القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل السابع عشر 17 بقلم حنين عادل

 رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل السابع عشر 17 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل السابع عشر 17 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل السابع عشر 17 بقلم حنين عادل

بيكمل المحامي كلامه...
روح هتاخد ورثها بشرط انها..
روح بإستغراب: إني إيه
المحامي: إنك تديري الشركه انتي ويونس النمر لمده سنه وهايبقي ليه 51% من أسهم الشركه يعني ليه القرارات
روح بعصبيه : نعم ...
اهدي يا حبيبتي مش كده..
بتبص علي الصوت بتلاقيه يونس..
بيدخل والإبتسامه علي وشه وبيقعد..
روح بتبص ليه بتحدي...
روح بصت للمحامي: اذاي يعني الكلام ده أكيد هو متفق معاك تعمل كده
المحامي: أنا يا بنتي بعد شغلي العمر ده كله مع والدك تقولي كده !
خالد: انا أسف لحضرتك ..
روح وقفت :أنا استحاله ارضي بالكلام الفاضي ده
خالد: روح ..دي وصية عمي لازم تتنفذ عشان يرتاح
يونس كان بيبصلها بهدوء ...
روح: ليه كده يا بابا ...خلاص يا خالد ديرها انت ويونس
خالد: مش هاينفع لازم انتم الإتنين سوا
روح: لا إله الا الله محمد رسول الله
بيشرب يونس من الفنجان وساكت وبيشوف اللي بيحصل حواليه..
خالد: روح عمي تعب جدا عشان يبني الشركه دي وتنجح كده وبقت مجموعه شركات هاتخلي تعبه ده يروح هدر
روح وهيا بتنفخ. : خلاص ..يا خالد موافقه. .
بيقوم يونس وبيقف: بس أنا مش موافق. 
بتبص ليه روح بصدمه وخالد مصدوم من رد فعله..
روح: انت قولت ايه
يونس بيمشي وبيطلع من الباب.  
بتجري روح وراه لحد ما يونس بيبقي قدام مكتب بدر بتمسك روح ايديه وبتشده تدخله المكتب.  
بيبصلها يونس برفعه حاجب .
روح: انت ايه اللي انت قولته ده
يونس: قولت مش موافق عادي
روح: ومش موافق ليه ان شاء الله 
يونس: عمي الله يرحمه كتب الوصيه واحنا كويسين ماكانش يعرف وشك التاني 
روح بعصبيه: وشي التاني 
يونس: ايوه..وانتي دلوقتي طالبه الطلاق ومش بتعتبريني جوزك يبقي أخليني في الشركه بصفتي ايه 
روح: بصفتك جو....ابن عمي ودي وصيه متوفي ولازم تتنفذ..
يونس: الله يرحمك يا عمي سبتني للغلب 
روح: نعم !
يونس: طيب موافق بس بشروط 
روح : وايه هيا شروط جنابك ان شاء الله .
يونس بيقرب منها وهيا بترجع لورا: اولها انك تحترمي نفسك وتلمي لسانك شويه ..
روح: واللهي...وان ما احترمتش.  
يونس بغمزة: هاوريكي قله الأدب علي أصولها 
وش روح بيحمر...
يونس: يا سلام علي الخجل 
روح: لخص..
يونس: جعفر اللي جواكي ده يختفي شويه 
روح: وان ما اختفاش
يونس: ولا حاجه هاتجوز واحده تكون أنثي وتدلعني
روح بعصبيه: يبقي أحسن انت فاكر عشان وافقت بيك يعني كل الناس معجبه بيك !
يونس: بصي كده هناك
بيشاور بره..
بتبص روح بتلاقي البنات مركزة مع يونس ومبتسمه..
يونس: لو غلبت نشوف واحده منهم هههههه
روح بعصبيه حاولت تداريها: كمل مايهمنيش اساسا   
يونس: ماشي ..أي قرار اخده في الشركه ماتراجعنيش فيه
روح: مش شايف انك زودتها
يونس: واللهي لو مش عاجبك خلاص شيل ده من ده يرتاح ده عن ده
روح بعصبيه: يونس!
يونس: يامي يامي خوفت !
_____________________
في الجامعه..
مصطفي كان قاعد بيتلفت حواليه 
_ ماتخافش ماجتش النهارده ريح رقبتك دي 
مصطفي: هيا مين دي يا مخبل انت!
_ يعني ماعاتعرفهاش بسمه 
مصطفي: بلاه حديتك الماسخ ده انا كنت خبرتك اني بدور عليها
_ لاه بس باين انك وقعت ولاحدش سمي عليك
مصطفي: لاه متخافش مافيش حاجه من اللي في دماغك 
دي
_ يمكن!
_______________________
في شركه النمر...
يونس: ها موافقه ولا أمشي
روح: طيب 
يونس: حلو اوي
بيروح يونس بيقعد علي كرسي بدر
روح: انت عملت ايه ؟!
يونس: عملت ايه مش هادير الشركه
روح: بس انا اللي هاقعد علي المكتب
يونس: لا يا حبيبتي انا ليا 51% في الميه 
روح: يونس انت بتقول ايه ؟!
يونس: انا اللي هاقعد هنا مافيش كلام .الا اذا 
روح: الا اذا ايه ؟!
يونس: بصي عشان المشاكل وكده انا عندي اقتراح
روح: ايه هوا بقي
يونس بغمزة: تيجي تقعدي علي رجلي 
بصت ليه روح بعصبيه..
يونس: خلاص ماتتعصبيش دا حتي انا اللي كسبان انتي تخنتي ومش بعيد تكسرليلي رجلي..
بصت ليه روح بعصبيه اكتر كلمه بتكرها اي ست بيقولها ببساطه كده ومش حاسس انه عمل مصيبه !
يونس: خلاص اطلعي اقعدي مع السكرتيرة بقي
باب المكتب بيخبط
يونس: ادخل
روح كانت بتبص ليه بعصبيه وبتتك علي سنانها..
بتدخل بنت جميله جدا لابسه لبس فاضح اكتر ماهو بيستر ومقسمه ..
يونس: العب ..
بتبص روح ليونس بإستغراب ..
يونس: انتي مين يا ...
_ انا بكون لوردينا السكرتيرة تبعت حضرتك
يونس: انتي لبنانيه
لوردينا: ايه لبنانيه 
يونس: يا اهلا بلبنان وأهل لبنان والبنات الحلوة بتاعت لبنان .
روح كانت متفاجأة من اللي يونس بيعمله ...
روح بتفكير: كنت فكراك مختلف طلعت زي كل الرجاله يا يونس ..
يونس: يؤبرني ...خلاص يا استاذه روح ...استاذه روح ..
بصت روح ليه: نعم
يونس: انا هاخليلك الكرسي وهاطلع مع السكرتيرة بره تعرفني الشغل. ..
بصت روح ليه بصدمه ..
قام يونس وخد السكرتيرة في ايده وطلع ...
روح كانت زي بركان النار بس كانت بتحاول تداري قعدت علي مكتب ابوها وكانت شايفه كل اللي بيحصل بره من الازاز ...
يونس قعد مع السكرتيرة وكان بيضحك...
الاوفيس بوي جاب ليه قهوه..
مسك القهوه وكان بيتكلم ويونس من النوع اللي لما بيتكلم بيحرك عينيه وحواجبه.  
كان بيكلم السكرتيره وهو بيضحك ..
روح وقفت مرة واحده لما لقته بيغمز وهوا بيشرب القهوه .
طلعت بره المكتب شدته وهو كان بيتكلم ..
فضل ماشي وراها لحد ما دخل المكتب..
يونس: في ايه 
روح: بتسأل في ايه ؟!
يونس: ايه؟!
روح: الشركه دي عمرها محترمه ..
يونس بيبص للبنت: اه فعلا محترمه اوي والبنت بتضحك ليه 
روح بتاخد بالها ...
روح: اترزع عالكرسي
يونس بيقعد: او نو شوفي البنت اللي بره بتقولي ايه وانتي بتقولي ايه انتي فالجر خالص
روح بعصبيه: انا روح بدر النمر يتقالي فالجر يا نمر
يونس: بقولك ايه انتي وليه نكد مش فاضيلك انا ورايا شغل 
روح: وراك شغل ولا محن
يونس: الله يرحمك ياعمي استحاله كنت تعمل كده لو عارف اللي فيها
روح: وايه بقي اللي فيها !
يونس: ان بنتي رجعيه وماتتعشرش. انا..........انتي بتبصي كده ليه انا مش مرتاحلك ..
روح: لو عايز تفضل النمر يبقي تقعد والا ماوعدكش ...
قعد يونس علي الكرسي ..
يونس: ادي قعده الواد هايطلع عصبي اترزعي في أي جمب
روح: انا روح النمر يتقالي اترزعي في اي جمب
يونس: كل شويه انا انا سلامات يا ست روح...
رفع يونس السماعه: ايوه يا لوردينا تعالي نكمل شغل   
مشت روح ايديها علي وشها بعصبيه . 
يونس: يارب افهم حاجه..
دخلت لوردينا .....
وروح قامت وقعدت قصادها..
يونس: ابدأي يا رودي
بصتله روح برفعه حاجب
يونس: احم..ابدأي..
بدأت لوردينا تتكلم وروح ويونس مركزين معاها وطبعا كلامها ماخلاش من المياصه الاوفر 
وكانت روح طول القعده رافعه شفتها ..
ويونس كان ملاحظها وبيضحك بس هيا كانت مركزه مع البنت...
لوردينا: بتمني كون قدرت فيدكن
يونس بابتسامه: اكيد شرحك سلس وبسيط شكرا
لوردينا: العفو هادا
روح بتقاطعها: شغلك!
لوردينا: اكيد استاذه
روح: طيب اتفضلي علي شغلك..
بتقوم لوردينا وبتمشي..
روح: انا مافهمتش حاجه
يونس: ما ده العادي بتاعك
روح بعصبيه: واللهي..
يونس: ههههه ليه كل حاجه بتاخديها علي أعصابك كده خليكي ريلاكس 
روح نفخت وقعدت علي الكنبه وهوا بدأ يقلب في الورق ..
وروح كانت بتبص ليه من تحت لتحت ..
يونس: قبل منه لا ماحدش فرق لي 
بص ليها بابتسامه ...
بعدت وشها ...
يونس: اتقابلت بيه اوام قلبي رق ليه قالي هو ده لقيت حب عمري ..
روح كانت بتبتسم..
يونس: رودي..
بصت ليه روح وهيا رافعه حاجبها
بيكون يونس رافع السماعه: هاتيلي قهوه لو سمحتي
لوردينا: هيك كتير صحتك رح تتأذي أستاذ نمر
روح: استاذ ايه يا ختي
بيقفل يونس التليفون
يونس: هاي مانا طريقه شغل هاي
روح: نعم يا خويا
يونس: لأ ..مش كده شوفيلك مكتب تقعدي فيه انا كده مش هاركز
روح بعصبيه: ماشي...
طلعت روح من المكتب متعصبه...
رجع يونس بضهره علي الكرسي وهو بيبتسم ..
فضلت روح تمشي وشافت لوردينا شايله القهوه
روح: ياحبيبتي وكمان رايحه تجيبها بنفسك..
ابتسمت بشر وفضلت تقرب تقرب لما خبطت الصينيه وقعت عليها .
روح: انا اسفه
كانت لوردينا بتصوت
طلع يونس عالصوت
يونس: في ايه
لوردينا ببكاء: رجليا عم يحرقوني كتير 
يونس: ايه اللي حصل
روح: خبطتها من غير قصد
يونس : خلاص اهدي ..بيشتالها يونس وسط الحضور..
وروح بتتفاجأ وبتفتح بوقها.  
يونس بيدخل المكتب وروح وراه 
بيحطها علي الكنبه وبيجيب علبه الإسعافات الأوليه .
بيمسك المرهم بيلاقي روح بتسحبه منه
بتقعد روح جمبها: قوليلي يا حبيبتي فين الوجع 
لوردينا: هون..
بتدهنلها روح ..
روح بسخريه: هلأ صرتي منيحه يلا علي شغلك 
كل ده ويونس بيتفرج وكاتم الضحك. ..
قامت لوردينا وراحت علي مكتبها قفلت روح الستاره اللي علي الازاز..
قربت منه : اسمع بقي ياض انت
يونس: ياض انت
روح: ايوه ان مالميتش نفسك واحترمتها أنا هازعلك ..
يونس: أنا راجل اعمل اللي يعجبني ..
روح: طب بص بقي ان كلمت انا هاكلم وهقابل وها....
فجاه قام ومسكها من قفاها ..
يونس: هاتعملي ايه يا ختي سمعيني تاني !
روح: احم .بقول ان ...ثم انت مش جوزي
يونس: لأ جوزك للاسف ..
روح شالت ايده: طب طلقني طالما انت مضايق كده
يونس : ياريت انتي ......اااااااه 
روح: بقي عاوز تطلقني عشان لوردينا يا ك.ل.ب هههه يلا اديك ماعتش تصلح لفرخه حتي!
روح خبطته ......تحت الحزام
يونس: اااااه ...ااااه
روح: من الصبح بتحرق في دمي وساكته عاوز تطلقني عشان معزه دكر يلا  ..
بتطلع روح تجري بره المكتب. 
روح: ههههههه احسن. ..
يونس: اااه....ااااه....انا كان مالي ومال الغلب ده يا ربي ماكنت بكره الستات وماشي كويس اااااه
______________________
في مكان مجهول....
_ انا أسف بس لحقني وماقدرتش اعمل حاجه
بتلف ضهرها ليه بتكون ساميه ..
ساميه: كلهم هايموتوا واحد واحد مش هاسيب حد
_ حتي يونس!
ساميه: اللي مش معايا يبقي ضدي.
_ ماتنسيش ان البوليس بيدور عليكي ..
ساميه: البوليس هههههه حلني علي مايلاقيني اكون خلصت اللي عاوزه أعمله ..
_______________________
في بيت بسمه
فوزيه: قومي اقعدي مع خطيبك 
بسمه: خطيبي !
فوزيه: ايوه
بسمه: هو لسه مش خطيبي عشان اقعد معاه 
فوزيه: هو عاوز اكده يلا وحسك عينك تضايقيه 
بسمه: نفسي أعرف بتحامي ليه اكده ليه 
فوزيه: عشان انتي مش عارفه مصلحتك فين يلا.  
بتلبس بسمه اسدال وبتنزل ..
جمال بيقوم يقف
جمال: وحشتيني 
بسمه: وحشتك عقربه 
جمال بيقعد وهو بيضحك ..
بسمه: انسان بارد.  
جمال: حفظت واللهي انك مش بتحبيني وبتكرهيني 
بسمه: وليه مامشيتش وهملتني لحالي
جمال بضحك: عشان انا انسان بارد ههههه
بتطلع بسمه اوضتها بعصبيه
فوزيه: انتي يا بت 
جمال: سيبيها يا مرات عمي انا هابقي جوزها برضاها او غصب عنها
___________________________
في بيت ميرا..
حماده: هو بابا وماما كانوا بيحبونا
ميرا: اكيد يا حبيبي
حماده: اومال ليه سابونا لوحدنا
ميرا: عشان يرتاحوا كل الناس اللي بتروح عند ربنا بترتاح 
حماده: طيب انا عاوز اروح عند ربنا عشان ارتاح 
بتحضنه ..
ميرا: حبيبي هترتاح ان شاء الله وربنا هايشفيك وهاتبطل العلاج وهاتبقي احلي طيار مش كان نفسك تبقي طيار
بيهز راسه ..بتتنهد ميرا بحزن
______________________
في شركه النمر...
يونس واقف وبيعمل تمارين يفك بيها الدنيا.  
يونس: أخيرا.....هيا فين بقالها ساعه مختفيه ..
بيرفع الستاير  اللي علي الازاز وبيشوفها...
يتبع..
لقراءة الفصل الثامن عشر : اضغط هنا
 لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني)
reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق