القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حرب الملايكة الفصل العاشر 10 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الجزء العاشر 10 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الحلقة العاشرة 10 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة البارت العاشر 10 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الفصل العاشر 10 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية حرب الملايكة الفصل العاشر 10 بقلم أروى طاهر المسلاتي


ضياء:ندوي معاك انا ردي بالك تعطيني بضهرك مره تانيه احسن ما وربي نقسمه بين زوز 
ناهد:نحي يدككككك انت هبلت يشوفني حد!!!
ضياء:حط يده على خدها مكان الكف....هاذا كله بسبب ضربه صغيرونه؟
ناهد:قامت حواجبها....والله!!
هاذا كله وصغيرونه!؟...
ضياء:ابتسم وهوا يمسح ع خدها.....
ناهد:ضربت يده بقوه لين وخرت على خدها ....بعد من عليا مفيش داعي للحركات الماسخه هيا 
ضياء:تمام تقدري تمشي 
ناهد:خدت نفس عميق ومشت ...بمجرد ما وصلت للباب 
وقفت مكانها لما سمعاته يقول 
ضياء:لكن اسف ره منقدرش نخبي شي على عدي 
خليه يجي وتو يناديك يستفسر ع القصه 
يومين بس ينجاب الولد كفيت يحكي كل شي وانتي مقعمزه قدامه 
وبعدين يصير خير بينكم عاد 
تحلو مشاكلكم العائليه بروحكم ....
ناهد:قلبها طاح من الخوف ومتبيش تبين....انت شنو يلي تبيه 
ضياء:قام حواجبه بي صدمه زائفه......انا قتلك نبي شي؟!😯
ناهد:قلبت عيونها وكاتمه داخلها الغضب متاعها....شنو تبي عطيني من الاخر!
ضياء:ابتسم ع جنب....بكرا الساعه 2الضهر نمر عليك في الجامعه 
ناهد:نعم؟؟؟؟؟
ضياء:زي ما سمعتي 
ناهد:شافت برا وحست ان في حد جاي.....بس انا معنديش محاضرات بكرا 
ضياء:محاضرتك تبدا الساعه 11وتكمل الساعه12ونص اما الثانيه تبدا الساعه3
يعني في وقت 
ناهد؛نصدمت كيف انه عنده جدول محاضراتها بي الطريقه هاذي! 
ضياء:يشوفلها وهيا مصدومه...خلاص بري توا قبل مايجي 
ناهد:في عقلها الف سؤال ورفض بس مقدرتش تقوله من خوف حد يطب عليهم!
___________________________________
عدي؛نحصل قهوا؟
رؤى:نقزت في مكانها بخوف وتلفتت 
ابتسمت طول❤️....تحصل اكيد 
عدي:قرب منها....محصلتش فرصه ندوي معاك بروحنا بكل 
رؤى:قلبها فرفح فوووق❤️❤️...بخصوص شنو؟
عدي:قرب اكتر وعيونه ذابله ❤️🔥....بخصوص هلبا حاجات 
رؤى:بلعت ريقها وحط يده ع جنبها وجبدها ايه❤️
رؤى استسلمتله في دقايق بعد ما سحرها بنضرات عيونه وريحته وبسرعه ما ساحت بين يديه 
لما خلاص شافها طايحه بين يديه وقرب ع فمها بعد من عليها ووخر 
وخر وخلاها مصدومه!
تسأل في نفسها علاش؟!
علاش مدار شي وعلاش وخر بي الطريقه هيا شن في ؟
طلع عدي بدون اي كلمه ليها وقاعده غاارقه في  اسئلتها 
معجبتاش؟
كرهني؟!
في شي مش عاجبه؟؟
مفهمت شي والاسئله قاعده تقطع فيها 💔
___________________________________
ليان:طلعت من الحمام مصدومه بسبب يلي شافاته 
قلبها يتقطع على روحها مش على حد تاني💔
وقفت قدام المرايا تتفرج على روحها 
وجها كان رايق وصافي❤️
نحت الماليا يلي كانت لابستها وقعدت تتفرج ع جسمها في المرايا 
زادت نحت التيشرت يلي كانت لابساته ووقفت تتفرج 
شافت الحرقه يلي في اخر ضهرها ع الجنب 💔
ليها سنين ممشتش!
شافت الكدمات يلي خلاص قربت تشفى بشويه 
رقدت ع السرير وسكرت عيونها وهيا تذكر في كم موقف مخلي اثار في جسمها
انفتح الباب وناضت من مكانها مقعمزه 
عدي:نسيت انك هنايا بكل 
ليان؛جبدت المخده يلي جنبها وغطت بيها نفسها .....غرفتي مفيهاش لا دفايه ولا شي 
ومعنديش دوا مع حد هنايا 
عدي:تمام 
تقدري تقعدي هنايا اصلا انا بايت برا اليوم 
ليان:شافتله بنضره مطوله 
عدي؛فتح دولابه خدي كبوط اسووود وشال رقبه صوف اسود وطلع 
وصل لعند الباب وتلفت يسأل وحاجبه فوق 
عدي؛علاش منحيه حوايجك هكي؟!
ليان:ارتبكت....دارك دافيه لين سخونه وخسيت بي النو 
عدي:سكت وهوا يفكر شويه بعدين طلع بدون ما يحكي 🤷🏻‍♀️
            🔥رويـــــــات بنـــــوتـــة الــشـــيخ🔥
              🔥أروى الطـــــــاهـــــر المسلاتي🔥
              👑القروب الاصلي400الف عضو👑
ثاني يوم الساعه 11الصبح:-
على سفرة الفطور  كانت العيله مجتمعه يفطرو مع بعض 
كل الدوشه والدوا كانت طالعه من كبيرت العيله 
حناهم مريم !
نزلت ليان وهيا مستغربه في عدي؟
مش قال بيبات برا؟!
كيف مقعمز يفطر معاهم ؟
قربت ليان صبحت عليهم وقعمزت  
كانت رؤى طول الوقت عينها على عدي قررريب تبكي 
مره يحسس فيها انه مهتم وطول الوقت يشبحلها 
ومره يحسسها انها ولا شي وولا كأنه يشوف فيها اصلا🤷🏻‍♀️
كانت تبني في احلام انها بتقعد معاه ويتزوجها وكللل العز هاذا رح يكون ليها بروحها💔
بعدين هووووب مل اخلامها اضيع 
ليان:كانت طول الوقت مقعمزه تتفرج بس 
متحبش تحكي هلبا وتكون واضحه معاهم لان في النهايه الله اعلم شنو نيتهم معاها خصوصا ان الماضي يبشر بي انهم عيله هلبا ساهل يرخو بي اي حد مش مهم انه يتيم او حتى عمره الصغيره 
اهم شي يتخلصو منه وبسسس
جيداء:وين رتال؟
صالحه:رتال متوتره طول الوقت وهيا قدام المرايا وبس 
جيداء:ضحكت ...مسكينه خليها تساوي نفسها وتحس بي الفرحهه  
صالحه:المشكله قتلها يا رتوله هما مش غرباء مفي داعي لي هاذا كله ياسرك 
جيداء:عقدت حواجبها 
كيف يعني مش غرباء مفهمتش !؟
صالحه:نقصد يعني الولد يلي جاي هيا تبيه ومتفاهمين ع كل شي 
يحبو بعض بسلامتهم مهما كان شكلها يبيها 
جيداء:ضحكت....اهاااا 
لا كان هكي لازم منه ياحنه باش تطلع قدام امه قنينه ومساويه عندها حق 
مريم:شنو انتي وياها ....متتعبوش بكل من التوشويش ؟
صالحه:نهدرزو يا مرت عمي عادي 
مريم:ياسركم من الدوا الفارغه هاذي والهو بي رجالتكم 
كان انا منضتش الصبح بكري درت الزميطه والبسيسه والتميرات راهم مشو بدون فطور وليداتي 
ليلى:تصب لي نفسها في القهوا .....يلي تحكي عليهم وتقولي عليهم وليداتي مش اطفال ره 
قريب يديرو حتى احفاد 
مريم:في عيني انا صغار يقعدو طول عمرهم 
لياى:خلاص امالا في عينك مش في عيونا 
عدى:سكر الاي باد يلي قدامه وحط فنجان القهوا وقام عيونه....صوتك ميرتفعش !
والكلام مترديشي على كبيرة العيله 
ردي بالك الشي هاذا اول واخر مره يصير !
ليلى:نصدمت كيف عدي يهزبها بي الطريقه هاذي قدامهم كلهم 
سيبت سفرة الفطور وناضت بسرعه 
اما مريم مسكت يد عدي وهًوا تقول....والله ولدي جاب وربى الله يرحمه ❤️
عدي:شبحلها وابتسم....البركه فيك ياامي 
مريم:امي طالعه منك زي العسل سلم وليدي 
عدي:رجعت بيه الذكريات قبل سنين ✨✨✨
كان مقعمز يلعب بي العاب طلال ولد عمه نوري 
حس بنفسه عطشان !
ناض بسرعه يجري للمطبخ ومشافش قدامه الا حناه 
واقفه في المطبخ 
مسك في الردي يلي كانت لابساته  وقعد يشد فيه وينادي فيها 
عدي:نبي اميه 
امممممي نبي اميه 
مريم:دفاته وهيا متكنطيه.....مش امممممك 
امك ماتت ورتتحت من الدنيا وخلتلي حصلت زيك 
اقسم بالله يافرخ مزال تناديني امي نهارك اسود تسمع؟!!؟
عدي:يشوفلها بي نضره صدمة 
كيف يهون عليها تحكي مع طفل امه متوفيه بي القسوه هاذي ! 
رجع عدي للواقع❤️
وهوا مبتسم ع جنب وفهم كويس كيف الفلوس تغير النفوس 
طبطب ع يدها وهوا يقول ....امي اكيد 
مريم:ابتسمت جنبه وهيا حاسه بي نصر كبير قدام كناينها 🔥
متعلمش ان ابتسامة عدي فيها هلبااااا حاجات🔥
ساره:كأن عطلنا ولا شني ؟
ناهد:سارحه....اي شويه 
اءء ش شن رايك منمشوش اليوم؟!
حسيت ان الجو مصقع هلبا و....
ساره:خيرك انتي شنو تحسي  هبلتي ؟
ليان:سألت وقلبها متلهف....شنو تخصصكم ؟
ناهد:شافت لي ليان...احياء 
ليان:لمعت عيونها وهيا تحكي لاول مره معاهم ....الله سعدودكم❤️
ساره:قامت حاجبها...علاش سعدودنا يعني !
انتي مش قاريه ولا كيف 
ليان:ابتسمت بي خجل ....مش مكمله 
كان خاطري نكمل ومقدرتش 
ناهد:بعلامات متعجبه.....مقدرتيش ؟
علاش؟
ليان:بدت علامات الحزن على وجها......مرضت و 
و قعدت مع خالتي بروحها في الحوش 
هيا تطلع تخدم وانا ندير بالي من الحوش وهكي 
ساره؛مفضاك وربي لو انا مستحيل قرايتي نسيبها ع خاطر تنضيف وتطيب يع
ناهد:مبردك ساره خيرك هكي تدوي معاها....
ساره:بصوت واطي...شن قلت انا
وهيا نوضي وقت 
ناهد:خدت شيتاتها يلي كانو على الطاوله وابتسمت اخر ابتسامه لي ليان وطلعو 
صالحه:ناضت ووراها جيداء على طول تساعد فيها في كل شي 
وطبعا الشي هاذا كان في جيداء من قبل بسبب طيب اصلها❤️
فضت الطاوله وقعدت فيها رؤى وعدي وليان بس !
رؤى مقدرتش تتماسك نفسها وطول سألاته بحرقه
رؤى:عادي نفهم علاش متبيش ترد عليا؟
وعلاش امس درت هكي ؟
عدي:يشرب في وقته ببرود....علاش بنرد عليك ؟
في وحده عقلها في راسها تتصل بي ولد عمها الساعه3في الليل ؟
رؤى:ولد عمها؟!
عدي:اي ولد  عمها امالا شنو بزبط!؟
رؤى:تعبو عيونها دموع ونصدمت من كلامه !....ناضت بسرعه ومزادتش ولا كلمه 
ليان:تشوف لي رؤى كيف ماشيه وعاطيتهم بي الضهر ..خيرها؟
عدي:يرتب في ملابسه ووقف....مدوريهاش 
ليان:شنو مدايرلها البنت حرام 
عدي:ابتسملها....قريب ان شاء الده الحوش يفضى وتفتكي منهم❤️
نقعدو انا وياك فيه بس 
ليان:شنننو؟؟؟؟؟
عدي:طبطب مرتين على شعرها ومشي 
وكانت ليان مش فاهمه ولا حتى حرف من يلي نقال!
__________________________________
ناهد:ركبت لي السياره وهيا ترعششش ومش قادره حتى تشوفله !
ضياء:دور السياره وطلع ....كيف وزعتي بنت عمك؟
ناهد:تتكلم وصوتها يرجف....متعلمش بيا طلعت 
ف فه فهمني توا انت شنو تبي مني بزبط!
ضياء:اهو المكان قريب تو نهدرزو 
ناهد:بسم الله اي مكان اما مش نازله من السياره ره !
ضياء:ابتسم وهوا يسوق ومردش 
كمل الطريق كله وهوا ساكت 
مره مره ناهد تسأل وهوا مكمل طريقه ولا كأنه يسمع فيها لين اخيرا درس على شط البحر 
ناهد:تت توا شنو؟
ضياء:سكر الرواشن وتلفتلها ....توا احكيلي شنو الكلام يلي سمعته هداك اليوم 
ناهد:نزلت عيونها ....اي كلام؟
ضياء:بدون استعباط!....جبتك انتي نحكي معاك احسن من نجيبه هوا 
ناهد:بلعت ريقها من الخوف....ك كك كنت كك
ضياء:خودي نفس عميق واحكي بشويه عليك مفيش داعي تتسرعي خودي وقتك 
ناهد:انا كن كنت نكلم فيه 
وفي مره جي للجامعه وخدي تالفوني بحجة انه يلي يفتشه باش يطمن وهكي 
لكن بعت كم صوره ليا 
في البدايه ....وسكتت بدت تبكي من الخوف 
ضياء:في داخله يقول....لا لا لا يابنت الكلب لااااا دموعك لا منقدرش نتحمل 
ناهد:في البدايه عادي مكبرتش الموضوع كنت واثقه فيه 
ومن يوم سيبته بدي يهدد فيا ويبتز فيا بيهم 
ضياء:صور بس ؟
ناهد:بعد تردد كبير....اي 
ضياء:بس هوا مقالش هكي!
ناهد:قامت عيونها طول فيه بصدمه....مشيتله ؟
ضياء:مشيت وتفرجت وقريت وسمعت 
ناهد:نزلت راسها اكتر من قبل 
ضياء:شفت صورك معاه في الجامعه وفيديوهاتكم في السياره 
وهلبا حاجات 
ناهد:زادت ترعش اكتر ....ر ر ررر رجعني للجامعه 
ضياء:هكي بنت الناس حسب رايك؟
ناهد:بدت تبكي اكتر من قبل وترعش .....بالله عليك مش ناقصه اقسم بالله خلاص انا غالطه 
ربي سترني متجيش انت تفضحني بالله عليك وراس امك 
ضياء:اتكه ع الكرسي وهوا يشوفلها❤️....ابتسم ع جنب وهوا يقول 
يلي تطلبي فيه يبي مقابل 
ناهد:قرنت حواجبها بي عيونها الدامعه....كككيف؟؟!!
_________________________________
ليلى؛بخت اغلا بارفان عندها وقبل نا تطلع ركزت ع نفسها كويس في المرايا 
احلا لبسه عليها ومكياجها المرتب ❤️
والذهب يلي رشقت بيه نفسها في كل مكان
نزلت وهيا قايمه خشمها باش تبين لي خطابة بنت سلفها انها راقيه 
وصلت لي الطابق الارضي وشافت جيداء مقعمزه مصدومه وفاتحه فمها مش قادره تتكلم
استغربت ليلى وخشت تسلم ونصدمت نفسها بزبط لما لقت الخطابه 
خديجه وولدها يلي كانت عندها ليان!
قعمزت ليلى وهيا تبلع في ريقها من الصدمه 
________________________________
ليان:خشت لي غرفة عدي وبدت تدهور فيها!
تبي تعرف شن كان يقصد بي ان قريب يفضى الحوش ويقعدو هما بس ؟!
دورت في غرفته وتفرجت على صور امه يلي كانت في كل مكان❤️
كل صوره فيها امه وبوه مجتمعين لازم وجه بوه يكون خارب وممحي بكل من الصوره !
فهمت كويس قداش كان عدي يكره بوه بدرجه كبيره 
لكن الشي يلي مفهماتاش كان شي تاني بكل 
صور لي ناس تانيه تعرفهم ومفهمتش كيف وصلو عنده !
صدمتها كانت زايده وهيا معش فاهمه شن قاعد يصير ووين هيا اصلا!!
_______________________________________
خشت رتال تسلم عليهم متحشمه كأنها اول مره تشوفهم 
قعمزت وبدت الهدرزه بين صالحه وخديجه زي العسل 
اما جيداء وليلى يشوفو لي بعض طول الوقت مصدومات وبس 
لين قاطعهم صوت عياط من برا !
كان نوري اب رتال هاجم على ولد خديجه يلي جاي يخطب في بنته !
سبه بي افضع واقسى الهزايب ومخلى كلمه قاسيه الا ما حطها عليه 
حلفله بي ايمينات الله انه ماياخد بنته ورتال اول ماسنعت الكلمتين هادم طووول بدت تبكي 
طلع احمد وامه خديجه ملزوزين من حوش عدي 
ملزوزين على يد نوري وولده بي افضع الكلام !
اول ما ركبت خديجه سيارة ولدها 
شاف احمد عدي واقف من بعيد ومشاله بجري 
احمد:حسب علمي انك صاحب الحوش ومفيش حد عنده كلمه معاك 
انا خلاص البنت فقدت الامل منها لكن حتى عيب قدري يطيح هكي قدامها 
كيف ترضاهم يلزو شخص من حوشك وانت معندكش علم 
عدي:فتح باب سيارته الفخمه وابتسم ع جنب....نعوضوك شنو المشكله 
احمد:كيف والبنت معش نوصلها وقدري يلي تمرمددد
عدي:محصلتهاش برضاهم 
حصلها من وراهم 
احمد:قرن حواجبه....كيف!
عدي:اهرب بيها 
ومصاريفكم عليا....فكر وكلمني 
ركب عدي لي سيارته وخلا احمد مصدوم ..
يتبع..

لقراءة الفصل الحادي عشر اضغط على (رواية حرب الملايكة الفصل الحادي عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية حرب الملايكة)
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق