القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببته فجرحني 2 الفصل الثاني عشر 12 بقلم فريال عبدالرازق

 رواية أحببته فجرحني 2 الفصل الثاني عشر 12 بقلم فريال عبدالرازق

رواية أحببته فجرحني 2 الفصل الثاني عشر 12 بقلم فريال عبدالرازق

رواية أحببته فجرحني 2 الفصل الثاني عشر 12 بقلم فريال عبدالرازق

سلمي : ربنا يحفظهم لي بعد و يبعد انهم 
نغم جتلها رساله علي الفون و سلمي بتتكلم : كريمه 
سلمي : كان قصدي ولاد الحرام و العين 
نغم بصت لها و هي بتعيط:  كريمه جبت رقمي و بتقولي انها هتاخد وليد مني 
الساعه 9 و في الصالون تحديدا الكل قاعد مستنين نور و احمد و كل واحد عنده شعور عكس التاني زي الخوف من معرفة الحقيقه اللي عند نغم و سلمي و هم مستنين نور و احمد علشان يعرفه يحلوا المشكله اللي وقعين فيها او الامل في الحب زي حور اللي حست ان وليد بداء تتحرك مشاعره اتجاها و زي ادهم اللي بيحول يلقي طريقه يدخل بيها قلب روح و زي شعور بي الصدق و المحبه اللي اميره بتسخدمهم علشان تقرب بين العيله و بين الحبايب او زي التذكر اللي وليد هيموت و يفتكر شاف كريمه فين قبل كده و بيلعن نفسه انه ازاي مسالش علي اسمها
نور و احمد دخلين من الباب يبضحكه اول ما نغم شافت نور كانت هتعيط بس سلمي لقحتها 
سلمي بهمس لي نغم : اهدي كده بدل ما تفطحينه  
وبصوت عالي : يلا علشان نتعشه هموت من الجوع 
نور خد باله ان نغم عايزه تعيط بس مكلمهاش علي السفره قدام الولاد 
خلاصه اكل و حور طلعت اوضتها و وليد كمان طلع اوضه و روح و اميره و ادهم خرجه الجنينه  و نور سحب
نغم و سلمي و راحه اوضه النوم و احمد كان معهم 
نغم اول ما دخلت الاوضه اترمت في حضن نور و عيط 
نور بقلق : اهدي بس في اي 
سلمي : انهارده كريمه بعديت رساله لي نغم و قالت فيها انها هتاخد وليد منها 
احمد : طب مساحتي الرساله ولا لسه معاكي 
نغم : لسه معايا 
احمد : طب اتصلوا بي الرقم اللي بعده منه الرساله و شفوها عايزه اي كيد عايزه قرشين و هتمشي
نور : اتي التلفون 
نور خد التلفون و اتصل بي كريمه  و فتح الاسبيكر 
كريمه : ازيك يا نغم ولا اقولك يام وليد 
نور : بلاها الكلام ده يا كريمه عايزه اي 
كريمه : واو الاستاذه نغم خايفه فخلت جوزها يكلمني
نور بزعيق : كريمههههه
كريمه : خلاص اهداء عايزه ابني 
نور : ابنك اللي رميتي زمان ولا اللي كنتي هتتجوزي و تسيبه 
كريمه : ملكش فيه انا عايزه ابني
نور : تاخدي كام و تسكتي
كريمه : اخد روح نغم 
سلمي بنفعل : انا اللي هاخد روحك 
كريمه بتذكر : سلمي صح ههههههه
نور : كريمه تاخدي كام و تمشي و تسبينا في حلانا 
كريمه : قولتلك اخد روح نغم و عرفة ان روح نغم في علاء و كده هكون خد روحه اه صحيح متنسيش يا نغم تسالي وليد شاف مين انهارده باي 
كريمه فقلت في وشهم 
احمد : هي جابت رقمك منين !!!!!
نغم بعيط  : مش عرفه مش عرفه ياريتني كنت موت يوم فرحي و خلاصت منك يا كريمه 
نور حضنها : اهدي بس اهدي انا هحل الموضوع ده بس لزم نقول لي وليد الحقيقه 
نغم بعديت شويه : لو عرف هيزعل و هيمشي و يسبنا 
نور : احسن من ان كريمه تاخده مننا يلا تعالي 
____⁦(。•́︿•̀。)⁩________
في الجنينه 
اميره : و بس كده 
ادهم : حقيقي انتي مجنونه و بعدين احنا حضنهم علي اول الطريق لي بقه نعمل الحوار ده كله 
روح : بس برضوه محتاجين نكون معهم لحد ما يعترفوا انا موفقه علي الخطه 
ادهم : اه حطه انها طويل و فيها  حوارات كتير بس مينفعش اسبكوم لوحدكم وانا معاكم 
اميره: ايوه كده  ( مثلت التعب ) هطلع انام انا مش قدره اقعد( غمزة لي ادهم )  تصبحوا علي خير
__⁦ಠ‿ಠ⁩_________
 عند وليد 
دق دق دق
وليد : ادخل 
نور : مساء الخير
وليد:  مساء النور في حاجه 
نغم : لا بس جينا نقعد معاك شويه 
لي #فراوله
وليد ببتسامه : بس بشرط تقعد زي ما كنا بنقعد وانتي حمل في حور و روح 
نغم : انت لسه فاكر 
وليد : طبعا يلا
نغم قعد علي السرير و ربعت رجلها و نور و وليد حطه راسهم علي رجلها و هي بتلعب في شعرهم و وليد حضن نور 
وليد تعرفه بنسبالي القعده دي بي الدنيا و ما فيها سكرا ليكم حقيقي علاء و كريمه عمرهم ما كانوا يعملوها ربع اللي انتو بتعملوا ليا 
نغم بدموع : اي اللي انت بتقوله ده هو احنا مش زي اهلك !!
وليد بصلها ببتسامه : انتو اهلي و كل حياتي كفيه انكم خلتوني معاكم بعد ما خلفتوا و عملتوني زي ابنكم
نور حضنه بزياده : ما انت حقيقي ابننا 
وليد : و انت احسن اب في العالم 
فضله سكتين شويه و نغم بتشور لي نور يتكلم 
وليد : ماما هي صحيح كريمه سفرة فين انا اعرف ان علاء سفر المانيا اما هي لا ؟!
نغم بتوتر : اااااااا وانت بتسال لي !!!
وليد : اصلي شوفت واحده فيها شبه منها اوي انهارده بس كانت كبيره في السن اوي و شكلها معهاش فلوس و كانت هتروح لك المستشفى و انا وتدها هناك بس انتي مرحتيش انهارده 
نغم افتكرت لما كريمه قالت انها تسال وليد شاف مين انهارده  و الخوف دخل قلبها
نور : طب روحتها فين ؟؟
وليد : كانت مشيت لما عرفة ان ماما مش هناك و مشفتهاش تاني
نور بتوتر : وليد انت قولتلها انك قريب نغم ؟
وليد بسرحان و بانت على وشه الابتسامه : قولتلها و قولتلها كمان ان نغم زي ماما و اكتر معرفش لي قلبي اتفتح معها و حكتلها عننا و كمان اتصلت بي عائشه الممرضه بتاعت ماما و قولتلها تاخد بالها منها 
نور حس ان كريمه جابت رقم نغم من عائشه  بس قطع حبل افكره كلام نغم 
نغم : وليد كانا جين علشان نقولك ان في واحد اتقدم لي روح و ان الولد مناسب و كويس كمان
لي #فراوله 
وليد اتفزع و قام قعد : يعني اي حور لسه صغيره مينفش الكلام ده بابا انت موافق 
نغم : انا مش بقولك كده علشان تقولي الكلامتين دول . وليد انا ملاحظه ان انت و حور في حاجه ما بينكم
وليد : طبعا و انا مش وحش علشان الف عاي بنتكم من وراكم 
نغم : انا مقولتش كده ممكن يكون في حاجه من نحياتها ليك و انت نفس الحوار و اعز ما عليا انكم تكونه لي بعض انا همشي دلوقتي قدمك لحد بكره 24 ساعه لو حبت تقدم ليها لو متكلمتش احنا هنوافق علي الولد 
وليد : طب و رايها 
نغم : طبعا هيكون كل حاجه بي موافقتها تصبح علي خير يلا يا نور 
نغم و نور دخله اوضهم 
نغم : نور انا ........
نور قطعها : مش عايز اسمع صوتيك 
وارح نام  علي السرير  و اده ظهره لي نغم 
هي الحديقه 
بقلم #فراوله
روح : شكرا 
ادهم بانتباه : علي اي !!!
روح
: علي نصحتك امبارح و اني مقعدش  لواحدي و اني احول اقرب من حور تعرف انا كان عندي انهارده وقت فاضي رحت قعد ما حور و اتعرفت علي صحبها و طلع بصدفه ان واحده من صاحبها ليها اخت و ابن خال او عمي حاجه زي كده في الكليه معايا و هتعرفني عليهم 
ادهم بغيره : لا ياروح ولاد لا 
روح بستخراب: ولاد لا ايه ؟؟
ادهم بتوتر : علشان حرام و بعدين مش حبب حد يجيب سرتك بي وحش فهمه يلا اطلعي نامي علشان الوقت اتاخر 
روح ببتسامه : طب يلا انت كمان 
ادهم طلع اوضه وليد اللي بينام معه فيها لقه وليد باصص لي السقف 
ادهم : مالك يابني 
وليد بزعيق : بقولك اي مش عايز اشوف وشك هتنام هنا تبقه تسكت خالص فهم  
ادهم بزعل : هحول مزعلش منك اكيد في حاجه
وليد كمل بزعيق : او اتفلق هي نقصك  روح نام علي الكنبه
وشاور علي الكنبه  اللي في الاوضه 
ادهم مرتش و خرج من الاوضه 
تاني يوم وليد صحي بيبص علي ادهم ملهوش في الاوضه و جي في دماغه حوار حور قام لبس و نزل بسرعه لقهم كلهم قعدين ماعدا ادهم و بص نحيت حور لقها مسكه الفون و بضحك حس انها ممكن تكون بتكلم واحد راح نحيت نور و بصوت هالي نسبيا 
وليد : بابا اقصد عمي انا بطلب ايد حور و وعد مني هخليها في عنيا متخفش و هعمل ليها
حور وقعد الفون من اديها و بصتله بصدمه 
نور وده وشه النحيه التاني الراي راي حور حور انتي موافقه 
حور اتكسفت : اححم اللي انت شايفه يا بابا
نور ابتسم بكسره : تمام الف مبروك ليكم نخلي قرات الفاتحه و الخطوبه الاسبوع الجي 
الكل فرح و قعده يباركون ليهم لحد ما ادهم دخل 
ادهم : في اي !!!!
اميره : وليد طلب ايد حور و هي موافقه 
ادهم : الف مبروك 
وليد : الله يبارك فيك عقبالك 
ادهم مردش عليه 
ادهم : باباانا كلمت السمسار و قال انه لقه فله كويسه و كمان قريبه من الشغل فتعالي نشوفها انهارده 
نغم : لي يابني مانتو قعدين معانا و بعدين الفله كبيره و حور و ادهم هيتجوزه و علي حسب رحتهم و ممكن يقعده في بيت لوحدهم يعني البيت هيبقه فاضي خليكم هنا 
ادهم : بس مش حبب اتقال عليكم اكتر من كده و علي حسب راحتكم 
نور : مفيش مشي من هنا و بمني انا اكبر من ابوك كلامي بيمشي عليه فهم
ادهم : تمام بس انا همشي عن اذنكم الم حاجاتي 
ادهم مستناش راد و طلع يلم هدومه وليد طلع وراه 
وليد : ادهم اصبر حقك عليا انا اسف 
ادهم : ............
وليد : ادهم انا بكلمك 
ادهم: ............
وليد : ولاد رد عليا 
ادهم : انت صح و انا اتقلت عليكم و خلاص الضيفه خلصت و انا همشي 
ادهم خد شنطته و نزل 
ادهم: بابا هروح اقعد في فندك لحد ما اشتري و اودب الفله انا شفتها و هي عجباني و كمان مريحه عن اذنكم 
ادهم مستناش الرد و كان ماش لحد ما وقفه صوت حور  
حور : شكلك مخنوق و عايز تمشي من هنا و انا مش هوقفك بس اكيد هتيجي الخطوبه هي اسبوع الجي
ادهم : طبعا  عن اذنك 
وليد نزل 
نور : حصل بينك و بين ادهم اي ؟؟
وليد : شدينا مع بعض امبارح وو انشاء الله عقبال ما يجي يوم الخطوبه هنك ن اتصلحنا انا عرفه و عرف انه مش هيكلمني غيره بعد ما يهدي
تلفون نغم رن 
راحت بعيد عنهم و نور رح وراها و فتح الاسبيكر و كانت عائشه هي المتصله 
عائشه : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته كنت عايزه اعرف حضرتك جي انهارده 
نغم : و عليكم السلام ورحمه الله وبركاته مش هقدر اجي انهارده بس جي علي ايام العمليات تمام 
عائشه : تمام 
نور : السلام عليكم يا عائشه 
عائشه: و عليكم السلام ورحمه الله وبركاته ازي حضرتك يا دكتور نور 
نور : تمام الحمدلله كنت عايز أسألك في حد جي خد منك رقم نغم 
عائشه بتذكر : اه كانت ست كبيره و تبع استاذ وليد 
نور : تمام تسلمي 
عائشه بتذكر : اه و كمان طلب رقم الاستاذ وليد 
نغم بصت لي نور بخوف 
نور : و انتي اتدهولها 
عائشه : اه استاذ وليد قالي اعمل اللي هي عايزه
نور : شكرا ليكي 
عائشه : الشكر الله مع السلامه 
نغم خافت و حضنت نور و عيطت 
عده اسبوع ما بين احداث كتير محولت حور كتير لي اعترفه بي حب لي وليد و اتجذاب وليد لي حور الخوف بين نور و نغم و سلمي و احمد اما روح فكان اسبوع ماليان احداث بنسبلها بقت اجتماعيا اكتر و كونت صدقات وبعد يومين من مشي ادهم طلب رقمه من اميره
حسيت ان اده لي حياتها طعم تاني و بداء يتكلمه بس بحدود و ادهم حس ان روح بدات تحبه 
بعد الخطوبه بيوم في كافي وليد دخل لي ست. كبيره في السن 
وليد : عمله ايه؟
كريمه : الحمدلله وانت 
وليد : الحمدلله تمام حضرتك كنتي عايزني في حاجه 
كريمه : اه بصراحه عايزه اقولك الحقيقه و ان اهلك بضحكه ليك 
وليد : اي الكلام ده 
كريمه : وليد انت تعرف انا ابقه مين 
وليد : طبعا معرفش هي مره واحده بي اللي شوفنا بعض فيها 
كريمه : انا كريمه مامتك نغم مش مامتك نغم اكبر عدول ليكي 
وليد : ايه
كريمه : نغم ............
يتبع...
لقراءة الفصل الثالث عشر : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات