القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جواز حب وجواز مصلحه الفصل السادس 6 بقلم دودا حودا

 رواية جواز حب وجواز مصلحه الفصل السادس 6 بقلم دودا حودا

رواية جواز حب وجواز مصلحه البارت السادس

رواية جواز حب وجواز مصلحه الفصل السادس 6 بقلم دودا حودا


رواية جواز حب وجواز مصلحه الجزء السادس 


حسام :بجد انا مش عارف الكلام اللي سمعته عنك صح ولا لا انتي شكلك طيبه جدا ومش بتاعت مشاكل 

ميار :كلام اي 

حسام :بجد هو انا ممكن اعرف انتي اطلقتي ليه 

ميار :انا ابويا وامي ماتو وكان ليا بيت بعيش فيه جت جرتنا قالت إنها بدور علي عروسه لابن اختها وبجد بتتمني أن أكون أنا العروسه دي انا مكنش ليا حد تصدق بالله انا بخاف اقعد لوحدي وبقيت عالطول لوحدي المهم قولتها ماشي يجي اشوفه ويشوفني جه هتصدق أن حسيت أن مرتاحه ليه من اول قاعده مع ان مكنش بيبص ليا خالص المهم حددنا ميعاد الخطوبه ومكنش بيجي يشوفني خالص بس كنت بروح انا وهو في الشغل اساعد مامته لدرجه ان مامته حبيتني جدا جه في يوم كان مخنوق من الشغل 

                  #فلاش باك 

الام :مالك يا عماد 

عماد :مخنوق اوي يا امي انا نفسي اسافر برا 

الام :,برضه تاني يا عماد 

عماد :ده سنه ولا اتنين بس وهرجع والله 

محمد: و ناوي تجيب فلوس السفر منين 

عماد :هو انت بتسددها 

ميار :انا ممكن ابيع بيت بابا 

عماد :بتقولي اي لا طبعا 

ميار :والله بتكلم بجد بيع البيت وهات شقه صغيره ليا والباقي سافر بيه 

محمد :اقعدي ساكته الكلام ده مش هيحصل 

عماد : بجد هو انتي مش هتزعلي لو انا عملت كده

ميار : لا طبعا مش هازعل

محمد : عماد انت بتهزر انت موافق ان انت تبيع بيت ابوها

عماد : والله العظيم هاجيبه لها ثاني وهجيب ليها  احسن منه كمان

محمد: انا هاقوم احسن عشان الكلام ده مش جاي على مزاجي

الام : لا طبعا يا عماد الناس تاكل وشنا 

ميار : هو كلام الناس هينفعني انا عايزه ابقى في وسطكم

عماد : والله بنت اصول يا ميار وفعلا سرع في بيع البيت 

الام : ناوي تكتب على ميار امتى

عماد :, هسافر سنه وهارجع اتجوزها

الام : وربنا ما يحصل هتتجوزها دلوقتي 

عماد : يا امي فلوس مش هتكفي اجيب شقه ليها

الام : انا ما ليش فيه

عماد : خلاص هاجيب شقه عقد مفتوح وخلاص

الام : يعني واخذ فلوس البنت ومستخسر تجيب لها شقه

عماد : يا امي وهو أنا  مش هحتاج مصاريف معي هناك عقبال ما لاقي شغل

الام : على العموم تجوزها قبل ما تسافر وفعلا اتجوزو وسافر 

                      #رجوع 

ميار : وسافر عماد مش هكذب عليك كان كل شويه ابعث لي فلوس بس انا كنت بشيلها لحد ما جبت شقه ملك كنت بشتغل وبصرف على نفسي ومامته كانت كويسه جدا معي لحد ما ارجع بمراته الثانيه وطبعا انا مش وافقت اكمل معاه وهو متجوز سلط مراته ترمي نفسها من عالسلم علي تسقط علشان أتنازل عن الشقه 

حسام : مش ممكن مراته متكنش كانت حامل اصلا 

ميار :لا لا كانت حامل دي اميره خدتها لدكتور قريبها واتاكد من كده 

حسام : هو انت واثقه في اميره قوي كده

ميار : بتقول ايه انت اميره دي اختي دي اكثر حاجه مزعلاني ان انا مش هاقدر احضر فرحه النهارده لان هي هتتجوز اخو طلقي 

حسام : هو انت عارفه ان انا مشيتك من الشغل ليه

ميار :لا معرفش 

حسام :اميره جت قالت ليا أن سلوكك مش كويس وأن جوزك عرف أن انتي تعرفي حد عليه 

ميار : هههههههههههه لا بتهزر صح 

حسام :والله بتكلم بجد 

ميار :وليه تعمل فيا كده 

حسام:انا هقف معكي لحد ما تخدي حقك 

ميار :حق اي بقي انا مش عايزه حاجه جوزي بعني وصاحبه عمري خلاص انا مش مش عايزه حاجه 

حسام :,اسمعي بس هقولك اي 

وفي الفرح في القاعه 

محمد :هو عماد اتاخر ليه 

الام :زمانه جاي اكتب انت الكتاب بس 

محمد :ازاي يعني اكتب واخويا مش هنا 

الام :اهو جه اهو 

عماد :كنت بتغفلني يا محمد وعايش مع مراتي 

الام :اي الكلام الاهبل جبته منين 

عماد :اسالي ابنك 

الام :الكلام ده محصلش اخوك مافيش زيه وميار دي اشرف من الشرف 

محمد :مين قال ليك الكلام الاهبل ده 

جيجي :اسمعي يا ماما كده وسمعت الجزء اللي يدين اميره بس 

اميره :يابنت الكلب انتي كنتي بتسجلي ليا 

محمد :,الكلام ده اوهام في دماغ اميره انا مالي بيها 

الام :,انتي خرابه بيوت منك لله وعامله صحبتها 

اميره :والله العظيم انا ما كان قصدي حاجه 

محمد :بنتك متلزمنيش يا عمي يلا يا ماما 

عماد :يلا فين مش قبل ما اخد حقي منك 

اميره :مراتك مكنتش حامل دي كدابه 

جيجي:منك لله عايزه تلبسني تهمه حسبي الله ونعم الوكيل 

الام :انت ومراتك ملكمش مكان عندي تاني لحد ما تسافر مش عايزه اشوف وشك 

وبعد شهر 

حسام اتصل علي مكتب ميار 

ميار :تحت امرك 

حسام:تعالي بسرعه 

ميار :حاضر ودخلت 

حسام:اقعدي علي المكتب اميره طالعه 

ميار :حاسه ان مش هقدر اعمل اللي قولنا عليه 

حسام :اسمعي الكلام بقي يلا 

وخرج حسام برا المكتب وبعدها دخلت اميره 

اميره ؛استاذ حسام انا .....اي ده ميار انتي بتعملي اي علي مكتب استاذ حسام 

ميار :اي مافيش باب تخبطي عليه 

اميره :هو انتي رجعتي الشغل 

ميار :لا 

اميره :امال انتي هنا ازاي 

ميار :مع ان مش مجبره اقولك بس انا خطيبه حسام 

اميره :ده حصل امتي ده 

ميار :مش شغلك 

اميره :بس لسه معداش ٣شهور علي طلاقك مينفعش 

ميار :حاجه متخصكيش خليكي في شغلك 

اميره :انا بقدم استقالتي 

ميار :برحتك مع ان قولت لحسام أن يذود مرتبك للضعف 

اميره :انتي بتتكلمي بجد 

ميار :هستني الاستقالة 

اميره :هو انتي مالك بتعملني ليه كده ده انا صحبتك 

ميار :،ههههه ضحكتني والله يا اميره 

اميره :بلاش انتي كمان تيجي عليا كفايه محمد سابني بالفستان ومشي 

ميار :علشان قلبك اسود ومش كويسه انا كنت بتعامل معاكي انك اختي طلعتي اكبر حيه في حياتي والله لاخد حقي منكم 

اميره :انا ممكن اساعدك بس سامحني 

ميار : اسامحك ده هما كلهم كوم وانتي لوحدك كوم علي اللي عملتي فيا 

اميره :,ارجوكي سامحني 

ميار :علي شغلك يا اميره وبرضه هتسعديني بس مقابل فلوس 

وبعد دخل حسام 

ميار :قلبي كان هيقف بجد مش عارفه اشكرك ازاي 

حسام: بجد انا نفسي توافقي متكنش لعبه 

ميار :مش فاهمه 

حسام: انا بحبك وبصراحه عايز اتجوزك 

يتبع 

reaction:

تعليقات