القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ابن امه الفصل الأول 1 بقلم ملك إبراهيم

 رواية ابن امه الفصل الأول 1 بقلم ملك إبراهيم

رواية ابن امه البارت الأول

 

رواية ابن امه الفصل الأول 1 بقلم ملك إبراهيم

رواية ابن امه الجزء الأول 

=يا بني أسمع كلامي وطلقها ولا اتجوز عليها دا الشرع محللك اربعه

احمد: يا ماما أنا بحب مراتي ومستحيل اتجوز عليها ولا اطلقها انا مقدرش اعيش من غيرها

والدته: ماتقدرش تعيش من غيرها ليه ان شاءالله دي حيالله مراتك

احمد: مراتي وبحبها يا امي

والدته: وهتفضل تحبها كدا لحد امتى وانت شايف اخواتك واصحابك فرحنين بعيالهم وانت بقالك 3 سنين متجوز وماشوفتش ضفر عيل

احمد: يا ماما دي حاجه بتاع ربنا ولسه ربنا ما أردش

والدته: طب قولي اخر مرة الدكتور قالكم ايه

احمد: شاف التحاليل الا انا عملتها وكشف علي عبير وقال ان احنا الاتنين كويسين

والدته: وياتري دا كلام الدكتور ولا كلام المحروسه مراتك وامها

احمد: ما انتي عارفه يا ماما ان انا مش بحب اروح لدكاتره وكانت عبير هي الا بتروح للدكتور هي ومامتها

والدته: ياخيبتك.. وانت صدقتهم مش يمكن مراتك معيوبه ومابتخلفش وهما خبوا عليك

احمد: لا يا ماما عبير عمرها ماتعمل كدا

والدته: والله لو عملت كدا انا مش هستغرب دي حربايه هي وامها

احمد: بعد اذنك يا ماما ماتغلطيش في مراتي ووالدتها ست محترمه وعمرنا ماشوفنا منهم حاجه وحشه

والدته: بص يا احمد نهاية الكلام ان انا عايزه اشوف عيالك قبل ما اموت والنهارده تاخد مراتك وتروح للدكتور وتسمع الدكتور بنفسك وهو بيقول ان مراتك سليمه

احمد: حاضر يا ماما انا هعمل كدا عشان اريحك.. بعد اذنك انا طالع شقتي

والدته: اطلع يا حبيبي وانا هستناك تطمني النهارده

احمد: ان شاءالله يا ماما

********

طلع احمد شقته وفتحتله عبير مراته وهي مبتسمه

عبير: حمدلله علي السلامه يا حبيبي.. ايه اتأخرت ليه

احمد: في ايه يا عبير هو انا عيل صغير مسكالي الساعه واتأخرت ليه وماتأخرتش ليه

عبير: في ايه يا احمد مالك انت مضايق من ايه في مشكله في الشغل

احمد: ياريت كانت في الشغل لكن المشكله هنا يا عبير جوا بيتي

عبير: وماله بيتك يا احمد

احمد: بيتي ملوش طعم من غير الاطفال كل اخواتي واصحابي بقوا عندهم عيل واتنين وتلاته وانا وانتي قاعدين وشنا في وش بعض

عبير: بس دا امر ربنا يا احمد وان شاءالله ربنا يعوض صبرنا خير ويرزقنا بالذريه الصالحه

احمد: جهزي نفسك النهارده هنروح للدكتور مع بعض

عبير بتوتر: اييه لا يا احمد ما انا روحت للدكتور انا وماما وهو طمنى

احمد: ما انا عايز اروح معاكي عشان اطمن انا كمان

عبير: ما انا قولتلك يا احمد الدكتور قالي ايه

احمد: وانا عايز اسمع من الدكتور بنفسي.. وبعدين انتي مالك قلقتي كدا ليه..؟ هي ايه الحكايه يا عبير

عبير بتوتر شديد: حكاية ايه يا احمد مفيش حاجه انا بس مش حبه اروح للدكتور

احمد: هتروحي يا عبير ولازم اعرف الدكتور قالك ايه بالظبط وايه الا انتي مخبياه عليا

عبير ببكاء: احمد ارجوك بلاش نروح للدكتور

احمد: يبقى ماما عندها حق في كل كلمه قالتها وانتي فعلا مخبيه عليا حاجه

عبير: يا احمد انااا............

احمد: انتي واحده مش صريحه وانانيه ومش بتفكري غير في نفسك

عبير بصدمه: انا يا احمد

احمد: ايوا انتي وانا بجد اتصدمت فيكي وامي طلع عندها حق لما قالت ان انتوا مخبين عليا حاجه

عبير: يا احمد والله انا كنت عايزه......

احمد: مش عايز اسمع منك حاجه ومش عايز اشوفك قدامي.. انا نازل

وخرج واغلق الباب بقوة

عبير ببكاء: ليه كدا يا احمد.. ياااارب انت عالم

********
في شقة والدته

والدته: يعني طلع عندي حق وطلعت مخبيه عليك حاجه

احمد: ايوا يا ماما دي اتوترت اوي لما جبتلها سيرة الدكتور

والدته: عشان تسمع كلام امك لما اقولك حاجه

احمد: عندك حق بس انا مش عارف اعمل ايه دلوقتي

والدته: مش محتاجه تفكير.. تتجوز طبعااا

احمد: بس

والدته: مفيش بس انت تتجوز والنهارده قبل بكره وتعوض السنين الا ضاعت من عمرك وهي منها لله حرماك من الخلفه

احمد: بس يا ماما انا بحبها

والدته: عارفه يا حبيبي ان انت بتحبها بس الحب دا مايجيش حاجه جنب انك يكون عندك اطفال ويملوا الدنيا عليك

احمد: عندك حق يا ماما.. انا فعلا لازم اتجوز

والدته بسعاده: وعروستك موجوده

احمد: وانا موافق عليها من غير ما اشوفها..بعد اذنك انا هدخل انام في اوضتي شويه

والدته: ماشي يا حبيبي ادخل ارتاح ربنا يريح قلبك

دخل احمد غرفته وبعدها بلحظات صوت جرس الباب وذهبت والدت احمد لفتح الباب

عبير: مساءالخير يا ماما

والدت احمد: اهلا

عبير: احمد هنا يا ماما

والدت احمد: ايوا نايم في اوضته

عبير: طب انا عايزه ادخله بعد اذنك

والدت احمد بضيق: اتفضلي

دخلت عبير وخبطت علي غرفته ودخلت

احمد: عبير جايه هنا عايزه ايه

عبير: اهون عليك يا احمد تسبني لوحدي فوق وانت تنزل تقعد هنا

احمد: انا بقيت مخنوق ومليش نفس ادخل الشقه فوق

عبير: ليه يا احمد انا قولتلك احنا هنصبر وان شاءالله ربنا يكرمنا

احمد: انا صبرت 3 سنين وكفايه عليا لحد كدا

عبير: يعني ايه يا احمد

احمد: يعني انا هتجوز

يُتبع ..

reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق