القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بنت أغاريس الفصل التاسع عشر 19 بقلم سمية عامر

 رواية بنت أغاريس الفصل التاسع عشر 19 بقلم سمية عامر

رواية بنت أغاريس البارت التاسع عشر

رواية بنت أغاريس الفصل التاسع عشر 19 بقلم سمية عامر


رواية بنت أغاريس الجزء التاسع عشر

البارت ال 19 🖤🌑
#بنت_اغاريس
اتوترت نارين و كانت هتدخل اوضتها شدها من ايديها و قرب اكتر منها وهو بيبص على شفايفها 
نارين وهي بتغمض عينيها وصوت ضعيف : انت هتعمل ايه 
ضحك و نظرته اتحولت لمكر و بعد عنها وهي لسه تحت تأثيرة 
اياد وهو بيضحك : افتحي عينك يا حلوة 
فتحت نارين عينيها و ضمت حواجبها بغضب و خجل : انت ..انت قليل الادب 
ضحك اياد و مسك خدودها : جهزيلي اسمه و عنوانه يا حلوة عشان هموتهولك مبقاش في خطوبة 
برقت نارين و نزلت أيده من على خدها : مبقاش في خطوبة بجد 
اياد : اه و قولي عنوانة حالا 
رجعت نارين خطوة لورا و بصت زي الاطفال و دخلت و قفلت الباب بالمفتاح : شكرا يا هتلر بيه بس انسى مفيش اسامي 
ضحك على تصرفها وقال بمسخرة : اخر صبري هيكون لحد الصبح عشان عايز انام 
دخل اوضته و قفل الباب 
حسن : احم ..سهير انا مبعرفش اتكلم حقيقي بس انا عايز اقولك اني بحبك اكتر من اي حد في العالم ده يمكن اكتر من نفسي قبل ما اسافر بسنه جيتلك المستشفى و دخلتلك و كالعادة انتي متعرفتيش عليا قولتلك وقتها اني بحبك و هروح اشتغل عشان اقدر اجي و اتجوزك و تكوني كبرتي شويه بس ياريتني ما سافرت 
زعلت و عينيها امتلئت دموع : يعني انت كنت هتتجوز واحده عقلها مش فيها واحده مكانتش بتفتكر نفسها 
ابتسم حسن و مسك ايديها : انا كنت هفكرك بيا ليل و نهار عمري ما كنت همل 
المهم 
بعد ما عرفت اللي حصل قررت ارجع و اكون جنبك ..بس وقتها والدي قالي انكم سافرتوا و كل ده عشان يبعدني عنك و عن حبك بعد ما عرف اللي حصلك
بس بعديها ب 5 سنين اتصدمت لما امجد قالي أنه هيتجوز مروة وقتها اتعصبت عليه و سألته ليه خبيت عليا انت و بابا انكم عارفين مكانهم رد عليا أن بابا هدده لو قالي أنه ميتجوزش مروة بعديها كان لازم اتجوز عشان اخد الجنسية الامريكيه  بس خلفت فارس ابني و أمه أطلقت و سابته معايا 
زعلت سهير و كانت هتقوم مسك حسن ايديها : سهير انا بحبك و هفضل احبك حتى لو رفضتي  انا مش عايز حاجه تانيه من الدنيا غير وجودك معايا عايز لما اكبر الاقيكي معايا اكمل حياتي اللي باقيه وانا شايفك معايا 
ابتسمت و قعدت تاني : كلامك حلو جدا ..انا محدش حبني كده قبل كده 
ضحك حسن : بس مفيش حد هيحبك كده قدي انا بس 
طلع الصبح ليعلن عن حقوق جديدة و خبايا جديده قررت الظهور 
صحيت نارين غسلت وجهها و اتوضأت و لبست فستان اسود و حجاب نبيتي  و صلت وهي قاعدة على كرسي عشان رجليها و بصت لنفسها في المراية 
نارين لنفسها وهي بتضحك : في طريقي لقهر المغرور 
فتحت الباب و نزلت على تحت كانوا قاعدين كلهم على السفرة بيبصوا لبعض و كل واحد في باله حكايه و حدوته مخبيها 
ايناس بحب : تعالي يا بنتي اقعدي جنبي وانتي حلوه كده 
ادم بحب و هيام و هو سرحان في تفاصيلها : حلوه بس ..كلمه حلوه قليله عليها 
اياد ببرود و غيرة : فين الحلاوه دي واحده رجليها فيها رصاصه 
نارين ببرود اكتر : وانت بطنك فيها ايه فيها فيل 
ضحك الكل على كلامها بس بصوت واطي 
ايناس وهي بتضحك : تعالي اقعدي جنبي يا جميلة 
نارين : خليه يقوم طيب مش هقعد جنبه 
شد اياد ايديها قعدها بينه و بين إيناس : اقعدي وانتي ساكته اليوم طويل يا ..يا حلوه 
ادم بهمس ل اياد : ممكن نبدل و تخليني اقعد جنبها دي حتى هتبقى خطيبتي 
ادايق هتلر جدا بس مظهرش ده و ابتسم لأخوه و قام مشي خالص من غير ما ياكل 
قعد ادم جنب نارين اللي عنيها كانت على اياد 
ادم : نارين تحبي احطلك ايه اكل 
قامت نارين وقفت : لا اصل انا اكلت قبل ما انزل بس كنت جايه اقعد معاكم كده عادي هروح ارتاح حسيت بوجع 
مشيت نارين و بدأت سهير تفهم من نظرات انت في علاقه بينها و بين اياد و اتعصبت و قامت هي كمان من على الاكل 
طلعت نارين على فوق كان قلبها بيدق جامد وهي بتبص على اوضه اياد راحت ناحيه الاوضه و اتنهدت : لازم أقوله ..مش قادرة استحمل 
و لسه هتخبط فتح هو الباب 
رجعت لورا و وشها اصفر 
اياد بحزن : نارين في حاجه 
نارين : امم .انا ...كن ...ت يعني 
ركزت اكتر في لبسه كان لابس بدله و ببيونه و شعره ناعم و مرجعه لورا كأنه عريس 
نارين : اياد انت لابس ..ليه كده 
اياد : رايح فرح صديق ليا 
جات سهير من وراها : نارين عايزة اكلمك ضروري مستنياكي في اوضتي 
مشيت سهير وفضلت نارين واقفة : انت ..هترجع امتى كنت عايزة اقولك حاجه قبل ما تطلع 
اياد بجفاء : اسف معنديش وقت لازم اطلع 
سابها و مشي وهي محرجه و مدايقة جدا من رد فعله 
نزل تحت وهو بيفكر في نفسه : ابعد عنها خلاص مبقاش ينفع اخوك بيحبها متعشمهاش بيك خلاص انتهى 
خرج برا ركب عربيته و مشي وصل عند بيت صاحبه فضل قاعد عنده لحد ما خلصوا و كانوا هيطلعوا على القاعة اللي فيها الفرح اللي كان في فندق 5 نجوم و كل المعزومين شخصيات راقيه معروفة 
كان اياد قاعد لوحده بيشرب عصير ليمون لحد ما جات جنبه نور اخت العريس 
نور : قاعد لوحدك ليه يا بطلنا مفيش بنت عجبتك نجوزهالك ولا ايه 
ضحك اياد و قام شدلها الكرسي و قعدت و بصلها و ابتسم : اتجوز ازاي و قلبي مشغول 
نور بمكر : بمين ..استنى لتكون بتحبني انا 
اياد : اللي بحبها بعيدة عني بيني و بينها جبال 
نور : يا حرام طب و هتروح تعدي الجبال ولا هتقعد معايا عند البحر 
ضحك بصوت عالي : هقعد معاكي عند البحر لاني حتى لو عديت الجبال هخسر لحمي و دمي 
..
كان عمر في المستشفى عند الدكتور صديقه و امجد بيراقب تحركاته هو و حسن و عرفوا أنه كان متفق مع الدكتور رامي صاحبه و سمعوهم وهما بيتكلموا و بيقول أنه ندمان أنه اغتصبها وأنه كان شاب طايش 
اتعصب حسن و كان هيدخل بس امجد مسكه و حذرة أنهم لازم ياخدوا التحليل اللي يثبت الابوه الأول و بعدين يعملوا اللي هما عايزينه و فعلا نفذوا الخطه و خدوا عينه من شعره كانت في المشط بتاعه و عينه نارين كانت موجودة و بعتوها تتحلل في مستشفى تانيه 
.......في الفرح 
نور : يلا قوم نرقص سلو يا اياد 
اياد : روحي انتي انا مش هقوم 
شدته من أيده بس برضوا مرضيش بس فضلت عينه مبرقه لما لقى نارين داخله الفرح لابسه فستان ازرق منفوش زي الأميرات بيلمع من كل مكان و جزمه بكعب بيضه و حجاب اوف وايت 
بصت نور ناحيه نارين : ايدا مين دي اياد انت تعرفها 
دخل ادم وراها ببدلته الزرقا وهو بيبتسم ليها و مشيوا سوا ناحيه اياد 
جريت نور على ادم و سلمت عليه : يا آدم بيه ياللي ناسيني 
سلم ادم عليها و فضل يهزر معاها و نارين مش راضيه تبص على اياد بسبب زعلها منه 
قام اياد من مكانة و شدلها كرسي : اقعدي 
نارين بجفاء : شكرا هقعد مع ادم 
اياد بغرور : اللي يريحك انا هرقص مع نور و هخليهم يجيبولك جاتوا 
شد اياد نور و راحوا يرقصوا 
ادم : اقعدي يا نارين 
قعدت و عينيها مليانة دموع من منظره وهو بيرقص معاها وهي عماله تضحك و تتمايل 
نارين لادم : فين الحمام يا آدم 
شاورلها عليه قامت راحت الحمام و قفلت الباب و فضلت تعيط و تضرب رأسها في الحيط : الله يلعن القلب اللي حب الله يلعنه 
"لتذهب روحي للجحيم الذي جاءت منه ..ليأتي من يقتلع قلبي الممزق و يترك غيره لم اعد احتمل كل ذلك الألم يا الله " 
كان اياد متابعها و باصص عليها 
خرجت من الحمام لقيت ادم بيتكلم مع العريس و مشغول معاه محاولتش تدور على اياد و اتجهت لباب الخروج لقيت اللي بيشدها من ايديها 
نارين بغضب : ابعد عني ..سيب ايدي 
شدها بسرعة و دخلها قاعة فاضيه و قفل الباب كانت صاله رياضه 
اياد : دلوقتي حالا هتقوليلي مين هو حبيبك يا نارين 
نارين بغضب : وانت مالك فاكر نفسك مهم عندي عشان تعرف روح اسال اللي كنت بترقص معاها بتحب مين ايه دخلك بيا 
اياد بعصبية : ملكيش دعوه بيها و جاوبيني 
كانت هتمشي من القاعة شدها جامد من ايديها وصرخ : بقولك مش هتخرجي قبل ما تقولي بتحبي ميييييت 
نارين بصريخ ووجع : و عايز تعرف لييييه 
 غمض عينه و قال بصريخ : عشان انا اتنيلت و حبيتك ...( زادت نبره صوته عصبيه وهو بيبص في عينيها المصدومة) ايوه انا بحبك يا نارين ........
كان عندي امتحان و الا مكنتش هتاخر عليكم الفترة دي كلها امتحانات ادعولي و محدش يزعل مني 
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية بنت أغاريس
reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق