القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلة الأسد الفصل الخامس عشر 15 بقلم حنين أحمد

 رواية طفلة الأسد الفصل الخامس عشر 15 بقلم حنين أحمد

رواية طفلة الأسد الجزء الخامس عشر 15 بقلم حنين أحمد

رواية طفلة الأسد الحلقة الخامسة عشر 15 بقلم حنين أحمد

رواية طفلة الأسد الفصل الخامس عشر 15 بقلم حنين أحمد

رواية طفلة الأسد الجزء الخامس عشر 15 بقلم حنين أحمد

سلمي بصريخ ودموع وصدمه: ملككككككك..... الحقني ي اسد ملك واقعه في الارض.....وجرت علي ملك وكملت ملك فوقي يملك قومي مالك
-اسد بفزع: ملك قومي يملك مالهاا يسلمي حصلهاا اي
-سلمي بدموع: مش عارفه انا دخلت الجناح لقيتهاا مرميه علي الارض 
-اسد شال ملك للسرير بخوف: هاتي ميه يسلمي ملك قومي
-سلمي بدموع: اهو خد فوقهاا..... ملك حبيبتي قومي
-ملك فتحت عنيهاا الحمراء من الدموع: ابي... ابيه
-سلمي بدموع: حبيبتي فوقي كدهه اي الي حصل
-ملك بدموع: مش عارفه فجأة كدهه اغم علياا
-اسد بغضب: عشان حامل لازم تدوخي...... وخرج بعصبيه 
-ملك بعياط هستيري: مش حامل صدقونيي حامل ازاي بس.... سلمي سلمي انا مش هقدر اشوفه بيتجوز ماياا.... ياربيي بقاا
-سلمي بدموع:ملك حبيبتي اهدي بس كل التحاليل بتقول انك حامل انا واثقه فيكي والله بس مش عارفه ازاي في كل التحاليل انك حامل اكيد في حاجه غلط 
-ملك بعياط:وابيه ازاي مش مصدقني 
-سلمي بهدوء:هتحضري الفرح انهارده 
-ملك بدموع:ازاي بس مش هقدر والله لا لا انا هفضل هناا
-سلمي:يحبيبتي مينفعش تفضلي في البيت لوحدك
-ملك بدموع:لا انا هفضل لوحدي 
-طق طق طق
-ملك بدموع:ادخل
-الخادمه:ملك هانم اسد باشاا باعتلك دة
-ملك بحيرة:اي دة
-الخادمه:مش عارفه يهانم اتفضلي "الشنطه عبارة عن شنطه كبيرة بالون الاحمر"
-سلمي اخدت الشنطه:تمام ي سعاد اتفضلي انتي
-الخادمه:ماشي يهانم....وخرجت
-ملك:اي دة شكلها واو يتري فيهاا اي وباعتهالي لي
-سلمي:مش عارفه تعالي نشوف.....
"في جناح مايا وهبه وبعض البنات"
-ماياا بفرحه:واو يمامي بصي الفستان يهبل عليااا
-هبه بدموع:عشت وشوفتك بالفستان الابيض يحبيبتي
-مايا بتلقائيه:هبقاا احلي من ملك اكيد
-هبه باحراج من نظرات البنات:طيب يبنات اطلعوا انتم برة شويه
-كلهم:حاضر يهانم.....وخرجوا
-هبه بغضب:يخربيتك هتفضحيناا شويه شويه وتقوللهم ان ملك مش حامل واحنا الي عملناا كدهه انتي مجنونه لو حد سمع كدهه ولا هيبقاا فيه فرح ولا هنفضل عايشين اصلا
-ماياا بخبث:الفرح دة هيتم غصب عن اي حد انا معملتش كل دة عشان في الاخر متجوزهوش....وكملت بفرح بس الفستان تحفه صح
-هبه:قمر يحبيبتي مشاء الله
-مايا بضحك:طب يلا بقاا نادي البيوتي سنتر من برة عشان نلحق نعمل الميكب
-هبه ببتسامه:ماشي بحبيبتي 
"عند ملك وسلمي"
-سلمي بنبهار:واااااو اي دة دة تحفههه اي دة بجد روعهه
-ملك بصدمهه:اي دة لياا انا دة مش فستان دة تحفه فنيه"الفستان عبارة عن فستان ابيض تلت كم طويل جداا متزين بحبات اللؤلؤ الروعه ضيق جداا مرسوم علي جسم ملك مش متفوش خالص سنبل وروعهه جداا"
-سلمي بنبهار:دة هيبقاا تحفهه عليكيي بجد اكيد هتلبسيه 
-ملك بدموع:انا مش رايحه انتي عايزاني اشوفه بيتجوز بتهزري يسلمي والله
-سلمي:ملك انتي بتحبي اسد
-ملك بدموع:امم مش عارفه ي سلمي مش عارفه بس مستحيل يتجوز الي اسمهاا ماياا دي
سلمي بفخر:هي دي ملك يعني هتروحي صح
-ملك بجمود:اه
-سلمي بصدمه:وهتلبسي الفستان دة
-ملك بدموع:اه
-سلمي بحزن:تمام يحبيبتي واطمني انا جمبك
-ملك بدموع:انتي اختي يسلمي والله
-سلمي بضحك:قلب اختكك وبعدين كفايه عياط يبت بتحمري اكتر 
-ملك بضحك:احم احم هتعاكسيني بقاا ولا اي
-سلمي بضحك:لا مقدرش يلا باي....وخرجت
"في شركة المنشاوي"عند اسد تحديداا
-طق طق طق
-اسد:ادخل
-حسام بخبث وغيظ:اهلا اهلا يعريس اي دة اي دة فرحك انهارة وجاي الشغل مشاء الله اوعا تكون مبتحبش العروسه دي حتي قمر
-اسد بغضب:حسام اتلم هو اي عشاان الفرح هوقف شغلي يعني وبعدين لسه الفرح بليل 
-حسام:تمام اكدناا حجز الفندق وكل حاجه زي ما طلبت 
-اسد:تمام
"في مكان تاني"في قصر دعاء الزهراني تحديداا
-الحارس:انهارده فرح اسد باشاا يهانم
-دعاء باستغراب:ازاي دة متجوز
-الحارس:فرحوا علي بنت عمتو
-دعاء:ماياا
-الحارس:ايوة يهانم
-دعاء:تمام اتفضل انت
-الحارس:تمام يهانم....وخرج
-طق طق طق
-دعاء:ادخل
-غزل:مامي صباح الخير
-دعاء ببتسامه:صباح الورد يحبيبتي فطرتي
-غزل:اه يمامي ورايحه الجامعه
-دعاء:ماشي يحبيبتي بس متتاخريش عشان عندنا مشوار بليل 
-غزل بفرحه:بجد اوكي يمامي
-دعاء:ماشي يقلب مامي يلا بقا هتتاخري
-غزل بضحك:اه صح.....وخرجت بسرعه 
-دعاء بدموع:ياااااه اخيرا هحضر فرحك 
"بعد وقت جيه معاد الفرح"في جناح اسد
-حسام:اي العريس القمر دة
-اسد ببتسامه:منا عارف يبني
-حسام:الله علي الغرور.....يلا العروسه مستنيه"قالهاا بغضب"
-اسد برتباك:اومال م...مشوفتش ملك انهارده
-حسام بخبث:احم لا مشوفتهاش تلاقيهاا قاعدة مع سلمي في الجناح بس بتسال لي خليك في مراتك
-اسد بغيظ:مهي مراتي
-حسام بخبث:لا قصدي خليك في مراتك الي بتحبهاا 
-اسد بغضب:منا بحب....احم احم اطلع برة يحسام
-حسام:خلاص يعم هسكت....يلا بينا
"في جناح مايا"
-هبه بفرحه:اي القمر دة بس مشاء الله عليكي
-مايا:حبيبتي يمامي والله....يلا بقاا هنتاخر
-هبه:يلا يحبيبتي....ونزلوا
"في جناح سلمي"
-سلمي بنبهار وصدمه واعجاب:اي اي دة هو في كدهه والنبي قوليلي انتي حقيقيه بجد
-ملك ببتسامه:يبنتي مقولتلك بلاستك....وكملت بحزن ههههههه اهو انا الوحيدة الي هتحضر فرح جوزهاا 
-سلمي:معلش يحبيبتي.....بس لا بجد مفيش بنت بالجمال دة انتي ازاي كدهه 
-ملك ببتسامه:حبيبت قلبي انتي احلي والله 
-سلمي:حبيبتي تسلميلي هحاول اصدق....يلا بينا بقاا
-ملك:يلا....ونزلوا
"في الصالون"
-مايا ببتسامه:اسد حبيبي اي رايك
-اسد بضيق:اه جميله و......وقاطعه نزول حوريه البحر علي درجات السلالم نزول قطع القمر نزول الفتاه صاحبت العيون الزرقاء والخدود الورديه والشفايف الحمرا تطل بالفستان الابيض الجذاب بشعرهاا المفرود علي ظهرهاا ومرفوع جزء منهه لفوق بالكعب العالي ومع ذلك قصيرة
-هبه بهمس:مالوا متنح لي....ولفت انتباهاا نزول القمر....وكملت اي دة اي دة هي ازاي كدهه
-ماياا بصدمه:اي...اي دة يمامي هي حقيقه بجد البت دي اكيد مش بني ادمه زيناا
-اسد بصدمه وانبهار من كتله الجمال التي تقف امامه:اي اي دة
-ملك ببتسامه ذادتهاا وسامهه:احم احم.... وكملت بدموع مكتومه يلا هتتاخر علي فرحك....وسابته وطلعت علي العربيه
-حسام باعجاب:اي يبت القمر دة لا لا خدي بالك ممكن اقولك مفيش فرح ونطلع نريح فوق...وغمزلهاا
-سلمي بضحك:يقليل الادب....يلا بينا
-مايا بغيظ:يلا ي اسد هنتاخر
-اسد:.....مفيش رد
-مايا بصوت اعلي:ي اسد
-اسد فاق من شرودة:خلاص اخرسي وصوتك ميعلاش....يلا بينا
-سليمان:يلا....وخرجوا كلهم
"قدام باب الفندق"
-ملك بدموع:بصي ماسكه في ايدة ازاي
-سلمي: اهدي بس
-اسد وقبل ما يدخلوا من باب القاعهه:مايا انتي بتحبيني
-مايا بفرحه:بعشق ي اسد والله
-اسد بخبث:وانا كمان عشان انتي مش زي ملك الخاينه
-مايا بطيبه مصتنعه:مش عارفه ازاي تعمل كدهه....يلا ندخل بقاا المفروض هيفتحوا الباب دلوقتي...وفجأة لسه بينفتح الباب
-اسد شال ايد مايا من ايدة بعنف وشد ايد ملك وقال:بقاا ينفع العريس يدخل من غير العروسه الحقيقه.....وفجأة
يتبع..
لقراءة الفصل السادس عشر : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات

13 تعليقًا
إرسال تعليق

إرسال تعليق