القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خطوه مميته الفصل الثاني عشر 12 بقلم أروى طاهر المسلاتي

 رواية خطوه مميته الفصل الثاني عشر 12 بقلم أروى طاهر المسلاتي

رواية خطوه مميته البارت الثاني عشر

رواية خطوه مميته الفصل الثاني عشر 12 بقلم أروى طاهر المسلاتي


رواية خطوه مميته الجزء الثاني عشر

#خطوة_مُميته 12
المطر كانت تصب بدون انقطاع والريح قويه وبااارده 
طلعت هديل تجرري من الحوش ووراها سيف 
جري وراها بسرعه لين اخر شي جبدها من يدها طيحها ورمي نفسه فوقها عشان متقدرش تهرب 
كانت حالة هديل مبهددددله 💔
وجها كله كحل سايل وصدرية البجامه مشركه من سيف
طاحت ع الارض والتراب غطا جسمها مع المطر يلي كانت تنزل عليهم بكميات كبيره !
سيف:مسكها من فمها  يخض فيها بقوه والميه تقطر من شعره ...هبلتتتتي انتي ؟؟؟؟؟
وين ماشيه بي منضرك هاذا ويييين 
هديل:تبكي بحرقه وتحاول تباعده......اي مكااااان بعيد عليك خلاص خليييييني
نحد حيل جسمي منك ومن ضربك معاد نقدر نتحممممملك اخطاني سيف بعددد
وبدت تبكي وادف فيه بقوه بس هوا كان ماسكها كويس 
ضرب صوت الرعد بقوه وزادت المطر اكتر من قبل 
ومن بين صياح هديل ودفانها في سيف قاطعهم صوت مصدوم !
تهاني:تشوف لي حالتهم بصدمه....اءءء اء انتم بخير!!؟
سيف:مسك يدين هديل كويس وقامها كلها في غمره....بخير الامور طيبه 
تهاني:تشوف لي هديل يلي حالتها كانت مزريه والتراب يلي نازل منها وكيف كانت تبكي....خيرها هديل !؟
هديل:تبكي وتردد في جملة...بعددددد من عليااااا خليني 
سيف:مخيرها شي تاعبه شويه ...خشي سكري الباب ومفيش داعي حد يسمع بيلي شفتيه 
تهاني:هزت راسها بصدمه وخشت وهيا ترعش من المنضر يلي شافاته 
____________________________________
ريان:مسكت يده بي يديها الزوز تحاول تباعده على رقبتها ومش قادره..
ادم:عارفه انك مليكش حد غيري ؟؟
ريان:دموعها ينزلو وتهز براسه بمعنى اي 
ادم:بعد يده.....خلاص يعني شاطره 
مسح على شعرها....بتتقبليني اليوم بسيف ولا بي الكيف 
ريان:تلقط في نفسها داهشه 
ادم:يشوفلها 
ريان:تحاول تكمت بكيتها وتجبد في نفس 
ادم:كان قريب عليها هلبا بس مدار شي !...اكتفى انه يتفرج عليها من قريب بس 
ريان:مسكت اعصابها وتشجعت تحكي ...خخ خ خلينا نحكو بهدوء قبل 
ادم:ابتسم ع جنب ونزل يده من على رقبتها لان كان شبه خانقها  ....احكي نحب الهدوء حتى انا
ريان:بعد شويه بب ب باش نعرف نحكي 
ادم:هز راسه بمعنى لا 
ريان:بلعت ريقها....انت تبي مراا 
تكون ليك زوجه وتقدملك كل شي 
ادم:يشوف لي فمها 
ريان:تجاهلت نضراته ......عارفاتك تكرهني وتبي الحاجه هاذي باش اذلني بيها تحت اسم انها بي الحلال 
ادم انت تكرهني عارفه 💔
ادم:كان خاطره يبوسها بين عيونها ❤️
ويقلها مستحيل نذلك بي شي زي هاذا وانا مصدقت يجي اليوم يلي تبدي فيه حلالي 
كان خاطره يفهمها ان كل الكره يلي تشوف فيه  في عيونه وراه حب يذوب الصخر ❤️
لكن مقالش ولا حرف من كل الكلام هاذا
ابتسم بي استفزاز وقال....كويس انك فاهمه كمية كرهي ليك ولي اهلك وفرتي عليا هلبا كلام 
ريان:سكرت عيونها ثواني وهيا حاسه بي نفس ادم علي فمها وفتحت عيونها....اءء انا حاسه روحي صغيره على الحاجات هاذي 💔
اءء انا 
اءء ءءء 
ادم:يشوفلها وهيا مرتبكه وتتلعثم في الكلام 
ريان:اء انا راضيه عادي لو تزوجت ...بلعت ريقها 
لو اتزوجت وحده تكون مرتك بجديات ...ولو تبي تخليني ع ذمتك لين يجي حد من اهلي راضيه بشرط متلمسنيش 💔
ادم:قرن حواجبه ومسكها من حنكها بتعصب.....انتي امتى بتقتنعي ان مفيش حد من اهلك بيجي ؟؟؟
افهممممممي بوك باااعك 
ريان:تبكي وتتكلم بسيف لان ماسكها من فمها....بيرجع💔
ح يرجععععع وياخدني 
ادم:زاد تكنطا اكتر لان ريان ذكراته بي الكابوس يلي طول عمره يحلم بيه !!
وهوا ان يرجع بوها وياخدها منه ويحرمه من شوفتها وهوا مش قادر يتكلم .....
ادم:طلقها بعنف ونزل من على السرير....حطيها في بالك كويس ريان 
يلي بيجي ياخدك من هنايا لازم يدفع كل قرش صرفناه عليك 
ولو صار ودفعه رح نلاقي شروط وهميه وغريبه باش طوول عمرك تقعدي هنااايا قدام وجهي وفي نفس الحوش والغرفه كل يوم 
ريان:تكلمت من حرقة قلبها بتعابير وجه قاسيه...مش متقبلاااااااتك 
ونكررررهك نكرهك لو نموت يا ادم مش رح نكون مرتك على الواقع 
ادم:ضحك بهزوه ....طلعلك صوت ريان؟!
قرب عليها وريان نزلت راسها بخوف بسرعه ....حط يدها ع راسها يمسح عليه....ايوا شاااطره 
خليك ديمه هكي راسك لوطه 
متتغيريش لان لو صار وتغير شي بسيط فيك بتشوفي شي يجلطك 
قام عيونه يتفحص في الغرفه....وانتي ع قولتك صغيره وحرام تموتي بكري ....اتجه لي الباب 
وبدت ريان بتنهاااار خلاص 💔
رجعلها بعد ما كان بيطلع.....نسيت نقولك 
ان مش جايك ع خاطر شي في بالك 
جيت نخبرك ان الضيوف يلي كانو عندي عشان قصص الورث 
ويلي صار اني خديت الحوش يلي لاصق في حوش بوي 
بنهد السور عشان نبدو في جنان واحد 
وبتعيشي معاي فيه 
انا وانتي وبس!
ويلي فيهم راجل يجي يطلعك من حوشي!
حتى لو كان بوك!
ريان:حطت يدها على عيونها وبدت تبكي من قلبها ومعش قدرت تشوفله من كمية الكره يلي نغرست فيها 💔
اما ادم طلع من غرفتها لي غرفته طول ....لوح الجاكيته متعه وحط يديه الاثنين ع راسه 
شن يلي حكيته ؟؟!
علاش هكي فهمتها؟؟؟
علاش هكي قلت علاش درت هكي انااا!!!!
خبط يده على الروشن بقوه وقعد ماشي جاي 
مش فاهم نفسه علاش كل ميحاول يقدم يبعد الاف الخطوات💔
_____________________________________
مصعب:لابس سروال توته لونه عسكري مع كناتيرا ع اللون الاسود ومقعمز يتفرج ❤️
عيونه في التلفزيون لكن عقله رايح بعيددددد 
خشت عليه جمانه وفي يدها سفره ....
جمانه:مصعب خيرك لابس هكي تمرض !
مصعب:شافلها ورجع شاف لي التلفزيون رد عليها بدون نيه....متعود 
جمانه:حطت السفره على الطاوله ....مبكري كسدت درت كيكه 
قلت نحطها مع شاهي خفيف بعد ما يرقد ايوب ❤️(ولدهم)
مصعب:يقلب في القناوات بدون اهتمام....مخاطريش 
جمانه:تصب في الشاهي .....غير ذوقها قبل والله حلوه هاذي شفتها في اليوتيوب كيكه اصلها روسي من.......
مصعب:خلااااص الزح منبيش قلت 
جمانه:ردت كوب الشاهي بكسرة خاطر💔....ب بب براحتك💔
مصعب:استمر يقلب في قناوات التلفزيون بدون اهتمام 
جمانه:احكيلي 
مصعب:شن تبي ؟
جمانه:كيف الشغل اليوم؟!اكيد في قضايا وهكي 
مصعب:مردش عليها 
جمانه:احكيلي ونبي خاطري نسمع 
مصعب:افففف معندي منقولك 
جمانه:احكيلي به شنو درت في الخدمه بس حسيتك مروح معصب هلبا 
مصعب:شدينا كمشه مفرخ يبيعو في حشيش وطلع عمهم واصل 
جمانه؛اي كمل!!
مصعب:بدي يحكي وهوا مش حاس بنفسه 
وشرب كاسة الشاهي الاولى والتانيه والثالثه بدون ما يحس ع نفسه !!
______________________________________
سيف:دخل هديل وسكر باب الجناح متعه بي المفتاح 
هديل:قعمزت في الزاويه خايفه وتبكي 
سيف:وقف قدامها وهوا يشوف لي حالتها ومعرفش شنو يقول ولا حتى شنو يدير !!
سيف:مسح وجها بيده من امية المطر....خلاص نوضي 
هديل:مستمره تبكي 
سيف:خلاص قلت ....العار يلي صار اليوم منبيشي يتكرر ومنبيش حد يشوفنا بي المنضر هااااذا
هديل:سكتت وهيا تحاول توقف وكل مره رجلها تتزحلق من الميه وتمسك في الحيط 
سيف:مسكها وقعد يساند فيها لين خشت لي غرفة النوم 
فتحلها الحمام واشرلها بي راسها بمعنى خشي 
كانت هديل مستغربه !
ابدا مكانتش متوقعه يتصرف معاها هكي !
كانت مجهزه ومهيئه نفسها لي هزايب وضرب نفس كل مره 
سيف:شافلها كويس....دوشي والبسي بسرعه قبل ما تمرضي ....وقبل ما تحكي حرف طلع وسكر الباب 
            🔥رويـــــــات بنـــــوتـــة الــشـــيخ🔥
             🔥أروى الطـــــــاهـــــر المسلاتي🔥
              👑القروب الاصلي400الف عضو👑
الساعه 9الصبح:-
فتح ادم عيونه بصعوبه واكتشف انه رقد على الكرسي 
رقد من كثر التفكير وهوا مش واعي ولا حاس بروحه 
بدي روتينه المعتاد زي كل يوم 
ناض دوش ولبس حوايجه وتأنق وطلع ❤️
نزل بسرعه وواضح من تصرفاته ان كان متأخر 
خش للمطبخ وشاف ريان واقفه تراجي في القهوا اطيب ❤️
لافه نفسها بي شال مصنوع من اللانا وعيونها متورمات 
واضح انها طول الليل مرقدتش من البكي 💔
تجاهل شكلها يلي كان بجديات تاعب هلبا !.....صبيلي فنجان 
ريان:طفت النار ....خودها كلها 
وجايه بتطلع لكن مسكها 💔.....تعالي 
ريان:بي اسلوب جاف......نعم!
ادم:غضوا محولين لي حوشنا الجديد لانه واني أثاثه كله جديد 
فا لهاذا السبب لازم تتعودي عليه الروتين هاذا 
خشي صبيلي فنجانه 
ريان:شافتله بنضره طووووويل معبيه هلبا كلام 
ورجعت للمطبخ 
صبتله فنجان ....تبي شي تاني ؟!
ادم؛شافلها بنضرات غريبه....سلامتك 
مرات نروح بعدين ونكون نبي شي ❤️
ريان:عطاته بضهر وهيا حاسه بتقزز منه وطلعت  
اما ادم خذي الفنجان متعه وطلع وهوا داخله متحمس انه بيعيش معاها في حوش واحد❤️
____________________________________
هديل:فتحت عيونها لاول مره بهدوء بدون صوت عياط من سيف واهانات 
طلعت من تحت البطانيه وعيونها شبه مسكرات ادور بعيونها في الغرفه وتشوف لين طاحت عينها على سيف 
كان راقد وهوا مقعمز ويده على خده 
باين كويس عليه انه رقد وهوا يفكر طول الليل💔
ناضت هديل وهيا تمشي بدون صوت ....خشت للمطبخ وبدت توتي في الفطور 
وتذكر في تفاصيل الليله الماضيه  وكيف سيف تعامل معاها عادي نوعا ما 🤷🏻‍♀️
وشن خلاه يتغير فجآه هكي !!
____________________________________
طلع مصعب من الحمام وهوا يرتب في ملابس شغله 
شاف لي نفسه اخر شي في المرايا ورتب شعره
خدي مفاتحيه وجي بيطلع بس وقفه منضر يجنن❤️
كانت جمانه راقده وحاضنه ولدها ❤️
قرب مصعب غطاهم وطلع 
ركب سيارته وطول الطريق كان يفكر في الليله يلي فاتت عليه ❤️
هدرز لي جمانه هلبا حاجات وضحك معاها والكيكه يلي قلها مخاطريش فيها كملها ❤️
والشاهي كمله قبل مايبرد !!
الشي هاذا عمره ماصارله حتى لما كان خاطبها زمان !
_________________________________
سند:شن الاخبار مرت عمي ؟
فجره:تساوي في تقعميزتها.....من ربي بخير الحمد الله 
سند:يشوف لي تهاني ....شن الاومور مرت عمي ؟
فجره:قلنا بخير عااااد وانت درهتلي كبدي خلاص 
سند:انخلع من عيطت فجره....به بشويه علينا 
تهاني:كملت مسح الماعين من الميه وابتسمت ..
سند:رسمي يلي سمعناه؟!
فجره:وشنو سمعتو!!؟
سند:ان ادم خدي حوش الصديق يلي جنبكم وبيهد السور 
فجره:ابتسمت بفرح.....اي بياخد ريان رسمي 
سيف:خش عليهم وهوا يشوفلهم بوجع....بياخدها؟!
فجره:غير سلم قول صباح الخير !
سند:شافله بكره.....اي بيدخل عليها في حوشه الجديد
مرته ليه الحق والفاتحه مقريه وانا كنت شاهد 
سيف:شافله بحقد وخش للمطبخ 
فجره:شن تبي ياسيف تعالا نعطيك انا 
سيف:خدي فردتين خبره ورجع ركب 
سند:ابتسم بخبث وقال في داخله .....ياحليلي منه يغار 
واستمرت تهاني تشوفله بخجل❤️
_____________________________________
ناضت جمانه ادور في مصعب وفهمت انه طلع ❤️
خلت ولدها راقد وبدت تحوس على الحوش وبخراته 
ورتبت نفسها 
طاحت لعبت ولدها تحت السرير ولما نزلت بناخدها لقت البوم صور 
واضح انه كان لي عيلة مصعب 
قعمزت على الارض وفتحاته ....بدت تتصفح فيه شوي شوي 
وبدت الذكريات البشعه تصدم فيها شويه شويه
_______________________________
مكانتش جمانه بس المصدومه اليوم!
لان لما خش سيف لي الجناح وهوا ماسك الخبزه عشان الفطور 
شاف هديل مقعمزه ع الارض وماسكه تالفونه 
وملامح وجها فاتت الصدمه من غادي 💔
________________________________
وكأنه الصدمه نكتبت عليهم كلهم في وقت واحد!
لان ريان لما كانت مقعمزه مع فجره والبنات في امان الله وفجآه خبط الباب بقوووه وبطريقه تخوف وفتحوه 
خش ادم وملامح وجها متتفسرش💔
خش لي ريان وامه تجري وراه مش فاهمه شن صاير 
مسك ريان من يدها وسكر الباب عليها ومسكها من رقبتها...بوووك؟؟؟؟
وين بوك ياواطيه؟؟؟!وينه!
ريان:فهمت هنايا ان سرها يلي حافضت عليه كللل ها المده انكشف اليوم💔...يتبع

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية خطوه مميته
reaction:

تعليقات

12 تعليقًا
إرسال تعليق

إرسال تعليق