القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية هل من امل الفصل الثاني 2 بقلم راندا علي

رواية هل من امل الحلقة الثانية 2 بقلم راندا علي
رواية هل من امل الجزء الثاني 2 بقلم راندا علي
رواية هل من امل البارت الثاني 2 بقلم راندا علي
رواية هل من امل الفصل الثاني 2 بقلم راندا علي

رواية هل من امل الفصل الثاني 2 بقلم راندا علي


داخل اسد وبكل غضب جواه أنه تجوز لان كان رافض الجواز ونعرف سبب دا بعدين وأنه كمان تجوز وحده مكنش يعرفها ولا شافها وكان بيسمع كلام مش حلو علي مامتها أنها كانت سبب ف موت عمه دخل اسد الجناح بتاعه/
فريده قاعده علي سرير ترتدي فستان فرح طويل ومفتوح من ظهرها وشيك اوي وعلي شعرها طرحة فرح نازله علي وشها وبتفرك ف أيدها الاتنين ومتوتره وخايفه من كلام اللي مامتها قالته عن اسد/
اسد قرب منها قعد علي سرير وبصلها / بصي ي بت عمي عاد انا كلمتي تتسمع شغل بتاع برا دا مش عندي انا حركه أو أكده مش تعجبني تزعلي جامد ونا زعلي وحش قوي (اسفه لو مش بكلم صعيدي حلو بس مش عارفه والله بس بحاول اقلد طريقه)
فريده وخوف ماليها خايفه ترد ودموعها نازله
الكاتبه/Randa Ali
اسد بغضب مسك أيدها جامد/ اي خرسه مش بتنطقي لي
فريده بعياط جامد بشهقات / اس اسفه
اسد أخذ نفس عميق /هدخل اخد شاور ولاقيكي مغيره ودخل
اول مخرج انهارت من عياط يارب اقف جنبي ماليش غيرك
وقامت غيرت ولبست هوت شورت اسود في نقط كريزي ف ابيض وتيشرت فوق بطنها اسود نفس لون هوت شورت بلون أسود عكس لون بشرتها بيضاء
لان دا لبسها دايما وأطلقت حرية شعرها عسلي غامق كان بعد خصرها كانت حلوه اوي كأنها حوريه 
ف مكان تاني 
 مني/وحشتني قوي
اياد/ وانتي اكتر  وحشتيني جامد بقولك اي انا تحت متنزلي عاوز اشوفك
مني / ينهار مش فايت اتجننت كيف لا حد يشوفنا
اياد/ متخفيش محدش يشوفنا اخلصي وانزلي بقولك وحشتيني
stop ✋
(مني اخت اسد عندها ١٩ سنه ف كلية صيدله عيونها زتوني بشرتها بيضاء شعرها ناعم عند نص ظهرها شعرها لونه بني غامق جسمها لا تخين ولا رفيع مظبوط طولها بين متوسط طيبه جدااا دمها خفيف اللي يشوفها يحبها جدا بتحب اياد معاها ف كليه بتحبه جدااا بس هو ف ربعه وهي ف أولي ) (اياد عندو ٢٢ سنه مش سهل خالص وبتاع بنات عندو لحيه خفيفه عنيه بني بشرته سمره طويل ومع مني ف كليه بس هو ف ربعه )نرجع بقي نكمل الكاتبه Randa Ali
مني / حاضر  ي اياد وراحت تنزل
ف مكان تاني 
حبيبه بغيره وغيظ/ انا مستحيل ي ماما سبها تاخدو بنت القاتله
زينب ضحكت بشر/ مش تاخدو ي هبله بطلي هبل
حبيبه/ هموت واعرف انتي جايبه برود وثقه دي كلها منين اهو ورث هيروح والاملاك كلها
زينب الام بخبث / مفيش حاجه تروح والأملاك تكون لينا وأسد يبقي زي خاتم ف صباعك
حبيبه/ ازاااي دا تجوز
الام/ اسمعي ي حتت متخلفه اسد لما يعرف أن..******
حبيبه بفرحه وضحكت شر / مطلعتيش سهله خالص ي ماما بس افرد عرف 
الام/ حتي لو عرف موضوع حقيقي مش كدب احنا مالنا
حبيبه بفرحه جامده/ اخ من دماغك دي وتغور اللي اسمها فريده دي يبقي ليا 
(حبيبه بنت عمت اسد حقوده جدااااا وبتحبه اوووي وامها مقوياها جدااا وبتشجعها علي غلط دايما زينب تبقي عمت اسد وكل همها ف دنيا الفلوس والورث)
عند اسد وفريده 
طلع هو يرتدي بنطلون وعاري الصدر وفوطه علي رقبته بينشف شعره ومره وحده تنح ووقف مكانه/ انتي مين
فريده بتوتر وخوف / أ انا فريده
Randa Ali
اسد سرح فيها وصوتها رقيق وقرب منها جامد ولمس خدها ورفع وشها لي وبص ف عيونها وسرح من جمال عيونها/ انتي ازاي كدا
فريده تكسفت جامد اوي كانت هتموت من الخجل وخدودها بقت وردي جامد ووشها بقي كله عبار عن لون دم
اسد قرب منها وباس*ها
فريده بعدت ووشها بقي احمر جامد
اسد فاق من توهان اللي كان في من جمالها
بقلمي/Randa Ali
اسد بغضب/ اسمعي كويس انتي هنا هتكوني خدامه ليا وتكوني فتره مؤقته وهطلقك كل حرف اقوله يتنفز وأقسما بالله العلي العظيم حاجه بس تدايقني هيكون يومك اسود
فريده مكنتش عارفه ترد ودموع نازله من عنها وساكته ورايحه علي سرير تنام 
اسد / انتي مش هتنامي هنا
فريده بخوف/ امال هنام فين 
اسد زقها علي الارض ووقعت هتنامي هنا 
فريده /بس مش متعوده انام علي الارض
اسد شدها من شعرها لدرجه كان يتخلع ف ايدو/ من اولها كلمتي مش بتتسمع
فريده بدموع ووجع / اسفه بس داخل اسد وبكل غضب جواه أنه تجوز لان كان رافض جواز ونعرف سبب دا بعدين وأنه كمان تجوز وحده مكنش يعرفها ولا شافها أيما بسمع كلام مش حلو علي مامتها أنها كانت سبب ف موت عمه دخل اسد جناح بتاعه/
فريده قاعده علي سرير ترتدي فستان فرح طويل ومفتوح من ظهرها وشيك اوي وعلي شعرها طرحة فرح نازله علي وشها وبتفرك ف أيدها الاتنين ومتوتره وخايفه من كلام اللي مامتها قالته عن اسد/
اسد قرب منها قعد علي سرير وبصلها / بصي ي بت عمي عاد انا كلمتي تتسمع شغل بتاع برا دا مش عندي انا حركه أو أكده مش تعجبني تزعلي جامد ونا زعلي وحش قوي (اسفه لو مش بكلم صعيدي حلو بس مش عارفه والله بس بحاول اقلد طريقه)
فريده وخوف ماليها خايفه ترد ودموعها نازله
الكاتبه/Randa Ali
اسد بغضب مسك أيدها جامد/ اي خرسه مش بتنطقي لي
فريده بعياط جامد بشهقات / اس اسفه
اسد أخذ نفس عميق /هدخل اخد شاور ولاقيكي مغيره ودخل
اول مخرج انهارت من عياط يارب اقف جنبي ماليش غيرك
وقامت غيرت ولبست هوت شورت اسود في نقط كريزي ف ابيض وتيشرت فوق بطنها اسود نفس لون هوت شورت بلون أسود عكس لون بشرتها بيضاء
لان دا لبسها دايما وأطلقت حرية شعرها عسلي غامق كان بعد خصرها كانت حلوه اوي كأنها حوريه 
ف مكان تاني 
 مني/وحشتني قوي
اياد/ وانتي اكتر  وحشتيني جامد بقولك اي انا تحت متنزلي عاوز اشوفك
مني / ينهار مش فايت اتجننت كيف لا حد يشوفنا
اياد/ متخفيش محدش يشوفنا اخلصي وانزلي بقولك وحشتيني
stop ✋
(مني اخت اسد عندها ١٩ سنه ف كلية صيدله عيونها زتوني بشرتها بيضاء شعرها ناعم عند نص شعرها لونه بني غامق جسمها لا تخين ولا رفيع مظبوط طولها بين قصر وطول متوسط طيبه جدااا دمها خفيف اللي يشوفها يحبها جدا بتحب اياد معاها ف كليه بتحبه جدااا بس هو ف ربعه وهي ف أولي )
سليم عندو ٢٢ سنه مش سهل خالص وبتاع بنات عندو لحيه خفيفه عنيه بني بشرته سمره طويل ومع مني ف كليه بس هو ف ربعه )نرجع بقي نكمل الكاتبه Randa Ali
مني / حاضر  ي اياد وراحت تنزل
ف مكان تاني 
حبيبه بغيره وغيظ/ انا مستحيل ي ماما سبها تاخدو بنت القاتله
زينب ضحكت بشر/ مش تاخدو ي هبله بطلي هبل
حبيبه/ هموت واعرف انتي جايبه برود وثقه دي كلها منين اهو ورث يروح وأملاك كلها
زينب الام بخبث / مفيش حاجه تروح والأملاك تكون لينا وأسد يبقي زي خاتم ف صباعك
حبيبه/ ازاااي دا تجوز
الام/ اسمعي ي حتت متخلفه اسد لما يعرف أن..******
حبيبه بفرحه وضحكت شر / مطلعتيش سهله خالص ي ماما بس افرد عرف 
الام/ حتي لو عرف موضوع حقيقي مش كدب احنا مالنا
حبيبه بفرحه جامده/ اخ من دماغك دي وتغور اللي اسمها فريده دي يبقي ليا 
(حبيبه بنت عمت اسد حقوده جدااااا وبتحبه اوووي وامها مقوياها جدااا وبتشجعها علي غلط دايما زينب تبقي عمت اسد وكل همها ف دنيا فلوس والورث)
عند اسد وفريده 
طلع هو يرتدي بنطلون وعاري صدر وفوطه علي رقبته بينشف شعره ومره وحده تنح ووقف مكانه/ انتي مين
فريده بتوتر وخوف / أ انا فريده
Randa Ali
اسد سرح فيها وصوتها رقيق وقرب منها جامد ولمس خدها ورفع وشها لي وبص ف عيونها وسرح من جمال عيونها/ انتي ازاي كدا
فريده تكسفت جامد اوي كانت تموت من خجل وحدودها بقت وردي جامد ووشها بقي كله عبار عن لون دم
اسد قرب منها وباس*ها
فريده بعدت وشها بقي احمر جامد
اسد فاق من توهان اللي كان في من جمالها
بقلمي/Randa Ali
اسد بغضب/ اسمعي كويس انتي هنا تكوني خدامه ليا وتكوني فتره موقته وهطلقك كل حرف اقوله يتنفز وأقسما بالله العلي العظيم حاجه بس تدايقني يكون يومك اسود
فريده مكنتش عارفه ترد ودموع نازله من عنها وساكته ورايحه علي سرير تنام 
اسد / انتي مش هتنامي هنا
فريده بخوف/ امال هنام فين 
اسد زقها علي الارض وقعت تنامي هنا 
فريده /بس مش متعوده نام علي الارض
اسد شدها من شعرها لدرجه كان يتخلع ف ايدو/ من اولها كلمتي مش بتتسمع
فريده بدموع ووجع / اسفه بس سيب شعري 
اسد زقها وراح قام طفي نور ونام علي سرير
بقلمي/ Randa Ali
اسد بعد ساعه قام علي صوت عياط فريده صوتها بتكلم حد ف فون وبتقوله وحشتني اوي طلع زي ما مامي قالتلي أنهم وحشين ضربني كان هيطلع شعري ف ايدو انا محتجاك جامد
اسد بكل غضب قام دخل البلكونه وهو حالف يقتلها 
ف مكان تاني 
نزلت مني وركبت العربيه بتاعت اياد
اياد بصلها وابتسم بخبث/وحشتيني اوي وحضنها جامد
مني وشها حمر وتكسفت وبعدت / اياد ابعد
أياد/ لي بس وراح مره وحده ومسكها وباس*ها جامد بعنف لدرجه شفايفها نزفت هو مكمل
مكنتش عارفه تاخد نفسها وبتحاول تبعد ضربته جامد ف كتفه اخدت نفسها لسه هتفتح باب عربيها تنزل راح شدها مق*طع دريس بتاعها 
🌻🌻🌻🌻🌻🌻🌻🌻
ياتري هيحصل اي؟ ومين اللي كانت فريده بكلمه وأسد هيعمل اي فيها وحبيبه ومامتها بتخطط لي اي واياد هيعمل اي ف مني ؟ 
يتبع..
لقراءة الفصل الثالث اضغط على (رواية هل من امل الفصل الثالث)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية هل من امل)
reaction:

تعليقات