القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المغترب وبنت الصعيد الفصل العاشر 10 بقلم آية

 رواية المغترب وبنت الصعيد البارت العاشر 10 بقلم آية 

رواية المغترب وبنت الصعيد الجزء العاشر 10 بقلم آية 

رواية المغترب وبنت الصعيد الحلقة العاشرة 10 بقلم آية 

رواية المغترب وبنت الصعيد الفصل العاشر 10 بقلم آية 

رواية المغترب وبنت الصعيد الفصل العاشر 10 بقلم آية 

عدت الدقائق علي آدم كانها ساعات 
في سياره آدم 
آدم: ياتري هلاقيكي هنا ولا لا، معقول يكونوا عملوا فيكي حاجه، لا لا لا متفكرش في حاجه وحشه هي هتكون بخير 
بعد نصف ساعه كان آدم وصل للمكان ولقيه مكان مهجور وكان عباره عن كوخ صغير دخل ويتفاجأ بيها ملقاه علي الارض جري عليها 
آدم: جودي مالك قومي مين اللي عمل فيكي كدا قومي يا حبيبتي (رفع راسها وشاف دم) 
ايه دا دم طلع منديل قماش من جيبوا وربط راسها بيه 
بعد مقام وشالها وطالع بيها ظهر لبني 
آدم بدهشه: لبني انت بتعملي ايه هنا 
لبني: متعرفش انا بعمل ايه هنا، انا الشخص اللي حبك وانت سبتوا بدون اي حاجه علشان دي (وشاورت علي جودي) فيها ايه احسن مني ها فيها ايه، عايز تعرف مين عمل كدا فيها، انا اللي عملت كدا 
فلاش 
جودي: مستحيل اخليكي تقربي منوا علي موتي، وانت مش هتقدري تعمليلي حاجه لانوا هو هيجي ويساعندي وهيعرف حقيقتك وانك بتحبي فلوسوا وبس 
لبني: بس خلاص اسكتي ومسكت المسدس اللي في ايدها وضربتها علي راسها 
جودي: ااااااااااه 
واغمي عليها 
باك
آدم: انت ازاي تعملي فيها كدا انا هموتك بايديا   
سند جودي وقام يخنقها وهو ماسكها من رقبتنا آدم: انا هموتك انت ازاي تقربيلها اصلا 
وفجأه بتدخل الشرطه وبتفك ايد ادم وتاخد لبني 
آدم: متخرجش حتي بكفاله ولا باي حاجه اعمل اي حاجه يا ادهم علشان متطلعش 
وسابهم واخد جودي وراح بيها جري علي المستشفى 
في المستشفي 
آدم: دكتور هي كويسه 
دكتور: اه الحمد لله الجرح طلع سطحي وهي كويسه دلوقت وتقدر تخرج انهردا وانا هكتبلها خروج 
آدم: شكرا اوي يا دكتور 
دخل الاوضي وشافها نايمه غصب عنوا دمع قعد جنبها ومسك ايدها 
آدم: انا اسف سامحيني مجيتش علي الوقت ومقدرتش احميكي انت قومي بس وانا هعملك اي حاجه تطلبيها
عدي الوقت وجودي فاقت وآدم اخدها علي البيت وبدأو يعتنوا بيها وفي يوم 
في بيت آدم باب غرفه جودي خبط 
جودي: ادخل 
آدم: عامله ايه 
جودي: تمام الحمدلله تعالي اتفضل 
آدم: هسألك علي حاجه واتمني تجاوبيني بكل صراحه 
جودي: اتفضل 
آدم: مين عيلتك ومن فين بالضبط 
جودي: انا من الصعيد من قنا عيلتي اسمها الهواري  بابا اسموا محمد انا بحبهم جدا بس هم غصبوني اتجوز حد معرفهوش علشان كدا هربت وجيت هنا 
كان في حد بيسمعهم بالصدفه وهو والد آدم دخل بصدمه
عبد الرحمن: انت من عيله الهواري من قنا معقول 
آدم: انت تعرفها 
عبد الرحمن: انت تعرف دي مين، دي تبقي بنت عمك، اللي كنت المفروض تتقدم لها
آدم وجودي بصوا لبعض بصدمه 
آدم: ازاي يابابا لا مش معقول انت اكيد متلغبط
عبد الرحمن: لا مش متلغبط مفيش غير عيله وحده في الصعيد اسمها الهواري وهي اكبر عليه اصلا، احنا لازم نحل الموضوع وننزل البلد فورا وياريت انهردا قبل بكره 
جودي بعد مفاقت من الصدمه
جودي: لا لا مستحيل انا لو رجعت هيموتوني  مستحيل ارجع 
آدم: اهدي محدش يقدر يقربلك وانا موجود 
عبد الرحمن: تمام هنروح كلنا انهردا
عدي الوقت ونزلوا كلهم ووصلوا اول مخبطوا واتفتح الباب وكان الجد 
الجد: جودي خودي تعالي هنا 
وراح يمد ايدوا يشدها ظهر آدم
آدم: محدش يمد ايدوا علي مراتي يا جدي 
الكل بصدمه : مراتك 
آدم: انا جيت اطلب منك ايد جودي واوعي تفكر انك تقدر تعملها حاجه لانوا حتي لو موافقتش هتجوزها بردو فوافق احسن 
الجد: امري لله انا موافق واكيد محمد هيوافق مش هنلاقي ليها حد احسن من ابن عمها الف مبارك يا ابن الغالي، تعالي في حضني 
وخد آدم فحضنوا
عدي الوقت وآدم اتقدم لجودي وعمر اتقدم ليارا اخت آدم وهي وافقت واتفقوا الاتنين انوا الفرح يبقي في يوم واحد  
عدي الايام وانهردا الفرح راح آدم يجيب جودي 
واول مطلعت وشافها 
آدم: انت جميله كدا ازاي، ايه رايك نلغي الفرح ونروح
جودي: اتلم يا آدم، يلا بينا 
آدم: قلب وروح آدم، يلا 
في الفرح وهم بيرقصوا آدم قرب منها وقالها 
أحببتك يا قلبي وكأن ما مر قبل مجيئك كان انتظارا لك يا روح فؤادي 🙈❤
تمت

لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على (رواية المغترب وبنت الصعيد)
reaction:

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق