القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق الفارس الفصل السادس والعشرون 26 بقلم أحلام تامر

 رواية عشق الفارس الفصل السادس والعشرون 26 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس الجزء السادس والعشرون 26 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس الحلقة السادسة والعشرون 26 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس الفصل السادس والعشرون 26 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس الجزء السادس والعشرون 26 بقلم أحلام تامر

الكل جهز استعدادا للحفله.. فارس كان حزين جدا ومفتقد ريماس اول يوم يعدي عليه من غير ما يشوفها.. حاسس انو تعبان قلبو واجعو اويي.. نزل من اوضته الي الاسفل لقي الكل جاهز ومتجمع تحت جودي ونهي وهاني وخالد وايضا انتصار
خالد يلا يحبيبي
فارس بابا انا حاسس اني تعبان مش هقدر اجي
خالد بزعل ماشي يحبيبي اطلع استريح
انتصار يستريح اي انهارده تكريم باباك لازم تكون موجود انت بتهزر ي فارس
فارس حس ان ابوه زعلان بس هو فعلا مخنوق مش عارف يتنفس طبيعي فيه حاجه واقفه علي صدرو بتعوق عمليه التنفس طبيعي.. ده كان احساس فارس..
جودي يلا ي فارس لازم بجد تيجي
خالد خلاص يلا نروح احنا وانت يبني اطلع استريح..
فارس طب ثانيه ي جماعه هطلع اخد مسكن وانزل
خالد لا يبني انت محتاج تنام شويه
هاني والد جودي لا ي خالد لازم ابنك يكون موجود ونظر لفارس وقاله.. روح يبني خد مسكن وتعالى
فارس للأسف مش محتاج مسكن لاني مسكنه هو ريماس هيه دواه بس هو فعلا طلع اخد مسكن يمكن يخفف الالم اللي حاسس بيه
نزل فارس لهم.. يلا ي جماعه نا جاهز
خالد لو انت حاسس انك مش كويس خليك
فارس لا انا الحمد لله بقيت تمام يلا ولا هنتاخر
مشيو متجهين الي القاعه التي سيتم فيها التكريم.
******
عند ريماس كانو جاهزين هيه واياد وناصر وذهبو متجهين للقاعه
اياد رن علي امه قالها انو رايح حفله التكريم مع ابو
مديحه بحزن سلملي علي ناصر وريماس
اياد من عيوني يوصل يست الكل
مديحه بصوت مهزوز وهي تكاد ان تبكي.. سلام يبني وخلي بالك من ابوك واختك
اياد ماشي يست الكل خلي بالك من نفسك وخودي الدوا اوعي تنسي عشان خاطري
مديحه حاضر يحبيبي
وانتهت المكالمه ومديحه عماله تعيط تتمنى زوجها وبنتها يسامحوها ولكن هل فعلا ناصر. وريماس هيسامحوها ولا لأ...
نزل اياد وريماس وناصر ركبو العربيه متجهين للقاعه
ايلد وناصر راكبين قدام وريماس ورا
ريماس كانت حزينه جدا انها بعيده عن فارس هيه مكنتش عايزه علاقتهم تتوتر للدرجه دي.. هيه بس كانت عايزه تدي فارس درس انو يثق فيها.. كانت بس عايزه تاخد راحه من الجو اللي عاشته وامها فعلا الموضوع ده تعبها..
ريماس لنفسها وحشتني اوي ي فارس.. مكنتش اعرف اني بعشقك للدرجه دي.. ودموعها نزلت علي خدها زعلانه على كل اللي مرت بيه.. طلعت الهاند فري من شنطتها وشغلت اغنيه لعمرو دياب وبدات تسمعها وهيه متخيله ان الكلام ده لفارس
(ومالو لو ليله توهنا بعيد وسبنا كل الناس انا يحبيبي حاسس بحب جديد مليني ده الاحساس.. ونا هنا جمبي اغلي الناس انا جنبي احلى الناس.. حبيبي المس ايديا عشان اسدق اللي انا فيه  نا كان نفسي اقبلك زمان خلاص وهحلم ليه ونا هنا جنبي اغلي الناس جنبي احلي الناس.....
ريماس فعلا افتقدت فارس واتمنت لو تروح ف مكان لوحدها هيه وفارس.. خلاص ريماس مش قادره انو يكون زعلان منها
ريماس لنفسها خلاص نا هعترف له بحبي ونتصالح نا تعبت من البعد ده.. هو اه يعني بعدنا ليله بس نا زهقت من الزعل ده.. ال والمفروض اني اللي زعلانه منو لااا ازاي ده قلب الترابيزه عليا ف ثانيه.. بس خلاص نا هرجع لبيتي واوضتي وحشوني.. ده كان كلام ريماس بينها وبين نفسها..وعزمت على إنهاء هذا الزعل والعيش مع حبيبها فارس كأي زوج وزوجه وبدايه علاقه جديده..
قاطع شرود ريماس اياد وهو بيقول
اياد احم ماما بتسلم عليكو
ناصر بحزن الله يسلمها
اما ريماس لم ترد 
اياد بابا كان نفسي ماما تكون معانا انهارده علي الاقل قدام الناس نبان اكننا عيله كامله
ريماس بسخريه وانت مهتم اوي بكلام الناس
اياد ريماس ارجوكي حاولي تفهمي اسمعيها لمره
ناصر رن علي امك تجهز نفسها وعدي ناخدها
ريماس بصت بصدمه لابوها وعنيها اتملت دموع
اياد بفرحه هرن حالا.. ورن علي امه وبلغها
مديحه باحراج مش هينفع اجي يبني هكون تقيله عليكو ومش مرغوب فيا
اياد علفكره بابا اللي قالي ويلا بسرعه بقي عشان هعدي عليكي نا قربت منك اهو
مديحه بفرحه ماشي يبني وقفلت وراحت تجهز نفسها فرحه فاياد عطاها امل ان يكون تم مسامحتها
اياد وصل ومديحه نزلت بصت لناصر وبدموع ازيك ي ناصر
ناصر بصوت حاول اخراجه طبيعي الحمد لله
اياد نزل وفتح الباب لامه تقعد جمب ريماس
مديحه. ركبت جمب ريماس ورا وبصت لها ازيك ي بنتي
ريماس كان نفسها تقول كلمه ماما جدا كان نفسها تحضن امها اوي.. كان نفسها امها تبقي معاها بس امها سابتها.. ريماس مش قادره تسامح امها وللاسف مردتش عليها
اياد اتضايق جدا ان ريماس مرضتش على امه وفضل السكوت
الكل وصل القاعه ودخلو وكان فعلا جو جميل وكان فيه قوات الأمن والكثير من الرتب العاليه والظباط..
فارس انصدم لما شاف اياد ووراه ريماس قلبو فضل يدق بسرعه اوي فرخان جدا انها موجوده كان نفسو يروح يحضنها بس مسك نفسو بالعافيه فهي جرحت كرامته عندما تذكر انها كانت هتسافر بدون علمه.. وفضل يبص عليها كل شويه وكذالك ريماس كانت عماله تبص علي فارس كل فتره..
جاء قائد القوات المسلحه وفضل يتكلم شويه عن الانجاز اللي عملوه ناصر وخالد
********
عند حمامات الرجاله يرتدي لبس عاملي النظافه وبيديه دلو للتنظيف يوجد بداخله مسدس..
مديحه كانت متضايقه من اسلوب ريماس وتجاهلها معاها وقالت لاياد يسال علي الحمامات فين
اياد سال الجرسون علي الحمام والجرسون دلو علي حمام الرجاله نظرا لان اياد اللي سال
اياد قال لمديحه ماما تعالي نا هوديكي
مديحه لا يحبيبي اوصفه انت وانا هروح
اياد طب بصي هتمشي لاخر الطرقه دي وتحودي شمال
مديحه ماشي يحبيبي وسايته ومشيت
********
مجهول الو يباشا ايوا نا جاهز
..........
مجهول هو طلع جاي مع مراته وبنته واعتقد ابنه او خطيب بنته
............
مجهول متخافش يباشا نهايه الخاين ده علي ايدي
..............
مجهول متخافيش يابشا هو المفصود ناصر يبقي ناصر وبس ونا عارف فرستي كويس
..............
مجهول سلام يباشا
كل الكلام ده مديحه كانت واقفه سمعاه وكانت مصدومه جريت عشان تروح تبلغ ناصر
ناصر كان واقف على المنصه بيقول كلمه مديحه جريت عليه وفي الوقت ده المجهول القي رصاصه علي ناصر ولكن للاسف اصابت الشخص الخطأ
ناصر بصريخ مديحااااا
رجال الامن جريو علي المجهول ده مسكوه
ريماس ماماااااااا
اياد جري علي امه وبصريخ مامااااا
يتبع...
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات