القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صعيدي علمني الأدب الفصل الرابع 4 بقلم حنين عادل

 رواية صعيدي علمني الأدب الفصل الرابع 4 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب البارت الرابع

 

رواية صعيدي علمني الأدب الفصل الرابع 4 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الرابع 

#صعيدي_علمني_الأدب😂 
#البارت_الرابع 
يونس بعصبيه: هوا مين اللي انتي عاشجاه ونفسك تقابليه يا عايبه؟!!
روح: يادي النيله 😭 .
مصطفي: مفيش حاچ...
يونس بعصبيه: ما اسمعش صوتك واصل ..
روح: طبعا ان حلفتلك ان اللي سمعته ده غلط مش هتصدق .
يونس: مين اللي عاتحبيه وعاشجاه ونفسك تقابليه ده
مصطفي: يا خوي
يونس: جلتلك اخرس..
روح: بصراحه يا يونس كده ...
يونس: بصراحه ايه ؟!!
روح: مش قادره اقول ..
مصطفي باستغراب: ايه 
بص ليه يونس نظره خرسته..
يونس بعصبيه: فيه ايه ؟!!
روح بدموع: انا بحب واحد اوي بعشقه بس بابا غصب عليا اني اتجوز ابن عمي اللي هوا انت ورفضه مع ان كان عارف اني بحبه جدا وهوا بيحبني وهوا شاب كويس اوي اوي عشان كده اتفقت انا ومصطفي انه يهربني عشان اروح ليه واقابله 😢
كلامها نزل علي يونس زي الصاعقه ...
روح بعدت تحسبا لاي عنف ..
مصطفي ماكانش فاهم حاجه وواقف مصدوم
بيبص يونس لمصطفي بغضب: بقا كده عاتهرب بت عمك وتچيب لينا العار
مصطفي: ايوه هوا مين ده اللي عايهربها هوا فين ؟!!
بيقرب يونس عليه بعصبيه وبيجري مصطفي من قدامه 
يونس: حسابك معايا بعدين يا كلب ..
روح: احم ..انا اسفه اني فكرت التفكير ده بس انا بعش...
يونس بهدوء : اسمه ايه ؟!
روح: احم ..اسمه هشام 
يونس بعصبيه: اسمه هشام بس اكده مافيش ليه اب ماعندهوش عيله
روح: لا ازاي هوا حد بيجي من غير عيله اسمه هشام الج..
الجحراوي ..
يونس: الجحراوي ؟!!
روح: ايوه عيلته بتحب المانجا 
يونس : مانجا ؟! بيشتغل ايه وعرفتيه فين ؟!!
روح: بيشتغل ..بيشتغل شاعر ..
يونس: كيف عايشتغل شاعر ..
روح: ده شاعر مشهور لمس قلبي بكلماته الرقيقه وكاتبلي ديوان شعر اد ايه مرهف وحساس ..
يونس: وعرفتيه منين 
روح بتوتر: في الجامعه .
بيبصلها يونس بصه طويله مش بتفهم معناها وبيخرج 
روح: ايه ده انا قلت عايقتلني ويتاويني في ايه انا اتعديت ولا ايه😂
صوت حد بيضرب ...
بتطلع روح من اوضه مصطفي وبتنزل تحت عالصوت ..
مصطفي: واللهي ما حوصل 
يونس: بقا عايز تهربها يا واكل ناسك
مصطفي: عليا الطلاق ما حصل دي كانت بتجول عن...
روح: وليك عين تتكلم اخص عليك يا مصطفي ده بدل ما تعقلني وتفهمني طب انا بنت وبمشي ورا عواطف 
مصطفي: عواطف ولا سلوي
روح: هههههه حلوه
يونس: وليك عين تهزر 
وبيكمل ضرب ...
يونس بيبصلها وبيبص علي هدومها اللي كانت عباره عن قميص طويل بس مجسم ومبين ادق تفاصيل جسمها
يونس: يلا علي اوضتك 
روح طلعت بعصبيه وهيا بتتكلم: هوا طايح في البيت كله كده ليه دا انت رخم بصحيح 
يونس: سامعك وهاجيلك 
روح: سامعك وهاجيلك ابو تقل دم امك 
بتدخل روح الاوضه وبتقفلها وبتضحك ..
روح: ان ماوريتك النجوم في عز الضهر ما بقاش روح علي جثتي الجوازة دي تتم ..
قعدت علي السرير وهيا بتضحك ضحكه انتصار 
روح: معلش بقا يا مصطفي هتبقي من ضحايا الحرب من هنا ورايح .
.........................
في المكتب ..
بدر: ايه يا يونس يا ولدي كنت عاوزني في ايه ؟!
يونس: ما اقدرش اتجوز بتك يا عمي.
بدر: ليه يا ولدي كفي الله الشر مش كنت وافجت 
يونس: ما اقدرش اتجوز ست قلبها مع غيري ماهاعرفش اعيش معاها وهيا بتفكر في راجل غيري.
بدر بعصبيه: مين اللي جالك كده بتي ما تعرفش رجاله يا يونس .
يونس: هيا يا عمي قالتلي عاتعشقه وعاتحبه وكانت بتتفج مع مصطفي يهربها عشان تروحله .
بدر: هيا جالتلك كده
يونس: لما انت عارف يا عمي انها عاتحبه ليه ماوفجتش عليه
بدر: اوافق علي ايه
يونس: عليه لما اتقدملها ..
بدر: كان اسمه ايه ؟!
يونس: عاتقول هشام الجحراوي وعايشتغل شاعر وفرفور
بدر: هههههههههه
يونس باستغراب:  عاتضحك يا عمي
بدر: خودها نصيحه بنتي لما بتكذب بيبان عليها 
يونس: يعني ايه ؟!
بدر: مافيش حد اتقدملي بالاسم ده دي بتطفشك باي طريقه .
يونس بعصبيه: يعني عاتضحك عليا 
بدر: ولسه هتاخد من ده كتير قوي دي عنيده زي امها اللي يرحمها واللي في دماغها في دماغها وراسها ناشفه
يونس: تنكسر يا عمي ماعندناش حريم كده واصل .
بدر : مش بتيجي بالعند صدقني اضحك عليها تاخد نن عنيها من جوه
يونس : ماشي يا عمي ربنا يقدم اللي فيه الخير.
...........................
في اوضه مصطفي ..
جايب تلج وبيحطه علي وشه 
مصطفي: بقا اكده يا روح اخد علقه ماخدهاش حمار بمطلع بسببك يونس يبهدلني اكده ماشي ..
طق ..طق ..حد بيخبط عالباب. .
مصطفي: ادخل ..
روح : يلا انا جاهزة لسه نص ساعه عالحفله
مصطفي: يعني ماعندكيش نظر شوفي خلقتي اللي اتشوهت بسببك دي كده بتلبسيني مع يونس وتخلعي 
روح: اسفه يا مصطفي بس يرضيك بردة اتجوز يونس غصب عني اهو يمكن كده يسبني في حالي 
مصطفي: فاكراه مش عايعرف انك بتتضحكي عليه اياك
روح: لأه عايعرف بس وقتيها هاكون جهزت ليه خوطه جديده ههههههه
مصطفي: الصعيدي طالع منيكي زي العسل
روح: انت اللي عسل اجهز بقا والنبي يا مصطفي الساعه ١٢
مصطفي: حاضر ربنا يستر ..
روح: يلا ..
مصطفي: طب ممكن عشان اغير خلجاتي 
روح: ايوه حاضر اسفه طالعه بس اتسحب ماتعملش صوت واصل 
مصطفي: حاضر هههههههه
بتتسحب روح بتلاقي ابوها طالع عالسلم بتطلع تجري علي اوضتها وتتغطي ..
ابوها بيدخل يفتح الباب و يبوسها ويغطيها كويس ويخرج ..
بتتنفس روح بارتياح وبتقوم تعدل شعرها قدام المرايه بتلاقي خبطه خفيفه بتفهم انه مصطفي ..
بتفتح الباب وبتطلع ..
مصطفي: تعالي من الباب الوراني 
روح: يلا ..
بتتسحب هيا ومصطفي من الباب الوراني بيلاقوا يونس قاعد في الجنينه الخلفيه وماسك عود وبيعزف عليه ..
روح بصدمه: ده بجد ولا فوتوشوب ..
مصطفي: ههههه لاه چد الچد دي الحاجه اللي بتهديه لما يكون متضايق
روح: واللهي دا انا قلت علي عضلاته دي عامله اوضه سودة لما يضايق يفرغ شحناته فيها ..
مصطفي: لاه العود بيريحه والتأمل ..
روح: واللهي ده طلع حكايه يلا بقا هنخرج ازاي .
مصطفي: هوا بيبقي مقفل عينه اتسحبي بدون اي صوت واصل ماتوديناش في داهيه ارجوكي انا مش هاتحمل علقه تانيه ..
روح بقلق: حاضر. .
نزلوا علي رجليهم واتسحبوا لحد ما طلعوا ..
مصطفي: مش عانعرف نركب العربيه 
روح: طب هانعمل ايه يا كبير
مصطفي: نتمشي شويه لما نبعد عن البيت الكبير وعاكلم صاحبي يجي لنا بعربيته
روح: تمام يلا..
اتمشت هيا وهوا ..
مصطفي: مافيش فايده لما يونس يشوفك بخلجاتك دي دلوك عايعمل ايه 
روح: صدقني دي احسن حاجه عندي ..
كانت روح لابسه بلوزة طويله و بنطلون جينز وسايبه شعرها سايب..
كلم مصطفي صاحبه واجي بالعربيه ..
مصطفي: ابو الصحاب معلش تعبتك
..: تعبك راحه يا صاحبي
وبيبص ل روح باعجاب ..
ركبوا معاه وكان طول الطريق بيبص لروح في المرايه وهيا واخدة بالها بس بتطنشه ..
وصلوا مكان الحفله ونزلت روح وكانت مجهزة وحجزه التذاكر اونلاين ...
دخلوا وشافت هشام الجخ عالمسرح وكانت بتطنط من الفرحه ..
كان بيقول ...
ايوه بغير ..ايوه بغير
لا انا نقصان ولا ضعفان ولا مسطول ولا سكران 
ولا زايغ من عيني الضي ولاحد احسن مني في شي بس بغير ..
واللي قالولك غيرة الراجل قله ثقه او قله فهم خلق حمير
غيرة الراجل نار في مراجل نار بتنور ما بتحرقش.  
بتقاطعه روح ..
روح: استاذ هشام استاذ هشام ارجوك وبتقرب من المسرح..
بياخد باله منها وبيمد لها ايده وبتطلع عالمسرح ...
بتحضنه من الفرحه ..والكاميرات بتصور وبتتصور معاه ..
بيديلها المكرفون ..
روح: انا بحبك اوي اوي اوي بجد وكانت امنيه حياتي اني اقابلك ..
وكملت ...
واحنا صعايده ما بنستحملش 
شمسنا حاميه وعرقنا حامي و طبعنا حامي 
واللي تخلي صعيدي يحبها يبقي يا غلبها..
بيصقفولها كلهم بتحضنه تاني والكل بيضحك وبتنزل وهيا مبسوطه وبتكمل الحفله وبتقول معاه ...
لحد ما الحفله خلصت الساعه 2 ونص ..
وصاحب مصطفي مامشاش وفضل متابعها بابتسامه
مصطفي: من ساعتين فاتوا بجولك يلا اتأخرنا جوي
روح: حرام عليك يا مصطفي ده مرة مش هتتكرر كنت عايزني امشي .
مصطفي: اكده مبسوطه ..
روح: جدا جدا ..
بيطلع مصطفي وروح وبيركبوا وبيركب صاحبه 
بعد نص ساعه بيوصلوا للبيت ..
بتنزل روح من العربيه وبتلاحظ صاحب مصطفي باصصلها اوي ..
روح: في حاجه.
..لاه مافيش  
بتدخل تتسحب هيا ومصطفي. .
مصطفي: ياسلام لو يونس شافنا دلوك هايجتلنا ربنا يعديها علي خير..
روح: يونس فاته في سابع نومه ده شكله من المثقفين اللي بيناموا بدري
مصطفي: اتبسطتي
روح: انت بتسأل دا انا هموت من الفرحه بجد شكرا يا مصطفي لو اخويا مش هاتعمل كده
مصطفي: عدي الجمايل 
روح: ههههه ماشي اعيش واردهملك يا برو
دخلوا البيت من الباب الوراني راح مصطفي اوضته ..
وروح دخلت اوضتها وقفلت الباب وبتفتح النور انصدمت ..
روح : يوو يونس 😢
كان يونس قاعد عالكرسي ومتعصب جدا
يونس بعصبيه: كنتي فين يا هانم....يتبع 

reaction:

تعليقات