القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خارج قانون الحب الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم روزان مصطفى

 رواية خارج قانون الحب الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم روزان مصطفى

رواية خارج قانون الحب البارت الثالث والعشرون 

رواية خارج قانون الحب الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم روزان مصطفى


رواية خارج قانون الحب الجزء الثالث والعشرون 

|23| 
ظابط المطار وهو بيختم الجوازات : نورتوا مصر 
سحب سراج الجواز بتاعه والإتنين الباقيين أخدوا جوازاتهم 
سراج بصوت واطي : لما نجتمع بتوفيق وبدر مش عاوز حد يتكلم في القعدة دي غيري إلا لما يتوجهلكم كلام 
ليديا : يعني إنت عاجبك اللي حصل في الفترة الأخيرة بسبب جوازة أستاذ بدر ؟ يقتل فينا واحد واحد وأخرهم اللي حصل للحصان الإسود ؟ أنا مُستاءة ومش عارفة لما أشوف البني أدم دا هيكون تصرفي إزاي 
سراج بحزم : السكوت ، تصرفك ورد فعلك هيكونوا السكوت .. غير كدا مش عاوز حرف ع الترابيزة طالما أنا موجود 
خرجوا من مطار القاهرة وركبوا العربية اللس كانت مستنياهم ، في طريقهم للفيلا الخاصة بيهم عشان يرتاحوا من السفر وبعد كدا يبدأ الشغل
* في بيت بدر 
كان ماسك السلاح اللي خرجه من أوضته في إيده وبيبص على النقوش اللي عليه ، منهم حرف إسمه 
هو من جواه عارف إن الجماعة دول مش مضمونين وغدارين ومواجهته ليهم فيها خطر على حياته بنسبة ٨٠%
دخل كينان أوضة بدر وقفل الباب وهو بيقول : توفيق بلغني بوصول جماعة السراج لمطار القاهرة ، يعني هما حالياً في مصر خلاص مش ناقص غير قعدتنا معاهم 
بدر حط السلاح في جمبه وهو بيقول : عظيم .. متتكلمش في القعدة يا كينان طالما أنا قاعد 
كينان بضيق : لو حد وجهلي كلام هتكلم 
بدر بذكاء : هما غالباً هيعرضوا علينا شغل زي توفيق كدا ويا إما يلبسونا في حيط يا إما بالفعل يحطوا إيديهم في إيدينا 
كينان بقلق : بس إحنا قتلنا الباشا اللي كان حاطط إيده في إيديهم ف معتقدش إن الأوبشن دا مُتاح ، سيبها على الله 
* في فيلا السراج 
خد سراج شاور وخرج وهو لابس رسمي وبينشف شعره ، ليديا كانت بتلبس البوت بتاعها بصتله وقالت : بالسرعة دي ؟ نازل على شغل على طول 
سراج بتوضيح : نازلين *
أنطوان كشر كدا وهو بيقول : ألى فين ! * على فين * 
سراج رجع ظهره لورا وهو بيقول : على فيلا توفيق ، لازم أفهمه شوية حجات قبل ما نجتمع ببدر .. 
ليديا بإرهاق : شغل شغل شغل هنا وفي واشنطن ، can we have a break ? * هل يمكننا الحصول على راحة ؟ * 
سراج وهو بيلمع الخاتم بتاعه : لو متحطتش أساسيات من لحظة وصولنا لمصر هنبقى مهزقين زي زاهي والباشا كدا والدم مش هينحسر ، إحنا نقتل أه .. لكن في بعض لا والأستاذ بدر لو مش مُقتنع بكدا يبقى نصفيه أو نخرجه من المافيا لإنه بقى تقيل عليها 
ليديا بإستنتاج : هيكون صعب ، متهيألي حالياً في بينه وبين توفيق شغل يعني مسنود ، وإنت عارف كلاشينكوف نصار دراع توفيق اليمين ف مش في صالحنا إحنا معانا رجالة ولكن مش بالخبرة دي !
أنطوان : i think we gonna lose our money if we made an agreement with badr  * أعتقد أننا سنخسر أموالنا إذا قُمنا بعقد إتفاق مع بدر * 
سراج بفهم : قصدك هيطلب مبلغ كبير ؟ ماهو هنعرض عليه يا تكون في صفنا يا تبقى عدونا .. there is no third option !  * لا يوجد خيار ثالث * 
ليديا بملل : أوك أوك تقدروا تروحوا مشوار توفيق وأنا حابة أزور لورا بعد تعرضها للعمى 
سراج بحزم : مينفعش ، لازم كلنا نروح إحنا الثلاثة عشان الكلام يكون واضح للجميع 
* في بيت بدر 
كينان وهو بيلبس جزمته : أكيد أي شغل بيكون فيه خطورة يا سيا ، بس دا نسبته كبيرة شوية 
سيا بقلق : طب متخليش بدر يعارضهم طالما في خطر ، أنا قلبي بيوجعني من دلوقتي والله
كينات لبس وقام وهو بيظبط نفسه وقال : كل اللي أعرفه إنك مش هتتحركي من هنا ولو حصل أي شيء أتصلي يا بيا يا ببدر ، إحتمال نتأخر عشان رايحين لتوفيق نفهمه حجات قبل ما جماعة السراج يروحوله
بدر نزل وهو بيقول لكينان : جاهز ؟ 
كينان بهندمة : حصل يا زعيم 
رمى بدر مفتاح عربيته لكينان وقاله : خد سخن العربية وأنا جايلك 
مسك كينان المفتاح وقال : حصل يا باشا 
خرج يسخن العربية ف قرب بدر ل سيا وهو بيقول : متفتحيش لحد ومتخافيش هنتأخر بس هنيجي تمام ؟ 
سيا بتقربله ف بعد راسه شوية وهو بيبصلها وقال : حاطة روج ؟ 
سيا : تؤ تؤ 
قربلها بدر شوية بعدين غمض عينه وقال : اللهم إغزيك يا شيطان 
خرج من البيت وسيا بتضحك بعدين دعيتله وقالت : ربنا يحفظك يا بدر 
* قدام فيلا توفيق 
العربيتين كانوا هيخبطوا في بعض
ليديا إتخبطت في كرسيها جامد لأن سراج فرمل وقالت : holy shit ! * هراء لعين * 
نزل سراج ووراه ليديا وأنطوان 
ليديا بغيظ وهي بتبص لبدر : هو إنت عرفت إننا نازلين ف قولت تعجل بموتنا ؟ 
بدر بسخرية : هي أمريكا بتخفف دم الواحد ولا إيه ؟ أنا معرفش إنكم جايين لتوفيق أساساً
بص سراج ل ليديا بصة ليها معنى بعدين بص لبدر ب وش من غير تعبيرات وقال : أهلاً بدر ، أعتقد إنك جاي لنفس السبب اللي إحنا جايين عشانه ، وبما إن كلنا هنا إنهاردة ف رأيي نعمل الإجتماع أفضل من بكرة 
أنطوان بضيق وهو بيبص لبدر : عشان نهوط كواعيد * عشان نحط قواعد * 
بدر حط إيده في جيبه وقال : معنديش مانع أشرح أسبابي ، بس لو شرحتها ومفهمتوهاش ف دي مشكلتكم 
توفيق خرج من الفيلا وهو بيقول : أهلاً وسهلاً حمدالله علىالسلامة يا سراج بيه ، نورتوا مصر ، إتفضلوا يا جماعة 
* after 1 hour 
سراج وهو بيتعدل في قعدته وبيبص في الساعة : طيب عشان وقتنا ووقتكم إحنا سبب نزولنا من واشنطن الأحداث اللي حصلت في الفترة الأخيرة ، واضح إن بدر باشا مش عارف حدود القتل مبتدخلش بيننا ف هيخلص على كيان المافيا بتاعنا لأسبابه الشخصية 
بدر وهو بيشرب من الكاس ببرود قال بمنتهى الوضوح الوقح : لو دخلت عليا لقيتني نايم مع ليديا ، رد فعلك هيكون إيه ؟ 
ليديا بضحكة مستفزة : you are not my type badr * أنت لست نوعي المفضل يا بدر * 
بدر بضحكة مستفزة أكتر : i dont like *** by the way * لا أحب العاهرات على كل حال * ولكني بدي مثال 
سراج بهدوء غاضب : إنت كدا بتغلط جامد يا بدر ، قتلت الباشا ليه ؟ 
بدر بذوق  : هقولك حاجة بعيداً الغضب والمشاكل ، إنت مال أمك 
سراج بيتأكد من اللي سمعه : إيه ؟ 
بدر ببرود : إنت  مال   أمكك 
سراج بضحكة : إنت صعبان عليا وأنا مُشفق عليك ، فاكرني زي زاهي والباشا هتخلص عليا ، المفروض تخاف على حياتك ومتخاطرش
بدر ساب الكاس وقال ببرود : تبقى لسه متعرفش بدر ، أنا مبخافش من أي حاجة غير من ربنا طبعاً
ليديا بكسفة : وإنت لو بتخاف من ربنا هتشتغل معانا ؟ 
بدر كسفها أكتر وقال : أفهم من كدا أنك ملحدة ؟ 
برقت هي وبصت لسراج بمعنى هاتلي حقي
سراج بحزم : طب يا بدر أنا بسألك عن سبب قتلك للباشا لإنك قولت هتوضح أسبابك 
بدر بقهر ولكنه تكلم ببرود : مراتي كانت حامل منه .. وهي على ذمتي 
سراج فتح بوقه وقال : دا بجد ؟ 
بدر ببرود : أه ف لو من قوانين المافيا إن محدش يقتل التاني أظن برضو مش من حق حد يتعدى على حُرمة التاني 
سراج قال : ف دا سبب قتلك للباشا ؟ 
بدر ببرود : أه قتلته وقتلتها 
ليديا بصتله بإعجاب 
سراج : طب الباشا وفهمنا السبب ، اللي عملته في الحصان الإسود دا حصل ليه !
بدر بعملية : عشان ببساطة لو إنت قاعد في بيتك ولقيت حد بيضرب عليك نار هتردله اللي عمله 
سراج : بس أنت غشيته وجبت واحدة مثلت إنها مراتك 
بدر بإبتسامة : دا لإن الدعوة اللي إتوجهت لينا ساعتها كانت من ضمنها ريناد .. ومظنش إن اللي عملته سبب كافي لمحاولة قتلي 
سراج سكت وهو شايف إجابات بدر منطقية وبعدين قال : إنت تعرف يا بدر الشغل في أميريكا بيكسب أكتر من مصر ، والحياة هناك رائعة ، أنا مستغرب وجودكم في مصر حتى الأن مع إن دا في خطورة عليكم من الشرطة 
بدر : الخطورة اللي هنا هي نفسها اللي في أمريكا ، إنت بس قعادك هناك الوقت الطويل دا نساك هنا
سراج بوضوح : هدخل في الموضوع مباشرة ، أنا محتاجك معايا في شغل ، تجارة أثار 
كينان بضيق : نهرب معاك أثار مصرية لامريكا ؟ 
سراج وهو بيشرب من الكاس بتاعه : مش لأمريكا ، لبلاد تانيه كمان .. الشغل دا بيكسب 
بدر بغضب : بتبيع حضارتنا عشان فلوس ؟ 
سراج بضحكة : هي الحضارة دي كانت بتأكلك وأنت مش لاقي لقمة ؟ ماهو شغلنا اللي عملنا ف طبيعي عشان معاك فلوس تتكلم كدا 
بدر : دا مالوش اي علاقة ب إني أخد أثار بلدي أبيعها لبلاد برا ، دا أعلى ليفل في الوطيان 
سراج بحزم : بدر ! أنا بحذرك من لهجتك ، متعادينيش أفضل 
بدر بتبريقة : لو حوار الأثار دا تم هبقى أول عدو ليك ومتسألنيش ليه 
سراج بسخرية : رجل مافيا عنده مباديء ! عشان وشوفنا 
بدر : دا مالوش علاقة بالمباديء ، إنت لو ملكش خير ع بلدك هتتهان براا 
* في بيت بدر 
سيا كانت بتاخد شاور في أوضة بدر عشان سخان الحمام اللي تحت خلصان والجو برد 
لفت الفوطة على نفسها وطلعت وقفت قدام المرايا وفردت شعرها المبلول عشان تنشفه 
فجأة بدر فتح باب الأوضة .. وشافها واقفة وبتنقط مياه على السجادة بتاعته
بدر متنح وسيا رجعت لورا وهي بتقول بلغبطة : و .. والله أنا كنت عاوزة أستحمى ومفيش مياه في السخان أنا أسفة 
بدر بتوهان : إنتي ...
يتبعع ....

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية خارج قانون الحب
reaction:

تعليقات