القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الجزء الثالث والثلاثون 33 بقلم حنين عادل

 رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الجزء الثالث والثلاثون 33 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الحلقة الثالثة والثلاثون 33 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الجزء الثالث والثلاثون 33 بقلم حنين عادل


بصت لها روح وهيا بتبكي معقول ليها أخت مفاجأه كبيرة جدا ماكنتش متوقعاها ..
روح ببكاء : يعني انتي اختي!
بسمه ببكاء: بيقولوا !
بتحضنها روح وهيا بتعيط وفي نفس الوقت مبسوطه وبسمه نفس الإحساس  
قعدت روح وهيا مبتسمه علي الكنبه وبسمه جمبها ...
بسمه: كنت خايفه 
روح بإستغراب: من ايه ؟!
بسمه: انك ماتقبلنيش 
روح: ماقبلكش انا عشت وحيدة يا بسمه كنت بشوف اصحابي اللي عندهم اخوات كل واحده ماسكه ايد اختها لحظات الفرح اللي بينهم الزعل الخناق المقالب الضحك كان نفسي اعيشهم وابقي مكانهم ..
بسمه : انا مريت بنفس الظروف بس انا ماكنش في حد بيحبني كنت علطول لوحدي يتيمه وكانت المفروض امي موجوده 
روح: كل الصعب بيعدي يا بسمه وبيجي بعده جبر..جبر كبير بيعوضنا عن اللي فات وعن كل الصعب اللي عشناه 
بسمه : افرضي ده حلم يا روح ..افرضي اني مش أختك ومش بنت بدر النمر انا خايفه ....خايفه افرح وبعد كده اتصدم صدمه كبيره ...خايفه قلبي يتعلق بيكوا وبعد كده ابقي مضطره ابعد عنكوا خايفه جوي 
مصطفي بابتسامه : ماتخافيش طول ما انا موجود انا في ضهرك بكل جوارحي 
بصت روح علي مصطفي اللي واقف في جمب برفعه حاجب وشاكر بص ليه باستغراب وبسمه حطت وشها في الارض ..
مصطفي صفر اللي هو بيحاول يعدي الموقف ....
مصطفي: طيب هاسيبكم انا عشان مابقاش تقيل عليكوا ..
وطلع بره المكتب بسرعه ....
مصطفي سند عالحيطه بره المكتب : يخرب بيتك ايه اللي انت ماشي تهببه من الصبح ده جرالك ايه ياقلبي ايييييه لاغي دماغي واصل ومشغل لساني عمال علي بطال .......
__________________________
في الجنينه الخلفيه..
كرم: شوفي ازاي جميله وانتي كده رايقه وبتحلوي حتي لو متضايقه يانجمه مسكت فيها وانا مستتقل عليها سيبي ضحكتك عليكي عليكي لايقهش
كريمه : اهييييييييي 
كرم: يخربيتك دي ضحكت غوازي دي تصدقي بالله 
انت ماعاوزه رومانسيه 
كريمه : الله يسد نفسك يا شيخ انا مزاجي حلو وضحكتي كده جتك البلا
كرم: الهي انتي يا بومه
كريمه: كرم ... خلاص انا مش هاتجوزك 
كرم مسكها من قفاها.
كرم: ايه ..ايه ..ايه بعد كل المرمطه دي ياختي بتقولي مش هاتتجوزيني دا انا اشلفطلك خلقتك دي احنا هنزهروا ولا ايه.
كريمه: سيب قفايا
كرم: مش سايب
كريمه: سيبه احسنلك يا كرم انا شرانيه 
كرم: علي نفسك يا ختي .....اااااااه ......منك لله يا شيخه منك لله نبرتي فيها اهو انسي اني اتجوزك بقا ....دمرتي مستقبلي يا بنت الك*لب 
لك ان تتخيل ايه اللي حصل بقا 
بتجري كريمه وهيا بتضحك : عشان بعد كده تبقي تسمع الحديت اللي عاقولهولك ..ايه اتبسطت دلوك يعني
كرم : انا مش متفائل !
_______________________
بتدخل روح اوضتها هيا والنمر بتشوف صورتها مقلوبه علي الكوميدينو 
روح بعصبيه: بقي كده يانمر ده انت اخد الموضوع جد بقا .
بتكمل وهيا ماسكه صورته : وحشني صوتك يانمر وحشني حضنك وحشني نفسك كل حاجه فيك وحشتني عارفاك عنيد وهاتتعبني لكن انا واثقه انك مش هاتقدر تسيبني !
بتاخد شاور وبتلبس هدومها اللي بتلاقي صعوبه وهيا بتلبس ...
بتنزل علي السلم وهيا لابسه فستان طويل ...ايوه روح النمر اتغيرت وهيا ماتعرفش في البدايه كان كل لبسها مكشوف لكن دلوقتي مش زي الأول بتلبس لبس مش بيبين جسمها البنت المستهتره اللي كانت مش بتهتم بحد اتغيرت ...
_______________________
في بيت ميرا ...
ميرا: مش مكسوفه من نفسك ايه اللي رجعك تاني !
فاتن: عاوزه حقي
ميرا: حقك ...حقك ايه انتي كل اللي عوزاه السجن اللي يلم امثالك 
فاتن: هههههه اه السجن .. انا عرفت ان عبد الغني كاتب ليكي نص املاكه
ميرا: بالسرعه دي 
فاتن: ايه ده انتي مش عارفاني ولا ايه انا فاتن اللي مش بيخفي عنها حاجه
ميرا: انا اكتر واحده عارفاكي ...انت ازبل واقذر انسانه ممكن الواحد يقابلها في حياته انسانه سواد القلب عندها مغطي علي كل حياتها  مابتحبش الخير لحد  انسانه مؤذيه وحقوده
فاتن: طيب ...بالنسبه لمؤذيه وحقوده دي....انا عاوزه النص
ميرا: نص ايه ؟!
فاتن: نص اللي كتبه عبد الغني ليكي والا
ميرا: وإلا ؟!
فاتن: حماده حبيبي بقا ربنا معاه
ميرا: ولا تقدري تعملي حاجه
فاتن: ماتضحكيش علي نفسك انتي عارفه اني اقدر اعمل كتير ...مش هاستعجل عليكي انا هاديكي فرصه يوم تفكري وان رفضتي ...ماتلوميش الا نفسك ...
بتمشي فاتن بضحكه مستفزه...
فاتن: عاااااااااا
بتكون ميرا مسكاها وبتخنق فيها بغل وفاتن بتحاول تبعدها
ميرا: هاموتك واخلص العالم من شرك هاموتك .. ..
بيبدأ وشها يزرق ....وخلاص هاتقطع النفس
ميرا: انتي ايه يا شيخه شيطان انا بكرهك ...
وفجأه بتلاقي حد بيشدها بيبعدها عنها ..
بتبص عليه بعصبيه وبتقع فاتن وبتفضل تكح ...
ميرا: ليه كده يا خالد 
خالد: انتي اتجننتي عاوزه تودي نفسك في داهيه عشان دي ايه يا ميرا ..
ميرا: بتهددني بحماده يا خالد يا اما تاخد نص اللي عبد الغني كتبه بإسمي  يا اما تقتله وانا عارفه انها مش بتشبع انا لازم اموتها...
بتبص ميرا مش بتلاقيها ...
ميرا بعصبيه : شايف اهي هربت ....واكيد هاتحاول تنتقم مني دلوقتي ....
خالد : اهدي بس كده كل حاجه ليها حل 
ميرا: انا زهقت انا كل حياتي مشاكل مشاكل ...صراعات ووجع قلب يارب ريحني من العيشه دي ...
خالد: بعيد الشر اوعي تقولي كده 
بصت ليه ميرا ...
خالد: اهدي يا ميرا ...اهدي يا حبيبتي انا عندي حل !
ميرا: ايه هو ...
خالد : هاقولك ..
____________________________
في الليل ...
بينزل يونس من عربيته قدام البيت الكبير ...
بتنزل روح تجري علي السلم لما بتشوفه من الشباك ..
بيدخل يونس وفجأه بيلاقي روح متشعلقه فيه ...
بتحضنه بالجامد وهو متفاجئ من وجودها ..
روح: هونت عليك يانمر تبعد عني مش كنت بتقول لما تبعد عني كأنك بتبعد عن روحك ...تسيب روح النمر 
بيبص ليها يونس وهو ساكت ...
بتطول روح وهيا في حضنه 
روح: انا بحس اني مالكه الدنيا وانا في حضنك يا نمر بعدك عني بيقتلني ..
بيطلعها يونس من حضنه ...
بتبصله روح بعيونها الخضرا بيتأمل فيهم لثواني وبعدين بيمشي ويسيبها بدون أي كلام ...
وحشته ...وحشه جنانها وحضنها وكلامها بس حتي مش راضي يعترف لنفسه بده مفكر انه خلاص لازم البعد لازم يجي علي نفسه غلطان يانمر ...ومين في الزمن ده بيلاقي الحب بالساهل ويفرط فيه كده الحب ...الحب اللي بقا بالنسبه لينا كلام بنسمع عنه في المسلسلات والافلام 
وقفت روح وحطت ايدها في وسطها ...
روح: مهانش عليك ترفع ايدك وتحضني حتي ماهانش عليك تتكلم وتسألني عامله ايه اتغيرت اوي يا نمر ...
بيدخل يونس اوضه شاكر ...
بيبوس ايده...
شاكر: كنت فين يا ولدي 
يونس: كنت بعرف الحقيقه يا بوي
شاكر: وعرفت ايه يا ولدي ..
يونس: روحت المستشفي اللي مرت عمي ولدت فيها وعرفت منها ان الممرضه اللي ساعدت ساميه ماتت بس عرفت ان ليها بنت
وشغاله في نفس المستشفي روحت ليها اعرف امها ماتت ازاي واحاول اعرف معلومات عن اللي حصل زمان قالتلي ان امها ماتت مخنوقه البنت شافت ساميه بتخنقها قدام عينها لما الممرضه ضميرها صحي وقررت تقول الحقيقه.  
شاكر: وايه هيا الحقيقه دي !
يونس: حقيقه انها عذبت عمي بدر بأن ليه بنت عايشه مايعرفش عنها حاجه وفضل يدور عليها سنين وقلبه محروق عليها مش موجوده أصلا ..
شاكر: كيف يعني ...روح مالهاش توأم ..
يونس: لأ روح كان ليها توأم ..بس ماتت بعد الولاده علطول ...
ساميه اتفاقها كان في البدايه انها تموت سارة بأي شكل بس الممرضه رفضت ولأنها جشعه وعاوزه فلوس بأي طريقه والفلوس اللي عرضتها ساميه زغللت عينيها اقنعتها بالفكره دي انها تخطف عيل منهم ساميه لأنها مش سويه اقتنعت ..
سارة ولدت والممرضه خبت الموضوع عن بدر ورشت الدكتور اللي كان كلب فلوس بس البنت اللي خطفتها ماتت الممرضه خطفت بنت لسه مولوده وودتها لساميه علي انها بنت عمي.  
الموضوع عدي وساميه مفكره انها كده انتصرت وودتها لابن علوان ..
لحد ما الممرضه ضميرها صحي ودورت علي ساميه وحكت لها الحقيقه وانها عايزة البنت تروح لاهلها الحقيقين اللي هما اهل بسمه لانهم عايشين...
ساميه سمعتها وماكنتش عاوزه السر ينكشف خنقتها وموتتها قصاد بنتها وهددت بنتها انها لو نقطت هاتقتلها والبنت خافت منها ......
الخلاصه ...بسمه مش اخت روح ...بسمه اهلها الحقيقين موجودين ...
شاكر: وه ....دي كيف حواديت السيما يا ولدي 
يونس: احنا حياتنا متلغبطه من زمان بسبب ساميه ساميه دي واعره قوي يابوي 
شاكر: اقول ايه للبت دلوك ..
يونس: لو خبيت عنها الحقيقه يبقي بتظلمها انها مش هاتشوف اهلها ...هيا دلوك يتيمه يابوي ...وابوها وامها احياء يرزقون ..
______________________
بسمه بتكون قاعده مع روح ...
روح: انا مبسوطه اوي بوجودك يابسمه
بسمه: خايفه اتبسط يا روح ماتطلعيش خيتي
روح: مش شرط ارتباط الدم انا حبيتك اوي وارتحت ليكي واعتبرتك اختي ..سواء من دمي او لأ انتي أختي دي حقيقه انا مصدقاها يا بسمه ...
مصطفي: اقعد معاكوا ! اكيد محتاجين حد يسليكم صح يا بنات 
روح: مالك يلا عامل زي النطاط كده انت بتكرش عالبت ولا ايه 
مصطفي بصوت واطي: روحي الله يكسفك 
روح بضحك: سمعاك علي فكره  انت مش طبيعي ليه
مصطفي: يوه يا روح اخص عليكي مش عوزاني اقعد معاكوا اسليكوا نسيتي الضرب اللي كنت باكله عش...(بصوت واطي) انت بتقول ايه اسكت خالص ...
روح بضحك: اه الضرب ده انت كلت اقلام وشلاليت من يونس 
مصطفي: هه خلاص بقا ...
روح: اقعد يلا ينوبنا فيك ثواب 
مصطفي: بس ماتسفيش كتير وبلاش نشر غسيلنا المعفن ارجوكي 
روح: بصي بقا يا بسمه انا هاحكيلك كل حاجه من طق طق لسلامو عليكوا ...مصطفي مهزق ...ومفضوح ..ونفسي مره يضرب بدل ما يتضرب. ههههههههههههههههه.........
مصطفي وهو بيجز علي سنانه : هههه دمك خفيف يا روح تموتي في الهزار بت عمي بقا طالعالي 
روح: ايه الثبات الانفعالي ده
مصطفي: ماخلاص بقا ياروح انتي هاتستلميني ولا ايه والله ازعل واشيل في نفسيتي
روح بضحك: لا خلاص يا عم كله الا الشيل الا انت في الشهر الكام ..
مصطفي: من ميته بقا الألش الرخيص ده !
روح : بقا اكده
مصطفي: ايوه اكده انت فاكره ان لساني مقطوع دا انا اعجبك اوي 
كان بيبص لبسمه وكل ما بيبصلها بتحط وشها في الارض بإحراج ...
بتلاحظ روح بتبسم ...
روح: احم احم ...نحن هنا ..يلا الوقت اتاخر قوم نام يا مصطفي
مصطفي: وه الساعه لساتها 10 هتناموا دلوك
روح: انت لزقه ليه يلا بره
مصطفي: طالع .. بصوت واطي(جتك مغص في معاميعك)
روح: سامعاك يا واطي يا زباله
مصطفي : ماقلتش حاجه انا واصل سمعتي ايه لاه كنت بقول تصبحوا علي جنه 
روح: عاوزنا نموت يا مصطفي 
مصطفي: لاه بعيد الشر م..مش قصدي تصبحوا علي خير
طلع مصطفي من الأوضه وهو بينشف عرقه ..
مصطفي: نشفتي ريقي يا شيخه حرام عليكي بس ماتنكرش يا مصطفي انك بقيت لزقه فعلا
بيروح مصطفي علي اوضته ...
بيقعد في البلكونه وبيشغل عبد الحليم وبيبص في السما بيكون القمر كامل ...
وعبد الحليم بيغني (قولوا له قولوا له قولوا له الحقيقه قولوا له بحبه بحبه من اول دقيقه قولوا له بحبه ومتوهني حبه
بيقوم وبيلف وهو بيغني ومغمض عينيه وبيتخيلها ( في بحوره الغريقه ابو عيون جريئه ابو عيون جريئه
كان مالي ما كنت فى حالي 
متهني بقلبي الخالي
فات رمشه الجريء وندهلي 
وفي أجمل عيون توهني)
هي مين اللي مدهولاك اكده ؟!
بيسيب مصطفي المخده اللي كان حاضنها توقع علي الارض بيلاقي يونس قدامه ..
مصطفي: لاه الأغنيه بس لمست مشاعري انت عارفني بحب اغاني عبد الحليم 
يونس برفعه حاجب: ماشي يا عم الحسيس
مصطفي: كنت عاوز حاجه
يونس: لاه كنت جاي اطمن عليك بس بعد ماسمعت زعيقك
مصطفي: قصدك غنايا 
يونس: ايوه اللي مسميه غناك ده
مصطفي: عارف..عارف... صوتي جميل
يونس: ربع الثقه دي بس يا مصطفي 
بيضحك مصطفي ويونس بيضحك ..
يونس: تصبح علي خير يا خوي
مصطفي: وانت من أهل الخير يا حبي
بيبصله يونس....
مصطفي: ايه 
يونس: ولا حاجه 
بيطلع يونس وبيقفل الباب علي مصطفي ..
مصطفي: الكل واخد باله مني ليه عاد...
_________________________
باب الاوضه بيخبط ...
روح بابتسامه: اكيد ده يونس
بسمه: طيب تصبحي علي خير 
بتفتح روح بابتسامه بتتبدل...
روح: ايوه يا صفيه 
صفيه:  العمدة عاوز الست بسمه
روح: طيب روحي
بسمه: خير ...اللهم اجعله خير
بتنزل بسمه وهي قلقانه ...
بسمه: ياتري الدنيا لسه مخبيه ليكي ايه يا بسمه خلاص بقا ماعتش قادره استحمل حاجه تاني 
بتقعد روح وتحط ايدها علي خدها...
روح: ايه هاتعمل فيها زعلان وتنام في اوضه تانيه ولا ايه 
سمعت روح صوت الچيتار ...
روح : لأ الموضوع كده كبير..
خدت روح فستان طويل لونه لافندر مبين تفاصيل جسمها ولبسته وسابت شعرها وكانت طالعه قمر بمعني الكلمه 
بتقعد وهيا بتلبس الشوز وبتضحك: ياكش اجرجرك للرذيله ونخلص بقا من ام الجفا ده ...
بتنزل روح للجنينه الخلفيه مكان قعدته المفضله هيا عارفه انه متضايق وبيحاول يطلع الطاقه السلبيه دي في عزفه ...
بتقف قدامه وهو ماسك الجيتار ومغمض عينيه ومندمج ..
بتغني روح بصوت جميل وابتسامه علي وشها..
انت عارف قد ايه البعد قاسي 💔
انت عارف ان انا بعدك بقاسي 😥
بيفتح عينيه وبيبصلها وبيتجاهلها وبيحط الجيتار ويبص بعيد ..
روح : لو نسيتني لسه فاكرك مش ناسيك ❤️
         لو بايعني لسه قلبي مشتريك😍
بيقوم يونس وبيسبها ....
وبيدخل البيت ...
روح بتقعد وهيا بتضحك: عندك ثبات انفعالي رهيب يا نمر ازاي ماضعفتش قدامي ما كفايه بعد بقا يا نمر
بيطلع يونس وبيدخل اوضه فاضيه  ..
يونس: خلاص ..خلاص ياروح النمر ....النمر تعب تعب من خوفه ...تعب من خوفه عليكي ومن كتر المواقف. الصعبه اللي حطتيه فيها وكان هيموت من الخوف والضعف اللي كان حاسس بيه بسببك خلاص وقفت لهنا اه تعبان من فراقك بس هاكمل ....
طلعت روح عالسلم ودخلت اوضتها اللي هيا اوضه يونس وبسمه اوضتها هي اوضه روح القديمه اللي بين اوضه مصطفي ويونس ..
لقت روح مصطفي واقف وماسك ازازاه الميه اول ماشافها فتح بوقه !
روح: في ايه يلا
مصطفي بضحك: صالحتيه 
روح : لأ يا خويا
مصطفي: يونس ده غشيم 
روح: بس يلا
مصطفي: حاضر
دخلت روح الاوضه وقعدت عالسرير بزهق ..
روح: انا مش عاوزه يونس ده انا عاوزه يونس يرجع زي ما كان حنين ..معقول كرهتني يانمر ..
______________________
في المكتب...
بسمه ببكاء: كان قلبي حاسس ..
شاكر: هما اهلك واحنا أهلك يا بسمه وليكي حريه الاختيار لو عاوزه تفضلي معانا او لو عاوزه تعاودي ليهم 
بسمه : انا اعتبرتكم اهلي يا عمي ..بس انا لازم اشوفهم ..فراقكم هايكون صعب انا حسيت معاكوا بحنيه ماحسيتهاش طول عمري انتم عوضتوني في اليومين دول عن سنين فاتوا ...
بتطلع بسمه علي اوضتها وهيا بتفكر ياتري اهلها اللي ماتعرفهمش كانوا بيدوروا عليها وياتري هايحبوها ولا هاتعيش معاناه جديده ...
بتدخل اوضتها بتلاقي باب اوضه مصطفي بيتفتح ..
مصطفي: احم ..احم ..
بسمه: عاوز حاجه يا مصطفي 
مصطفي: لاه ...ايه ده انت عاتبكي ولا ايه صدقيني العيون دي مالهاش البكا ...
بسمه: تصبح علي خير يا مصطفي ...
دخلت بسمه الأوضه وقفلت الباب  ...
مصطفي: يا تري مالها ليه زعلانه انا خسيت في حبك النص واللهي نام بقا في ليلتك السوده دي ...
دخل مصطفي وقفل الباب ونام عالسرير..
مصطفي: نام يا عقلي بقا ابوس ايدك كفايه تفكير...
لا كان علي الخاطر ولا كان في النيه 
اعشق وانا الشاطر تسهر كده عينيا
رمشك يا زين قادر جاب قلبي في ايديا
انا في الهوي شارد لا زاد ولا مايه 
والشوق اليك قايد سهرني لياليا 
_______________________
بسمه : عارفه اللي انت حاسس بيه يا مصطفي بس مش هاينفع ماتتعشمش في الفاضي أنا اكبر منك !
_______________________
عند كرم ...
كرم: لاه زعلان 
كريمه: خلاص بقا يا حبيبي 
كرم: حبيبك !
كريمه: حبيبي وقلبي وقرة  عيني كمان
كرم: انتي مين ..مين اللي عايكلمني 
بينزل التليفون يبص عالرقم وبعدين حطه علي ودنه 
كريمه: هههههه انا الفقر البومه
كرم: ايوه ...ايه سر التغير المفاجئ ده
كريمه: جري ايه يا كرم مش لازمن عشان تثبت حبك لحد تفضل تقوله ليل ويا نهار بحبك الحب ده احساس أفعال انت مش فاهمني يا كرم عشان اكده تعبان جرب تفهمني
كرم: يعني انتي عاتحبيني يا كريمه
كريمه: عليا الطلاق بالتلاته بحبك 
كرم : .........طلاق بالتلاته علي طلاقك انتي مافيكي فايده 
كريمه بضحك: معلش استحملني 
____________________
ميرا كانت نايمه علي السرير وجمبها اخوها ...
ميرا : ياتري مستنيكي ايه يا ميرا ..ياتري ناويه علي ايه يا فاتن ...
____________________
بتتقلب روح يمين وشمال مش عارفه تنام بتقوم تبص في الساعه بتلاقيها 3.30 ..
بتطلع من اوضتها وتمشي لحد اوضه الضيوف اللي شافت يونس داخل فيها بتفتح الباب بالراحه وتقفله وتدخل تتسحب..
بتلاقيه نايم بتبتسم لما بتبص علي شكله وهو نايم وفاتح دراعه بتنام جمبه علي دراعه وبتحط ايدها علي صدره بتلاقي ايده مسكتها ..
بتبص عليه بتلاقيه نايم والحركه اللي عملها لا اراديه
روح: كده هاعرف انام بتغمض عينيها وتنام بسلام..
في الصباح ...
بيصحي يونس بيلاقيها في حضنه وهو مكلبش عليها بيبص في وشها وبيتأمله وكانه وحشه يكون قريب كده من ملامحها بيكون شعرها نازل علي وشها بيحوشه 
مش ناوي تحن بقا ..
بتفتح عينيها وهيا مبتسمه ..
بيقوم من جمبها بدون اي كلام 
روح : يانمر ...روح النمر تعبانه من غيرك ماتبقاش انت والزمن عليها 
بيدخل الحمام بدون اي كلام ...
روح : لا تراجع ولا استسلام يا عبد السلام ...تاتاتا. ترارارا رارارارارارا.. عليا النعمه ما انا سايباك ...
______________________
في القاهره ونيلها ومواويلها ..
ميرا : متأكد من اللي هاتعمله ده
خالد: صدقيني امن مكان بالنسبه ليكي في الصعيد مش هاتتجرا تعمل حاجه عما البوليس يمسكها ونخلص منها...
ميرا: وتفتكر هايتقبلوا وجودي ومش هابقي تقيله علي قلبهم 
خالد: انت عمرك ماتبقي تقيله علي قلب حد يا ميرا اركبي
بتبصله بابتسامه وبتركب العربيه هيا واخوها ...
____________________
بيطلع يونس من الحمام وهو بينشف شعره ومش لابس تيشيرت ...
روح بغمزه: او نو مثيرا جدا 
بيتجاهلها وبيجيب تيشيرت يلبسه ...
روح بتغني: يا حبيبي عمرنا عمال بيجري وانت فاكر لسه لسه العمر بدري ...
بيكمل لبسه وبيسرح شعره وهيا قاعده عالكنبه قصاده ..
روح: طب اعمل بوصيه بابا وتعالي علي نفسك وحبني 
بيطلع من الاوضه بعد مارش برفانه اللي عبي الاوضه..
روح: ياااه كل حاجه فيك حلوه يانمر حتي برفانك
بتطلع تجري وراه ...
روح: يانمر ..يانمر...
بيركب عربيته وبيمشي ...
روح: دماغك فرده جزمه قديمه.......بس واللي خلق الخلق بحبك يا جدع ....وتحت الشباك ولمحتك يا جدع ..
_____________________
في قسم الشرطه...
بيكون الدنيا مقلوبه ....ساميه قدرت تهرب للمره التانيه.   
بتظهر وهيا طالعه ومتنكره في لبس ظابط وعلي وشها ابتسامه شر..
والكل بيجري في السجن يدور عليها ..
______________________
بتدخل روح علي بسمه ..
روح: انا دخلت من غير ما اخبط بحقق حلم اني ابقي متطفله مع اختي ولسه دا انا بصي هاطلع عليكي عقدي
بسمه بابتسامه: صباح الخير يا  روح
روح قعدت جمبها علي السرير: صباح الورد يا احلي ورده
بصتلها بسمه بابتسامه بس باين عليها الحزن ....
روح: مالك يا اختي ماده بوزك ليه
بسمه بحزن: حصل اللي كنت خايفه منه 
روح: قصدك ايه
بسمه: قولتلك ان انا خايفه افرح واتصدم وكان قلبي كان حاسس انا مش اختك التوام اختك التوأم ماتت يوم مااتولدت لانها كانت مشوهه. .
روح عينيها نزلت دموع بدون اي صوت ...
بسمه : ماتبكيش ليه بتبكي .
روح مسحت دموعها: ولو ...بس انا خلاص عوزاكي اختي انا قلبي ارتبط بيكي مش لازم قرابه الدم المهم قرابه القلب وانا حبيتك اوي يا بسمه وحسيت انك اكتر من اختي كمان ارجوكي يا بسمه ماتمشيش خليكي معايا 
بسمه: اهلي عايشين يا روح 
روح بفرحه: بجد انا فرحتلك اوي  ربنا هايعوضك بام واب يا بسمه ..بتتبدل ملامح وشها ...يعني هاتمشي وتسيبيني يا بسمه ..خليكي معايا عيشي هنا صدقيني هاتكوني مرتاحه
بسمه بتحضنها: لازم اشوفهم يا روح .....ماتقلقيش انا هاجيلك علطول
روح : بس انا مش عوزاكي تمشي.  
بسمه بتبصلها : انا خايفه يا روح خايفه يكون معاناه جديده في الطريق ليا خايفه  ...
روح: ربك ساعات ياخد عشان يجيب احلي انتي اتعزبتي في حياتك وان شاء الله هايعوضك بالخير لان انتي ماتستاهليش الا كل خير 
بتقوم روح من علي السرير وبتتسحب وبتفتح الباب مره واحده بيوقع مصطفي قدامها ...
روح : ايه الاوكره متربه بتلمعها ولا ايه 
مصطفي: انا ....انتي ...هوا ..الوضع ...انه...
روح: عيلت اوي يا مصطفي وصلت لكده طب ايه رايك بقا هقول ليونس
مصطفي: لا لأ خلي قلبك أبيض انا كنت ماشي لابيا ولا عليا ببص علي الباب لقيت صورصار قربت منيه عشان امسكه عشان خوفت ليدخل وانا عارف البنات هبله زيك اكده بتخافوا من الصراصير يعني هو ماحدش يعمل خير في البلد دي 
روح: زودتها اوي يا مصطفي ....
بتقرب منه وبتتكلم بالراحه: شكلك واقع لشوشتك يا معلم ..
مصطفي: ههه ماتيجوا ...ماتيجوا نفطر سوا يلا 
روح: طب روح حضر الفطار اجري.  
مصطفي: بس كده
بيبص علي بسمه ...
طلباتكم اوامر ...
روح: يلا ياعم الحبيب يلا 
مصطفي: روح دي عليها حاجات ...
بيطلع مصطفي من الاوضه ..
مصطفي: ايه اللي انا وصلت ليه ده ...كيف عملت اكده سامحني يارب بس انا شوفتها متضايقه امبارح وشوفت روح داخله عندها وقولت اكيد هاتخبرها ايه اللي مضايقها.  
واديك عرفت ....وايه يعني مش بنت عمي مافيش حاجه هاتتغير حبيتها اياك عشان بنت عمي ! 
مصطفي فكر في احتمال واحد ومافكرش ان اهلها الحقيقين موجودين وهاتمشي وتروح لهم ومافكرش انها اكبر منه وده ممكن يكون عائق في علاقتهم  دي ..
______________________
كريمه في اوضتها بتكلم كرم ..
كريمه : ما خلاص بقا يا جالوس الطين انت
كرم: جالوس الطين في عينك هو عشان واد رومانسي معاكي واتحب تغلطي فيا لاه يا بنت حشمت مش انا اللي اتشتم يا ختي 
كريمه: كرررررم 
كرم: ودني يخربيت اللي جابوكي ...
كريمه : اتعدل بقا بدل ودين النبي ما ازعل وانا زعلي وحش
كرم : ماشي ..
كريمه: رجاله ماتجيش غير بالعين الحمرا 
________________________
بتفطر روح مع بسمه وبتأكلها في بوقها وهيا مبسوطه ..
مصطفي بيبص ليها وهو مبتسم وبيرفع ايده وعاوز يأكلها في حركه لا اراديه ..
روح: في ايه يلا 
مصطفي بينزل ايده وبسمه كانت بتبص ليه بصدمه ...
روح: انت اتجننت ولا ايه مالك اتهبلت اكتر ما انت اهبل 
مصطفي  قعد يكح ...
مصطفي: اللقمه وقفت انا رايح اشرب ..
بتضحك روح عليه
روح: الواد واقع لشوشته بابسمه
بسمه: فهميه انه مش عاينفع 
روح: ليه بقا 
بسمه: عشان مايتعشمش علي الفاضي انا اكبر منه وغريبه عنه مش بنت عمه زي ما هو فاهم..
روح: لا هو عرف انتي ناسيه لما كان بيلمع الاوكره امبارح 
بسمه: مش عاينفع هو كده متشعلق في حبال دايبه 
روح:  صدقيني مش هتلاقي احسن من مصطفي اديله فرصه وبعدين الحب بيصنع المعجزات. 
___________________________
بعد ساعات ..
بتنزل ميرا من العربيه مع خالد وبتقف قدام البيت الكبير 
خالد بينزل من العربيه هو كمان وبيدخل ..
بيمسك ايدها 
خالد: وقت بسيط بس وكل شئ هايتحل انا ماقدرش اسيبك لوحدك وابقي مطمن حتي لو مجرد تهديد فاضي انا مش هغامر بخسارتك 
بتبسم ليه وبتدخل معاه هيا مسامحاه بس بتكابر هيا بتحبه جدا بس اللي واجعها انه ماوثقش فيها امتي هاتستسلم وتنسي دا القلب بيحب مره واحده مش بيحب مرتين 
روح كانت قاعده في الجنينه مع بسمه اول ماشافتها صوتت من الفرحه وطلعت تجري عليها.  
ميرا بقلق: ايه ده ماله دراعك 
روح: لا دي رصاصه طايشه اثناء تأديه عملي 
خالد: احم احم نحن هنا 
روح : انت تخرس خالص ماسالتش عليا يا واطي
خالد: نعم يا ختي ومين اللي كان معاكي في المستشفي من يومين و .......
بتقاطعه روح : خلاص خلاص عرفت ....
خالد:انتي كويسه دلوقتي بطلي حركه عشان ....
بتقاطعه روح للمره التانيه : طيب طيب تعالي اما اعرفك علي بسمه ..
روح: بسمه دا خالد اخويا في الرضاعه ودي ميرا البيست بتاعتي ودي بسمه اختي
ميرا وخالد بيسلموا عليها وبيقعدوا ....
بتحكي ميرا اللي حصل ليها  وروح مصدومه من اللي بتسمعه وبسمه ....
روح: كل ده شيلتيه لوحدك وانا فين ليه ماجتيش مش احنا اتفقنا نفضل علطول في ضهر بعض 
ميرا: انا عارفه ان كان عندك مشاكل يا روح 
بسمه: ماحدش مرتاح ربنا يعين كل واحد علي حاله 
خالد: في حياتنا شويه عقارب عال العال ساميه _فاتن_عبد الغني
روح: ضيف عليهم علوان_جمال_فوزيه ربنا يكفينا شرهم 
بسمه: ربك ساعات بياخد عشان يجيب أحلي ليه نزعل بقا. 
روح: انا فرحانه اوي انكم هاتقعدوا هنا انا ناقصني اللمه من زمان.
_________________________ 
في وقت قبل المغرب..
بيرجع يونس من الشغل .....
بيقعد عالسفره
يونس: صفيه حضري الوكل
بيتحط قدامه الصينيه بيبص بيلاقي ايد صفيه ايدها متغيره...
بيبص عليها بيلاقيها روح ولابسه عبايه ورابطه دماغها ...
روح: اتوحشتك يا حبيبي 
يونس بيبدأ ياكل ويتجاهلها
بتقعد جمبه علي السفره ...
روح:  اعمل في حبك ايه طيب النمر يقدر يعيش من غير روحه ...روحه ماتقدرش تعيش من غير النمر ..
بيقوم وبيتجاهلها وبيديها ضهره وطالع
روح: عارف انا هاموت نفسي عشان ترتاح اهئ اهئ
بيبص عليها برفعه حاجب
روح: والله اطلع انتحر من فوق الطرابيزه يانمر وذنبي في رقبتك ..
يونس بيطلع وبيسبها ...
روح: اعمل ايه دا انت جاحد يا أخي ..
بيدخل يونس الاوضه وبيقلع التيشيرت وبيرميه بيلاقي اتصال جاله ..
بيرد عليه: ايوه ...ايه انت بتقول ايه هربت ازاي !
بيقفل التليفون بعصبيه وهو عارف ان الخطوه الجايه ليها هاتبقي خطيره ولازم يجهز نفسه بينزل بسرعه من اوضته علي تحت ..
________________________
في الليل ..في الجنينه
روح: بابا  ده في حته تانيه عمركوا شفتوا حد اما رجليه تخطي مكان يوسع ويبان اجمل بكتير مجرد ما تشوفه تحس بارتياح فظيع كان ليا كل حاجه و هو عندي اغلي حاجه كان صديق وحبيب وام واب واخ
عارفين لو اتخيرت ادفع عمري كله واشوفه ساعه بس انا موافقه ربنا يرحمك يابدر
بسمه: يارب 
ميرا: غياب الأب ..صعب كسره ضهر ربنا يجمعنا بيهم في الجنه
بسمه: مش عارفه اقول ايه انا لسه ماحسيتش بحنانهم لحد النهارده ولا شوفتهم تفتكروا هاجي احكي ليكوا انهم حنينين وعوضوني ولا العكس
كرم: ربنا يسعدك
بتزغر كريمه لكرم وهيا شايفاه معجب ببسمه
ومصطفي مركز معاها وفي ابتسامه مش بتروح من علي وشه ..
خالد كان مركز مع ميرا وميرا بتحط وشها في الارض بإحراج ..
روح: القعده دي ناقصها النمر قعده حبيبه 
بيبصوا ليها وبيضحكوا.  
روح: هاتتجوزوا امتي يا كرم 
فجأه صوت ضرب نار وازايز فيها بنزين متولعه بتترمي عليهم 
كلهم دخلوا يجروا
كرم: مش هاتجوووووووووووووووووووز اعيش بس الأول انا ايه اللي جابني دلوك يا ربي 
قدام البيت بره ساميه وعلوان وفاتن وجمال ورجاله كتير واقفين ومعاهم سلاح ..
ساميه بتبص بشر  : كل واحد ياخد حقه مش عاوزه حد عايش منهم ..
بيكون يونس معاه رجاله كتير بتفاجئ ساميه بيهجموا علي بعض وبيحصل بينهم ضرب نار..
بتدخل ساميه وجمال يتسحبوا وسط الزحمه وبيقدروا يدخلوا البيت ..
بيكونوا قالبين السفره وقاعدين وراها
كرم: هانموووووووت 
كريمه: اسكت 
خالد: احنا هانفضل مستخبيين حد فينا بس يفضل 
كرم: انا هافضل ..
خالد: انت قاعد بتولول هاتقدر تحميهم خليك يا مصطفي وتعالي معايا يا كرم
كرم: سيبني والنبي نفسي اتجوز قبل ما اموت عاد 
خالد بيسيبه وبيطلع مسدسه من جيبه اللي بيدافع بيه عن نفسه وعن عربيته لانه بيسافر كتير ..
كريمه: سبع الرچال
كرم: الموت مافيهوش رجاله يا ختي 
بتقدر ساميه تدخل بعد ماقتلت هيا وجمال الحراس اللي علي الباب 
بتدخل ساميه البيت وبتضرب نار وجمال وراها ....
بتسمع ساميه صوت بتبص بتلاقي جمال واقع عالارض ومغمي عليه وخالد موجه مسدسه ناحيتها
خالد: ارمي المسدس احسنلك ...ارميه ..
بتنزل مسدسها وفجأه خالد بيصرخ من الوجع بتكون رشت عليه حاجه علي عينيه ..
بيقعد خالد يفرك في عينيه ...
ساميه: هاجيب الراس الكبيره واجيلك. .
بتشوف السفره مقلوبه بتعرف ان في حد بيكون وراها ..
بتطلع تجري وبتيجي فجاه وراها مش بتلاقي حد ..
بتروح ناحيه المكتب لانها عارفه ان شاكر بيقعد فيه ..
بتدخل عليه مره واحده ..
صوت رصاص كتير ...
بتوقع علي الارض بعد ما اخدت عشر رصاصات ..
بتملي الارض دم....
بيقوم يونس من علي كرسي المكتب وبيقرب منها ..
يونس بحزن: شايفه وصلتيني لفين.....وصلتيني اني قتلت أمي حرام عليكي ...حرام ...استكتري علينا نعيش مرتاحين ..استكتري عليا امي.. 
بتبصله وهيا بتحتضر : بكرهكم كلكم ...بكرهكم 
بتنزل دمعه من عينيه وهو شايفها بتموت.....
يونس: لا اله الا الله حتي وانتي بتموتي عارفه بعد ده كله ماقدرتش اكرهك ...ربنا يسامحك علي كل الوجع اللي سببتهولي والمشاكل اللي سبيبتيها لينا ربنا يرحمك .  
____________________
بيكون شاكر بيضرب بالنار معاهم ...
فاتن في البيت بتدور علي ميرا بتطلع وبتمشي في كل حته بحذر ..
بتكون روح وصفاء وبسمه وميرا وكرم وكريمه مستخبيين في اوضه ورا الكنبه ومصطفي واقف ورا الباب وجمبه ازايز فيها بنزين مولع وماسك البندقيه 
كريمه: قوم اقف معاه يا سبعي 
روح: هههه كرم لا اسمع لا أري لا اتحدث 
كرم: ده وقت هزار 
روح: اهو ان متنا نموت بنضحك 
كرم بيحس انه اتهان في رجولته بيقوم وبيقف جمب مصطفي ..
مصطفي: معايا يا صاحبي
كرم: معاك يا زميلي ..
الباب بيتزق ...
ييكونوا مستخبيين ورا الباب ..
بتدخل فاتن ...بيطلع مصطفي ويتسحب ويضربها علي دماغها...
بتبص عليه بعصبيه وماسكه دماغها
مصطفي: مافقدتش الوعي ليه ليه ...
بترفع المسدس عليه بعصبيه ..
وهاتضرب ...
بتصوت بصوت جامد بعد ما كرم رمي عليها الازازه المولعه ورش كمان من جركن البنزين..
بتطلع تجري وهيا بتتحرق وبتصوت ..
كرم : انا قتلتها ...انا قتلتها .....
مصطفي: اهدي ...اهدي ..بس 
ضرب النار بيقف ...
بيتصاب علوان وبيقع ويونس بيكون واقف في ضهر ابوه وخالد بيكون واقف معاهم وعينه حمرا ومش قادر بس بيساعدهم ...
بيكون كل الرجاله بقوا علي الارض ...
وماعدش حد ...
بيدخل يونس وهو ماسك ابوه وخالد معاهم ...
يونس : حاولنا كتير معاكوا بس اذاكوا اتخطي الحدود احنا ربنا حمانا وانتوا اللي رحتوا عمر الشر ما كان هاينتصر لازم الخير ينتصر ولو بعد حين ...
بينزلوا يجري وكرم مصدوم ...
فاتن ماتت موته بشعه محروقه 
ساميه ماتت بضرب الرصاص من ابنها 
علوان اتصاب في قلبه ومات
اما جمال فا محدش شافه ..
______________________
بيمر ايام روح بتحاول كل ماتقدر تكلم النمر لكن متجاهلها ...
بس مش هتيأس اللي بيحب مش بييأس 
_____________________
بتدخل ميرا من باب الڤيلا ومعاها خالد و حماده
الڤيلا بتاعتها بصت ليها بإنبهار كبير 
بعد الشقه اللي في حي فقير بعد ما كانت بتتعاير بفقرها اللي عمره ما كان عيب الفقر فقر النفوس مش الفلوس 
بقت مليونيره .....ربنا لما بيدي مابيديش بحساب 
وخالد معاها متمسك بيها لاخر نفس ..
العوض بعد تعب بيبقي كبير الفلوس مش كل حاجه هيا خير ونعمه من عند ربنا انما العوض ان ربنا بيحطلك ناس في طريقك تنسيك قسوه الايام تعوضك عن سنين تعبك تحسسك انك بتعيش من جديد...
خالد: هاتحني بقا وتتجوزيني ولا ايه بقيتي غنيه بقا وانا فقير بالنسبه ليكي 
بتضحك ميرا ...
خالد: ضحكت يعني قلبها مال وخلاص سامحتني 
ميرا: للأسف ماقدرتش اكرهك
خالد: انا ماتكرهش يا بنتي
ميرا: دي ثقه
خالد: لا كاريزما
ميرا: ماشي يا عم الكاريزما 
خالد: لسه هاستني شهور العده يارب صبرني
_______________________
في الصعيد....
بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير 
كرم: مبروك يا عروسه 
كريمه: الله يبارك فيك 
كرم: انا مش مصدق اننا فرحنا بكره
كريمه: ما عمي شاكر عجل الميعاد عشان روحت تندب له 
روح: مبروك ...ربنا يتم عليكوا بخير 
الكل بارك لهم وهما قاعدين علي الكنبه ..
بسمه ومصطفي ويونس وشاكر وصفاء 
والتجهيزات شغاله للفرح.  
ويونس مكمل علي مبدأه وروح بتحاول معاه بس بيتجاهلها..
______________________
في الليل ..
بيعزف علي جيتاره ...
موجوع...
بيبص بيلاقيها جمبه 
روح: طب فضفض لو ماكنتش عملت كده كان هايبقي العكس صدقني ماغلطتش .
بيمشي وبيسيبها ...
روح: انا خلاص تعبت بقا ..
_____________________
في الصباح 
بيعملوا الحنه وروح وبسمه بتتحني وهما مبسوطين 
اجواء احتفالات ورقص ..
كريمه كانت لابسه فستان دهبي وسايبه شعرها كانت طالعه جميله   ..
بيجي كرم وبيرقص معاها وبيكون اول مره يشوف شعرها الطويل وبينبهر بجمالها...
بتكون بترقص معاه ومبسوطين..
كرم بضحك : انا متفائل
بيعدي الوقت وبيجي الليل 
روح بتلبس فستان لاڤندر طويل وكمامه شفافه بس مقفول وبتعمل شعرها فورمه ...
وتنزل قصه بتكون قمر .
اما بسمه بتلبس دريس واسع لونه سماوي وبتلبس حجابها عليه بدون ميكب بتكون جميله جدا ببشرتها القمحيه ..
بتنزل روح بتقابل بسمه وهيا طالعه من اوضتها 
روح: ايه القمر ده 
بسمه: وانا اجي جمبك ايه بسم الله ماشاء الله 
روح: تفتكري الراجل الجاحد ده هايحن بقا 
بسمه بضحك: اكيد مش هايقدر يقاوم الجمال ده 
روح: جمال مين دا انا عملت صعيديه وخليجيه ونانسي عجرم ولا اتهز شعره فيه بس انا هافضل صامده 
بتنزل روح وبسمه ومصطفي بيكون واقف لابس بدله بيك
بيفتح بوق وهو مبتسم وبيقرب منه
روح بضحك: يحنن ..
بيرجع لورا وهو بيضحك...
بتدور روح علي يونس مش بتلاقيه البيت مليان ناس بتطلع بره في الفرح بتلاقيه واقف لابس بدله بهيبته وغموضه

بتبص روح ليه بإبتسامه وبتروح تقف جمبه .
روح: ايه الشياكه والأناقه والحلاوه دي يا معلم ماشاء الله اتنين قمرات واقفين مع بعض 
بصلها يونس برفعه حاجب: هما مين الاتنين
روح: انا 
ضحك بسخريه بصتله روح بعصبيه هو جرح غرور الانثي اللي جواها اللي تحب تسمع انها جميله ومافيش احلي منها
بصتله بتحدي وابتسامه وقالت: ماشي يا نمر اللي تشوفه انت اللي قمر بس .
اغاني شغاله ...
كرم: عاملك مفاجأه
كريمه: هي ايه ؟!
كرم بضحك: هابهرك 
ضحكت كريمه وكانوا بيرقصوا علي الأغاني ومبسوطين
روح كانت مراقبه النمر اللي سابها وراح وقف بعيد 
ومصطفي كان كل تركيزه مع بسمه بالابتسامه اللي مش بتفارق وشه ..
بيطلع واحد علي المسرح: والأن مع نجم الأغنيه الشعبيه الكبير ....
كرم: شوفي جبتلك مين يا روح قلب كرم 
كريمه ضحكت ...
بيكمل الشخص كلامه : النجم سعد الصغييير ..
بيدخل الفرح وبيغني.  
كرم: شوفتي ..
كريمه بضحك: لأ صارف ومكلف
كرم: اومال ...كنت هاجيب الليثي بس مشغول مع صافينار 
كريمه بضحك: لاه حلو قوي اكده 
انا خلاص هاتجوز وهابطل ابص علي البنات وهابطل اقضيها اشتغالات رقصنا علي الطبله ولا عنتر ولا عبله
بيغني في الأغنيه وكل اللي حواليه بيرقصوا وكرم بيرقص بحماس كبير وكريمه.  
وروح واقفه بتضحك وتسقف ..
بيخلص الاغنيه وبيغني اغاني وراها ..
بتطلع روح علي المسرح بعد ما سعد نزل ..
روح بتمسك المايك: الف مبروك يا كرم  انت وكريمه فرحتلكم واللهي 
بيبتسم كرم  وكريمه
بيبص يونس بيلاقيها واقفه قدامه علي المسرح بيزغر لها بس بتبسم ليه بتحدي ..
روح بتبدأ تغني ...
فضلت احايله مايرودش 
اقوله حبيبي مايرودش
اقوله ياسيدي مايرودش
اعمله ايه ..ايه ...وارجع احايله مايرودش 
اقوله يا عم مايرودش....اقوله يا سيدي مايرودش
اعمله ايه ..ايه ...
بتتمايل يمين وشمال وكرم بيقوم يرقص معاها ...
وكريمه واقفه بتزغرلهم ويونس متعصب وهيا عارفه 
مصطفي واقف فاتح بوقه وعارف ان ممكن يونس يطربق الفرح علي دماغ الكل و بسمه خايفه علي روح ..
بتكمل روح وهيا بترقص مع كرم ..
انا عارف زعلتك مني صدقني كان غصب عني
انا عارف زعتلك مني صدقني كان غصب عني
ولا انت بتتقل ياعني ولا انت ايه.  .
يونس بيتحرك بيمسكوا مصطفي..
مصطفي: استهدي بالله ياخوي ..
بتكمل روح غني
ابعد وامشي واسيبه في ناره 
كرم بيضحك وهو بيرقص وبيشاور لا لا لا لالا
كريمه في سرها: دا انا هاطلعه علي جتتك يا شيخ اصبر عليا بس
لا مايهونش عليا مراره لا لا لا لا لالا 
ابعد وامشي واسيبه في ناره لا مايهونش عليا مراره 
هافضل ادادي وادادي واحادي.
ويسوق فيها انا مش قااااااادر 
بيكون مصطفي ماسك في يونس ومكلبش ويونس بيضرب فيه وهو مستحمل. 
بتضحك روح وهيا عارفه انه نار وطالما مش نافع معاه الحسني يبقي نعصبه ..
بتكمل غني
مش قادر تاني كلام 
وهانفضل كده في خصام
مش قادر تاني كلام وهانفضل كده في خصااااااام..
يونس بيزق مصطفي بعد ما اتضرب كتير منه مصطفي بيوقع علي الارض ويونس بيطلع علي المسرح ..
مصطفي: وانا مالي بقا تستاهلي اللي هيجرالك
بتشوفه روح بتنزل تجري من علي المسرح 
ويونس بيجري وراها ...
بسمه بتكون خايفه عليها ..
بتجري روح وهيا لابسه كعب مضايقها ..
بس يونس ظابط فا كده كده اسرع منها مهما كانت سريعه 
بتغرز في الأرض ومش عارفه تجري بس بتحاول..
روح: اهدي يا نمر ابوس ايدك 
يونس: بتترقصيلي قدام الشباب دا انتي ليله اهلك سوده ماعيطلهاش نهار واصل 
روح: نهار اسود الصعيدي طلع انا اسفه يا نمر ..
يونس: للمره التانيه عاملالي غازيه وبتترقصيلي مع كرم
روح وهيا بتجري وبتصوت: اهدي يانمر مش حمل ضرب يا جدع 
بتتعنقل روح بتقع علي الأرض بينزل يونس لمستواها 
روح بترجع لورا بيقرب منها وبيمسك شعرها 
بتغمض عينيها بخوف وهيا بتتألم من وجع شعرها ..
يونس بعصبيه : انتي طالق 
بتفتح عينيها بصدمه ودموعها بتنزل مش مصدقه اللي حصل اللي سمعته ده بجد ..
بصت ليه نظره مليانه معاني العتاب والصدمه ازاي طاوعه قلبه ونطقها..
قام وقف ...
روح وقفت وكانت عينيها في عينيه 
روح بتبكي: قدرت تنطقها يا نمر قلبك طاوعك هاتسيبني هاتقدر تعيش من غيري لو قدرت انا مش هاقدر 
النمر: انتي اللي دمرتي كل شئ بينا كسر الثقه مش هين ده بيكسر القلب بيفتته بيدمر معاه حاجات كتير 
روح بعصبيه: انت ليه مش بتقدر انت اكتر واحد المفروض تكون عارف احساسي لأنك عيشت نفس ظروفي  اما اعرف ان امي عايشه امي اللي عمري ما شوفتها امي اللي اتمني بس حضن شويه حنان اتمني نظره مشاعري ليه ماتحركنيش واروح حتي لو هاموت اه غلطت ...
بتعلي صوتها: اه غلطت ...غلطت يا نمر ..بس مايستاهلش كل ده مايستاهلش تسيبني وانا في المستشفي لوحدي وانت عارف ان ماليش حد ماحدش يقف جمبي سيبتني ومشيت وانا واخده رصاصه تفتكر لو كنت انا في نفس الموقف كنت سيبتك 
انا يتيمه وانت بتزود عندي الاحساس  ده وانا في المستشفي كنت بفتكر بابا لما كان بس صابعي بيتعور كان بيعمل ايه عرفت ان ماليش حد للاسف ..
جيت هنا عشان قلبي مشتريك مايقدرش يعيش من غيرك وانت عملت ايه قابلتني بكل برود حاولت كتير اصالحك وانت مصمم يا أخي يل*عن ابو الحب اللي يقل من صاحبه الظاهر ان بابا غلط ...طب تصدق اول مره في حياته يغلط ...بس غلط لما وثق فيك وكان فاكر انك هاتبقي سند وهاتفضل طول العمر جمبي ..
بتمشي روح وبتسيبه واقف بدون اي كلام وهيا ماسكه دموعها بتكون بسمه واقفه بعيد بتعيط بتطلع روح علي اوضتها جري وبتطلع بسمه وراها.  
بيدخل يونس اوضته وبيرمي الحاجات فيها بعصبيه بيبص علي ايده وبيروح عالحيطه بيخبط ايده فيها بتوجعه وبيقعد عالسرير وهو ماسكها .
بيفتكر عياط روح وبيفتكرها ساعه ما مسك شعرها وهيا مغمضه عينيها وخايفه ..
بيفتكر كلامها :يل*عن ابو الحب اللي يقل من صاحبه الظاهر ان بابا غلط ...طب تصدق اول مره في حياته يغلط ...بس غلط لما وثق فيك وكان فاكر انك هاتبقي سند وهاتفضل طول العمر جمبي ..
________________________
بتقفل روح علي نفسها الأوضه وهيا بتعيط ..
بسمه بتطلع وراها بسرعه: افتحي يا روح 
روح: معلش يا بسمه سيبيني دلوقتي ارجوكي 
بسمه: عشان خاطري
روح: ارجوكي يا بسمه انا لما اهدا هاجيلك 
بتمشي بسمه وهيا متضايقه ..
بتقعد روح تعيط علي الارض وهيا منكمشه في نفسها ..
______________________
بيخلص الفرح وبيدخل كرم وكريمه شقتهم بالزفه ...
كرم  بيسلم علي الناس وهما طالعين 
كرم: عقبال عندكوا كلكم
صفاء بتكون جمب كريمه بتحضنها 
وكرم مستنيها تمشي بفارغ الصبر
صفاء: يلا اسيبكم انا
كريمه: ليه يا خيتي خليكي شوي 
كرم بص لكريمه وهو بيزغرلها
صفاء: لاه يلا ربنا يسعدكم ويرزقكم الذريه الصالحه ..
كرم: امين 
بتمشي صفاء وبيقفل كرم الباب ..
بيقرب من كريمه وهو بيرقص: واخيرا اتجوزت وماعدش ناقصني حاجه ..
بيقعد جمبي وبيحط ايده علي كتفها
كريمه: بعد عني
كرم: لاه مافيش بعد عني النهارده في قرب مني كمان اكتر واكتر بوسني دلعني دي ليله العمر يا بت
كريمه: مش كانت عاجباك روح وعامل زي الغازيه وبتترقص معاها ونسيتني
كرم: وانا اقدر انساك يا جميل انا كنت برقص مش عشان روح عاجباني لاه عشان اني فرفوش ونعنوش وبعدين قلب كرم مادقش الا لكريمه وبس انتي عارفه النهارده اسعد يوم في حياتي ماتبوظيش الليله
كريمه بابتسامه: جد يا كرم قلبك مادقش لغيري
كرم: جد الجد يا قلب كرم 
بيقرب منها ...
كريمه بتقوم تقف من علي الكرسي بسرعه
كرم: ايه في ايه
كريمه: انت عاتعمل ايه
كرم بضحك: هاعمل اللي بيتعمل هابل السفنجه 
كريمه: ماتقربش مني احسن لك 
كرم: ليه يعني عاتعملي ايه يا قطه
بتطلع تجري علي جوه وبتجيب جهاز الكهربا وبتطلع
كريمه: ان قربت مني هاكهربك
كرم بيضحك وبيقرب منها: ما تقدري.......تيييييييييييييييييييييز
بيقع كرم علي الأرض بعد ما اتكهرب واغمي عليه ..
كريمة:خبرتك ماتقربش مني يلا تستاهل عشان انت مش محترم ..
________________________
في الصباح ...
بيجهزوا الصباحيه لكريمه والكل بيكون جاهز ..
شاكر: اومال فين روح 
يونس بيكون واقف وباين علي وشه الحزن 
ومصطفي وبسمه وصفاء 
بسمه: تعبانه شويه يا عمي مش هاتيجي
شاكر: تعبانه مالها ؟!
انا كويسه يا عمي ما تقلقش 
بيبصوا علي مصدر الصوت بيلاقوها نازله علي السلم ..
شاكر: انتي كويسه يا بنتي
روح بتبص ليونس وبعدين بتبص لشاكر بابتسامه : عمري ما كنت كويسه زي النهارده ..
بيمشوا يركبوا العربيات ويونس بيبصلها وهيا مش بتبص ليه...
شاكر: اركبي مع يونس يا بتي
روح: بعد ازنك يا عمي هاركب مع مصطفي 
شاكر: اللي تحبيه ...
بيكون يونس واقف وفاتح الباب مستنيها بيرزعه وبيركب عربيته .
بيسوق مصطفي العربيه وبيبص علي بسمه في المرايه وبيبتسم.
مصطفي: ايه رأيك في الوحش الجديده الجامده دي انتم اول حد يركبها 
روح: جميله يا مصطفي 
بسمه: ربنا يباركلك فيها 
مصطفي: في دعوه كمان عاوزها 
بسمه: ايه ؟!
مصطفي: ادعولي ربنا ينولني اللي في بالي
بسمه : يارب
روح: ربنا يسعدك يا مصطفي. 
بتوصل العربيات وبينزلوا وبيطلعوا لشقه كرم اللي فوق بيت ابوه..
في الشقه جوه...
كريمه: اصحي بقا يا حزين ..
بتحاول كريمه تصحيه مش بيصحي وهما بيخبطوا عالباب بتستلم للأمر الواقع وبتفتح الباب وهيا لابسه عبايه استقبال وطرحه 
بيدخلوا بيتفاجئوا بكرم اللي نايم علي الارض بالبدله 
بيضحك مصطفي علي منظره وشاكر بيرفع حاجبه 
شاكر: اخص عليك كسفتنا 
يونس بيكون واقف غير مهتم بيبص لروح اللي كانت بتضحك علي كرم وده كان مخليه مستغرب..
بيفوق مصطفي فيه مش بيفوق 
بيلاقي مصطفي ازازه مايه بيجيبها وبيكبها علي كرم بيشهق شهقه طويله وبيفتح عينيه وهما كلهم حواليه من كل جمب بيضحكوا 
بيقوم وهو بيعدل هدومه..
شاكر: صباحيه مباركه يا عريس 
كرم بيبص في الارض بخجل: الله يبارك فيك يا عمي 
روح: ايه الجمدان ده يا مان 
كرم بيضحك وبيبصلها بإحراج
مصطفي بيضحك : مبروك يا عريس
كرم: الله يبارك فيك يا مصطفي
بيقعدوا وكريمه بتقدملهم فاكهه وعصير 
صفاء بتاخد كريمه جوه ...وكرم متابعهم وقاعد يدعي علي كريمه في سره..
جوه في اوضه كريمه ..
صفاء بصدمه: ولا اي حاجه
كريمه: ولا اي حاجه
صفاء: اخص علي الرجاله
بتطلع صفاء وعماله تجيب بوزها يمين وشمال شافها كرم حط وشه في الارض .
صفاء: نمشي...يمكن ربنا يكرم 
كرم بيفضل يكح ...
شاكر بيضحك: يلا...
مصطفي: شد حيلك يا عريس
كرم : الشده علي الله
يونس بيسلم وبسمه ..
روح بضحك: عايزينك ترفع راسنا يا كرم
كرم: ان شاء الله
بيمشوا وهما بيضحكوا عليه 
بيقفل كرم الباب بعصبيه...
وبيدخل علي كريمه : منك لله يا شيخه جرستيني 
كريمه: وه انا عملت ايه مش خبرتك ماتقربش مني ؟!
كرم بيقرب منها: لاه هاقرب
كريمه: ابعد يا كرم احسنلك
كرم: دقت ساعه العمل
كريمه : ابعد يا حزين ...كرم
بتضحك : بس بقا يا كرم...كرم...هيييييي
كرم: ايوه بقا 
اخيرا اتجوزت يا كرم كلنا كمتابعين للروايه مبسوطين ليك باركوا له 😂
________________________
بتبص روح لبسمه بحزن
روح: لسه مصممه تمشي
بسمه: لازم امشي ادعيلي واوعي تنسيني
روح: عمري ما انساكي..ربنا يسعدك ويبعد عنك كل شر ويعوضك عن كل الوحش اللي شوفتيه في حياتك
بتحضنها بسمه وتروح ناحيه شاكر وتسلم عليه وعلي صفاء
شاكر: البيت بيتك يا بتي اعتبريني ابوكي ان احتجتي اي حاجه انا موجود اوعديني
بسمه: اوعدك ياعمي ربنا يديك الصحه ويبارك في عمرك 
بتطلع بسمه بره البيت وهي شايله شنطتها اللي شاكر جبلها كل حاجه فيها من هدوم وكتب الخ 
بتلاقي مصطفي واقف جمب العربيه وباين عليه الحزن..
شاكر: مصطفي اصر انه هو اللي يوصلك بدل يونس 
مصطفي اجي واخد منها الشنطه حطها في العربيه 
روح حضنتها للمره التانيه 
بسمه كانت بتبص عليهم والدموع في عينيهم مش شرط القرابه تبقي قرابه دم بيبقوا من دمنا وبيخونوا وبيجرحوا وبيكرهونا ويبقي اغراب مانعرفهمش ومافيش احسن منهم بيخافوا علينا وبيحبونا ..
بتركب العربيه مع مصطفي وبتمشي وهيا خايفه من اللي هاتقابله وقلبها في بيت النمر ...
بتطلع روح تقعد في اوضتها وبتفكر هاتعمل ايه في حكايتها هيا والنمر هل انتهت علي كده ..
_________________________
بتنزل ميرا علي سلم الفيلا لابسه بنطلون جينز اسود فوقه قميص بينك وفوقه جاكت اسود وشعرها كاريه قصير وحاطه عليه شريطه بيضه زي الطوق وشكلها اتغير وزادت جمال علي جمالها..
خالد بيكون مستنيها ..
خالد: بسم الله تبارك الله ايه الجمال ده
ميرا: شكرا يا خالد ...بس كده هاتتعب يا خالد وانت ماسك شركه عمي بدر هاتقدر تمسك الشركه دي 
خالد: تعبك راحه وبعدين انا هاعرف اظبط وقتي يلا قدامي يا باشا نشوف اشغالنا
ميرا: استعنا علي الشقي بالله  
بتركب معاه العربيه بيوصلوا المكان بتدخل الشركه اللي شكلها زي بناء هرمي ومتغلفه بالزجاج في قمه الفخامه 
بتنبهر ميرا بجمالها...
بيدخلوا الشركه والكل بيقف باحترام بعد ماعرفوا انها صاحبه الشركه ...
فسبحان مغير الاحوال من حال الي حال 
_____________________
بيكون مصطفي ساكت طول السكه وبسمه ساكته 
بسمه بتخرج عن صمتها: ليه ساكت
مصطفي: واقول ايه ...عارفه ايه المشكله
بسمه: ايه ؟!
مصطفي: انك فاهمه كل حاجه وعامله عبي*طه
بتسكت بسمه وبيكمل مصطفي سواقه وهو ساكت لحد مابيوصلوا للمكان...
بتنزل بسمه بخوف ومصطفي بينزل الشنطه من العربيه 
بيوقف جمب بسمه قدام بيت ثلاث ادوار 
بتبلع بسمه ريقها بيمسك مصطفي ايديها 
مصطفي: ماتخافيش !
بتبص ليه وبتبسم ..
بيدخل البيت وبيخبط علي اول شقه زي مايونس قاله ...
بيتفتح الباب ودقات قلب بسمه بتكون مسموعه من التوتر اللي هيا فيه !
بتلاقي واحده فيها شبه كبير من بسمه والاكيد انها امها 
بتبتسم بسمه والست بتحضنها وبتعيط  وبيجي راجل اربعيني يحضنهم الاتنين ..
ومصطفي واقف مبتسم خلاص قلبه اتطمن اصل الحب مابيتمثلش ..
_____________________
بتجهز روح شنطها وبتنزل علي السلم 
بيشوفها يونس وبيقرب منها : رايحه فين ؟!
بترد روح وهيا نازله علي السلم من غير ما تبص ليه:  ماشيه
يونس: رايحه فين
روح: رايحه بيتي 
يونس: وده مش بيتك
روح بتبص ليه: للأسف مش بيتي 
بتمشي روح وبتسيبه وبتدخل لشاكر المكتب...
بيقف يونس بره المكتب بيخبط رجليه في السلم بعصبيه هو بيحبها بس اتعصب لما شافها كده ليه بتحاول تخليه علطول يخرج عن شعوره بس كبريائه هايمنعه يطلب منها تفضل هو النمر في الاخر 
بتطلع من اوضه بدر وبتمشي بيقف وقلبه وعقله في صراع مع بعض قلبه اللي عاوزها ماتبعدش عنه وعقله اللي بيقنعه ان لأ غروره هايتغلب عليه ولا حبه
بتطلع من البيت وبتبص عليه بتبتسم وبتلبس نضارتها وبتركب عربيتها وبتمشي. 
غروره اتغلب علي حبه وكان اقوي هل حكايتهم خلصت علي كده ولا لسه ليها نهايه 
_______________________
في بيت اهل بسمه 
بسمه : وانتي اسمك ايه انا يكفيني كلمه ماما وبابا بس احكيلي عنكوا انا مبسوطه قوي انه اخيرا ربنا عوضني وشوفتكوا وهاحس بحنانكوا انا كنت فاكره نفسي يتيمه لكن ربنا بيعمل معجزات ..
بيبصلها مصطفي فرحان لفرحتها
بتبدأ امها تحكي ليها عن تفاصيل حياتهم وانها ليها اخ وانه برده توأم 
_ ماتتخيليش الوجع اللي حسيناه لما روحتي مننا كنا رافضين فكره انه بعيد الشر حصل ليكي حاجه لكن ربنا عنده كل خير جيتي وانتي عروسه ماشاء الله اه زعلانه اني ماعيشتش معاكي طفولتك وربيتك بنفسي بس مبسوطه ان اخيرا شوفتك
بيبصلها ابوها بحنيه: واخيرا ربنا استجاب لدعائنا 
بيقوم مصطفي : طيب استأذن بقا ...خدوا بالكم منها 
بيبتسموا ويبصوا له 
مصطفي بيبص لبسمه : ان احتجتي اي حاجه كلميني 
بسمه بتهز راسها
بيمشي مصطفي وهو حاسس انه ساب قلبه  بتطلع بسمه وراه بيبصلها : خلي بالك من نفسك يا بسمه لا اله الا الله
بسمه: محمد رسول الله 
بيركب مصطفي العربيه 
بسمه: مع السلامه
مصطفي: الله يسلمك
بيمشي مصطفي وبتدخل بسمه البيت وبتقعد ما امها وبتستني تشوف اخوها علي احر من الجمر
_______________________
بيسند يونس علي السرير وبيرجع بذكرياته لورا بيفتكر مواقفهم سوا وجنانهم موقف الطياره موقف الظابط التخين موقف التيران ...
بيقاطع تفكيره وابتسامته اللي علي وشه اتصال...
يونس: تمام يا باشا حالا
بيقوم وبيلبس هدومه وبيحط مسدسه في جيبه بينزل المكتب بيبوس ايد ابوه زي قبل كل عمليه 
وبيمشي من البيت ...
_______________________
كرم: بحبك يا كرمله 
كريمه: انا اكتر 
كرم: عجبك الموقف الز*باله اللي حطتيني فيه ده هاتعاير بيه العمر
كريمه: معلش
كرم: نسيت كل حاجه ياااه علي الراحه النفسيه اللي بقيت فيها
ضحكت كريمه عليه...
كرم: عارفه ايه اللي يظبط منظري
كريمه : ايه
كرم: نجيب عيال بأسرع وقت ممكن
بيشتالها ويدخل اوضه النوم وهيا بتضحك بدلع 
مكتوبالك يا كرم تتجوز وتتدلع 😂
______________________
علي طريق صحراوي...
بيقفل عربيتين علي عربيه يونس بينزل منها رجاله كتير وبيحصل ضرب نار بيجي واحد من ورا يونس بيضربه علي دماغه 
بيصحي بعد وقت وعلي عينيه قماشه سوده
قعد يحاول يفك نفسه قدر يفك نفسه ولسه بيشيل القماشه اللي علي عينه حد ضربه بالبونيه 
يونس قام وقعد يضرب فيه والتاني يضرب فيه
يونس: انتوا مين وعاوزين ايه 
بيضربه في وشه ...
بس كفايه ...
بيبص يونس ناحيه الصوت بتكون الدنيا عتمه 
بيسمع صوت كعب بيقرب منه بيفضل يبص لحد ما ظهرت قدامه
يونس بصدمه: روح....ازاي ...والمأموريه
ضحكت روح : انا روح بدر النمر ولا ناسي علاقات بدر النمر
يونس بيمسح الدم من علي بوقه بتشاور روح للراجل يمشي 
بتقرب روح منه...
يونس: عاجبك البهدله دي 
روح: دي عشان كلمه طالق اللي قولتها
يونس: كل الضرب ده عشان طالق اومال لو خونتك كان حصل ايه
بتمسكه يونس من لياقته : كنت موتك يا نمر 
بيمسكها من شعرها وبيقربها منه بزياده وبيخطف بوسه طويله ...
روح: وحشتني يا نمر 
يونس: وحشتيني ياروح النمر 
روح: طب ابعد بقا عشان حرام انت طلقتني
يونس: رديتك بعدها علطول ..
روح: اه ...ماشي بتبص علي اللي في وشه...
بتضحك روح : ما كان من الأول لازم العن*ف يعني 
يونس: بعشق جنانك
روح: بعشق امك ...ولا اقولك بلاش امك بعشق ابوك
بيضحك النمر عليها...
يونس: طب يلا نطلع من هنا
روح بضحك: نطلع منين احنا في الفيلا بس انا عامله ديكور خطف...
افتحوا النور..
بيفتحوا النور بيضحك يونس ...
روح: لا انا جامده اوي
يونس: بمناسبه الجمدان انا تعبان 
بيشتالها  وبيطلع جري علي السلم 
روح بضحك: بس بقا يا نمر الله
في علاقات مهما حصل فيها مش بتنكسر ولا تنتهي علاقات متغلفه ومحفوظه بالحب قويه الزمن مابيأثرش فيها...
______________________
بعد شهر...في الليل
صوت صريخ روح
يونس بيطلع يجري عليها وهو قلقان بيخبط علي باب الحمام بخوف ...
يونس: روح في ايه افتحي. ..
مش بترد...
بيكسر باب الحمام وبيدخل ...
بيلاقيها واقفه وفي ايديها تيست للحمل
بتبصله بصدمه : انا حامل انا حامل
بيبصلها وبيضحك وبيقول بصوت عالي: انا هابقي باابا انا هابقي بابا
بيشتالها وبيطلع من الحمام وبيلف بيها وهيا بتضحك ..
يونس: بقيت بابا 
روح كانت فرحانه جدا  .
روح: في بطني جزء منك يا نمر 
بيحضنها بفرحه : ياروح النمر وعمر النمر وقلب النمر وحياه النمر ..
______________________
في اوضه بسمه...
بسمه: هههههه كسبتك
_ ايه يا شيخه حرام عليكي دي تالت خمسين جنيه تاخديها
بسمه: جري ايه يا خوي مش قد اللعب ما تلعبش 
_ خودي يا خيتي يلا مش خساره فيكي اذا كان كنتي مضيقاني جوه بطن امي مش هاتضيقيني هنا 
بسمه: بقا اكده ماشي
_ اموت انا في اكده دي
بتدخل ام بسمه
بسمه: ايوه يا ماما
* اطلعي يا بسمه في ضيوف بره عاوزينك
بسمه: ضيوف مين
* اما تطلعي هاتعرفي
بيطلع اخوها وبتقوم تلبس دريس وبتلف الطرحه وتطلع 
بسمه: السلام عليكم..
بترفع وشها من الارض بتلاقي مصطفي وشاكر وصفاء
بسمه بتفرح لما تشوفهم وبتسلم عليهم 
بتقعد بسمه ...
شاكر: احنا جايين نطلب يد بسمه لمصطفي ولدنا 
بتفتح بسمه عينيها بصدمه 
بيرد ابو بسمه : واحنا هنلاقي احسن من مصطفي فين بس لازم ناخد راي بسمه 
بيستني مصطفي الرد وهو خايف .
بتبص بسمه في الارض باحراج: اللي تشوفه يا بوي
ابو بسمه: علي بركه الله
بيقوم مصطفي يبوس ابوه ويقوله الف مبروك وبيبوس ابو بسمه وبيبوس بسمه...
بيبصله الكل ...لحظات من الصمت..
مصطفي: انا اسف من فرحتي واللهي ما تاخذونيش هاتوا المأذون نصلح غلطتي 
بيضحك عليه الكل ....
بيدخل اخو بسمه ...
بيضحك مصطفي : عارف ناقصلك الطرحه وتبقي شبه بسمه بالظبط واتلغبط فيكوا 
بيرد عليه اخوها: يعني قصدك اني شكل الستات ولا بسمه اللي راجل 
بيبص عليه مصطفي بابتسامه مصطنعه...
مصطفي: الفرح امتي لو سمحتوا 
بيضحك اخو بسمه من شكل مصطفي 
مصطفي: عقبالك يا حبيبي عقبال البكاري
__________________________
في القاهره....في الجامعه
بنت واقفه مع اسلام ...
_ متأكد يا اسلام
اسلام: صدقيني ميرا مش اكتر من صديقه انا بحبك يا سها حتي هيا عارفه بس انتي ماكونتيش حاسه بوجودي بس قلبي كان متعلق بيكي
بتبتسم بخجل ...
اسلام: اجيب بابا وماما بقي امتي ..........تمت

  لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني)
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق