القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت دكتوري ولكن الفصل الخامس 5 بقلم سلمى ياسين

 رواية عشقت دكتوري ولكن الجزء الخامس 5 بقلم سلمى ياسين

رواية عشقت دكتوري ولكن الحلقة الخامسة 5 بقلم سلمى ياسين

رواية عشقت دكتوري ولكن البارت الخامس 5 بقلم سلمى ياسين

رواية عشقت دكتوري ولكن الفصل الخامس 5 بقلم سلمى ياسين

رواية عشقت دكتوري ولكن الفصل الخامس 5 بقلم سلمى ياسين


همس : يخربيتك انت بتعمل اي هنا هو مش انا قولتلك تختفي من هنا خالص ولا انت مش هتسكت الا لما تجبلى نصيبه حياة كانت تحت دلوقتي انت فاهم يعني اي تشوفك
محمد : وفيها اي مش فاقده الذاكرة وجوزك عارف اني اخوكي فين المشكلة
همس : المشكلة انك انت اللي خبطت حياة بالعربية افرض شافتك وافتكرت ولا كاميرا جابتك هنروح فداهية
محمد : مش دي طلباتك انزلها من بيتها  واسقطها برضو مش انتي اللي طلبتي كده ولا انا عملت من دماغي
همس : اه طلبي عشان فهد يكون ليا مش عشان حاجه تانيه هو كان ليا من الاول بس هي خدته وانت عارف كده
محمد :عارف اي وزفت اي اي اللي ينزلني اموت ابن واحده واهي كانت هتموت وسقطت ارتحتي كده
همس : مرتحتش فالاخر رجعني هنا وفضل معاها ومعرفش قالتله اي وهما برا
محمد : اهدي شويه على نفسك بقيتي صعبة جدا بجد بقيتي حاجه لا تطاق حرفيا وانا كنت هنا عشان عارف انك مش هنا ومتخانق مع مراتي
همس : انا اسفه يا محمد انا بس متوترة الفترة دي وقت وكل حاجه هتتصلح..... اعملك حاجه تأكلها؟
محمد : لا انا هنام تصبحي على خير
همس : وانت من اهل الخير يا محمد
همس دخلت اوضتها وفضلت تفكر فاللي قاله محمد ليه وأنه هو صح فعلا هي اتسرعت جامد
فضلت تفكر لحد ما نامت
******
حياة : فهد انت مدايق عشان همس مشيت
فهد : لا والله انا مبحبهاش
حياة : اتجوزتها وانت مبحبهاش ازاي
فهد : انتي مش فاكره انا قولتلك قبل كده
حياة : انا اسفة اني بزهقك بأسئلتي كل شويه بس انا لو فاكره مش هسأل انا بس بحاول افتكر
فهد : انا اسف مقصدش هجاوبك من فتره انا وانتي كنا عند همس عشان هي دكتوره نسا وكنا عاوزين نخلف بس التحاليل كان فيها انك عندك عقم ومش بتخلفي
حياة : طيب هو احنا مكشفناش عند حد تاني
فهد : لا انتي قولتي أن همس صحبتك وانتي واثقه انها صح ووقتها طلبتي مني اني اتجوز واختارتيها ليا
حياة : فهمت طيب وهي حامل
فهد : هتحلل بكرا وتشوف
حياة : أن شاء الله تطلع حامل وتفرحك
فهد : انا اصلا مقرر لو مطلعتش حامل هطلقها عشان انا خلاص مش عاوزها اما لو حامل مش هرمي ابني اكيد
حياة : بقالكوا متجوزين قد اي
فهد : ٦ شهور
حياة : اصبر لحد ما تكمل ا سنه ع الاقل ممكن ربنا يكرمكوا
فهد : انتي مش متضايقه
حياة : بص هو يمكن لو فكراك هتضايق اما انا مش فكراكوا اصلا ومعرفش كانت علاقتنا ازاي بس اكيد هفتكر....... انا هنام لاني تعبت مش هتنام؟ 
فهد : هحضرلك الاكل وتاخدي الدوا الاول وننام حاضر 
حياة : تمام 
فهد قام يحضر الاكل وجاب الاكل والدوا لحياة واكلوا وناموا 
*****
محمد صحي من النوم لقى همس محضراله الاكل 
همس : صباح الخير نمت كويس
محمد : صباح النور اه نمت كويس 
همس : طيب يلا نفطر عشان تتاخدني العياده وانت نازل 
محمد : يلا
همس : مقولتليش انت متخانق مع مراتك ليه
محمد : عادي خناقه عاديه
محمد سرح وهو بياكل
وافتكر.... 
حبيبي احضرلك الاكل 
محمد : لا يا حياة انا مش جعان 
غزل : حياة مين انت بتخوني يا محمد 
محمد : مش بخونك دي مريضه عندى وتبقى مرات فهد جوز همس 
غزل: بتخوني  مع مرات صاحبك يا زباله اطلع برا بيتي 
محمد : اهدي يابنتي اسمعي 
غزل اسمع اي وزفت اي على دماغك بقالك كام يوم تنام وتحلم بحياة ودلوقتي بتناديني باسمها وعاوزني اسكت ورقه طلاقي توصلني وياريت مشوفش وشك تاني اطلع برا بيتي يلا 
خرج محمد ووصل بيت همس 
فاق محمد علي صوت همس: اي سرحت ف اي 
محمد : مفيش انا هجهز  يلا وانتي متتأخريش
همس : حاضر 
نزلوا سوا محمد وصل همس عيادتها ورجع للمستشفى تاني طلع فوق لقى فهد وحياة ومصطفى بيفطروا
محمد سلم عليهم
محمد : حياة أي اللي جابك هنا ناويه ترجعي الشغل ولا اي
حياه : بفكر فعلا ارجع انا مش فاكره قعدت ليه بس هبقي احسن لو نزلت تاني بس النهارده انا جايه مع فهد عشان تعبانه ومش عاوزه اقعد فالبيت لوحدي
مصطفي وفهد بصوا لحياة باستغراب
فهد : مقولتليش انك ناويه تنزلي
حياه : عشان مقررتش لسه بفكر
فهد تمام نتكلم فالحوار ده لما نروح.... هقوم اشوف شغلي خلص يا مصطفى ودخل حياه الاوضة بتاعتنا والحقني بسرعه عشان أتأخرنا
دخل مصطفي ومعاه حياة
مصطفي : مقولتليش انك هتنزلي الشغل يعني مش ع اساس بنقرر كل حاجه سوا
حياة : مكنش فدماغي بس قررت اني لازم انزل عشان ابقى قدامهم علطول واخد حقي منهم سوا
مصطفي : انا خايف عليكي
حياة : مبقاش في حاجه يتخاف عليها انا خسرت كل حاجه خلاص متخفش انا بحسب لكل حاجه
طيب انا هخرج انا وانتي اقفلي على نفسك وخلي المفتاح معاكي وفهد معاه النسخه بتاعته لو حبيت ادخل هجيبه  معايا عشان يشوفك قبل ما ادخل عشان مضايقكيش
حياة : شكرا ليك بجد يا مصطفى مش عارفه اقولك اي
خرج مصطفى وسأل فهد
مصطفي : اي ده انت رايح فين
فهد : لهمس عاوز اعرف حامل ولا لا
مصطفي أن شاء الله تطلع حامل
فهد :ياريت بجد انا هفرح من قلبي لو ده حصل
مصطفي : ربنا يفرحك دايما
يتبع..
لقراءة الفصل السادس اضغط على (رواية عشقت دكتوري ولكن الفصل السادس)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية عشقت دكتوري ولكن)
reaction:

تعليقات