القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام وعشق الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أميرة محمود

 رواية انتقام وعشق الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الجزء الثاني والعشرون 22 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الحلقة الثانية والعشرون 22 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أميرة محمود

رواية انتقام وعشق الجزء الثاني والعشرون 22 بقلم أميرة محمود

في ايه انتو بتشيلوها ليه فرح مالها
الدكتوره ، هتدخل العنايه المركزه للاسف جالها نزيف جامد ودخلت غيبوبه ومكدبش عليكم حالتها خطر لأنها فضلت تنزف كتير وده اثر عالمخ جامد
ساره ، لا مش معقول لا فرح اومي يافرح ماما مستنيانا اومي يا حبيبتي
رائد اتصل علي سليم 
سليم ، يووه نعم يا رائد قولتلك مش هرجع هي مش عايزاني
رائد ، فرح بتموت ياسليم 
سليم بصدمه ، انت بتقول ايه أنا سيبها كويسه
رائد ، جالها نزيف وفقدت دم كتير وللأسف الدكتور بيقول الحاله خطر مكنش ينفع تطلق مراتك وهي لسه قايمه من الولاده
سليم ، اانا
ساره بسريخ ، انت بتكلم مين يا رائد بتكلمه صح زمان جابلها حاله نفسيه و مصدقنا أنها فاقت هات التليفون يا رائد هااااته وراحت شداه من أيده
ساره ، خلاص يا سليم باشا ارتاح مراتك بتموت بسببك راحت وسابتلك ولادك خلاص ربنا ينتقم منك وراحت قافله السكه
رائد ، اهدي يا ساره كده غلط عليكي
ساره ، اهدي اهدي ازاي وصاحبك دمرلها حياتها كلها قولي اهدي ازاي وهي مرميه علي الاجهزه ميته في العنايه قولي يا رائد قولي
سليم رجع بالعربيه تاني عالمستشفي 
ساره قعده علي كرسي الاستراحه هي ورائد
سليم دخل جرى ، هي فين
ساره وعنيها مليانه دموع ، هي هي مين هو انت ليك حد هنا
سليم ، فين مراتي يا رائد
ساره ، اممم مراتك مراتك اللي لسه بدأه تقف علي رجليها تقوم مطلقها لا بجد برافو انت جاي تشمت فيها صح ادخل يا سليم هي في العنايه ادخل شوفها وهي ميته لا حول ليها ولا قوه
رائد ، ساره بس بقي مينفعش كده
سليم راح جرى العنايه وفضل واقف قدامها يبص علي فرح افتكر كل ايامهم الحلوه اللي عاشوها سوا افتكر ظلمه ليها شاف الدكتور خارج 
سليم ، دكتور ممكن أدخلها
الدكتور ، ممنوع حد يدخل العنايه
سليم ، مفيش حاجه اسمها ممنوع أنا هدخل لمراتي سيبني والنبي أدخلها 
الدكتور ، ادخل يا بني 
سليم دخل جرى لبس الكمامه ودخل وقف قدام فرح 
سليم بعياط ، انتي اللي خلتيني اقولك كده أنا حسيت انك هترتاحي بكده أنا آسف يا حبيبتي انا قسيت عليكي كتير اوي فكرت انك هترتاحي كده اتريني كنت بموتك بايدي فرح اومي هنصلح كل حاجه ونربي ولادنا سوا فرح أنا مش هعيش دقيقه من غيرك اومي وحيات ولادنا لتقومي أنا مش قادر اشوفك كده انا كل مابظهر في حياتك بضرك أنا مبقتش عارف هعمل ايه كل اللي انا عارفه اني بحبك اومي نبتدي صفحه جديده مع بعض
فجأه سمع صوت صفاره القلب وقف
يتبع...
لقراءة الفصل الثالث والعشرون : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات