القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خادمتي الخاصة الفصل الرابع 4 بقلم جهاد أشرف

 رواية خادمتي الخاصة الفصل الرابع 4 بقلم جهاد أشرف

رواية خادمتي الخاصة البارت الرابع 

رواية خادمتي الخاصة الفصل الرابع 4 بقلم جهاد أشرف


رواية خادمتي الخاصة الجزء الرابع 

= وبعدين بيقول للبطلة انا...
- انا بحبك.....
انا قلبي دق ليه 
اتوترت = وانا كمان 
مش عايزة عيني تيجي في عنيه، بصيت للورق تاني وقرأت بصوت عالي وتوتر 
=بعدين بيقولها تت...
-تتجوزيني؟
لا كدا كتير كدا كتير..،بعدته عني
=ابعد كدا لو سمحت عشان النفس واتفضل الورق بتاعك ومش موافقة اتجوزك 
-الكلام دا موجود في النص 
=لا الكلام دا من عندي قال في الاخر آخرتي اتجوز مُمثل 
بصلي بإستغراب- ماله الممثل 
=انت عارف يعني ايه اتجوز ممثل يعني هصحي كل يوم علي انتقادات وشتايم بقا من المعجبين البنات بتوعك وكمان ممثل يعني بتاع الشعب كله مش بتاعي لوحدي لو سمحت انا عايزة حاجة ليا لوحدي 
- انا كل يوم بكتشف فيكي حاجة متخلفة عن اليوم اللي قبله 
= متشكرين 
واحد خبط ودخل 
-استاذ مراد هنبدأ تصوير كمان دقيقتين 
الراجل خرج
=روح شوف شغلك
-ما انا رايح اكيد مش هقف مع واحده واقعة علي دماغها وهي صغيرة تقريبا 
مشي..،هو كان قصده عليا انا !!! بس انا مش واقعة علي دماغي وانا صغيرة قليل الذوق دا 
كنت خارجة وفوني رن وكانت آية
-الجميل عامل ايه 
=اسألي الجميل معمول فيه ايه 
-ليه بس مالك 
=انا بقول كفاية كدا وارجع بيتي بكرامتي ويحرق التقرير علي اللي عايزه...يبنتي دا عنده انفصام في الشخصية مرة يبقا طيب وحد جميل كدا ويتحب ومرة يبقا مغرور واعوذ بالله منه 
-اهدي متعصبيش نفسك خلاص هانت...، وحاولي تيجي عشان احمد كل شوية يسالني انتي سافرتي فين 
=اوعي تكوني قولتيله حاجة 
-لا بس لو ضغط عليا شوية كمان هقول كل حاجة 
=خلاص ماش....يلهووووي
-ايه يا ملك في ايه
كنت بكلم آية وبتفرج علي مراد وهو بيمثل وكان مشهد بيحضن البطلة فيه
-ملك ردي روحتي فين 
= قليل الذوق اللي مش محترم بيصور وهيحضن والبطلة 
- طب وانتي مالك..ملك اوعي تكوني حبتيه انا عارفة هو يتحب من غير مجهود 
=صدقيني هقول ل احمد وبعدين احب مين انتي كمان اقفلي دلوقتي 
-استني استني بقولك ممكن تسأليه الحضن اللي في الافلام دا حقيقي ولا لا 
قفلت في وشها ومردتش عليها هي ناقصاها هي كمان...ربعت ايدي و وقفت اتفرج عليه رجعت وراء اسند علي الحيطة بعدها محستش بنفسي وغير وانا نايمة علي الارض والكل واقف عند راسي 
سألت بغباء=هو في ايه 
-انتي بوظتي التصوير وبتسألي في ايه 
=حد يقومني كدة اتخانق مع البني ءادم دا 
كنت بحاول اقوم وبعدين جه شخص يمسك ايدي مراد بعده وقومني 
=مين الشخص دا وبيزعقلي ليه وبعدين بوظت التصوير  ازاي
الشخص دا نفخ- ايوا انتي بوظتي الديكور بتاع المكان والتصوير باظ 
= يعني دا ديكور مش حيطة 
-معلش احنا ممكن نأجل التصوير يا استاذ محمد...
الراجل وافق ومراد اعتذر وشدني في ايده ومشي دخلنا اوضته 
اتعصبت = مين الشخص اللي مش محترم دا انتي جايبني عشان اتهزق النهاردة الاول كان الصبح ودلوقتي..، انا عايزة امشي من هنا عشان متهانش اكتر من كدا
-ممكن تهدي وتقولي ايه اللي حصل
=معرفش انا كنت هسند علي حيطة لقيت نفسي ختها ووقعت 
ضحك- دي مكانتش حيطة دي كانت ديكور المكان بس الصراحة كان شكلك وحش اوي
=انت كمان لا كدا كتير،انا ماشية
-طب استني استني...، هجهز نفسي ونمشي 
رجعنا البيت واطمنا علي ماما ماجدة عشان كانت تعبانة..،كنت جعانة فا دخلت المطبخ 
كلمت نفسي=يا تري هتعملي اكل ايه يا ملك وانتي مش بتعرفي تطبخي 
- هتاكلينا ولا نحجز جناح في المستشفي الاول 
اتخضيت من صوته اللي جه فجأة من ورايا بصتله واتكلمت بسخرية 
=استني وهتشوف 
-تمام انا هقعد برا واستني 
خرج وانا طلعت الحاجة وجهزتها..،لازم ادوقه حاجة مكلهاش قبل كدا....
=اتفضل دوق 
بص للصينية اللي حطتها قدامه وبعدها بصلي 
-ادوق ايه!انتي في المطبخ بقالك ساعة عشان تعملي اندومي!!
=اه الحاجة الوحيدة اللي بعرف اعملها وكمان احمد ربنا ان انا هأكلك من اكلي ليك الشرف 
جز علي سنانه- ابعدي من وشي يا ملك 
بعدت من وشه فعلا عشان ميتعصبش وهو دخل المطبخ،دخلت وراه وخدت اكلي معايا  وقعدت علي التربيزة اللي في المطبخ وكلت 
باكل وبتكلم في نفس الوقت = هتعمل ايه 
اتكلم بسخرية- اكيد مش هموت من الجوع بسببك فا هعملي اكل 
= هتعملي معاك!!
بصلي بإستغراب-انتي مش بتأكلي هعملك ليه 
=ما انت عارف الاندومي مش صحي ومش بيشبع والصراحة انت بتعرف تطبخ عني 
كمل في اللي بيعمله ومردش عليا وانا كملت اكلي...كان بيقطع الخضار بسرعة كأنه شيف  
=يا بخت مراتك بيك اكيد هتبطخلها...صح انت مقولتليش بما انك ممثل عايزة تتجوز ممثلة ولا واحدة عادية؟
ابتسم وابتسامته في نوع من الخبث- وانتي عايزة تعرفي ليه 
=عادي يعني مش اصحاب والمفروض نعرف كل حاجة عن بعض وكمان نوع من التعرف عليك 
يعني انا مثلا عايزة اتجوز واحد زي احمد 
بصلي بعد ما قولت كدا 
=ايوا متبصش كدا لو سمحت..شخص وسيم ودكتور وبيحبني وبيخاف عليا واي حد بيضايقني بيزعله 
رد بسخرية- لما انتي بتحبيه اوي كدا ما تروحي تجوزيه 
=للاسف مينفعش لو ينفع مكنتش فوت الفرصة 
- ليه سابك وراح اتجوز واحدة تانية 
=لا...
قومت حطيت الاطباق في الحوض وكان واقف عند البوتجاز وقفت وراه
=هو انا ممكن اسألك سؤال
-من امتي الاحترام دا!!،اسألي 
طب اساله ازاي دا هيقول عليا هبلة اكيد
بصلي ورفع حاجبه - ايه القط اكل لسانك ما تسألي
=طيب براحة...،هو الحضن اللي في الافلام دا حقيقي ولا كدا كدا يعني 
بصلي وعلامات التعجب كلها في وشه..
قرب خطوة عليا - تحبي تجربي؟
=اجرب ايه؟وانت بتقرب ليه؟
برجع ورايا وهو لسه مستمر ان هو يقرب،اتكلم بإبتسامة مش بدل علي خير ابدا 
-تجربي الحضن اللي الافلام تشوفيه حقيقي ولا كدا وكدا
رجعت ورا وفي حاجة صدتني بصيت ورايا لقيته الحوض بيعمل ايه هنااا دااا؟
=لا شكرا مش عايزة اعرف ابعد بس شوية 
قرب جامد ومش قادرة اتنفس..،مد ايده ورايا 
قرب من ودني واتكلم جمبها-اجهزي بكرا علي الساعة سبعة والبسي الفستان عشان عندنا حفلة 
قال كدا وسحب حاجة من ورايا ورجع تاني للي بيعمله،وسابني وانا وشي جايب الوان 
-بتعمل ايه يا مراد يبني...
-كنت بعمل اكل وخلصت،السفرة بس هتجهز 
-مالك يا ملك وشك محمر ليه يبنتي،انتي تعبانه؟
فوقت اخيرا من الصدمة = لا لا مفيش حاجة انا كويسة
ماما ماجدة حطت ايدها علي مقدمة راسي عشان تشوف حرارتي وهو شايفاه بيتسم ابتسامة اول مرة اشوفها..ماله دا النهاردة!!
-حرارتك كويسة اومال وشك احمر ليه يبنتي 
اتكلم بخبث-ايه دا يا ملك وشك ماله اجبلك دكتور؟
اتكلمت بغيظ=لا شكرا انا هخرج اجهز السفرة 
انا اول حاجة هكتبها في التقرير،عنده انفصام في الشخصية..،اتكلم بنبرة براءة وخباثة في نفس الوقت فعلا ميلقش في حاجة غير ممثل 
تاني يوم كنا قاعدين علي الفطار 
-هتروح الحفلة يا مراد
-ايوا يا ماما وهاخد ملك معايا
-هترجع تاني 
ابتسم-انا مقدرش اسيبك يا ست الكل انا بس هروح عشان انهي الصفحة دي من حياتي 
-ربنا يوفقك يابني 
كنت قاعدة ومنتبهة للحوار بتاعهم وملفتش نظري غير جملة هترجع تاني يعني هيرجع تاني هو هيتوه ولا ايه!!
عدي وقت كبير..، كنت بقلب في الفون وبعدين افتكرت اللي انا لوحدي في البيت ماما ماجدة نايمة ومراد خرج..،قومت مشيت لحد ما وصلت للأوضة اللي ماما ماجدة قالتلي متفتحهاش
 فتحتها ودخلت، ولحسن حظي مكانتش مقفولة بالمفاتيح...، كانت كلها لوح متغطية وفي منها علي الارض والاوضة كانت بالون الاسود، ياتري فيها ايه اللوح دي؟
قعدت علي الارض وقربت من واحدة عشان اشيل القماش من عليها ،وانا بمد ايدي سمعت باب البيت بيتقفل ودا معناه إن مراد رجع...،خرجت بسرعة من الاوضة وقفلتها بالراحة..،كنت نازلة علي السلم وقابلته 
بصلي باستغراب - كنتي بتعملي ايه فوق 
هو سأل عشان اوضته والاوضة التانية المقفولة بس اللي فوق فا انا هطلع ليه؟ اقوله ايه دلوقتي
-هي الاجابة صعبة اوي كدا 
اتوترت وحاولت مبينش
 = كن كنت..اااه سمعت صوت فوق فا طلعت عشان اشوف في ايه وطلع صرصار فا قتلته ونزلت..،انا دلوقتي هروح اجهز عشان الحفلة
نزلت جري وانا قلبي بيدق من الخوف يا رب ما يكون اكتشفني...
دخلت غيرت ولبست الفستان كان لونه بيبي بلو وطويل رغم انه باين عليه غالي بس بسيط،حطيت ميكاب بسيط خالص..، جهزت ووقفت قدام المراية 
خدت نفسي بصوت عالي وبعدها خرجت وانا متوترة  ومشاعر كتيرة جوايا....انا اول مرة البس فستان..،عشان متربية مع احمد كنت باخد لبسه زي اي اخوات..وصلت عنده
=انا جهزت 
بصلي بصدمة - ايه دا فين ملك 
اتنرفزت = انا قدامك يا اعمي البصر والبصيرة 
- ايه دا انتي بجد!!اومال كنت مخبياه الجمال دا كله فين 
اتريقت = في جيبي 
ضحك - دلوقتي انا اتأكدت انك هي فعلا ربنا خد من طولك وحاطه في لسانك...استني 
 طلع علبه من جيبه وخرج منها خاتم
-هاتي ايدك 
مديت ايدي بتوتر ولبسني الخاتم وكان شكله جميل 
بصيت للخاتم وبعدها بصتله=دا ليا..بس دا كتير
 ‏
 ‏باصصلي ومردش عليا.،اتوترت وعمالة ابص في اي مكان غير عنيه 
=هتفضل باصص كدا كتير 
رد بهدوء - هو الجمال دا المفروض اشيل عيني من عليه 
دا طلع قليل الادب كمان 
=خلاص انا هدخل ومش راحة حفلات 
كنت هرجع لقيت اللي مسك ايدي وضحك
-خلاص بهزر معاكي يلاا نمشي 
كنا في العربية وانا متوترة وبفرك في ايدي،كنت كل شوية ابصله هو حلو كدا ليه هو ينفع اقوله يلا نرجع عشان متتعاكسش!!
- اول مرة تحضري حفلة 
رفعت راسي بغرور واتكلمت =لا طبعا حضرت حفلات كتير..،كنت بعمل حفلة انا واحمد وآية ونجيب تسالي ونلعب ونهزر
بصلي بإستغراب ورجع يسوق تاني
- هي دي حفلة؟!
=مش شرط تكون علي مزاجك المهم تكون مع اشخاص بتحبهم 
وصلنا ونزلنا من العربية مدلي ايده
بصتله=اعمل ايه 
مسك ايدي 
- هاتي ايدك عشان متوهيش
=متأكد عشان متوهش بس 
مسك ايدي ومشينا - يلا عشان الناس بتتفرج علينا 
انا متوترة ليه انا عايزة اجري من هنا...،دخلنا وقعدنا علي تربيزة لوحدنا وبعدها جت بنت وفرحت اول ما شافته
- مراد انت جيت..،كنت فاكراك مش هتيجي
رد عليها ببرود- اه جيت 
مين البت الملزقة دي...،انا مالي وانا مدايقة ليه..،موسيقي الرقص اشتغلت 
- مراد تعالي نرقص 
-لا 
= ليه؟انت مش جاي الحفلة عشاني؟
عشانها يعني انا جايه الحفلة عشان دي..،ميييين دي،تكة كمان وهقوم اجيبها من شعرها اللي عاملة زي عروسة المولد دي 
مراد قام من مكانه ووقف قصادي ومدلي ايده 
-ترقصي 
مسكت ايده وابتسمت والصراحة مقدرتش ارفض الجمال دا...
بدأنا نرقص ومشاعر كتير جوايا عايزة اعيط من كتر التوتر 
-ايدك ساقعة ليه 
= هااا تلاقي بس الجو برد 
ابتسم - ولا متوترة...بس تعرفي بنات كتير نفسهم يبقوا مكانك دلوقتي
=مكاني ليه يعني 
- يعني بترقصي مع الممثل مراد وسيم،والبنات كلها هتموت عليه 
رديت بهدوء=للأسف البنات دي بتهتم بالمظاهر بس يعني هما حبوك لجمالك مش لروحك ولا طبعك 
-وانتي؟
اتوترت=وانا ايه!
بص في عيني-وانتي حبتيني لجمالي ولا لطبعي!!
مش عارفة حبيتك ولا لا بس اللي اعرفه انك شخصية جميلة من جواك عكس شخصيتك اللي بتظهرلي
-سرحتي في ايه 
=مسرحتش بس انا قولتلك ان فتي احلامي واحد زي احمد
-مش هتقوليلي مين احمد دا بقا 
=احمد دا يبقا...الرقصة خلصت
سمعنا صوت تسقيف وإن الرقصة خلصت قبل ما اكمل جملتي 
- تعالي معايا 
=هنروح فين 
مسك ايدي وشدني وراه ودخلنا جوا الڤلة اللي فيها الحفلة..، لقينا ست كبيرة بس واضح انها من الستات اللي بتحب تبان صغيرة من كتر الميكاب اللي حطاه وكان معاها البت الملزقة دي...،رفعت نفسي وكلمت مراد بصوت واطي 
= احنا بنعمل ايه هنا ومين دي 
الست اتكلمت - واضح انك مقدرتش ترفض دعوتي..،شكلك وافقت علي اتفاقنا 
رد بسخرية=هو انا اقدر ارفض دعوة من سوسن هانم
-مش ناوي تقولي الكلمة اللي مستنيها منك ولا هي تقيلة عليك 
مسك ايدي=اقدملك ملك خطيبتي يا...ماما.....
يُتبع

reaction:

تعليقات