القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مصارع الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم يوستينا سامي

   رواية احببت مصارع الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم يوستينا سامي

  رواية احببت مصارع الجزء الثامن والثلاثون 38 بقلم يوستينا سامي

  رواية احببت مصارع الحلقة الثامنة والثلاثون 38 بقلم يوستينا سامي

  رواية احببت مصارع الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم يوستينا سامي

  رواية احببت مصارع الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم يوستينا سامي


يوسف بخضة: انت بتقول أي ..الووووو
يا أمير....قفل الجبان 
نور بخوف :في اي يا يوسف مالك ...
يوسف بخوف: فين بسنت يا نور ..راحت فين 
نور بقلق: نايمة في اوضتك ..خير في حاجة 
يوسف .....فضل واقف ساكت مش بيرد .
فهد: اي يا ابني اتكلم متسكتش كدة ...
يوسف: بس بقي اي رغي ..رغي ايه ...
فهد: طب فهمنا علشان نسكت مثلا ...
يوسف: امير قالي أنهم لقوا أهل بسنت ...
نور بزعل؛ أي ...يعني هتروح تعيش معاهم يا يوسف 
يوسف: لا انا مش هسيبها اصلا .تبعد عني..انا داخل انام ..تصبحوا علي خير 
نور :طب ممكن تهدي شوية ..
يوسف: أنا كويس بس انا عايز انام ....
وفعلا يوسف دخل اوضته لله بسنت نايمة ....
جيه قعد جمبهاا وحضنها..
يوسف بوجع :خلاص كدة هتمشي يا بسنت وتسيبيني ..خلاص كدة  ..بس انا مش هقدر اسيبك انا اتعودت عليكي اوي .....
وفي اللحظة دي دخلت نور ..
يوسف مسح دموعها بسرعة ...في حاجة يا نور 
نور: اممم كنت عايزة اتكلم معاك شوية يا يوسف ممكن برا 
يوسف :اه طيب تعالي برا علشان بسنت .....
_________________________________$$$
في الشارع ...
نزل عمر بتمشي في الشوارع من الخنقة ....
عمر في سره :أيوة هو ..معقوووول ...
هو الي أخدها مني ..هووووو 
وعمر جري علي حامد بسرعة ومسكه من قميصه 
حامد :اي ده ...هو انت. عايز اي ونزل ايديك دي 
عمر :انت الي عايز اي مني ..اي اخدتها مني خلاص كدة ارتاحت 
حامد :أمم بص يا كابتن لو بتتكلم علي زميلتك .
انا اتقدمتلها قدام أهلها يعني لا اخدتها منك ولا اي كلام ..وبعدين خلاص محصلش نصيب وبعد اذنك بقي علشان مش فاضي ليك 
عمر: استني هنااااا...انت بتقول أي 
يعني محصلش نصيب 
حامد  بحدة: ..يعني فريدة قالتلي انها مش عايزة تكمل معايا ....يعني بالأصح كدة مس عارفة تنساااك 
اوعي بقي من وشي انا مش ناقصكوا 
وفعلاا حامد ساب عمر واقف مصدووم 
ومش مصدق الي بيسمعه ....
وفعلا راح بيت فريدة في وقتهااا.....
تفتكروا هيعمل اي هناااك ...
__________________________________&&
في انجلتراااا...
ادهم قاعد في أوضة مضايق اوي عايز يوصل ليها 
ومش عارف يعمل اي .....
جون: اي يا ادهم مالك يا ابني كدة مش علي بعضك 
ادهم :يوووه يا جون مافيش حاجة المهم ..بكرة لازم نروح نشوف المصنع ده قبل ما نشتريه 
جون: تمام زي ما تحب ..
انا لازم اروح علشان بكرة نروح مركزين ..بكرة يوم مهم يا ادهم لازم تبقي مركز ...
ادهم :حاضر يا جون 
جون :اه صحيح نسيت اقولك ..عزام باشا 
ادهم: اففف الراجل ده من اول ما شوفته وانا مش مرتاحله بجد 
جون :يا ابني ده من أكبر رجال الأعمال هنا وعايز يشاركك اصلا 
ادهم :بس انا بقي مش حابة خالص بجد .. وانا قولتلك انسب موضوع الشراكة ده انا وانت وبس 
جون: هههههه ماشي يا ادهم يلا باي 
ادهم: باي ......
وفعلا حاول ادهم كتير انه ينام بس مافيش فايدة
فقرر ينزل يتمشي في البلد الغريبة دي ....
وفعلا نزل  يتمشي شوية. ....
ادهم قدام مطعم كبير قعد ....
وسرح في كلام يوسف ......
يوسف بحدة :لو مش هتعرف تبقي بني ادم محترم يبقي احسنلك انك تبعد عننا ...سامع 
احنا مش عايزينك اصلا ...امشي غوور 
فاق من سرحه .....
هيا سرحان: في بقي ...
ادهم بفرحة: هيا ..كنت فين يا بنتي .
هيا :كنت بتدور عليا مش كدة ...جريت 
ادهم بفرحة: تعالي يا مجنونة رايحة فين بس 
هيا :انا كدة مش بحب افضل في مكان واحد 
بحب اجري واطنط واعيش حياتي بقي ...
ادهم :هيا 
هيا: يا نعم 
ادهم: تيجي معايا ....
هيا قربت من ادهم: فين 
ادهم :اي حتة ...نروح الملاهي ..سينما ..انا زهقان اوي 
هيا: يا خبر ابيض ...بقي انت زهقان وانا موجودة ده حتي ولله عيب ...تعالي بقي 
ادهم :هتوديني فين يا مجنونة ...
هيا: تؤتؤ دي بقي مفاجاه ..يلا تعالي 
ادهم بإعجاب .. يلا بينا 
___________________________________$$$
في البلكونه عند يوسف ونور
نور :مالك بقى يا يوسف في اي 
يوسف: بتسالي مالي يا نور.... مش سهله عليا اني بعد ما اتعود عليها تبعد عني يا نور ..انا فعلا حبتها اوي 
نور: ماشي بس هي في الاول وفي الاخر هتروح لاهلها وانت كنت لازم تبقى فاهم كده يا يوسف هي مهما حبيتك عمرها ما تحبك زي اهلها 
يوسف: ابوها وامها ميتين وهي عايشه مع جدها وجدتها يعني أنا اهم ..
نور : اي الي بتقوله ده يا ابني 
يوسف .. بصي يا نور انت ممكن يبقى كلامك صح بس انا اللي مش عارف اتقبل 
نور: لازم تتقبل  وبعدين مين قالك انك هتبعد عنها خالص ما انت برده تبقى قريب منها ..زي ما انت قلت ابوها وامها متوفين واكيد محتاجه لك صدقني
يوسف :مش عارف يا نور... مش عارف
نور بحب: تحب تدخل تنام واقعد جمبك لحد ماتنام 
يوسف بحب: امتي بقي تبقي مراتي وعلي ذمتي 
نور: هههه وانا ولله مستنية اليوم ده 
يوسف :أنا عارف اني جامد مافيش كلام 
نور بدبش: يا اخي اتلهي وانت كدة اصلا متصاب 
ومش عارف تحرك ايديك ..قال جامد قال 
يوسف: ياشيخة ارحمي أمي من ملافظك دي افف ...
انا رايح انام ..
شمس دخلت بسرعة لنور :الحقي يا نور مصيبة 
يوسف بخضة .. ايه يا شمس في أي 
فهد بقلق :عمر في القسم 
نور برعب  : اخويااااا...
يا ترا اي حصل مع عمر ...
__________________________________$
عند ادهم وهياااا...
ادهم: يا بنت اللزينة اي المكان الجامد ده يا هيا 
معقول كدة ...
هيا: هههه عيب يا ابني قولتلك ده انا هيا ..
تعالي بقي نتصور 
ادهم مسك ايديها وشدها ليه: هيا ..هو انت عمرك حبيتي قبل كدة حد 
هيا سحبت ايديها واتوترت اوي .اي يا عم الجو ده 
في اي مالك ..
ادهم :يا ستي ردي عليا ..
هيا: لا عمري ما حبيت حد ولا حد حبني تعالي بقي صورناااا ...ممكن 
ادهم ببتسامة: طب يلا يا عسل 
وفعلا هيا وادهم فضلوا يتصوروا في مكان كان بجد تحفة زرع وشجر وبحر وحاجة جامدة اوي ....
ادهم وهيا قعدوا بعد ما خلصوا تصوير ...
ادهم :هيا بقولك اي انا عندي سؤال 
هيا ربعت رجليها :طب يلا بقي انا جاهزة انت سؤال وانا سؤال ...ابدا يا دوومي 
ادهم: ليه ما قررتيش ترجعي مصر بعد ما والدك مات
هيا بحزن: امممم مصمم تنكد عليا ..بس هقولك يا ادهم ..هنا زي هناك ..انا ماليش حد في مصر غير خلاني وعمامي ودول لو روحتلهم اقعد معاهم مش هيستحمولي ..ولو مارحتش وأجرت بيت لوحدي اقعد فيه هيقولوا بص البت تربية بلاد برااااا 
وازاي تقعد في بيت لوحدهاااا....
فقررت اقعد هنا مع نفسي ...
ادهم :ومش خايفة بقي علي نفسك يا قمر انت 
هيا: خايفة يا ادهم بس مافيش غير حاجة واحدة بس الي تقدر تحميني ..
ادهم :واي هي بقي الحاجة يا ست هيا 
هيا: الفلوس هي سلاحي يا ادهم 
ادهم بصلها بدهشة ..عارفة انا اعرف بنت اسمها هنا بس مش شبهك خالص يا هيا 
هيا: هههههه شكل ولا طباع 
ادهم: الاتنين يا هنا ..انت عندك كام سنة 
هيا: عندي ٢٤ سنة يا كابتن ...وانت 
ادهم :٢٨ سنة ...
هيا :سؤالي انا بقي يا عم ادهم 
ادهم بشك: امممم سامع ..
هيا: عمرك حبيت واحدة 
ادهم: اممم حبيت واحدة بس محصلش نصيب 
هيا: ويا ترا ليه بقي محصلش نصيب يا ادهم 
ادهم :محبتنيش زي ما حبتها أو زي ما كنت معتقد اني بحبهااااا..
هيا: انا في سؤال بيلح عليا اوي ..
هيا بقلق :اي هووو يا ادهم 
ادهم :انت عايزة مني اي ......
هيا ................
اممممم يا ترا وراكي اي يا هيا ربنا يستر 🙈
_____________________________________&&
في بيت علي كان امير قاعد معاه ...
امير: اي يا عم ما ترن علي يوسف نطمن عليه كدة 
علي :لا وحياتك الحاجة الوالدة رن انت ..ده عيل غبي 
امير: لله ما انا لسه مفجر في وشه مفاجاه بسنت 
فأكيد مش هيبقي طايق يسمع صوتي يعني ..
علي ..اي ده موبيلك بيرن ..شوف يمكن هووو
امير: لا ده موبيلك انت ...خد 
واطلع اتكلم برا علشان عايز اتخمد 
علي :صحيح البيت بيت ابونا والغرب بيكرشونا 
امير :لا ولله .طب أخرج بدل ما الغريب ده يقوم ينفخك ..
وفعلا خرج علي برا الاوضة بعد ما حدف الشبشب علي علي وجري ....
امير :ماشي يا كلب.....
علي رد علي التليفون الووو 
بنوتة :الووو يا كابتن ..دعوتي وصلتلك ..
علي: تمارا ...تمارا ولله تمارا 
تمارا :اي يا ابني اه انا تمارا ما براحة شوية 
علي ضحك :معلش بقي اصل اتفاجات الصراحة 
انك انت الي بتتصلي 
تمارا بغرور:  امممم طيب ومفاجاه حلوة ولا اي كلام بقي 
علي: دي مفاجاه قمر يا ناس 
تمارا: هههههه ... انا حكيت لبابا عن موقفك معايا
علي: اسكتي يا تمارا ولله لما قالي انك حكيتي عني اتوترت 
تمارا: هههههههه عيب عليك ولله انا عمري ما أبيعك 
علي: بت يا تيتو...انا حبيتك خلاص 
تمارا: ولااا اظبط كدة  احسنلك ...
علي: تمارا ..انا ولله بقلق منك 
تمارا :طب ما لازم يا ابني عيب ده انا تمارا مش اي حد وبعدين بنت اللواء ..خاف بقي مني 
علي: يا بنتي عيب عليكي ... ده انا مرعوب 
تمارا :أيوة احسن 😜😜
طب هتيجي العيد الميلاد يا علي 
علي: اممم هفكر  ولله اصل مشغول يا تمارا 
تمارا :اممم بقي كدة طيب براحتك ..انا بقي هقول لبابا علي الحركة الي انت عملتها....
علي: بس بس يا ولية في اي ما براحة كدة 
خلاص جاااي ..
تمارا: اممم ماشي ..سماااح بقي 
علي: تمارا ..طب نفسك في اي احسن انا فاشل في موضوع الهدايا ده ولله ...
تمارا؛ اممممم استني افكر ..طب في حدود فلوس كام..
علي: هههههههه في حد في احد يقول كده حرام عليكي ولله 
تمارا بضحك: يعني هو في احد يسال  حد اجيب لك في عيد ميلادك
علي  بهزار: انا غلطان قلت اجيب لك هديه تعجبك
تمارا :طب اقولك تجيبلي اي بجد...
علي: اممم قولي طيب 
تمارا :هبعتلك اسم برفان تجيبه ....
علي :موافق اوي كمان ..
تمارا: بس متتاخرش علشان عايزة استعملها قبل عيد ميلادي .
علي: حاضر ..هاجي بدري ...
تمارا: طب باي بقي ...
علي :هو انت جبتي رقمي منين 
تمارا بقلق: ملكش دعوة ...سلام ..
علي ماشي يا تيتو ...
وفعلا قفل معاها ..........
يتبع...
لقراءة الفصل التاسع والثلاثون اضغط على (رواية أحببت مصارع الفصل التاسع والثلاثون)
 لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية احببت مصارع)
reaction:

تعليقات