القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كحل عرب الجزء الثاني الفصل الأول 1 بقلم زينب ماجد

 رواية كحل عرب الجزء الثاني الفصل الأول 1 بقلم زينب ماجد

رواية كحل عرب الجزء الثاني البارت الأول

 

رواية كحل عرب الجزء الثاني الفصل الأول 1 بقلم زينب ماجد

رواية كحل عرب الجزء الثاني الجزء الأول 

كحل_عرب2
(بيت بيوت )

((( بقلم زينب ماجد )))

الحلقة_1
( تهديد )

يالِعب الطفوله ويا فرح صبيان..
ياماي أنچفه وللجدَح شيردّك ؟
- عريان السيد خلف

بغداد_مدينة الثورة_ الأورفلي
عام ١٩٨٨
الساعة ٤ عصرا

عصرية وشمس الله بدت تميل اعن الوادم وهمدت حرورتها لبرد الشتا يفج بيبانه بأخر ايام شهر ايلول .. والناس تطلع بهالجو العذيبي مرتاحة لا هي حارة ولا هي باردة ... كلمن تخط اجدامه لمسعاه بهالعصرية .

بوحدة من فروع الأورفلي الواسعة وبيوته العامرة و اشجاره المثمرة .. تلاكي بيت تطلع مساحته ١٥٠م .. بابه طلاقتين واسع.. تفج بابه وتدش تلاكي حوش واعلى يمنتك حديقة من تشوفها يطرى اعلى بالك بستان زغير من بساتين السماوة .. يعتلي البيت شجرة التكي العالية و نخله مدلدله سعفها اعلى البيت و حاضنته بفيايها .

وانت داش اعلى البيت يطرى اعلى مسامعك حس غنى يطربك بعذوبته .. تتبع هالحس وتتمشى بالبيت ليما تلاكي مرة ، جويعدة تحوك بمهفة و بنيتها يمها غافية اعلى عذوبة حسها ... وتنشد :

هدية : مثل ام ولد غركان وابره الشرايع ... كلمن ويليفه وياه ، بس ولفي ضايع .

سرحان : افا وانا وين عنج ومضيعه وليفج يهدوة .

- عسنك دوم جريب والله لا يحرمني شوفتك .

- بحيل الله ما يحرمج يم علي .

- ام علي ؟ شنهي انت ناوي تسمي البطني علي ؟

- انا حاس البطنج ولد .. واذا اجا ولد مامش غير علي يتسمى بيه عبن هالاسم اله وياي هواي .

- سلام الله اعلى ابو الحسنين .

-يالة يابة خل نطلع دام الشمس فكت ، مامون بوية كوم شوف اخوك مروان وين .

مأمون : اي بوية

هدية : خلنا نمش اعلى اجدامنا هد السيارة

سرحان : عليش بوية انت حبلة و حيل ما بيج اعلى المشية خلني اوصلكم غاد و اطلع .

- جا موش الجدة كالتلي تمشي خاطر تسهل ولادتج ، انا كربيت اخلص شهري، خلنا نمش ما احبن السيارة .. محبوسين بالبيت و نصعد ننحبس بكفص حديد و ترد تذبنا ابيت وننحبس بيه ، شنهي!

- جا انا اعلى مودكم ، دام هيج ما عدي مانع نتمشى ، بس تحضروا بسرعة رايد اطلع .

مأمون فز يدور اخوه ماكو .. سرحان انتبه مأمون يدور ، اندارله و صاح : جا اخيك وينه ؟

- بويه يمكنه فوك انا راح اروحن اشوفنه .

حط رجله اعلى عتبة الدرج و هو يصيح على هدوة : يممممه يمممة .

طلعت هدوة من الحجرة : مروان وينه ؟

- ابوي وصاه ما يطلع بس اضننه طلع للساحة يلعب طوبة و ابوي لو درى بيه يطكه ، انا راح اغافل ابوي و اطلع اجيبنه واجي ، انت لهي عنا ليما اروحن ادوره .

- دياله امش

مشت هدوة وراحت تلهي سرحان و هي تسأله : اكلك انت يو رحت چم يوم و ترد ؟

نزل مأمون ركض بدون ما يخلي ابوه يشوفه وطلع للشارع ركض للساحة الكبال الفرع .

سرحان وهو يجاوب على سؤال هدوة : ما اطول عبن هاي ايامج بس لزوم اروحن من كون سلطان مكاور اعلى ابنه رايدة يرد تحت شوره .

- انت عليش موهدن روحك بهالمعمعه ، خل يرد حدر شور ابوه و اخلص من شرهم و شر سلطان اليتسبگ لك بكل شاردة وواردة !؟

- شلون اهدنه يهدوة و اهو متحامي عدي ، وبعدين من كل عقلج اخلي راديون ترد لال ثجيل عكب الصار ؟ يعمي لو يوزنونها ذهب ما الها رده.

- والله شكلك

- شتكليلي يا بويه دبدلو يالله استعجلي وكعدي هالبت .. مأمون وينه ؟

- هسه فوك جاي يصيح اخيه .

- شطلعت هاي وين جاي يدوره بسوك شو هو سطح و هيمه مامش غريفة بيه ، جا بعد وين يدور ...
كام اعلى حيله و هو يصيح : مأموووووون مروااان

كضته هدوة : اكلك شو اكعد ، الولد خايف منك لا تحاسب اخيه وراح يدوره بالساحة خافنه زرگ يلعب طوبة .

- عليج العباس صدك تحجين ؟

- اي وعلي .. لا تحاجيهم لخاطري ، جا شيسوي هالولد هاذ اخوه طايح بركبته هالمسيجين ويخاف اعليه

- جا يخاف اعليه مني !!؟ شو خل اكوم اشوفنهم

كام سرحان من مكانه و فتح باب الحوش ووكف يربي ليغادي هلبت يعاينهم من ابعيد .. هم لحيله جاي يلحكهم للساحة ... شاف مأمون من ابعيد .. جاي وجايب اخيه .

ليما وصل عده .. مروان سابح بالتراب وجاي ركض حافي من كايله اخوه (ابوي يريدك ) و الاخر كاض نعاله و يركض وراه .

ليما وصل ، زمخ سرحان : وين طالع ولك ؟

مأمون : بوية بروح جدي وعلي هاي اخر مرة .

سرحان : ميل غاد عنه .. شعدك طالع ولك ، انا موش كلت لك روحة للساحة ممنوع .. كلت يو لا .. عااااينلي .

مأمون : بويه نسى وعلي نسى .

مروان : ردت العب طوبه ويا الولد .

- تعاين حالك شلونه ولك هاذ حال ابن شيخ .. بالريف ما مشينا حفاي يالحافي .. دش ياله و يو شفتك مرت الاخرى رايح للساحة الا احش اجدامك .

هدية : جا موش كلتلك بهداي ، عليش هيج ويا الوليدات .

- لا انا حذريته لجن هالفررخ هاذ ما يسمع حجاية ويو ظل اعلى هالحال باجر عكبه ما اكدرله .... دش تغوسل ياله .

هدية : غسل يمه خل اجيبلك اهديمات .

جراه مأمون للحوض ، و مروان يجر بروحه ما راضي بصياح ابوه ، فلت نفسه من ايد اخوه و دنج للحوض اخذ جف اميه من الحنفيه و مسح بيها وجهه و هو مترب ، صار امطكع .

سرحان : خايب يالابكع شنهي علي وجيهچ يبزيزينه ، غسل عدل ياله بساع .

مامون : دتعااااال

مروان : وخررررر

دفع مامون عنه ، مامون افتح باب المرافق جر البريج شاف بيه ماي ، شاله و صباه اعلى راس اخيه بهدومه ، كام يصيح ، نتر بيه سرحان .. انخرس .

شال مامون تايت وذباه فوك راسه و كاله : ياله غسل بساع .

- وخر عني انا اغسل .

- يلا .

- انت الكلت لابوي علي .

- انجب لا افكس عينك .

- ميل عني يلا .

اجت هدية جايبة الملابس : لا ييمه جا موش هيج الجو بيه كرصة برد ما يصير يتغوسل بالحوش .

خذته و غسلتله داخل و لبسته
ومشت كعدت نويسة نايمة : دياله يا يمة متوثة نوم يااااله ، جا باجر عكبة مدرسة شلون هم انتوث .

- يمة نعسانة .

- جمارة غادي اجت جا ما تروحيلها ؟

- صكد ؟ جمارة اجتي يمه

- اي اجتي هي و جدتج وعمه لاله والبنيات ، شالو هنا بعد.يمنا ، موش بعيد .

- اييييي

ضحكت : دياله يمه

لبستها طوك ابراسها وعدلت الها الكصيبة و كلتلها : ياله امشي .
خذت علاكتنا وغريضاتنا وطلعت لكيت سرحان كاعد ومامون حذاه .

سرحان : ميخالف بوية ، انا من اصيحن بيه ما اضرنه اثنينكم ولدي واخافن عليكم الوكت يخوف واخيك زغير ، ساعة اليغلط كلي .

هدية : ها ؟

- ياله كملتو ؟

- اي .

كام سرحان اعلى حيله كض بيد مروان و مشى وانا مشيت بكفاه و مامون احذاي يتمشى اعلى ممشاي ويسولف ويا نوسة .

تعدت كرابة السنة اعلى عرسي .
جان ذاك اليوم ما ينوصف ولا يجي مثله يوم .. يوم هيسيت مامش احد بكدي بفرحتي و غايتي الچلچليت اعليها وخذيت وليفي بيه، لهل اليوم و السلف يحجي بطاري العرس ، صار عجبة بوكتنا .. مامش مثله عرس ، ترسنا السلف واهليه .. وكل واحد بيه كام يتمنى يحظى بولفه و يسوي عرس مثل عرس الشيخ سرحان .

من بعد العرس گضيت اول ايام بالجانوا يسمونه قصر ، لجن القصر راح ويا اهله و ما عادت وجوه البيه تلايم قصور .. عبن من اول ايام زوعونا فرحتنا اعلى كثر المشاكل الراووها النا .. والكال و الكلت الما خلصنا منها .

خلصيت اول سبع ايام وبعدها اجت مرت سرحان الاوله، و العرفته اهو مواعدها ما يخليني اعيشن بالبيت وياها يو اشاركنها بيه و يظل الها ولاهلها .

انا هم ما فكيت حليجي .. وليفي وحظيت بيه شنهي بيوت و شنهي كصور ، عسني اعيشن بصريفه وانا حدر اجناحه الف حمد و شكر اعلى هالنعمة .. وين ما يرضى سرحان و يشوف انا ارضى .

وهو راضالي بيت جريب من بيت اهلي ، صدك موش نفس المنطقة عبن اهلي بالداخل و انا بيتي بالاورفلي .. بس جريب جم خطوة واوصل ليهم ، و الاهم من كل هاذ بتي عدي ومامنه اعليها .

اول ايام جان ما يأمن ساعة اليرد للسماوة يزتني لبيت ابوي ومن يرد يجيبني ، بس شاف السالفة ما منها فايدة ، جاب ولده من السماوة لبغداد و خلاهم عدي ، اسدن بابي و انامن وهم احذاي ، ما علي شي .

اعلى هالحال مشت امورنا ... وهاي انا بالشهر التاسع من حبالتي وجاي اتمشى لبيت اهلي هلبت تسهل ..

نوسة : يمه يعني جمارة بعد اجت هنا ما تروح ليغادي ؟

- لا بعد.راح يظلن هنا ما يروحن .

- و حبوبتي رضت ؟

- امي شبيدتها مت عيني اعليها يو ما ابوي وملحته ما تجي هنا بس بعد مالها عيشة غادي .

سرحان : احسنلهم بوية ليمتها يظل يروح و يرد هالزلمة هاذ ، خله يأمن اعليهم بمچان واحد اخيرله .

- جا انا اكيف ، امي تصير جريبة علي و اخيتي وياها ، و علي اشتاكلهن انا .

- تشتشتاكلج رويحتي يهدوة .
تبسمت و درت عنه و هو يعاينلي يتبسم ، شفته تعدى الساحة وراد يدش بالفروع لاهلي ، حاجيته: اطلعنا لشارع العام خلن انتمشى و مناك نلوف اعليهم .

- انا اخافن اعليج تتعبين تصير عليج طويلة

- لالة لا .. انا رايدة امشي .

- تأمرين بويه .. للشارع للشارع .

طلع بينه كبل ولاف اعلى شارع الداخل ... عصرية و صايرة هوسة ، و صوت محل التسجيلات يرن بصوت سعدون جابر ( يا طيور الطايرة مري بهلي يا شمسنا الدايرة ضوي لهلي )

فات من عدنا حجي و هو يدفع بعربانته و حاط بيها صينية بقلاوة و صينية لوزينة .. حجت بتي : يمه اشتريلي من هاي اللوزينة احبنها

سمعها سرحان و كاله : بيش اللوزينة حجي .

- بلاش للوجوه الخيرة بوية

- لا الله يديمك حجي ، حطلنا شوية

وگفنا بصف العربانة نعاين للحجي و هو يشگ بالكاغد و يكطع اللوزينة بالشفرة و يحطها النا بيده و يناوش ، اطه لبتي ، مروان راد اشترالهم اعلى عدد فروخنا و هو يسولف ويا الحجي ..

ليما ناوشني كاغد لوزينه و اطاني : يا جا انا وياهم .

- هيسيتج اشتهيتيها .

- لا موش الي ، لامي مت عيني عليها يو راحت للنجف تكوم تلوب اعلى الدهين وما تكدر تاكله من كونها سكر .. يصير اخذنها تاكل منها شويونة ؟

- الروح تريد يهدوة ، اخذيلها

كمت امشي وانا شايلة كاغد اللوزينة بيدي ، حجه مامون : يمه اخذنها عنج ؟

- يبعد امك و كلبها

اطيته اله صدت عيني بصالون مفتح جديد يسمونه (صالون عشتار ) يكولون موش صالون مصيبة البت يو دخلت شاذي يطلعنها غزال .

درت لنويسه خاب كلتلها : بس تعرسين اجيبنج ليجاي اخليهن يطلعنج غزال .

نوسة : صكد يمه ، نعرس انا ومامون .

مأمون : هههههههههه

سرحان : ها ولج بت فليح حاطة عينج اعلى مامون .

هدية : جا وحد عن امها .

سرحان : ههههههههه ، لا لا بوية لا ، لا تحطين فكر العرس ابالهم عيب .. هم اخوان .. موش يو لاله .

مامون : انا اعرس من هاي البتفزيون ام شعر الاصفر

سرحان : دكبروا يا بوية و فكروا بعرس الله الاحد .

ضحكنا و مشينا ، اشترى حب شمس حلر ملفوف بكاغد .. نشدته : المن هاذ ؟

- مالج غرض

- هااه

تبسم و مشينا .. اول ما دشينا فرع اهلي ، مروان شاف اميدي يلعب طوبه بالشارع .. نكث نعاله وركض ليهم و نوسه لحكته من شافت هند و نهاد وريحانة ، يلعبن شدة يا ورد ويا بنات الجيران ، فكت اديهن و دشت ابنصهن تلعب وياهن و هن لاجنها و فرحن بيها و تلعب وياهن :

شدة يا ورد .. شدة
من هي الورد .. شدة
نوستنا ورد .. شدة
ضحكتها ورد .. شدة
دورتها ورد ... شدة
كل احنا ورد ... شدة

مت عيني اميدي ساعة الشافني ركض ليه : هدوووووووة

- هلا يبعد اهلي و طوايفي هلا خوية
حبيته و سرحان نشده : ابوك هنا ولك ؟

- اي اي ...
وركض كبلنا فات للبيت ، دفعت الباب و فتت .

جمارة حاطة الطشت بالحوش و يمها تل مال هدوم و كاعدة تغسل بيهن و تفرك .. وهدومها موصلتهن ليفوك ركبها .. و تصيح : خو كواغد ما عدها غير جمارة كومي يجمارة كعدي يجمارة ... ولا جني راح اصيرن دكتورة مشغلتني جلافة .

هي صايرة بكتر الباب .. فاتت هدوة ماشافت شي جدامها ، و سرحان وكف بالباب كالتله : دش مامش احد .

ويا ما فات و سد الباب صرخت جمارة : يبووووو ها هااا دير غااااد

ضحك سرحان و يكلها : ما شفنا الزريرات البيض ما شفناهن لا تخافين .
ودار راسه ورد طلع ..

كامت اعلى حيلها من الطشت و نزلت ثوبها منكعة وتلعلع : جا هيج شنهي هدت غمان غير تكحين تمحمحين انت ورجلج .

- يعاب حالج اي والله .

جمارة: ههههه هلا يبعد روحي وعلي مشتاكتلج شلونج شلون صحتج

باوستها هدوة و هي تكلها : وعلي انا ازود ، شلونج انت امي وينها .

طلع حاكم : يا هلا يا هلا .. شلون بوية

- هلا بيك يبعد روحي ابوي عزيزي ..
كرب منها حب راسها و طلع لسرحان يكله : فوت مامش غريب .

ركضت جمارة داخل ، و طلعت كواغد : يمه هلا و يمه هلا والبيت منج ما خلا .

هدية : هلا بيج يالحبيبة يمه
حبيتها و حضنتها حيل : يمااااي وعلي شكثر مشتاكتلج مت عيني

- لا ييمه ريتهن سالمات عيونج ، جا بتج وينها طاك كلبي اعليها بالعباس .

- جا هي بتي تنكض ، جلجول الثانية .

تلكتني ايمان تسلم علي و تباوسني ولالة اجت وراها .. دشينا كلنا للدوانية و كعد سرحان وابوي يسولفون وانا بنص امي و اختي اسولف وياهن .. دش مأمون و هو يكلي : يمه هاي اللوزينة

كواغد : يااااع ياهو هاذ ميمون ، خب تعال احبنك جدة .

كرب ليها حباها .. واطاني اللوزينة كلت الها : يمه و علي شفتها وضكرتج .. صرتي بنص عيني و جبتلج وياي .

- اي والله احبنها .. منين هاي ؟

- عالشارع يبيعون منها شكثر .

خذتها و كامت تاكل منها باصبعها ، حجت جمارة : خو انا حجارة الجامع لا احد يجيبلي ولا احد يذكرني بحاجة ، لا والحظ من حظي .

ضحكنا كلنا عليها و انا اكللها : ياااع واتجيبين روحج ويا العزيزة

- جا انا شني مو عزيزة ولج .

حاكم : ايييي جمارة بعد حتى من الجاهل تغار

- اي اغارن جا اذكروني .

مد ايده سرحان بجيبه وطلع لفة الحب : و الذاكرج ؟
ولوحلها باللفة

- بس صديجي وعلي

ضحكنا كلنا و ذبه عليها و كاللها : والله جبته الكم كلت عصرية تسلسون بيه بس دامهم ما يذكرونج حلالج.

- لو هيج النسابة لو ما تراد ..

كمنا نضحك و امي تداهر وياها و هي جنها شريجة امي تتناكر وياها .. انداريت اعلى لاله : شلونج صحتج عبد الله شلونه .

- حدر رحمته .

- اكلج يمه يكولون صدام وزع بيوت و سيارات لعوايل شهداء الحرب .. جا ما تمشي شعدج كاعدة .

كواغد : لا مشيت بيها شلون و كضيتها و ناطرة ابوج يروح ينشد خاطر نستلم هاليطلع من الحكومة ، ولونه الراح ما تعوضه بيوت ولا سيارات ييمة .

تنهدت : لا والله ما يعوضه شي العزيز و راح .. لجن نكول ذخر لهاليتام و هالبت تحصلولكم بيت تشترونه .. شنهي كاعدين بالايجار .

- الله كريم .

- بنيات ستار وينهن

- بالشارع يلعبن

- شفت نجيوة وريحانة لجن زمينة ما شفتها

- ذيج ما تجابل احد .. حدها بحجرتها حابسه روحها .

دشت ايمان وشايلة صينية حاطة بيها طاسة ستكاين و خواشيك و صحون زغار .. و شكر بقوطية مالت حليب كيكوز .. و قوري جاي و كعدت تصب وتناوش ابوي يطي لسرحان .. وناوشتنا .

اعلى ستكان الجاي كضينا سوالفنا و ضحكاتنا عصرية ، ليما ترخص و كام سرحان : دايمة الكعدة ان شاءالله .

حاكم : بعد وكت كاعدين .

سرحان : لا والله هم ياله اروحن ، وراي طلعة للسماوة .

- جا شني هسه تطلع !!

- اي والله

- باتو عدنا الليلة و باجر غبشة اطلع ليهم .

- لا والله خابروني الظهر و كالو لزوم تحضر اليوم

- شنهي صاير شي ؟

- سلطان و سوالفه الما تكضي .

- اهييي هاذ ما يجوز .

- ابتلينا بلوة بالعباس روحي طكت منه لجن لجل عين اختي متحمل .

- الله يسهل ، ما محتاج شي .

- ما تقصر يبو ستار .

- هلا بيك .

طلع وياه و صاح : هدوة بوية اتبعي ارجيلج شوفي خافنه يعتازج بشي.

- اي بوية

طلعت وراه : ها يبعد اهلي .

- ما معتازة شي يابه ؟

- شعتاز غير شوفتك وتردلي سالم .

- ان شالله ديري بالج اعلى رويحتج و اعلى الوليدات وبالاخص مروان تراه عنيد .. واذا هكو جدة جريبة امشي ليها و شوفي روحج .

- ان شاءالله .

حباني براسي : ريتك سالم و غانم يبعد عمري .

سلم علي و راح، وانا ظليت اعاين اعلى الجهال اليلعبون بالشارع .. مامون و مروان يلعبون طوبة ويا صحبان اميدي ، بس مروان زغير و كلساع يطردونه و يتلايمون .. ظليت اعاين بالفرع ، ليما رديت راسي .. شفت جمارة ردت كعدت اعلى الدچة مالت الحوض تموص الهديمات كبل لا يچلچل .

كابليتها و انا اكللها : شصار ما صار اعلى كليتج ؟

- بعدني عود باجر اروحن انا و امي و نشوف .

- تصيرين دكتورة ولج يو بس حجي .

- ان شاءالله يجيبلي بس اخافن لا يذبوني بكلية بعيدة و ابوي ما يرضاها .

- لا لتخافين ..

سكتت ردت عاينتلي :- ما سامعة خبر عن خنيجر ؟

- شماله

- جاي اسألج ، شلت مناك وما ودعيته و اضننه هسه مغتاض مني.

- الج امل بيه ؟

- هدوة احبنه عليش ما جاي تفهمون هالشي .. تكدم و خطبني ٣ مرات و اهلي يردون .. شرايدين مني .

- رايدينج تخلصين دراستج و كلشي يسهل بعدين و داعتج .

- ابوي لا راضي بخطبة خنجر ولا راضي بدراستي ، من كل عقلج ابوي يرضى اداوم كلية و زلم بيها ؟ واروحن وارد جدام الرياجيل .. هو مدرسة وكوة اعليه خلصيتها مو هنا اجيت جدامه .

- دام امي وياج لا تهمين بهالامر حطي اعلى ايد امي ونامي رغد .

- وامي ليمتها تحمل حجي و ومعاتب ابوي من حدر راسي ..

- التريدينه شنهو

- يرضون بخنجر واخلص دراستي عده .

- ولج شعده خنجر و تخلصين دراستج عده .. مخلص عمره بالدين ، ويو اعتاز طاح اعلى سرحان اطيني ، لا تحطين العرس ابالج .. خلصيها هالجم سنة و عود الله كريم .

كواغد : هاااا يبرابيج خذتلجن زوية وبسبستن بيها ..

- ههههه هلا يالحبيبة لا جاي تحجي اعلى كليتها خافن ابوي ما يرضى .

- لا انا شرطت اعليه يو اجيت البغداد يرضى بكليتج و هو كال الله كريم ، الا يو ما كليتها ما اجي لبغداد ولا اعيشن بيها و اهدن ديرتي و ديرة اهلي غاد .

هدية - زين يمه وخنجر ؟

- اييه بره لا تجيبين طرواه .

- عليش يمه الزلمة خوش......

- خوشيش يمه انا تعبت و انهد حيلي وانعمن عيوني ليما خليتها تصل كلية و طب ، عگب كل هاذ اطي تعبي وزهرة اسنيني لخنجر شنهي شمالني تسودنت !؟

جمارة: وليمتها يظل هاذ الحال ؟

- يا حال ، و عليش مستعجلة و بصلتج مشعوطة .. بعدج ما داشة الكلية يمه .. ركزي بحياتج وهدج من هاذ المخربط .

جمارة : تضايكت كلش من الحجي .. ما رديت ، عصرت الثوب بيدي بقوة من التايت و ذبيته اعلى صفحة و نكثت ايدي خاطر اكومن ، مدت امي ايدها و حطتها اعلى ركبة رجلي

: دام بعدنا اعلى الجرف يمه وما داشة كلية .. اطيني رايج وهاي اخيتج جويعد ويانا .. رايدة تدرسين على حب الله و تجازين تعبي وياج .. يو رايدة عرس .. انا ما اريدن اظلمنج يو رايدة عرس و عايلة من عين باجر اطيج لاحسن قسمة و ناس جثيرة طلبتج مني .. شرايدة .

- انت كلش تعرفين انا شرايدة .

- خنجر لا تحطينه اعلى بالج .. نجمات السما اكربلج منه .. ما اطيج اله ويو عرفت انت حاجيه وياه يو عدج شي وياه .. ما تلومين الا رويحتج .

- هزيت راسي بضيجة نفس ... الله كريم ، هدوة انا شايلة هاي الهدوم اشرنها فوك وانت خلصي الباكي ... شلت المعجنه البيها الهدوم و حطيتها اعلى خصري و دشيت صعدت للسطح .. جريت الملابس مالت ايمان و جهالها من الحبل وخليتهن صفحة وكمت اعصر واشرن ، و فكري مختلط ...

خصوصا انا صالي شهرين لا شايفة خنجر ولا ملاكيته من نهد سالفة حيدرة ساعة الطلع بوجهي ونشدني وانا جاوبيته وابتليت اعلى روحي زعل وما كرب مني ولا انا صحتلي فرصة الكي واكرب منه ، وزدتها اعليه بشيلتنا من السماوة ، لا ودعيته ولا حاجيته .. يظن انا مرتاحة ما يدري انا اتمنى الاكي الفرصة الاشوفنه بيها بس ما صحتلي .

جاي اشر وبالي سارح .. لفت انتباهي شي !!
اظنن شفت خيال احد اعلى سطح الجيران !!

السطوح متساوية و الحيطان ناصية وبيت بصف بيت .. النتيجة سطوح مكشوفة .

خلصت شر الملابس .. حطيت المعجنة اعلى درج طابوك زغير .. الجو مغرب .. و المومن يمجد و الجو طيب .. فليت الوصلة المتحزمة بيها و كعدت .. تجيت ظهري للباية الثانية .. غمضت وانا احاول اصفي فكري من الهوسة التوالت علي باخر فترة .

طرى اعلى مسامعي صوت المومن وهو يبدي اذانه بأية ( انا الله و ملائكته يصلون على النبي يا ايها الذين امنوا صلوا عليه و سلموا تسليما ) فتحت عيني وانا اصلي على النبي و اتنهد .

جريت المعجنة خاطر انزل ليجوا .. التفتت وانا اشوفن حايط الجيران الجدامي بيه طابوكة طايحة و طالعة منه عيون تعاين علي !

العيون مالت زلمة مو مرة ، بساع كمت لحيلي و وتكربت من الحايط .. وخر عينه بساع ، صحت : ياااهو ؟

عاينت للسياج: اشبخنه و اعبر على بيت الجيران و اشوف يا سخيف هاذ الجاي يترقبني من ابعيد ؟!

درت وجهي مالي خلك طلايب البية كافيني ..
تمشيت وعديت ثلث خطوات ، هيسيت هكو حركة ، وجن شي طاح .

درت اعاين .. خطفت العيون بسرعة ..
عفت ما اهتميت .. ونزلت .

....

السماوة _ عرب ال جلوب
بيت سلطان

سلطان : ها يجاسم شنهي الراي .

جاسم : بوية جسام ما يرد ومن اكضنه ارد احاجيه يدير بوجهه عني .. لجن انا كلت اله ، يو ما رديت تنعاب ابزرك و نردها الك .. واعلى هالجلمة رچيته .

- جسام متحامي بسرحان ، يعرف احنا مطين جلمة للعشاير ما نتعرضلة .. لجن يسرحان ما تسلم .

- و شنهي رايك .

حمدان : انا رايي نهد بزر جسام .. و نوجع سرحان ابزره .

جاسم : ويو كضيت بزر سرحان شيفكك من نارهم و تفكهم .. وانت شفته اعلى ذيج الايام شعمل و المرحوم نعمة راح من حدر جيلاته .

حمدان : وانت خايف يجاسم ؟

جسام: موش خوف لجن احنا مطين تعهد ما نتعرض لسرحان

سلطان : بس عد سرحان شي اللي موش من حك سرحان و اهو مأمن اعليه .. الفرك عايلتي لزوم نطكه بعايلته لجن ما نتعرض لواحد من اهله .

-بوية شبچتها اعلينا ، فهمنا رايك شنهو .

- تفهم عكب ما تودي اعلى ناصر .

........

( بيت حاكم )

هدية : دنجت خاطر اشيلن الطشت مال الماي اذبنه ... صاحت امي : بطنج يمه هدي من ايدج .

اجت ايمان و هي تكلي : اني اشمره اطيني .

- جا انت هم حبلى و بعدج باول شهورج ، دميلي متكليلي معلك بخيط .. شلت الطشت ... بس فكيلي الباب .

طشيت الماي بعتبة الباب تناكزوا الجهال و كاموا يصيحون: شني نكعتيناااااا

- عوينة ابيكم ولووووو

لالة : هههههه جا ما ندهتيني اشيلن عنج شمالج

- غير مرة عودن .

ايمان: شنسوي العشا ؟

هدوة : اهيي خلصت من حيرتي ابيتي اعلى العشا و جاية تنشديني .

لالة : سوي هالعدج .

جاي يحجن بالعشا وايمان مدت راسها صاحت الجهال من الشارع و طببتهم .. طب اميدي يغسل راسه ع الحوض ومأمون و مروان واكفين احذاه .. وهن بعدهن كل وحدة تنطي اقتراح عن العشا ، حجه اميدي من يمه : هدوة سويلنا مثل ذيج المرة خبز بالدهن .

عاينت عليه : تريد خبز طاوة .

كواغد : اي سويلهم خبز طاوة وهاي دبس موجود .. وانا بس اشويلي طميطية وياج .

كامت هدية و هي تعجن خاطر تسوي العشا الهم و هم فرحانين بجية هدوة ولمتهم و الجهال كلها تلعب بالبيت
هند و نهاد ومؤيد جهال ايمان
ونوسة بت هدوة
ومامون و مروان جهال سرحان
وزمن ونجوى وريحانة بنات يسرى
واحمد ابن لاله
و الهرجة يا علواتها .

مأمون : نعلب جلاد حرامي ؟

مروان : لا خل نلعب طوبة

نوسة : لا لا مو طوبه ما نريد خل نلعب ختيلان

اميدي : لا خل نلعب جلاد حرامي احسن

هند : لا اني اخاف تضربوني .

مأمون : اذا يطلعلج الحرامي نطكج

- مااا ما اكول لماما عليكم

- دروحي ما تلعبين .

جكارة: العبوا بهداي يمعودين لا هرجة دخنا وعلي .

هدوة : دخليهم يلعبون يمعودة مفتكين منهم .

ايمان : اكلج هدوة باجر دوام ترا ، منو يداوم من جهالج ؟

- تلاثتهم .. بس انا حايرة بمروان هاي اول سنه اله .. شلون يروح وياهم وحيدة لو اروحن وياه .

كواغد : ابن الناس ييمه لا تهدينه يروح وحيدة ، امشي وياه وزتي لصفه و عودن غاد اخيه يدير باله اعليه.

ايمان : انت مسجلته لو لا ؟

- لا والله لا مسجلته ولا كلشي جا غير هو يروح و يطونه كتب

- لا غير تسجلينه كبلها يلا يداوم .

- ما ادري ، شو سرحان ما كالي .

ايمان : لا شلون و بعدين منو كالج يرضون يخلونه بمدرسة اخوه لو ويا الجهال .

- جا شلون .

- غير على بطاقة السكن وعلى يا مدرسة انتم يمكن ع مدرسة الجملونات .

هدوة : خايب ميمون يمه انت على يا مدرسة ؟

مأمون : عبد القادر الجزائري .

ايمان : بس مامون سرحان نقله ويا مؤيد اتذكر ما جان بيها ، و حتى اذا بيها لازم مستمسكاتج يلا .

هدوة : جا هسه شيوديني اابيتي اجيبن المستمسكات ؟

كواغد : خلصن عشاجن و نروح انا وياج ، نجيب و نجي .. المفاتيح عدج .

- اي

- هاهية

جمارة : اتمشى وياج يمه .

كواغد : خو انت الله جاعلج جنطة وين ما اروحن لازكة بكتاري .

- شعدج غيري يمه تخلفين تجيبين .

صرخ مأمون و هو يلعب : ما يصير الا تفتح ايدها لو تبطل .

هند : ما اضربوني وااله اكول لباب عليك .

مامون : جا تبطلين

مؤيد : طكني اني اني ما اخاف

مامون : لا الا هي لو تبطل .

كامت و هي تجر بامها و خبصت البيت بعياطها : صيحي بيه يرد يبطلنيييييي تعااااي.

ايمان : مأمون خالة على كيفك وياها .

مامون : تزاغل عمة بس هي اطكنه و من يطلع الها الحرامي ما ترضى احد يطكها .

جمارة :تعاي تعاي ، يطكونج بس على كيف .

مامون : لازم عشرة ترا

جرتها جمارة و مشت وكالتله : لا مرة وحدة و على كيف

مامون : خمسة

- ديلا

مامون : فتحت اديها .. وانا تناوشت النعال ٤ طكات خفيفات و الخامسة حمستها وهي صرخت : ماماااااااااااااااااا

مامون : جا هاي بعد لعبة .

والجهال ظلو يضحكون عليها وايمان تصيح : دكافي والله شليتي حالي

- ضربني حيل ماما حييييييل .

كواغد : خايبة المتيريسه جنج امج هاكداتج كرصيها هرجتينا .

ايمان : هههههه شبيج يا ام استار .. غير بطة .

- جا بطة هرجتنا موش هاي الجهال هالتلعب و اختها وياها بس هالبطيطة .

هدوة : ميمون يمه يواشك على كيفك وياها .. دير بالك عليها خاطر اطيك اول واحد .

مؤيد : لا اني الاول .

مامون : لا انا
وكلها صرخت لا انا لا انا لا انا ... و ردت الهرجة ازود من الاول .

........

جسام : انا ما اكدر ازيد بحملي اعلى سرحان اكثر من هيج ..

راديون : يا حمل انت يو رديت حدر طوع ابوك سرحان ما يرضالي العيشة وياك .

- جاي اكلج هددوني ابزري ، اهلي و اعرفهم يو هددوا ما ينفذون وما عدهم كل مانع يطكوني ابزري ، شنهي انطر ليما يعيبون واحد من جهالي .. عايني حالي و علي ما ظلي ماي وجه بين الوادم .. لا انا مرتاح من اهلي ولا انا مفتك من حجي الناس ..كدري وضعي

- خلنا نبعد منهم ونهج لديرة ما بيها احد لا من ال ثجيل ولا من ال ضاحي .

- وين اهجن و انت شوفة عينج هجيت البغداد دوروني وردوني ...

- وترضالي العيشة بلا ياكم ؟

- ياهو الراضي يهدج يرويدا ، انا موتي بفركاج ، لجن خليني اردن ويا ابوي وادبرها ابيت لوحيدنا .

- انا كلبي موش مطمن يجسام .

- اذكري الله و ادعيه هلبت يفكنا من هالشدة هاي .

حجه ويا راديون و طلع من بيته يتمشى صوب مضيف الشيخ ال ضاحي .. لاكاه اخوه حمدان ، بالدرب .. حاجاه : ها يالكعيدي ، ما حسيت اعلى روحك و انت مكعد عد جتال اخوك .. ما هزت شواربك يالردي .

- فكني منك و ابعد .

- وان ما ابعدت ؟

- حمدان رحمه لجدي ثجيل فكني .

- شلون افكن عنك وانت مكعد جتال اخونا ، شنهي انت دم نا عدك ، نزلت عكلنا بين العربان ليمتها تظل بلايا حساااااس .

كضاه من اهدومه و كام يصرخ ابوجه .. دفعه جسام عنه و هو يكله : اخوي مات بفضيحة عايلتي و جاي تعايرني بجتاااااله .

عد ما دفع وصرخ ذاك متحمل غيض وهد عليه ، تباطحوا يتعاركون و الناس التمت تفارك بيناتهم .. ندعوا اعلى مضيف ال ضاحي اجا عم سرحان مهرف اعليهم .

جر جسام و حجه و يا حمدان : شعدك يوليد ثجيل بكاع ال ضاحي وتهادد اعلى زلامنا .

- النا عدكم حك و الحك ما يطيح بحيل الله بس صبركم علينا يا ال ضاحي .

حجاها و اندار يمشي .. عاين ابو فاضل لجسام و كاله : شنهي الراي يبن ثجيل و عليش الكوامة بنص كاعنا .

جسام : انا و ان جان ذبيت جرش ويا ال ضاحي لجن شما يطول وكتي وياكم اضلني بينكم غريب ، اهلي و شما جانو ردايا انا رادلهم ، وبلغت الشيخ سرحان وهساه جاي من بغداد بحيل الله .

- خير ما تعمل يبن ثجيل ، ال ضاحي موش حمل مكايد ابوك الساعة وكته متربصلنا جيفن لفيت حدر الوانا .

مشى جسام عنه ، و عم الشيخ رد للمضيف هو و زلامه .. وصل الخبر لبيت سرحان و عرفوا بالعركة و شصار بيها .. و سمعت راديون حجاية عمها و ثكلت عليها و هو يعاير رجلها ... كعدت يم راس امها تشكي و تبجي ...

ملوك : سرحان من وكت ما اخذ هدوة و اهو حاط عمه بمچانه ساعة غيابه .. هاده يخيط و يخربط اعلى كيفه .. و بالمغابل عمه مسكت بته فخرية عن غياب سرحان وما يرضالها تحجي من جهه يكسب سرحان و من جهة يكوي عودة بمضيف ال ضاحي .

راديون : هدوة من ال ثجيل و سرحان يخاف اعليها يحطها بالسلف وهي عدهت بت ، عبن يو كعدها هنا بت ما تظل عدها يشوبشون اعليها ال ثجيل ، هل بعد عايلته عن العيون غاد .

- بس النتيجة يبتي عمج ابو فاضل ناوي ونيته كشرة .

- سرحان بالطريج .. يجي و احاجي بحجاية عمي .. من غير هالحجي جسام مغتاض من حجي الوادم وچملها عمي اعليه بحجايته .

- ويو اجا سرحان شناطر منه ؟

- سرحان ما يهدني .. واعرفنه ما يرضالي العيشة وانا محرومة من ابو بيتي و جهالي .

- و هم ما يرضالج الرجعة يو رد جسام حدر طوع سلطان .

- والحل ؟

- الله كريم ..

ويا سوالفهن .. صاح ياسر بالبيت : اجا عمي سرحان .

فزت راديون : وينه ؟

ياسر: نزل عد المضيف .

(في المضيف )

سرحان : السلام عليكم

- وعليكم السلام ، يا هلا ومرحبا ، هلا بالشيخ حياك

- حياكم الله ، شلونكم شلون الاحوال .

- على الله لجن كبل جيتك بساعتين جسام و اخوه تجاتلو بنص كاع ال ضاحي .

- وعليش المجاتل

- موش بالامر الجديد .. يعايرونه بكعدته بال ضاحي .

ابو فاضل : وانا عمك اكولن يو تشيل ايدك عنه وتفكنا .

- اشيلن ايدي عن واحد متحامي عدنا يعمي هاذي موش شيم اجدادنا ... و ان جان اخو متجاتل وياه بكاعنا نحك ال ثجيل بدوسة كاع و ان جان اخوه .

ساااااالم .

- نعم عمي

- تخبر ال ثجيل ، النا كعدة وياهم باجر اعلى دوسة كاعنا .. اطهم خبر .

- تامر يشيخ .

ابو فاضل : هيج راح ادخلنا بمعمة ويا ال ثجيل من حدر راس ابنهم .

- جلمتك اعلى راسي يعمي لجن استميحك بخير ... هدني وياهم .

كام من المضيف .. كام رحيم وراه : شلونك يوليدي .

- هلا بيك عمي ، صحتك شلونها

- ما ظل شي و نمش وين ما مشوا اهلنا .

- عمرك طويل عمي .. علاجك واصل

- الله يحفظك يوليدي واصل ، لجن وانا بمجان ابوك .. اليامن للكرابة يعمي مثل اليامن النفط بكتر النار ..

- كصدك عمي قاسم !!

- عمك نفسه الصف ويا زناد ساعة الطاح ابوك .. وصفته هاي وياك موش لله .. انا ما اريدن فتنه يعمي لجن انت مثل ابني وواجبي اطيك نصيحتي

- اعلى اعكالي .. وانا صاحي يعمي .

خنجر : هاااا الله بالخير .. ما ظنيت اشوفنك اليوم هنا ، موش ابغداد

- هلا يخوي .. اجيت لجل طلابة جسام .

- ساعة الكشرة بذكره .. هدني عنه .. معتاز اطلع بر .. تمش وياي

- جاي من درب بعيد خلها باجر

هز راسه وما رد عليه واطاه كفاه واهو يندار ، استغرب سرحان وضع خنجر ... حط ايده اعلى جتفه : شمالك يصويحبي .

- صويحبك ضاجت بيه الوسيعة يسرحان .

- الشالو لبغداد لهم خص بضيجتك هاي .

- الا هم سببها .

- جا دامها هيج ، تمشالنا شواي نسولف .

- لا امش لعويلك تلاكيهم ناطرينك ، باجر اشوفك

- هد عنك و امش لاحك اعلى البيت .

خذاه و طلعوا يتمشون بالسلف ليلية : خطبت ثلث مرات وما اطوها .. شناطر يخنجر

- وشنهو الجنت ناطرة انت سنين بفراك ولفك .

- انا مكطعت الضنه لجن سلميت امري لله و ما وكفت حياتي و اسست عايلة و بيت و جهال .. غزاك الشيب وانت مناطر بت ربيتها اعلى يمناك

- وشلون تريدني اهدن وحيدة ربت جدام عيوني وربى عشكي وياها وكوه عودة ... انا و ان جنت متضايك عبن لا طخت راس واجتلي عكب شينتها ذيج ولا فكرت بيه ساعة الشالت منا .. لجن حيلي مهدود من يوم فركاها .

- يتعبك هالعشك يخنجر

- انا متعوب من يومي .

(في بغداد )

جمارة : يمه الدبس وينه

- غاد حطيته جوه الدرج يمن كونية الطحين .

هدوة: اول واحد اطي مامون .. تريده بشكر يو دبس

مؤيد : شنو غير اني الطلبته منج يا هدوة

- غمزتله خاطر يسكت و حاجيته : جا غير خطارك المفروض تطي كبل لا انت تاكل .. ربيب ولاية يميدي وما تعرف الاصول ولك .

ضحكوا .. وتكرب مني ميمون ومروان و انا احطلهم بماعون فافون خبزة دهن و ارشلهم عليها شكر .. و ظليت اوزع للجهال .. ليما شبعوا وخلصنا منهم .. كعدنا بهداي احنا بلمتنا نسولف اعلى العشا ..

طب اعلينا ابوي مت عيني عليه و شايل ويا جيس شربت .. و كال : كلت اليوم هدوة هنا و ملتمين جبتلكم شربت من حجي زبالة .

يهالجلمتين شكد طيبن افادي كمت ليه احبن راسه و جمارة تصيح : اي هدوة تجي اتجيبلها شربت من حجي زبالة وانا اجيت من السماوة و شلت هنا .. مسحت ايدي بالحايط

ظل يضحك و كعد ويانا اعلى الصينية ، وامي تنشده : شخذاك غاد ؟

- والله رحت بشغلة .. عليش .

- لا هيج انشدنك .

- جا بس هاذ عشاكم ؟

كواغد : خير من الله ، الويلاد اشتهو وهدوة وسوته الهم و احنا اعلى واهسهم .

- بالعافية .

ايمان : طابختلك اني مركة بربين و تمن عنبر و عازلته ، اصبلك ؟

- اي والله بوية صبيلي انا هاذ الاكل ما يكض افادي لا ما اغموس .

هدية : اكلك بوية ايمان حجتلي اعلى سالفة التسجيل وتكول الا بطاقة سكن و مدري شنهي .. وانا هادتهن بالبيت ، اخذ امي واروحن اجيبهن واجي .

- بهالليل !

-جا باجر دوامهم وانا ما اعرف

- ميخالف انا اخذج ، بس اتعشى .

- جا خوش .

بعدنا جويعدين ... طفت الكهرباء
صحنا : اهييي جا وكتها

صاحت ايمان بالجهال : لحد يتحرك من مكانه عبوسي نايم بالكاع ، بس اجيب اللالة واجي .

عبوسي اعلى الصوت كعد وكام ينغط ، راحت شعلت اللالة واجت حطتها يم ابوي و مشت لعباس شالته ، اندار عليها ابوي : اشلون يو جبتي وهاذ بجاي ليل نهار يبجي ينشلع كلبج .

ايمان فطيرة ذبتها بوجه ابوي : هو اني لو انت دحاجي روحك يومية حبلانه حتى حيل ما بقالي.

لالة ضحكت و هي تكلها : فلشج كون .

تبسم ابوي و دنج منها .. وامي دكلها : بسج يومية و ذابتلج فرخ حتى الزلمة حايرة بعيشة .. بركبته اربع عوايل وانت يوميه زاركتلج واحد .

حاكم : ها كواغد سالمين

- والله جا شنهي هالطلعان روح هاي .. شنحط ابطن هاذ ابطن ذاك هالتشوف الوضع شلونه .. ويلادنا نجيبهم و نطيهم لهالحرايب و بنياتنا معلعلات بضيم عشايرهن .. بسكم .

حاكم : كلمن يجي ورزقه يجي وياه .. الله يزيدهم و يبارك بيهم .

كواغد : انتم ال ثجيل تموتون اعلى البزرية .. تجيبون وتحطون .. ايييييه

- جا ابوج موش مخلف ٧ ولد و انت ثامنتهم و اثنين ميتين و هم ازغار .. يو ابوج حلال وانا حرام .

وردوا ابوي وامي يداهرون واحنا واحدنا يعاين بوجه الاخر وطاكة ارواحنا .. نضوج من امداهرهم عبن دومها تفض بعركة ما يتصالحون الا بشهر .

ربك اجت الكهرباء و الجهال صاحت : اللهم صل على محمد وال محمد .

نطيت انا وكاطعتهم خاطر لا يردون لسالفتهم و كتله : بوية تمش يو لالة .. كبل يتاخر الوكت .

حاكم : يالة بوية .
كام من مچانه غسل .. وجمارة حطت العباية اعلى راسها بلا حجابة و كذيلتها تهفي .. عاين عليها ابوي : جاانت وين ماشية

- اشمن هوى الله .. لو هم عيب !
واطخ بأبوي نداهر وياه .. ضحك و كال الها : امشيي امري لله .. جا انا اكدرلج يجميرة .

طلعنا من البيت ووياي مروان كض بذيال الا يمشي ، ومامون خذيته خاطر يطفر يفتحلي الباب .

امش وانا اجيبن بعباتي و اغطي ببطينتي خاطر لا تبين .. اندارتلي جمارة : انت لو ما بطنج محد يكول حامل اطربكين اصحى مني ... دوكفي خل الحك جني بسباق وياكم انت وابوي وجعويلج ، كتلكم اشمن هوى مو العب ركيضان وراكم .

ضحكت : هههههههههه عاب حالج حاسدتني ولج .

حاكم : لا تضحكون بويه حسكم منا الوادم .

جمارة : جا الوادم تشوفنا من نضحك ما تشوفنا من نهرف وراك بوية يواشك تكطعت رجلية وعلي .

تبسم هو وكال الهم : ولج جميرة والله لو تبطلين السانج هاذ .

مشينا بهداي لخاطرها.. وظلينا نسولف سوالف عابرة ليما وصلنا فرعنا .. جنه فرع مال موته لا احد يطلع ولا احد يفج بابه و مظلم ، عكس منطقة اهلي بالداخل .. عسى ما ب١٠ بالليل عدالك نهار الوادم تبسط بالباب تلتم و تسولف و تضحك و الجهال تلعب .

وصلنا لبابنا .. جاي اگل لمأمون اطفر افتحلي الباب .. الباب انفتح بيدي .. استغربيت !! .

فتحته و فتت ولن باب البيت الداخل مكسور .. لطمت اعلى خدي و صحت : ادخيلك يا علي .. بيتي تفرهد يممممممماي .

طب ابوي بساع و الوليدات يراكضون وراه و نعله غرفتي انا وسرحان مكلوبة فوك حدر .. و والكنتور جن مفجور لا ظالة بيه هدمه ولا غريضات ما مطلعينها .

وحاطين وريقة ابطن الكنتور .. جراها ابوي و قراها .. ولنه يكلي مكتوب ( اليوم بالگزيز وباچر بالعزيز يبو مامون ) .....يتبع

☆☆☆☆☆☆

هذا كانت الحلقة الاولى من الجزء الثاني لرواية كحل عرب هدية ال٧ مليون و ان كانت متأخرة .. اشكركم جدا هواية على متابعتكم و انتظاركم و ان شاءالله نعاود باقرب وقت .

نزلت هنا لإنو هذه الصفحة مقصرة وياها بالنشر ..

وتذكروا الفات هين و القادم أصعب

يُتبع ..

reaction:

تعليقات

5 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق