القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بهية والبلطجي الفصل الرابع 4 بقلم إسراء إبراهيم

 رواية بهية والبلطجي الفصل الرابع 4 بقلم إسراء إبراهيم

رواية بهية والبلطجي البارت الرابع 

رواية بهية والبلطجي الفصل الرابع 4 بقلم إسراء إبراهيم


رواية بهية والبلطجي الجزء الرابع 

#بهية_والبلطجي
البارت الرابع
سيف كان رايح يمسك إيد إسراء فجأة لقي شخص شده من دراعه ولواه واداله بوكس
سيف رفع وشه بغضب عشان يشوف مين ده اللي اتجرأ ومد ايده عليه
سيف لقي بنت باين عليها القوة وعنيها بتطلع شرار
فوزية: دي مش رجولة على فكرة إنك تضايق بنات في الشارع ماشي ياروح أمك وادته بوكس في عينه ورمتها ليه
سيف بصلها بغضب وقال أنتي إزاي تمدي ايدك عليا وأنتي مفكرة أنا هخاف منك دا هساوي وشك بالاسفلت
فوزية: طب وريني كده يا عنيا هتعمل إيه وأنت مش محصل حتى تضرب حد بالقلمesraaibrahim
سيف قرب عليها ورايح يضربها كانت فوزية سبقته ركلته برجليها ووقعته ونزلت فوقه لغاية ما خلت وشه خريطة
بهية واقفة خايفة من فوزية واسراء واقفة مبسوطة
بهية: الواد هيموت يا طنط لو سمحتي
فوزية سابت سيف وقامت ناحية بهية وقالت أنتي بتقولي لمين يا طنط
بهية بخوف: بقول لحضرتكesraaibrahim
فوزية: اسمي فوزية يا عسل طنط دي تقوليها لخالتك فاهمة
بهية: فا فاهمة خلاص
إسراء: خلاص يا زيزي هى متعرفكيش بس وحشتيني على فكرة والناس كمان اللي كانوا متابعينك وحشتيهم
فوزية: أنتم حبايبي يا سوسو ابقي سلميلي عليهم بقا
إسراء: هيوصل يا قلبي وشكرا عالخدمة دي
فوزية: أي خدعة يا باشا سلام بقا لزهزوهة قلبي
إسراء: الله يساهلو بقا ياعم سلام
بهية: دي شكلها بيخوف أوي أنتي تعرفيها
إسراء: دي عسل مع إني مدياني علقة قبل كده بس حبيبتي برضوا
دي فوزية القوية اللي الكل بيحبهاesraaibrahim
بهية: على إيه أنا هروح بقا عشان تعبت وانبسطت بلقائك
إسراء: ماشي سلام يا سكر وأنا كمان
بهية وصلت البيت ودخلت زي عادتها بتخض العيلة كانوا بيتغدوا دخلت قالت بصوت عالي ازيكم
عزيزة: بسم الله الرحمن الرحيم يابت مش هتعقلي بقا
يوسف: دي طفلة يا حجة سيبك منها
بهية جريت عليه وشدت شعره وهو بيصرخ أنا عندي عشرين سنة وعجزت خلاص تقولي يا طفلة يا بغل أنت
يوسف: الحقيني ياما البت خلعت شعره كله والبت مش هترضى تتجوزني
عزيزة قامت جابت خرطوم الغسالة ونزلت فوقهم لما ورمت جسمهم تربية معفنة وخلفة تعر وسابتهم ودخلت
بهية: جسمي ياض مش قادرة اقوم أنا بطلع في الروح
يوسف: وأنا رجلي مبقتش حاسس بيها أمك شلتني
بهية:.وكسرت عضمي أنا حاسة إنها مش أمنا ياض
يوسف: وأنا عندي نفس الإحساس برضوا تعالي نعمل ليها تحليلDNA  ونتاكدesraaibrahim
بهية: فكرة حلوة وهوب لقيوا الشبشب بيسلم على وشهم
بهية ويوسف ناموا في الأرض مش قاموا
علياء دخلت لسلوى لقيتها حزينة وبتعيط
علياء: بتفكري في حسن يا سلوى وأنا قولتلك إنه مش بيحبك ولا هيعبرك ويتف في وشك حتى
سلوى: جاتك القرف أنتي وهو أنا برضوا هفضل وراه
علياء: يابنتي ده بلطجي هو الحب عميكي كده يعني هتعيشي معاه إزاي واتامني على حياتك إزاي
وهتجيبي عيال منه إزاي ده مش بعيد يطلعوا بلطجية زيه يا بت
سلوى: احنا مش هننكر مين اللي طلع عليه اللقب ده احنا عارفين حسن راجل بمعنى الكلمة وطيب وحنين ومش بيحب الغلط
لولا المشكلة اللي حصلت السنة اللي فاتت وهو بيدافع عن البنت اللي كانوا شباب بيتحرشوا فيها
وهو دافع عنها وكان واحد هبضربه من المتحرشين لولا إنه أخد منه المطوة وضربها في جمبه وده الحل الوحيد اللي كان قدامه
عشان يحمي نفسه ويحمي البنت وفي واحد مش بيطيقه اتبلى عليه وقال إن هو كان تبعهم وكان عايز يستفرد بالبنت لوحده وطمع فيها
فالمتحرشين دول مش وافقوا وكانوا عايزينها هما كمان
وخلى كل الحارة تطلع عليه بلطجي بس احنا عارفين إنه نضيف من جوا وأنا حبيت شهامته وده اللي فعلا آمن على نفسي معاه
ولو خلفت منه هيربيهم أحسن تربيةesraaibrahim
علياء: لا بجد اومال ليه بيرفع المطوة على أي حد ومتهور كمان وهمجي
سلوى مسكت شعر علياء وقالت كلمة كمان عليه وهقلع شعرك في ايديا
هو عشان زهق من كلام الناس فبقى بيخوف الناس بيها عشان مش يتجرأوا يبصوا في عينه
علياء: يعيني ياختي عالحب وسنينه اللي جايبك لورا أهلك لو عرفوا هيخلصوا عليكي
علياء صاحبة سلوى وكانت جاية تعيد عليها 
وسابتها بتفكر في حسن وقررت إنها تعمل أي حاجة عشان يبقى ليهاesraaibrahim
خلف قعد شوية مع صحابه وهو مروح خبط في بنت رغم إن جمالها عادي ولكن سحرته لما قالتله آسفة مخدتش بالي
خلف بتوهان: أنا اللي آسف يا قمر أنتي اسمك إيه
علياء: احم اسمي علياء
خلف: وأنا خلف تحبي اوصلك مكان مانتي رايحة
علياء بسرعة: لأ أنا هركب العربية اللي بتحمل دي واروح سلام
وجريت عالعربية وركبت وقعدت تاخد نفسها
علياء: هوف ايه ده قلبي كان هيقف بس عينه عسل كده استغفر الله البت سلوى عدتني ولا إيه
خلف دخل البيت سرحان في علياء وخبط في حسن وهو داخل اوضته
حسن: إيه ياعم الحبيب بتحب ولا إيه
خلف: تقريبا كده أول مرة قلبي يدق لبنت وقلبي موجوع على إني مش هشوفها تاني
حسن رزعه على قفاه على اوضتك يا حيوان وجع في قلبك ولا بعد الشر عليك
وجع في لسانك أحسن وتروح لدكتور وتقوله سناني واوا
خلف: واوا🙂 بهية ملخبطة حالك يابختك عقبالي
عند بهية قامت تغير وتصلي المغرب
لقيت جرس الباب بيرن طلعت تشوف مين
ولقيت شخص واتكلم معها وماشي
بهية قفلت الباب وسندت عليه ومصدومة وحزينة....... 
ياترى مين ده وقال ليها إيه خلاها كده

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية بهية والبلطجي)
reaction:

تعليقات