القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خارج قانون الحب الفصل الحادي عشر 11 بقلم روزان مصطفى

 رواية خارج قانون الحب الفصل الحادي عشر 11 بقلم روزان مصطفى

رواية خارج قانون الحب البارت الحادي عشر

رواية خارج قانون الحب الفصل الحادي عشر 11 بقلم روزان مصطفى


رواية خارج قانون الحب الجزء الحادي عشر

|11| 
طب بص والله ما هتتكرر تاني 
عض بدر شفته اللي تحت وهو بيقول بعصبية وهي بتستخبى منه : لا والنبي كرريها ، عشان يبقى نهايتك على إيدي 
سيا قامت وقفت وأتعصبت وهي بتقول : وأشمعنا أنا لما بدلع بتتعصب مع إن البت اللي تحت بتتمايص وإنت ساكتلها 
بدر بعصبية : وأنتي مالك هو إنتي مراتي ؟ أنا جاي هنا أتمم على شغل وإنتي مش راضية تعدي الليلة 
هديت هي وبعدين قالت : طب خلينا في المهم ، إحنا دلوقتي في أوضة واحدة ، هننام إزاي ؟
بدر بيلبس حزامه تاني وبيقول : نامي عادي ، أنا مش بتاع الجو اللي في دماغك ولا صنفكم بيشغلني أصلاً
سحب بدر مخدة من على السرير وحطها على الكنبه وفرد ضهره 
سيا واقفة في نص الأوضة وقالتله بسعادة : إنت سبتلي السرير ؟ 
بدر مردش ف كملت هي هزار وهي ماسكه ضهرها : أصل الحمل برضو محتاج مرتبة طرية أفرد ضهري عليها 
بدر بتحذير : أنا لسه لابس الحزام ، إنتي حرة 
قعدت سيا على السرير وهي بتبص على الكنبة اللي بدر نايم فيها ، بعدين قالت بملل : طب بقولك إيه أكيد الراجل راح إتخمد هو والبت المايعة اللي معاه ، ما تتصل على كنان كدا ييجي قعد معانا بدل ما هو قاعد لوحده 
بدر بعصبية : اللهم طولك يا رووووح 
سيا بلوية بوز : خلاص هنام أهو 
* صباح تاني يوم 
بدر قاعد بيشرب القهوة بتاعته وهو بيبص على فونه 
سيا بتطبق اللحاف مطرح ما نامت وهي مشغلة روبي وبتبص على بدر 
جااني بهدااوة  ، علم علاامة  
بتميل بنفسها على كرسيه وهي بتطبق وبتقول : بسمة العيون ورسمة الشفايف شايف الحلاوة هوباااا 
بدر بملل : القهوة هتدلق ! ما تتهدي 
سيا بغنا وهي بتبصله : أصل الأفندي دا في حتة تانية عندي مترستأ جوا قلبي وفي قلبي له علامة 
بدر : هوووف 
الباب خبط ، شاب بدر القهوة وقام وهو بيقول : اي حاجة تخلصني من زنك 
جريت هي على الحمام تلبس وتحط المخدة ، فتح بدر الباب لقى لورا 
دخلت السويت من غير إذن وهي بتقول بوقاحة : صحيتكم من النوم ولا حاجة ؟ 
بدر بيبصلها بصدمه : دا على أساس إني سمحتلك تدخلي ؟ 
بصت لورا على الكنبة وضحكت بشماتة وهي بتقول : واضح إنك والمدام مش متفقين 
خرجت سيا من الحمام وهي لابسة فستانها وحاطة المخدة وبتقول : لا يا حياتي دا بس عشان بدوري حبيبي مش بيحب يجيله النوم جمبي عشان ميضايقنيش وأنا حامل 
لورا بتدقيق : قولتيلي 
سيا ربعت إيديها وقالت بقلة ذوق : تسمحي تخرجي عشان عاوزين نكمل لبس وإنتي معطلانا ؟ 
بصت لورا ل بدر بصة عتاب وخرجت ورزعت الباب وراها 
بدر بعصبية : أنتي حطاها في دماغك ليه !
سيا بعصبية : والله معرفش واحدة داخلة السويت علينا من غير إذن وفكراه بيت أبوها ، لو سمحت خلينا نروح أنا مش مرتاحة هنا
خرج بدر وسيا وراه وكان شكلها متضايقة ، جه زاهي وهو بيشرب سيجار ومبتسم بيقول : المدام حابة تتفرج على الفندق ؟ 
بدر وهو بياخد نفسه ومغمض عينه : لا المدام حابة نروح عشان هي تعبانة ، عن إذنك يا زاهي باشا 
سحب سيا من إيديها ومشي بيها بعيد عن زاهي 
سيا بصوت واطي : إنت أحرجت الراجل إيه اللي إنت عملته دا ؟ 
بدر ببرود : إخرسي خالص ، الراجل دا وسخ متختلطيش بيه مش ناقص مصايب في شغلي 
ظهر قدامهم كينان وهو بيقول : إيه يا زعيم 
بدر بخنقة : يا عم بلا زعيم بلا زفت ، حضرلنا العربية خلينا نمشي 
سابهم وسيا بتبصله بعصبية ، كينان بأستفهام : هو حصل حاجة وأنا مش معاكم ؟ 
سيا فهمته غلط راحت متعصبة وقالت : ما تحترم نفسك حاجة إيه دي 
كينان : يا غبية مقصدش ، إتخانقتوا يعني !
سيا بغيظ : أنا مبتخانقش بس كنا صاحيين بنلبس والزفتة لورا دي دخلت السويت من غير إستئذان ف طردتها ! هو بقى اتضايق معرفش ليه ، أكيد دي حبيبته القديمة 
كينان وهو ماشي جمبها : إطلاقاً ، هي حبت تعمل معاه علاقة زمان وهو رفضها تماماً وأتجوز ريناد ، وعمرها ما شافت ريناد ف عشان كدا هي متضايقة منك وبصراحة إنتي عملتي حركات كيد كتير إمبارح ملهاش لازمة يا سيا إحنا جايين عشان شغل 
خرجوا من الفندق لقوا بدر مستنيهم في العربية ، ركبت سيا ورا وركب كينان جمبه 
بدر بجدية : هروحكم البيت وامشي عشان عندي مشوار مهم 
سيا من غير قصد ومن غير ما تاخد بالها : فين ؟ 
بصلها بدر في مراية العربية ف سكتت 
كينان بتعب : طب يا زعيم رأيي نروح ناكل ف أي حتة عشان صحينا مفطرناش حتى ، ومفيش حد فينا فيه حيل يعمل أكل
بدر وهو بيدور العربية : بس تاكلوا ع السريع ومتخليش البت دي تشيل المخدة لايكون الراجل دا مراقبنا ولا حاجة 
سيا بهزار : حد الله ما بيني وما بين الحرام أنا مسقطش أبني أبداً
خبى كينان وشه وضحك وبدر ساق من غير ما يرد عليها 
* في المطعم * 
دخل بدر وقعد على ترابيزة وقعد كينان وسيا جمبه 
فتح المنيو وبص فيه شوية وبعدين قفله بزهق وهو بيقول : مش جاي في دماغي حاجة أنا أكلي كله سلطات 
بص ل سيا لقاها ماسكة المنيو وبتقول : أنا عاوزة فرخة 
بدر : وطي صوتك ، هتاكليها كلها لوحدك ؟ 
سيا بصتله وقالت : أنا باكل ليا ولابني على فكرة 
بدر وهو بياخد المنيو من إيديها : ما خلاص يا أوفر خلاص يخربيت دا هزار بايخ 
سيا بعصبية : أه هاكلها لوحدي أنا جعانة 
بدر بتكشيرة : وأنت يا كينان هتاخد إيه ؟ 
جه الجرسون وحط قدامهم اطباق فيها سائل أصفر 
سيا بصوت عالي للجرسون  : إحنا مطلبناش شوربة 
بدر : شششش 
سيا بغيظ : هيحطوا تمنها زيادة على الفاتورة وأحنا مطلبنهاااش 
بدر بتبريقة : ششششش وطيي صوتتك ، دي مش شوربة أصلاً فضحتيني 
سيا بتركيز في الطبق : أمال دي إيه ؟ 
بدر بعصبية : دا زفت معقم للشوك والمعالق ، إتهدي بقى كفاية فضايح 
كينان حط راسه على الترابيزة وعمال يترجرج ضحك راح بدر قال بعصبية : أقسم بالله ما هاخدكم معايا ف مكان تاني ، ماشي 
جه الجرسون تاني وهو واقف بياخد الطلبات 
بدر بشرح : عاوز سلطة سيزر ، وألاجريك ، وفرخة كاملة مشوية 
الجرسون بيسجل : تمام يافندم تأمروا بحاجة تانية ؟ 
بدر : شكراً
مشي الراجل وسيا عماله تبص بقرف لترابيزة قدامهم ، بدر لاحظ دا ف قالها : بتبصي لمين بقرف ؟ 
ميلت سيا عليه وقالت : من ساعة ما قعدنا والواد اللي ع الترابيزة دا عماله يبتسم ويبصلي بصات مش مريحاني رغم إني حاطة مخدة وباين يعني إني حامل 
قلع بدر ساعة إيده وقالها : متتحركيش من هنا ، كينان عينك على البت 
قرب بدر للترابيزة اللي قاعد عليها الواد وسند عليها بدراعه وقال : مستني حد ؟ 
الولد : أفندم ؟ 
بدر بصوت عالي شوية : أطرش مش سامعني ؟ بقول مستني حد ! 
الولد بعصبية : وإنت مالك ! 
بدر ماسك نفسه : لو مش مستني حد هنا متطفحش هنا ، وقوم خد بعضك وإمشي عشان مبلعكش صف سنانك 
الولد قام وجاي يمسك بدر من قميصه وبيقول : أنت بتكلم مين كدا ؟ 
بدر رجع راسه لورا وبدون مقدمات خبط الولد في راسه 
إتنطر الولد لورا ، راح مسك بدر الكرسي كسر رجله ونزل بالخشبة عليه وهو بيقول : مبحبش حد يبص لحاجة ف إيدي 
سيا بفزع : كينان عشان خاطري قوم هاته 
قتم كينان وحاول يسحب بدر كذا مرة لحد ما أخيراً بعده عن ترابيزة الولد 
سحبه ل برا وقامت سيا خرجت ووقفت معاهم 
بدر بعصبية وزعيق في وش سيا : كله بسببك ! من ساعة ما ظهرتي في حياتنا كل حاجة غلط ، من ساعة ما وقعتي في طريقي وأنا كل يوم شايل مسؤولية واحدة وأنا مبحبش كدا ، كان زمانك محبوسة في البيت وكان زماني روحت مشواري
سيا دمعت وهي بتبص للناس اللي شافوها بتتهزق 
كينان بتهدئة : يا زعيم ! ملهاش ذنب دا كان واد قليل الأدب ولازم يتربى 
سيا إدتهم ضهرها وجاية تمشي ، بدر بزعيق : أقفي هنا !!! 
كينان راحلها وقال : حقك عليا انا يا سيا ، عشان خاطري تعالي نركب ونروح واللي عوزاه هعملهولك 
سيا بعياط : مش عاوزة اروح معاكم 
بص كينان لبدر بعتاب ف بعد بدر وشه وهو متضايق عشان زعقلها بس هي ضغطت أعصابه من ليلة إمبارح 
ركب بدر العربية وأقنع كينان سيا تركب بالعافية 
رجعوا البيت راحت سيا رامية المخدة على الأرض ودخلت الاوضة وقفلت الباب عليها 
كينان بحزن : زعلتها يا زعيم 
بدر بعصبية وهو بيقلع القميص : تتفلق ، أنا كنت هقتل واحد في العلن بسببها 
طلع بدر اوضته ودخل كينان الاوضة بتاعت سيا ، قفل الباب وقعد جمبها وقال : من إمتى وإنتي حساسة كدا دا كان بيمد إيده عليكي أيام ريناد وكنتي بتشتميه وتستحملي ، إيه العياط دا كله ، إنتي حبيتي الزعيم ولا أيه ؟ 
سيا بصتله وهي بتعيط ومردتش ، كينان بصلها مستني تقول يع او اي حاجة مفيش
كينان : ؟؟؟ 
سيا بعياط : من إمبارح متعصب وبيزعقلي وأنا مستحملة عصبيته 
كينان أبتسم وقال : بس بدر طيب ، شخصيته قوية محدش يقدر ينكر دا بس هو طيب ، زيك كدا يا سيا 
سيا بصتله مردتش ، بس حست بسعادة جواها أنها شبهه في حاجة 
* في أوضة بدر 
كان بيبص على جرح في كتفه قبل ما يلبس القميص النضيف ويقفل أزراره 
ضميره مأنبه عشان زعقلها بس شخصيته وكرامته مش هيسمحوله يعتذر لحد 
حط السلاح في جيبه وقرر يخرج يروح مشواره 
نزل من الاوضة وهو بيقول : كينااان 
سمع صوت سيا من وراه بتقول : في المطبخ بيعمل أكل عشان مأكلناش 
لف بدر وبصلها كان عاوز يعتذر بس لسانه مش جايبه ينطقها ف قال بتكشيرة : روحي إغسلي وشك عشان تفوقي 
إبتسمت سيا وسندت على الحيطة وهي بتقول : مستكتر تقول أسف ؟ 
بدر بعصبية : أسف دي لما أكون غلطان بس أنا ..
قربتله سيا وحطت أيديها على شفايفه وقالت : أسفة !
لانت ملامحه من العصبية ، إستوعبت هي الحركة وسحبت إيديها ، فضل متنح ٣ ثواني بعدين خرج من البيت وقفل الباب وراه 
كينان طلع من المطبخ وهو بيقول : مين رزع الباب ؟ هو الزعيم مشي ! 
سيا بتوهان وهي بتبص للباب وحاطة إيديها اللي كانت على شفايفه على قلبها : أيوة ! 
 في سرها ( أنا معرفش بيحصل إيه بس أنا ببقى مبسوطة في وجوده ) 
* الساعة ١٢ بالليل 
بدر رجع من برا ، بص على أوضة سيا و .. 
يتبعع ....

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية خارج قانون الحب
reaction:

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق