من برفانه الرائع و ساعه السوداء  
وروح جهزت ايضا لبست تنوره نبيتي و بلوزه بيضاء مع حزام اسود كوتشي ابيض و رفعت شعرها كحكه فوضويه و انزلت بعض الخصلات منها 
خروجت روح و انبهرت بجمال صقر 
صقر بغمزه: حلو انا صح 
روح بخجل: يله بينا 
صقر بضحك خفيف: يله 
نزلو تحت وجدو سوزي حط رجل علي رجل و تشرب فنجان قهوه 
سوزي وهي تنظر الي روح بنظره غيظ من جمالها 
سوزي: رايح فين يا حبيبي 
صقربثبات: رايح الشركه 
سوزي و هي تنظر الي روح من تحت لفوق : مع الفلاحه دي 
صقر بغضب: سوزي احترمي نفسك انا بحزرك المره الجايه مش هرحمك ثم امسك يد روح و خرج من القصر 
سوزي نفخت بغيظ: ماشي ياصقر ولله لوريك انتا و الفلاحه دي 
عند صقر 
صقر و هو يمسك يد روح: متزعليش 
روح ببتسامه: مش زعلانه 
صقر ببتسامه قب'لها قبله رقيقه علي شف'تيها 
ثم ركب السياره 
صقر: هيبا الحرس معاكي علطول مش هتتحركي من غرهم 
روح: حاضر 
صقر ببتسامه:لما تخلصي رني عليا ابعتلك السواق 
روح ببتسامه: ماشي 
وصلو الكليه مع الكثير من الحرس 
خرج صقر و انزل روح 
صقر بحب : مع السلامه هتوحشيني 
روح بخجل ثم انصرفت وهي تقول: وانتا كمان 
نظر صقر الي خيالها و هي تبعد ببتسامه: 
مش عارف هقضي يومي ازي ثم ركب سيارتو و انطلق علي شركتو 
دخل صقر بهيبتو المعتاده ونظرات الرعب بين موظفينو و همسات الفتيات عن جمالو ثم دخل الي مكتبو 
فدخل عليه صديقه مراد
مراد بغمزه: كل دا غياب اي العروسه الجديد اخرتك المر دي 
صقر بغضب : متجبش سرعتها علي لسانك يا مراد 
مراد بضحك: خلاص انا خارج يا صحبي 
بدا صقر يندمج مع الملفات ولكن كل ما يشغل تفكير هو معشوقته الصغير 
عند روح دخلت الكليه و كانت في قمه سعاديتها و نظرات الفتيان و الفتيات اليها فكان كل من حولها حراس و هي كانت جميله جدا 
احدي الفتيات: متعرفوش مين دي يابنات 
ولد: دي شكلها جديد اول مره تشوفها بس عجبتني اوي 
احدي الفتيات الخري: بس كل دا حرس اكيد وحده مهمه 
ولد: مهمه ازي يعني 
ظلو يتكلمو عنها و كانت تسمعهم ذهبت روح الي المدرج ولكن اوقفها الدكتور 
الدكتور: لو سمحتو مينفعش حرس في المدرج 
احد الحرس: مينفعش لي 
الدكتور: خد ازن العميد الاول 
احد الحرس: روح هانم هنشوف الموضوع دا حضرتك خمس دقايق و نجي علطول 
روح: ماشي 
دخلت روح المدرج جلست ولكن جلس بجانبها شاب يدعي احمد وهو ابن رجل اعمال و بيسقط كل سنه 
احمد: ازيك يا عسل 
روح خافت الانها سنتها الاولي لها و لم ترد 
احمد بنظره خبيثه و يقترب منها : تخدي كام 
روح بخوف و توتر: ل لو سمحت ابعد 
احمد: في اي هديكي الي عوزا 
روح بصوت عالي: انتا قليل الادب 
الدكتور: في اي يا انسه 
روح بدموع: الستاذ بيضيقني 
احمد: كدابه انتي الي بتحولي تجرني من سعتها 
الدكتور: علي مكتب العميد يا انسه انتي و استاذ احمد 
في مكتب العميد 
العميد: حصل اي يا احمد 
احمد: كانت بتحاول تجر'ني و تديني رقمها 
روح بدموع: ولله محصل انتا كداب و مش محترم 
ضربها احمد علي وجهها سقطت روح علي الارض 
ثم ينفتح الباب و يدخل شخص فينصدم العميد و احمد....................................... 
يتبع..
لقراءة الفصل الرابع عشر اضغط على (رواية احببت صغيرة الفصل الرابع عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية احببت صغيرة)
reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق