القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الحرام الفصل الأول 1 بقلم ماهي احمد

 رواية الحرام الحلقة الأولى 1 بقلم ماهي احمد

رواية الحرام الجزء الأول 1 بقلم ماهي احمد

رواية الحرام البارت الأول 1 بقلم ماهي احمد

رواية الحرام الفصل الأول 1 بقلم ماهي احمد

رواية الحرام الفصل الأول 1 بقلم ماهي احمد


يا امي ارحميني بقي بقالك اكتر من ٣ سنين مابتتكلميش من ساعه اخويا ما مات الله يرحمه ولا اكني موجود طيب بصيلي في مره حتي ردي عليا نفسي اترمي في حضنك زي زمان زي ماكنت بعمل انا ومازن فاكره يا امي 
الام : ( بتبص قدامها ومابتنطقش ولا بترد علي حد ) 
الابن : طيب اقولك علي حاجه حلوه انا وماهي خلاص هنتخطب خطوبتنا الخميس اللي جاي مش ناويه تفرحيلي بقي مش ناويه تبقي معايا ياأمي اذا كان اخويا مات انا لسه حي 
الام : __________________
الابن  : طيب يا امي مع ان قولتلك اني هخطب انتي برضوا اختارتي انك ماتتكلميش بس انا عندي أمل انك هتتكلمي في يوم 
الام: _________________
الاب : اي ياماهر عملت اي قولتلها انك هتخطب
ماهر : ايوه يابابا بس برضوا ماتكلمتش ولا ادت اي رد فعل 
الاب : انت عارف من وقت ما اخوك مات وهي مابتطلعش من اوضتها وده عملها صدمه  نفسيه شديده خلها فقدت الرغبه في الحياه 
ماهر : عارف يابابا والله بس ده بقاله ٣ سنين ميت كلنا متحطمين وزعلانين انا مش بلومها انا بس كنت عايز اشاركها فرحتي 
-----------------------------
( في الجامعه ) 
ماهي : ماهر كنت فين من الصبح ومالك زعلان كده ليه 
ماهر : مافيش سيبك مني المهم قوليلي هتنزلي تجيبي فستان الخطوبه لونه اي عشان اجيب البدله زيك 
ماهي : لاااا يااذستاذ انت مش هتجيب البدله لوحدك انا هجيب البدله معاك انت ناسي ان احنا بنجيب كل حاجه سوا
ماهر: يعني علي كده هنختار فستان الخطوبه سوا 
ماهي : اكيد طبعا انا ماليش غيرك عشان اخد رأيه ياماهر 
(ممدوح البيست بتاع ماهر جاي عليهم من بعيد )
ممدوح : ( بهيصه وصوت عالي مسمع الجامعه كلها ) 
ممدوح : يااااااعريس .. يااااااعريس بذمتك حد يبقي عريس وييجي الجامعه ده انا لو منك ماجيش الجامعه لمده شهر 
ماهي : بطل ياممدوح انت عايزه يبقي فاشل زيك ولا ايه وبعدين ما انا العروسه وجايه الجامعه عادي 
ممدوح: لا انتي دحيحه انتي مالناش دعوه بيكي 
ماهر : بس انتوا الاتنين يلا طيب عشان نجيب  بدله  الخطوبه سوا 
ممدوح : لا ياعم عندك ماهي خليها تروح معاك انا مش فاضي 
ماهر : يبقي اكيد سلمي جايه الجامعه النهارده 
ممدوح : بتفهمني من غير ما اتكلم انت 
ماهر : ماشي ياعم يلا سلام 
ممدوح : سلام 
-----------------------
ماهي : ( بفرحه ) اي رايك في ده 
ولا اقولك في ده 
الله ياماااااهر ده حلوووو اوووووي 
ماهر مسك ايد ماهي الاتنين وباس ايديها 
ماهر : الفرحه باينه في عنيكي 
ماهي : ده حلم سنين من وقت ما كنا لسه صغيرين ومش مصدقه انه بيتحقق خلاص 
ماهر : انا بحبك ياماهي وعمرى ما اتخيل حياتي من غيرك انتي عمرى اللي جاي 
ماهي اخدت ماهر في حضنها وغمضت عنيها واتنهدت 
ماهي : اوبس احنا نسينا الفساتين 😂
ماهي دخلت ولبست الفستان اللي اختاروه سوا 
ماهر : اول ما شافها بالفستان عنيه دمعت من جمالها ومكانش مصدق ان اليوم ده اخيرا جه وانه هيحط دبلته في ايديها 
ماهي : ( وهي بتلف )  اي رايك ؟؟ 
ماهر : زي القمر واحلي كمان 
ماهي : ( اتكسفت ووشها احمر ) 
ماهي : بس بقي ماتكسفنيش 
ماهر : ومن امتي بتتكسفي مني 
ماهي : لا بتكسف علي فكره بس انت اللي مش واخد بالك 
ماهر : طيب ادخلي غيري الفستان وتعالي عشان عايزك معايا 
ماهي : علي فين 
ماهر : ومن امتي بتسألي علي فين انتي تيجي معايا وبس 
ماهي ( بابتسامه ) : حاضر ياسي السيد قلبي 😍
ماهي دخلت البروفه وحاولت تنادي علي اللي واقفه في الاتيليه مالقيتهاش 
ماهر واقف بره البروفه وسمعها 
ماهر : بتنادي عليها ليه هي مش هنا 
ماهي: الفستان مش عارفه افتح السوسته بتاعته 
ماهر فتح الستاره ودخل جوه البروفه 
ماهي: انت بتعمل اي يامجنون 
ماهر : هفتحلك السوسته 
ماهي ( بصوت حنيه ): ماهر  اطلع بره 
ماهر لف ماهي وبقي وشها للمرايه وحط ايده علي وسطها 
ماهي : ماهر مش هينفع 
ماهر جاب شعر ماهيي علي جنب وبدأ يفتح السوسته وينزل بيها علي تحت 
وبقي بيلمس بصوابعه بكل حنيه علي ضهرها وقتها هي دقات قلبها بقت تزيد وتترعش في نفس الوقت 
ماهر لفها لي تاني وبقي وشه في وشه وقرب من شفايفها راحت مغمضه عنيها واستسلمتله 
ماهر قرب من ودنها اوي وهمسلها بالراحه اوي 
ماهر : ماتقلقيش عمري ما هلمس شعره منك طول ما انتي مش علي ذمتي وسابها ومشي 
ماهي حطت ايدها علي قلبها وغمضت عنيها وبقت تحس دقات قلبها اللي كانت بتدق بسرعه جدا 
ماهر : خلصي بسرعه بلاش تأخير عشان عملك مفاجأة حلوه اوي 
واخيرا ماهي خلصت 
ماهي : ها .. هنروح علي فين 
ماهر : مش قولتلك مش عايز كلام 
ومسك ايدها ومشي وركبوا العربيه بتاعته واخيرا وصلوا 
ماهي : هنركب فلوكه بتهزر ده انا طول عمرى اقولك نفسي اركب فلوكه مش بترضي مش معني النهارده
ماهر : عشان النهارده كملنا خمس سنين واحنا سوا عقبال ما نفضل طول العمر سوا 
ماهي : ايوه ياماهر بس هنركبها ازاي انت بتخاف من المايه ومش بتقربلها من ساعه اللي حصل 
ماهر : بس النهارده هقرب للمايه عشان خاطرك انتي وبس
ماهر : يلا ادفي 
ماهي : انا فرحانه اووووي 
ماهر : طيب غمضي عنيكي 
ماهي: ليه 
ماهر : غمضي عنيكي بس 
ماهي: ( حطت ايدها علي عنيها ) اهوه 
ماهر طلع سلسله نص قلب ولبسهلها 
ماهر: اي رايك 
ماهي : الله حلوه بجد 😍
ماهر : جدااااا لدرجه اني فاكره ان احنا مكملين النهارده ىخمس سنين سوا وجيبتلك النص التاني منها 
ماهر : وعرفتي ازاي 
ماهي مسكت ايده وحطيتها علي قلبها 
ماهي : بالاحساس مش اكتر 
ماهر اخد ماهي في حضنه وقضوا الليله في المركب ونامت في حضنه وهما بيبصوا للسما وللنجوم 
------------------------
( يوم الفرح ) 
فرح كبير في فيلا العريس وكل الناس كانت حاضره 
المعازيم : الف مبروك يا عريس 
الف مبروك ياعروسه ☺️
بتاع الدي جي : نطلب من العروسين كده يلبسوا دبل الخطوبه 
ماهر بيلبس ماهي الدبل 
جت بنت عليهم من بعيد واول ما قربت 
البنت بتقول لماهر  : انت هنا بتخطب وبتحب وسايب ابن اخوك اللي مات  في بطني ولا بتسأل عنه 
ماهر : انتي بتقولي اي ياهدي ابن اخويا مين 
هدي : انا حامل في ابن اخوك بقالي شهرين 
ماهر : انا اخويا ميت بقاله ٣ سنين 
هدي : عارفه حتي موته مايمنعش ابدا اني اكون حامل منه في شهرين 
( ولاول مره الام تنطق من ٣ سنين )
الام : ايوه ابن اخوك وانا اتأكدت بنفسي ان اللي في بطنها ده يبقي ابنه  وهي أحق بأنها تكون مراتك مش هي من بعد اخوك 
ماهر : ابن اخويا 😳😳
يتبع..
لقراءة الفصل الثاني اضغط على (رواية الحرام الفصل الثاني)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية الحرام)
reaction:

تعليقات