القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أنجبته بالخطأ الفصل الرابع عشر 14 بقلم همس حسن

 رواية أنجبته بالخطأ الفصل الرابع عشر 14 بقلم همس حسن

رواية أنجبته بالخطأ الفصل الرابع عشر 14 بقلم همس حسن

رواية أنجبته بالخطأ الفصل الرابع عشر 14 بقلم همس حسن


رهف خارجة من المطبخ بالاطباق .. شافت دينا في حضن مروان
الأطباق وقعت من ايديها اتكسرت 
دينا ابتسمت اول ما شافت رهف وفضلت زي ما هي
مروان فضل مصدوم دقيقة .. وفجأة
🔥فلاش باك 🔥
رهف نايمة في حضن واحد تاني 
🔥رجع من الفلاش باك 🔥
 اتعدل وحط ايده على دينا 
مروان بابتسامة : خلاص خلاص عشان رهف جت 
رهف مصدومة : خلاص عشان رهف جت !!!
مروان : يلا يادودو قومي كلي معانا بقا اهي رهف بتجهز الاكل حماتك بتحبك 😍
دينا : هي اكيد بتحبني 🙈 بس صدقني مش جعانة خالص 
بتقرب من رهف : معلش بقا ياعروسة اتسببت في وقوع الاطباق من ايدك ووسختي شقتك وانتي لسة عروسة 🥺 بالشرشوبة ومسحتين كدا هتلاقي الدنيا زي الفل 
رهف : وشرشوبة ليه ياروحي وشعرك موجود ؟
دينا : مش فاهمة قصد...
رهف راحت ماسكاها من شعرها موقعاها في الأرض وبدأت تمسح الأكل اللي اتدلق في الأرض بشعرها 
دينا تصوت بعلو صوتها ومش عارفة تفلفص منها
رهف مازالت بتمسح : عشان بعد كدا قبل ما تقربي ناحيتي تخلي بالك كويس اوووي 
مروان جري عليها وبيضحك في الخباثة : انتي مجنووووونة ايه اللي بتعمليه دا 😱😱😱
رهف : ابعدددد يامروان 
انا هوريكي يابنت ال....
دينا : مرواااااان الحقني هتموتني 
رهف بتشدها زيادة : استني استني لسة فيه نقطة تحت الكرسي دا 
مروان بيشدها جامد راحت شادة دينا موقفاها ورمياها في حضن مروان وشعرها مليان اكل وصلصة ..
رهف : كدا بقا تقدر تحضنها بضمير 😁😁
مروان بيبعدها عنه بسرعة بعد ما هدومه كلها بقت اكل 
دينا : مااااشي يارهف .. انا هوديكي في ستين داهيه 
رهف : يلا اتمنى يكون أكلي عجبك ياشاطرة 😘😘 عن اذنكم 
دخلت رهف على اوضتها وقفلت الباب 
دينا بتبص لمروان والشر هينط من عيونها 
دينا بصوت عالي : انت ساكتلهاااااا 😡😡😡😡
مروان بيضحك : اعملك ايه مانتي اللي مستفزة اوي بصراحة 😂😂😂
دينا بغضب فظيع : انت بتضحك 😱😱 يعني الحيوانة اللي جوا دا تعمل فيا كدا وانت واقف هنا بتضحك 
مروان : لااااا حاسبي .. لو كنت عاملتك كويس قدامها فدا لهدف في دماغي 
بس دا ميديكيش الحق تطولي لسانك وتغلطي فيها بكلمة انتي فاهمة ؟؟؟
دينا وشها احمر وعينيها دمعت .. خرجت جري فتحت الباب ونزلت 
🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼
*في اسكندرية *
تامر : تعرف جزاء اللي يلعب مع تامر جاد او يأذي حد من أخواته بيكون ايه ؟؟؟ 
أحمد بيقوم يقف ويتصدم : تامر ! 
تامر بيقرب عليه ببطئ : أختي أنا تخلى بيها وتقولها فكك مني ؟! 
شمس : تامر استني هفهمك 
تامر : شششش .. انتي تخرسي خالص مسمعش حسك 
اتلفت ضرب أحمد بالروسيه كسرله مناخيره ..
أحمد بيمسح الدم : انت بتضربني انا ! دا انا هوديك في ستين دااااهية
تامر : انت كمان بتتكلم 
ضربه بالبونيه بأقوى ما عنده وقعه في الأرض 
 أحمد لسة هيتعدل راح ماسكه تامر وبدأ يضرب فيه يمين شمال يمين شمال .. قام وقف وقعد يضربه بالرجل لحد ما أحمد فقد الوعي 
اتعدل تامر وعدل هدومه .. طلع التليفون وطلب رقم 
تامر : أيوة يامحسن .. هبعتلك لوكيشن دلوقتي فيه جتة تيجي تكتفه وتاخده المخزن لحد مااقولك هنعمل فيه ايه 
قفل التليفون .. اتلفت بص لشمس 
شمس بترجع لورا بخوف وعينيها بتدمع 
اتقدم عليها .. بعزم ما فيه ضربها بالقلم
تامر : امنوني عليكي وسابوكي في الغربة معايا على أساس إني هحميكي .. عيشت سنييين وسنين بحافظ عليكي من نور الشمس ياشمس 
وأول ماانزل القاهرة لمهمة وأرجع بعدها بيومين ألاقيكي في حضن واحد تاني .. ليه ؟؟
بيمسكها من شعرها : ردي عليا ليييييييه ؟؟؟
شمس بتعيط جامد : انا آسفة ياتامر آسفة والله العظيم 
تامر بيزقها : آسفة ! بعد ايه 
تعااااالي 
مسكها من دراعها وخرج بيها .. قفل الباب بالمفتاح على احمد لحد ما محسن ييجي ياخده 
نزل بيها .. فتح عربيته ورماها ورا 
ركب العربية قدام .. دور العربية وبدأ سواقة
🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼
كريم نايم في سابع نومة  ..
فجأة حس بأيد بتتحط على راسه 
اتخض وقام اتنطر .. 
كريم : بسمة !
بسمة : اه بسمة .. مالك شوفت عفريت !
كريم بيمشي ايده على وشه عشان يفوق 
كريم : ازيك يابسمة عاملة ايه 
بسمة : الحمدلله كويسة .. اخبارك ايه
كريم : بخير الحمدلله 
بسمة : انا فكرت في الكلام اللي قولتهولي آخر مرة 
كريم : ووصلتي لايه ؟؟
بسمة : بص ياكريم ، انا معترفة إني غلط في إني شكيت فيك 
بس دا حصل عشان بقيت الحاجات اللي حكيتهالك .. بس بما إني مش عايزة اسيبك هقترح عليك حاجة 
كريم : وايه هي الحاجة 
بسمة : احنا هنرجع عادي .. بس ليا شروطي طبعاً 
أول حاجة انت هتكتبلي الشقة دي باسمي عشان أضمن حقي وتثبتلي إنك بتحبني وشاريني 
تاني حاجة بقا .. توعدني إنك في خلال أيام بسيطة هتعمل المستحيل وتاخد مكان مروان في الشركة 
وبعدها تقطع علاقاتك بيه وبمراته واختها والعك دا كله 
ووقتها هتكون كسبت نفسك ، وكسبتني 😍
كريم : امممم .. ولو معملتش الكلام دا 
بسمة : وقتها هتبقي خسرت الاتنين ، وانت حر بقا 
كريم : اه .. دا كلام جميل 
بسمة : قررت ايه 
كريم : قررت إني بعد ما تنزلي من هنا هتصل بالمأذون 
بسمة : نعم !! 
دا انت ناويها بقا 
كريم : بصي يابسمة .. انا كنت ناويها لحد من ربع ساعة
 لما وقفتي قدامي وعايرتيني بحاجات مش بإيدي واعلنتي تمردك على كل عيشتنا اللي ببذل كل جهدي عشان اخليهالك أحسن عيشة في الدنيا .. ولما حاولتي تسخنيني علي صاحب عمري .. ولما شكيتي فيا وفي أخلاقي ،  وقتها نويتها من كل قلبي 
   ولما فتحت عيني دلوقتي وشوفتك قاعدة قدامي ناري بردت 
      قولت بس ياد ياكريم اكيد ندمت وحست بغلطها وكل حاجة هترجع زي ماكانت 
      بس بعد اللي قولتيه دا انا للأسف نويتها للمرة التانية .. والأخيرة 💔
🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼
حازم بيفتح باب الأوضة وداخل 
أسماء واقفة بتلبس هدومها .. دارت دراعها بسرعة أول ما شافته داخل 
حازم باستغراب : مالك اتنفضتي ليه كدا وانا داخل !
تكونيش بتتكسفي مني ولا حاجة ؟
أسماء بتعدل الهدوم على دراعها زيادة : لا هتكسف من ايه .. انا بس اتخضيت 
حازم : تمام .. البسي هدومك بقا وتعالي اوديكي للدكتور نتطمن ع الواد 
أسماء باستغراب : ايه !
حازم :  في ايه غريبة ؟؟
أسماء : اه بصراحة غريبة .. أول مرة توافق تيجي معايا عند دكتور أو حاجة تخصني
حازم : طب يلا متلكيش كتير والبسي قبل ماارجع في كلامي 🙄
أسماء : حاضر في ثانية هكون لبست 
🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼
*في بيت مروان *
مروان بيفتح باب أوضة النوم .. الباب مبيفتحش
مروان بيدب ع الباب : رههههف .. انتي قافلة على نفسك لييييه 
بيدب اجمد : يابنتتتتتتي افتحي الباب
وقف حوالي ١٠ دقايق يدب ع الباب .. فجأة وهو بيدب رهف فتحت الباب وبصتله بابتسامة
مروان داخل بعصبية : انتي مبتفتحيش بسرعة ليه ؟
رهف بدلع : معلش ياحبيبي .. كنت بغير هدومي بس ☺️
مروان : انتي بتقفلي على نفسك بالمفتاح عشان تغيري هدومك ؟!
رهف : اه طبعاً .. أفرض فتحت الباب فجأة شوفتني 😳
مروان بغيظ : انتي عايزة تجننيني صح ؟؟
رهف : لا ياقلبي اجننك ليه .. دا انت حتى جوزي وبكرا تبقى أبو عيالي 
مروان : ايه اللي عملتيه مع دينا دا ؟؟
رهف : مفيش 
غلطت فقولت أعرفها غلطها 
مروان : غلطت زيك كدا ها 
رهف : بغض النظر متدخلناش في تفاصيل بقا .. ماعلينا 
تحب اجهزلك الأكل تاكل ☺️
مروان : لا شكراً كفي نفسك .. انا داخل أتفرج ع التليفزيون 😒
🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼
صالح وماجدة قاعدين سوا في الريسبشن 
صالح قاعد بيفتكر اليوم واللي حصل فيه .. بيفتكر كلمة مروان "انا سايباها امبارح في الاوضة كويسة !"
بيفتكر معاملتهم مع بعض طول الأيام اللي فاتت
🔥 فلاش باك 🔥
لما مروان دخل لرهف الاوضة عشان يساعدها تخرج من الصدمة النفسية 
مروان : وبعدين ؟
ناوية تودينا لفين تاني يارهف .. عملتي عملتك ودمرتي بيها مستقبلك ، ومستقبلي انا كمان 
وجاية دلوقتي تستسلمي وتسيبيني أنا في وش المدفع !!! 
ما كفاية بقا ياشيخة كفااااية .. 
🔥رجع من الفلاش باك 🔥
صالح بيتعدل : بقولك ايه ياماجدة انا رايح مشوار صد رد كدا ها
ماجدة : رايح فين طيب ما تفهمني 
صالح خرج يلبس جزمته عشان يمشي 
🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼
زياد واقف قدام أمه بيحاول يفكلها في دراعها ورجلها 
أحلام : خلاص يابني كفاية انت واقف كدا بقالك ساعتين 
زياد : ياامي انتي صممتي إننا منروحش جلسة العلاج الطبيعي النهاردة ولازم نعوضها بقا بأي طريقة 
أحلام : ربنا يرزقك يابني ويكفيك شر المرض ويبعد عنك ولاد الحرام قادر ياكريم 
زياد : ادعيلي أوصل للي انا عايزه ياامي 
أحلام : وهو ايه بقا اللي انت عايزه ياولا 🤔 تكونش راسم على بت كدا ولا كدا ومش قايلي 
زياد : هتعرفي كل حاجة في وقتها .. المهم حاسة بأيه دلوقتي 
أحلام : أهو يابني بتحسن الحمدلله .. كل اللي يجيبه ربنا خير 
سابها ودخل اوضته طلع الفون واتصل بحد 
🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼🌼
مروان قاعد بيتفرج ع التليفزيون ومخه بيدور في مليون حاجة .. وفجأة 
رهف خارجة من الحمام بجردل المسح ورايحة في اتجاه مروان 
طلعت الشرشوبة من الماية وبدأت تمسح تحتيه 
مروان بيبصلها باستغراب : انتي بتعملي ايه !!!
رهف : سلامة الشوف ياحبيبي .. مش شايفني بمسح الأرض 
مروان : هي حبكككككت تمسح وانا متنيل قاعد ! وبعدين بتمسحي ايه في شقة لسة مفروشة من يومين تلاتة !!!
رهف : منا بصراحة حسيت ان شعر دينا ممسحش الأرض كويس فقولت أكمل بقا .. انت عارفني بحب النضافة ☺️
حاسب حاسب رجلك كدا 
مروان بيرفع رجله : يابنتي انتي مجنوووووونة !!!!
رهف : والله ممكن 🤷 يلا شغلنا حاجة نسمعها بقا وانا بمسح بدل الملل دا 
مروان بيقوم عشان يقف : لا انتي كدا اتجننتي رسمي 
وهو بيتكلم اتزحلق كان هيقع ، رمت الشرشوبة من ايديها وحضنته بسرعة قبل ما يقع 
بعد ثواني رفعت عينيها بصت في عيونه اللي كانت بتلمع 
فضلوا باصين لبعض .. موقفهم الاتنين مجهول 
ياترى مصدومين إن الصدفة اتسببت في حضنهم لبعض ؟ ياترى كانوا فعلاً محتاجين الحضن دا ؟ ياترى كل واحد فيهم مشاعره لسة حية إتجاه التاني ؟؟
فاق مروان ونزل عيونه وبدأ يتعدل .. بعدت رهف بسرعة عنه
مروان : شكراً 
رهف : الشكر لله 
مروان : رهف هو انتي مخبية عني حاجة ؟
رهف بتفتكر كل اللي حصل طول اليوم .. فاقت بسرعة
رهف : ولنفترض إني فعلاً مخبية عنك حاجة .. لو قولتها هتصدقني ؟؟
مروان : بعد اللي شوفته بعيني معتقدش في حاجة في حياتي ممكن أصدقها بعد النهاردة 
رهف : تمام 
سمعت صوت تليفونها بيدي رسالة في أوضة النوم .. سابت الشرشوبة تاني من ايديها ودخلت تشوف الرسالة 
فتحت باب أوضة النوم ودخلت .. مسكت الفون 
رسالة من نفس الرقم اللي بيبعت كل مرة 
فتحت الرسالة 🔥🔥
"بينك وبين الحقيقة بقوا خطوات تتعد على الصوابع 
بس خدي بالك ☝️
 كل ما هتقربي اكتر .. كل ما الدايرة هتقفل عليكي اكتر 😉 "
قرت الرسالة ولسة بتحاول تترجم اللي مكتوب وتستوعبه .. الباب خبط 
خرجت من اوضتها .. مروان بيفتح الباب 
صالح داخل من باب الشقة 
مروان : أهلا ياعمي تعالي اتفضل 
صالح : لا مش هتفضل ولا حاجة .. انا جاي في مصلحة نقضيها قوام قوام واروح 
رهف : مصلحة ايه يابابا 
صالح : ادخلي البسي هدومك .. احنا هنروح نعمل تحليل DNA للطفل اللي في بطنك .. انا عايز اتأكد بنفسي إنه يبقى إبن مروان 
🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥
كل اللي مر بيه مروان ورهف طول الرواية كوم .. والصدمة دي هتكون كوم تاني 
واللي هيحصل بعدها هيصدمنا كلنا اكتر 
يتبع..
لقراءة الفصل الخامس عشر : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات