القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببت أبن عمي الفصل السابع 7 بقلم ملك منصور

 رواية أحببت أبن عمي الفصل السابع 7 بقلم ملك منصور

رواية أحببت أبن عمي الجزء السابع 7 بقلم ملك منصور

رواية أحببت أبن عمي الحلقة السابعة 7 بقلم ملك منصور

رواية أحببت أبن عمي الفصل السابع 7 بقلم ملك منصور

رواية أحببت أبن عمي الفصل السابع 7 بقلم ملك منصور

بعدين سبتهم ومشيت
سيف:استنى يا ولية مش عارف أقوم خدى 
سيف قام وطلع وراها
منى بشهقة: إيه اللي عمل فيك كدة
سيف:عملت حادثة
منى: حادثة ايه
سيف:شبشب
منى:شبشب ......انت ها تسعبط يالا
سيف:مش وقته ها قولك بعدين فين أميرة
منى:فى اوضتها
سيف:ماشى هادخلها
منى:خد ياض انت تدخل لمين هى وكالة من غير بواب
سيف لنفسه:انا عرفت شرشحة أميرة دى جيباها منين
منى:انت يلا انت مت ولا ايه
سيف: لأ ما موتش عايز اخش لأميرة
منى:ماشى ادخلها بي انجز عشان الحج لو جه هاينفخنى هاينفخنى
سيف:ماشى
سيف خبط على الباب
أميرة:ادخل
سيف:احم احم
وقفت على السرير وقولت
أميرة بغضب: أطلع برة يا حيوان شكل شبشب نهى ماجبش نتيجة استنى أنا هاوريك  يا خنزير يا معفن
حط ايده على بوقى وقال
سيف:اااايه بلاعة افصلى شوية وبعدين انا غلطان انى جاى اعبرك جتك القرف 
سيف:انا عايز اعرف بقى مدايقة ليه يا زفتة
أميرة:على فكره انا مش مدايقة
سيف: لأ مدايقة وكل مااجيب سيرة السلعوة قصدى مايا بتدايقى...... بعدين فكر شوية وقال
سيف: ثانيه ثانيه انتى بتغيرى
أميرة: ايه نعم يا خويا بغير بغير من مين من السلعوة دى لالالا نووووو
سيف: لأ قصدى بتغيرى عليا
أميرة بتوتر:ها لأ اكيد لأ
لقيته قرب منى جامد ولزقنى في الحيطة
سيف:ولأ ليه
أميره بتوتر:ها بقولك ايه ابعد عني
سيف:تؤتؤ مش هابعد
أميرة:طيب
أميرة:يا باااااابااااا يا مااااااماااااا
حط ايده على بوقى بسرعة وقال
سيف:يبت المجانين كل ده بؤ
أميرة: أحسن تستاهل أبعد بقى
سيف:طب ارفعى وشك منزلاه ليه انتى خايفة منى
بعدين رفع ايده ومسك وشى ورفعه
فضلت ابص في عيونه وانا سرحانة ومش حاسة بيه وهو بيضحك ضحكته حلوة أوى
أميرة بكسوف:احم...احم بتضحك على ايه
سيف:اصل لو تشوفى وشك عامل ازاي
أميرة:طيب لو سمحت أخرج برة عشان وجودنا مع بعض ده غلط وكمان بابا لو شافنا هايموتنا
سيف:طيب باى
قفلت الباب وراه وكنت مبسوطة اوى وفرحانه معرفش ليه بس لما ببقى معاه بفرح احساس الحب ده حاجه كدة متتوصفش 
منى:خد هنا يالا 
سيف بهمس اه ابتدينا
سيف:نعم يا طنط
منى بغضب:طنط طنط مين ياواد ده انا اصبى من امك
سيف: ربنا يسامحك
منى:هايسمحنى....قولى بقى كنت بتعمل ايه كل ده فى اوضة البت ها
وبعدين مسكته من ياقة القميص
سيف:يا وليه سيبى القميص انتى عارفه ده بكام
منى:ولية ماشى انا هاوريك
وقلعت برضوا أبو وردة الشبشب وفضلت وجرى وراه برضوا
سيف:بت ااااميرة انتى يا بت يا حيوانة يا اللى إسمك أميرة
أميرة:اااايه في إيه......ايه ده
سيف: الحقييييينى امك هاتموتنااااااى
قعدت اضحك وكنت هاموت
أميرة: خلاص يا ماما خلاص سيبيه بقى الواد هايموت فى إيدك
منى:ماشى
سيف بتعب:اه يا عيلة واطية
منى: أطلع برة ياض غور يالا
أميرة بضحك: خلاص خلاص روح بقى
سيف: اضحكى اضحكى مانتى مش حاسة باللى انا حاسه عملت فيها شهم وجدع وروحت اطمن عليكي
منى:ولا أنت لسة واقف
سيف بخوف: حاضر حاضر سلام يا قمر
منى:غور يلا
قفلت الباب وراه وقعدت اضحك عليه كنت مبسوطه اوى لقيت ماما بتبصلى ورافعة حاجبها بطلت ضحك ودخلت اوضتى
منى:البت دى بتحب المفعوص ده أيوة بتحبوا
دخلت اوضتى وفتحت تليفونى وجبت صورته فضلت اتأملها وانا فرحانه اوي مش عارفه ليه جواية مشاعر متلغبطة لما كان مقرب منى كنت مكسوفه اوى وكنت خايفة ابص في عيونه كان نفسي أقوله انا بحبك بحبك جداً انا مش بحبك بس انا بعشقك
_____&______________________________
بعد اسبوع
بليل
أميرة:كل سنة وانت طيب
احمد:وانتى طيبه يا بنتى وعيد سعيد
أميرة:احم......احم كل سنة وانت طيب واخد بالك
احمد باستنكار:ها لا مش واخد بالى وعموماً وانتى طيبه
أميرة:احيه.....فييييين العيدية
احمد:ياااه انتى لسة فاكرة انتى كبرتى 
أميرة:نووووو مكبرتش انا عايزه عيديه 
احمد: ماااشى
أميرة:مع إن المفروض العيدية تزيد بس ماشى انا موافقة على العشرين جنيه هاتهم
احمد:لا يا ستى خدى اهو ١٠٠ جنيه ومتزعليش
أميرة:احلى ابو حميد فى الدنيا
سيف:ايه ده هى كوسة بقى انا مليش دعوه انا عايز ١٠٠ جنيه زيها
أميرة:بس ياولا يا قموصة
احمد: خلاص خد انت كمان هاتفلسونى
نهى:وانا ياحج فين العيدية
احمد:نعم حرام عليكى وانتى كمان عايزة عيدية
قربت منه
نهى بدلع: يعنى ياخويا لما ماخدش منك اخد من مين ده انت جوزى وحبيبي وكل حاجه
احمد: لأ أنا كدة اتغر وضعف
سيف سقف وقال
سيف: ألعب يا حاج ماشية معاك انت وبعدين غمز له
احمد:اتلم ياولا
نهى:اسكت ياواد ماينفعش ياخويا الواحد يعيش سنه فى البيت ده
أميرة:الحق يا سيف نونا قلبت صغيرة على الحب
سيف: لأ ده احنا نسيبهم شوية بقى
يتبع..
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات