القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية هروب بلا عوده الفصل السابع 7 بقلم دودا حودا

 رواية هروب بلا عوده الفصل السابع 7 بقلم دودا حودا

رواية هروب بلا عوده البارت السابع 

رواية هروب بلا عوده الفصل السابع 7 بقلم دودا حودا


رواية هروب بلا عوده الجزء السابع 

#هروب بلا عوده 
#الحلقه السابعه
#بقلم دوداا حوده 
مرينا:خ ي ر في حاجه 
رضا : موبيلك وقع منك 
مرينا:اه شكرا ليك 
رضا :علي اي تحت امرك 
مرينا : اطلع يا اسطا 
رضا : هو صليب ده صح 
مرينا :اه عندك اعتراض 
رضا :لا بس غريبه يعني وجودك في مقابر مسلمين 
مرينا :وحضرتك مش شايف صحبتي وبعدين انت مالك اطلع يا اسطا 
وطلع السواق 
ايمان :لا انا قلبي كان هيقف 
مرينا :بتعملي اي 
ايمان:مش عارفه اخد نفسي والله 
مرينا 'معلش خليكي لابسه النقاب بس 
السواق :ده اي ده هو انتي مش لابسه اصلا 
مرينا :وانت مالك 
السواق :لا وانا مالي ازاي مش يمكن جايبين عمل وجاين ترموا هنا 
مرينا :انت عبيط خليك في حالك إحسنلك 
ايمان:والله احنا ما جاين لكده خالص 
مرينا :المهم اطلع علي المهندسين 
ايمان :هنعمل ايه هناك 
مرينا ::لازم نروح لمحامي هناك ى
ايمان:انا مش معايا فلوس 
مرينا :متخافيش اصبري بس وراحت وكان مكلمه جورج يستنها 
جورج :مرينا ازيك 
مرينا :ازيك يا جورج ايمان صحبتي 
جورج :اهلا وسهلا 
ايمان :اهلا بحضرتك 
جورج :ها عايزه محمود  في اي 
ايمان :هنطلع ليه بس وفوق نتكلم 
جورج :ماشي تعالو وطلعوا للمحامي محمود 
محمود :جورج ازيك عامل اي 
جورج :بخير انت اخبارك اي 
محمود :اهو تمام 
جورج :احنا كنا جاين ليك في موضوع كده 
محمود : يااااا ياريت كل يوم يكون عندك موضوع علشان اقدر اشوفك 
جورج :حبيبي يا حوده ربنا يخليك ليا 
محمود :خير 
مرينا :دي صحبتي ايمان هي هتقولك عالموضوع احسن 
محمود:اهلا استاذه ايمان
ايمان:اهلا بحضرتك الموضوع وما فيه وكحت ل محمود عالموضوع 
محمود :ياساتر يارب معقول في حد كده 
ايمان :للاسف فيه 
مرينا :غير اني شكه أن هو اللي قتل ياسر 
ايمان :وماما وبابا اكيد عمل فيهم حاجه
محمود :طيب لازم نعمل محضر فيه
ايمان :انا عايزه اطلق منه بس هتقدر تساعدني في كده 
محمود :طبعا ده موضوع سهل جدا 
ايمان :انا بجد مش عايزه الا كده 
محمود:وحق جوزك هتسبي 
ايمان :لا مقصدتش بس ده مفتري اوي والله وانا مش عايزه مشاكل معاه تاني 
محمود :متخافيش سيبي الموضوع ده عليا انا وانا هخلصك منه وهعرف اجيب حق جوزك في حد يعمل كده لا اله الا الله 
جورج :هدي نفسك يا عم محمود مالك
محمود :بجد والله اعصابي بتتعبني من المواضيع دي 
جورج :امال محامي ازاي 
محمود :الانسانيه في المحامي والظابط وفي كل الناس يا جورج 
مرينا :عندك حق فعلا 
جورج :خلاص شوف هتعمل اي واحنا معاك 
محمود : باذن الله خلاص 
وفي فيلا رضا 
رضا :مياده تعالي هنا 
مياده :نعم تحت امرك 
رضا :انا عاااااايز ايمان 
مياده :والله ما اعرف هي فين 
رضا :رجعنا للكدب تاني ماشي مش انتي كنتي عايزه تشوفي ابنك عنيا حاضر تعالي معايا 
مياده :اه دراعي براحه طيب 
رضا :امشي قدامي قولتك 
مياده : حاضر ونزلت تحت البدروم 
مياده :احمد حبيبي 
احمد :ماما طلعني من هنا انا خايف 
مياده :ارجوك طلعه 
رضا :بعينك تعالي معايا فوق 
مياده :انا هعمل كل اللي انت عايزه والله وهسمع كلامك بس ارجوك عايزه ابني 
رضا :اخد ايمان واسيبك انتي وابنك 
مياده :هقولك ايمان فين حاضر والله وقالت ليه علي عنوان مرينا وراح هو ورجلته هنا وشافتهم مرينا 
مرينا :ماما علشان خاطري اللبسي الاسدال بتاع ايمان 
الام :شكلك اتجننتي صح 
مرينا :والله هقولك كل حاجه بس ارجوكي اعملي كده 
الام :لا يا مرينا 
مرينا : الناس طالعه عالسلم ولازم اروح شقه مينا ارجوكي 
الام :ناويه تودينا في داهيه انا عارفه ولبست الاسدال وراحت مرينا مع ايمان 
وفضل رضا يخبط وفتحت الأم
الام :نعم انت مين وعايز اي 
رضا :اوعي كده من قدامي 
الام :ينهار اسود انت مين وعايز اي 
رضا :فين ايمان 
الام :ايمان مين 
رضا :هتقولي فين ايمان ولا اتصرف تصرف مش هيعجبك 
الام :انا هطلب بوليس النجده 
رضا :,فين ايمان 
الام :قولتك مافيش حد هنا بالاسم ده وفضل يدور وبعدين نزل 
وكانت مياده في العربيه 
رضا :انتي عايزه ابنك يموت صح 
مياده :والله العظيم كانت هنا 
رضا :مافيش حد فوق الا ست وحده 
مياده :هتلاقي مرينا مشيتها 
رضا :مرينا مين دول مسلمين 
مياده::لا والله مش معقول اكون اتلغبط في البيت 
رضا :اطلع على البيت وحسابك معايا كبير 
ومشي رضا 
ايمان :تعالي نطمن علي ماما 
مرينا :يلا بسرعه وراحوا 
ايمان :انتي كويسه يا ماما 
الام :ارجوكي يا بنتي امشي بقي مش عايزين مشاكل اكتر من كده 
مرينا : انت بتقولي ايه يا ماما
الام : كفايه بقى احنا عمري ما حصل فينا كده
ايمان : انا اسفه ليكم والله حاضر هامشي
مرينا : يا ماما هي دلوقتي  ما لهاش احد غيرنا
الام : وانا ما ليش غيرك لو حصل لي حاجه ده انا اموت فيها
ايمان : حاضر والله انا ماشيه دلوقتي ونزلت ايمان 
وقبلت عالسلم ......🤔🤔
يتبع 

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية هروب بلا عودة
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق