القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام وعشق الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم أميرة محمود

 رواية انتقام وعشق الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الجزء الرابع والثلاثون 34 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الحلقة الرابعة والثلاثون 34 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم أميرة محمود

ساره راحت تفتح الباب ، ابن حلال والله 
رائد كان ماسك تورتايه وفيها شمع وعليها اسم ساره حبيبت عمرى
ساره ، ايه ده
رائد ، كل سنه وانتي طيبه ياقلبي ومنوره دايما حياتي أنا والبنات ودخل حط التورتايه علي التربيزه
ايلا ، اوووف نسيت انهارده عيد ميلاد مامي
يوسف ،. كل سنه وانتي طيبه ياخالتو وراح موطي علي ودن ايلا من غير ماحد ياخد باله بحبك
ايلا وشها احمر وبصتله جامد وراحت وقفت جنب امها وأبوها وفضلت واقفه جنبهم وبصت ليوسف لقيته واقف بيبص عليها وشها احمر وراحت داخله الأوضه بتاعتها
ايلا لنفسها قدام المرايا ، اي اللي حصلي ده قلبي بيدق بسرعه حاسه ان هيحصلي حاجه ليه انا شكلي بحبه أنا كمان واللا ايه بحبه ايه ده انا بعشقه
فجأه سمعت ساره بتنده عليها 
ايلا اخدت نفس جامد وخرجت ملقتش يوسف 
ايلا ، نعم يا مامي 
ساره ، تعالي طفي معايا الشمع يا روحي 
ايلا ، ماشي يا حبيبتي هو يوسف فين
يوسف ، مين بيسأل عن يوسف كنت بغسل أيدي 
ايلا ، اممم طب شكلنا مش هينفع نذاكر انهارده
ساره ، احنا هنطفي الشمع وبعدين ذاكروا يا حبيبتي
ايلا ، اوك ماشي 
رائد ، كل سنه وانتي معايا وراح مطلع سلسله وملبسها لساره انتي كل حياتي كفايه اني سمعت كلمت بابا بسببك مع اني عمرى ماكنت نفسي اخلف 
ساره ، أنا بعشقك بجد يا رائد انت احسن راجل في الدنيا رائد شالها وقعد يلف بيها
ايلان ، يا بابي يا جااااامد
يوسف قعد يصفر جامد 
ايلا داخت ووقعت في الارض
يوسف جرى عليها ، ايلا ايلا
رائد ، في ايه ايلا مالك ايلا فوقي
ساره ، كلم الدكتور يا رائد بسرعه 
،،،،،ؤؤؤؤؤ،،،،،،،،،
سيلا ، مامي أنا رايحه لوحده صحبتي اذاكر معاها
فرح ، واحده صاحبتك مين
سيلا ، ايمان حضرتك متعرفيهاش
فرح ، طب وهي متجييش تذاكر معاكي ليه
سيلا ، عادي يا مامي أنا مره وهي مره
فرح ، لا ياسيلا اطلعي وخليها هي اللي تيجي
سيلا ، بس يا مامي
فرح ، مبسش ياللا وبدل ماتروحي لصحبتك اطلعي ذاكري مع اخوكي
سيلا ، سيف بيقعد يزعقلي جامد
فرح ، عشانه ماشاء الله نبغه ده بيطلع كل سنه الاول علي الدفعه مش بيدلع زيك انتي ويوسف
سيلا ، خلاص يا مامي مش عايزه اذاكر مع حد أنا طالعه انام مش هذاكر خالص 
فرح ، انتي حره دي مصلحتك وسابتها ومشت
،،،،،،ؤؤؤؤ،،،،،،،
عند ايلا
الدكتور ، هبوط في الدوره الدمويه شكلها مبتكلش أو مبتعرفش تاكل بسبب أيدها أنا هكتبلها علي فيتامينات وعايزها تاكل كويس شكلها مأكلتش حاجه من الصبح لو حصل حاجه لقدر الله كلموني عن اذنكم
رائد ، تمام يا دكتور متشكرين لحضرتك جدا مع السلامه
ايلا ، والله العظيم أنا عماله اقول جعاااانه
يوسف جاب الطبق بتاعها وراحلها جرى ، افتحي بوقك ياللا
ايلا بصت لابوها وأمها وايلان بصدمه 
رائد ، لا قوم يا حنين امها هتأكلها وشده من التيشرت قومه
ايلا ضحكت بصوت عالي ، ههههه هموووت منظركم مسخره 
ساره ، هات يا يوسف ااكلها 
يوسف عطاها الطبق وهو محروج ، احمم أنا لازم اروح
رائد ،، لازم تاكل تورته معانا ياللا يا ايلان قطعي التورته
ايلان قطعت التورته كلهم حتت صغيره واخدت ربع التورتايه ليها لوحدها
يوسف راح لها عند ترابيزه السفره ، انتي هتاكلي كل دى
ايلان ، الله اكبر علي عينك
يوسف ،. الاكل ده بيروح فين ها ده كلك علي بعض اخرك أربعين كيلو
ايلان ، اقولك بيروح فين ومتزعلش
يوسف ، يخربيتك اخرسي خالص ده انتي مقرفه
ايلان ، ماشي ياعم الرومانسي عايز تاكل البنت قدام ابوها وامها
يوسف ، اعمل ايه ماهي صعبه عليه
ايلان ، يا حنين تصدق قشعرت
يوسف ، طب اخرسي بقي بدل ما احط وشك في التورتايه اقسم بالله
ايلان ، خلاص اتخرسنا
يوسف اكل التورته ومشي روح الفيلا وهو في الطريق افتكر أن أمه عيد ميلادها مع خالته لأنهم توأم حب يجبلها هديه ومش عارف يجيب ايه اتصل بايلا يسألها
ايلا ، الو
يوسف ، عامله ايه دي الوقت
ايلا ، تمام بقيت كويسه الحمد لله
يوسف ، الحمد لله أنا عايز منك خدمه صغيره
ايلا ، خير
يوسف ، عايز اجيب هديه لماما عشان عيد ميلادها ومش عارف اجيب ايه
ايلا ، اممم خالتو بتحب الفورير هاتلها شال فورير ابيض 
يوسف ، اشمعنا ابيض الاسود يليق عالمنا سبات
ايلا ، تصدق فعلا الاسود يليق علي كله معلش سورى اصلي بحب الفورير الابيض
يوسف ، أمم ماشي مابتحبيش حاجه تانيه
ايلا مردتش
يوسف ، الو روحتي فين
ايلا ، أنا اهو ممكن تقفل عشان تعبانه وعايزه انام
يوسف ، ماشي تصبحي علي خير
ايلا ، وانت من اهله 
ايلا بعد ماقفلت ، هو مقليش كلام رومانسي ليه مش قالي بحبك المفروض يقول كمان ده رخم
،،،،،يوسف جاب الفورير الاسود وراح الفيلا
فرح ، اتاخرت كده ليه يا حبيبي
يوسف ، ازيك يا تيتا
منال ، الله يسلمك يارب ياحبيبي
فرح بزعييق ،، كنت فين كل ده رد و ايه الشنطه اللي في ايدك دي
يوسف قرب منها وباس رأسها ، كل سنه وانتي طيبه يا ماما وراح عطيها الشنطه
فرح بفرحه جامده ، اااه انهارده عيد ميلادي وراحت حضناه جامد ، كل سنه وانت طيب ياحبيبي انت الوحيد اللي افتكرتني
سليم داخل وفي أيده التورتايه هو وصاحبه حجزينهم مع بعض ، لا مش لوحده وراح حاطط التورتايه علي التربيزه ومولع الشمع
فرح ، ده بجد واللا أنا بحلم أنا مش مصدقه
سليم ، لا صدقي يا حبيبتي وراح مطلع انسيال الماظ وراح ملبسهولها وباس أيدها
فرح ، الله ده تحفه بجد تسلم يا حبيبي
يوسف ، طب هو احلي واللا الهديه بتاعتي
فرح باسته في خده ، طبعا هديتك يا حبيبي عندي اغلي كفايه انك افتكرتني 
يوسف ، ربنا يخليكي لينا يا ست الكل
سليم بزعل ، بس هديتي اغلي واقيم بس كده 
فرح ضحكت بصوت عالي ، طبعا يا حبيبي
يوسف قعد يضحك علي أبوه وأمه وبعدين طلع نام
،،،،،،،،ؤؤؤؤؤ،،،,
تاني يوم في الجامعه
يوسف ، غمضي عينك
ايلا ، ليه
يوسف ، غمضي بس
ايلا غمضت عيونها الزرقاء التي تسحر اي رجل بجمالهم 
يوسف ، خلاص فتحي
لقت يوسف حاطط الفورير الابيض علي أكتافها
يوسف ، اي رايك
ايلا ، الله جميل اوي انت جايبه لمامتك
يوسف ، لا جايبه لحبيبه قلبي
ايلا وشها احمر جامد ، ميرا
يوسف ، انتي اصلا وشك احمر عشان انتي عارفه هي مين أنا بحبك اوي 
ميرا ، الله الله يا استاذ يوسف تصدق طلعت رومانسي اوي ماشي كل شويه تقول لكل واحده انك بتحبها انت نسيتني يا يوسف
يوسف ، انتي مين اصلا عشان افتكرك
ميرا ، انا حبيبتك يا يوسف ايه نسيتني نسيتني عشان دي 
ايلا قامت وقفت وعنيها كلها دموع وجايه تمشي يوسف شدها من ايدها
ايلا ، اااه أيدي
يوسف ، أنا آسف يا حبيبتي مقصدش رايحه فين 
ايلا ، الجامعه بتتفرج علينا يا يوسف
يوسف بص لميرا ، لو سمحتي امشي من هنا احسنلك 
ميرا ، ماشي يا يوسف بكره تندم وراحت ماشيه
يوسف ، انتي بتعيطي ليه
ايلا ، انت بتلعب بيا يا يوسف صح افتكر اني بنت خالتك قبل اي حاجه
يوسف ، أنا طول عمرى بعشقك من واحنا صغيرين وميرا دي هي اللي كانت بتفرض نفسها عليه وبصراحه كنت بغيظك بيها قولت جايز دي تحرك مشاعرك تحيتي 
ايلا ، أنا هروح
يوسف ، يووه ابوكي لسه مجاش هتروحي ازاي
ايلا ، اممم 
يوسف ، بتحبيني يا ايلا
ايلا وشها احمر وراحت لفته وشها الناحيه التانيه
يوسف حط أيده علي وشها وخلاها تبصله
يوسف ، أنا بكلمك يعني تبصيلي 
ايلا ، اممم
يوسف ، هو كل حاجه اممم
ايلا ، اممم ههههه
يوسف ، ضحكتك قمر زيك
ايلا ، شكرا 
يوسف ، انتي بتحبيني واللا لا
ايلا ، الامتحانات قربت ولو نجحت وبتقدير هقولك
يوسف ، اي اللي دخل الحب للدراسه
ايلا ، عشان محبش حد يجرحك بكلمه حتي ولو كان بباك
يوسف ، خلاص هنجح وبتقدير مش عشان ببايا ولا حد عشان هموت واسمعها منك 
ايلا ، شكرا عالفورير الجميل ده 
يوسف ، هو بقي جميل عشان انتي حطتيه عليكي
ايلا ، بابي بيرن شكله اجا سلام 
يوسف ، سلام يا حبي
،،،،،،،،ؤؤؤؤؤؤ،،،،،،،،،
بعد شهرين 
ايلا ، الحمد لله نجحت وجبت جيد جدا
نور ، وانا نجحت وجبت جيد الحمد لله
يوسف راحلهم مكشر 
نور ، عملت ايه
ايلا ، اوعي لا
يوسف وهو مكشر ، للاسف 
ايلا نفخت بضيق ، استغفر الله العظيم يارب
يوسف ، امتياااااز والأول كمان
ايلا جرت حضنته ، مبروك ياحبيبتي
يوسف ، بجد حبيبك
ايلا اتحرجت وبعدت عن حضنه
يوسف ، ما احنا كنا ماشيين حلو
ايلا ، مبروك فات بباك مش هيصدق نفسه
يوسف ، البركه في ربنا ثم فيكي يا حبيبتي
ايلا ، الحمد لله

يتبع...
لقراءة الفصل الخامس والثلاثون : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات