القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت فاقدة الوعي الفصل الخامس 5 بقلم محمد تامر

رواية احببت فاقدة الوعي الفصل الخامس 5 بقلم محمد تامر

 رواية احببت فاقدة الوعي البارت الخامس

رواية احببت فاقدة الوعي الفصل الخامس 5 بقلم محمد تامر


رواية احببت فاقدة الوعي الجزء الخامس 

كارم :  يامامااااااا فيروز بتنزف ...... تعالي بسرررعه 
الام بتجري : استر يا رب استر علينا يا كريم مالك يبنتي مالك
فيروز : ا   ياد   الكومي اياد الكومي يبقا جوزي
كارم بصدمه : ا نتي بتقولي ايه   ازاي إياد الكومي جوزك إياد الكومي عمل فيكي اي
ماما ساميه : انت لسه هتحقق معاها هاتلي فوطه بسرعه خلينا اوقف النزيف ده
كارم بذهول : حاضر حاضر
فيروز بكسره : ا نا كده كده ميته يا طنط متحاوليش هيموتني
ماما ساميه باست علي دماغها وقالت : حبيبتي استهدا بالله كده ده شيطان
كارم  جه ومعاه الفوطه قائلا : إتفضلي
ماما ساميه حطت الفوطه مكان النزيف وبصت للكارم  قائله : يلا شيل معايا ندخلها الاوضه ورن علي الدكتور
كارم وامه شاله فيروز ودخلوها الاوضه وهي مازلت بتخطرف بالكلام : إ ياد الحيوان إ ياد
ماما ساميه وهي بتعمل كمادات ليها : الف سلامه عليكي يا بنتي اي اللي صابك بس  , كارم يا حبيبي رن علي الدكتور
بسرعه
كارم بعصبيه : دكتور اي دي مصيبه سوده البنت دي يا ماما تبقي مرات اخطر راجل في مصر عليه أحكام بعدد شعر
راسك ولو عرفو ان انا متحفظ عليها في بيتي وعلي سريري مش هاخد أقل من إعدام  !
ماما ساميه : البنت دي شكلها متعرفش حاجه وشكلها متورطه انت مش بتقول اخطر راجل في مصر ! محدش هيختار
انه يعيش مع اخطر راجل إلا وهو مجبور , إلحق البنت يبني البنت حالتها صعبه وبعدين نبقي نفكر نعمل اي .....
كارم بيأس : انا    ا انا هنزل اجيب الدكتور 
ماما ساميه : ربنا معاك يا حبيبي
" مشي كارم "
*************
" مشهد أخر داخل الشركه  "
إياد : يعني فيروز عايشه
أدم : لا وايه كمان  طلعت ليها اخت اسمها روز وهي حاليا بتدور عليها عشان مش هتعرف تاخد ورث ابوها إلا لما
تكون فيروز موجوده  !
إياد بشك : هو مش انت بتقول انك قتلتها بإيدك
أدم بلع ريقه وإتكلم : أ  انا معملتش كده يا إياد خوفت
إياد بضحكة غضب :  خوفت  وروحت مسلمها لأحمد واحمد خاف وراح سايبها في الشارع
أدم : انت عرفت الكلام ده ازاي
إياد : مفيش حاجه بتسخبه عليا في الشركه دي يا أدم
أدم : ناوي علي اي يا إياد !
إياد قام من علي الكرسي  : أعملك كاس
أدم طلع سجاره : تمام
إياد وهو بيصب الوسكي قال : عاوز انتقم يا أدم من كل شخص خذلني .
أدم : هو ده اللي هيريحك
إياد : ساعات بيكون أقرب الناس ليك هما اووووسخ الناس ليك
أدم وقف شرب سجاره : .............
اكمل إياد وهو يصب الويسكي  : بس انت بتكون متضر انك تسيبهم عشان هو اقرب الناس ليك ..., ممكن تسامحم مره
اتنين  ....... تلاته ........ أربعه ......... بس في حاجات انت مش بتقدر تسامحم فيها فا بتضر تستعمل اساليب خاصه
أدم : انا مش فاهم حاجه يا إياد
إياد توجه ناحيته : أتفضل كاسك
أدم أخد منه الكاس قائلا : انت عاوز تقتل فيروز
قال الجمله دي وأخد اول بق من الوسكي ....!
إياد بأبتسامه : فيروز ماتت بالنسبه ليا
أدم بكحه وتعب : إياد انا تبعان
إياد بإبتسامه : فاكر لما كنا عيال صغيرين يا أدم ....... يااااااه يا دومه كنت اناني و عاوز كل حاجه ملكك وبس
أدم وهو مش عارف ياخد نفسه : ت  حاسس ب حاجه ع صدري
إياد بهدوء : الويسكي اللي انت شربته ده انا حطيت في بدرة مروفين يعني كلها دقائق وتقابل رب كريم  !
صمت إياد لبرهه ثم ضحكه وقال : بس يا تري بقا هيبقا كريم معاك ولا لا ...
أدم وقع علي الارض وهو مش عارف ياخد نفسه وقال بدموع : ورحمة امك تلحقني يا إياد ه  هموووووت
قام إياد وقف وراح ناحية اخوه وحط رجله علي وشه بعنف وطلع سجاره وولعها وقال : الاقي فيروز فين دلوقت
أدم بوجع : معراافوش   شيل ريجييلك ااااااااه نفسيييي يا إيااااااد
إياد شال رجله من علي عليه وبدأ أدم يرجع دم ويخرج من فمه حاجات بيضه كتيره ..! وبيحاول يرفع إيده
لي إياد علي أمل انه هينقذه لكن إياد كان ماسك سجاره وكاس وبيتفرج علي اخوه وهو بيموت بكل استمتاع
لحد ما عين أدم خلاص إبيضت تماما وبدأ الدم يخرج من فمه بغزاره ......!
إياد بإبستامه : الله يرحمك يا أدم ........ كنت وسسسسسسسخ بس مختفش انا عارف انك بتحب فيروز ونا عشان
أخ جدع وهبعتهالك ....!
" قال إياد  الجمله دي واخد مفاتيح عربيته بكل عصبيه وخرج .........."
***************
" داخل شقة كارم "
الدكتور بيكشف علي فيروز وماما ساميه ماسكه المصحف وبتقراء فيه وكارم واقف مش علي بعضه  في صراع داخلي
بينه وبين نفسه هل يبلغ صحابه ويقبض علي فيروز , ولا يفضل مخبيها عنده طول العمر قطع ......
الدكتور : يا حضرت الظابط
كارم : ايوا حضرتك
الدكتور : بنادي علي حضرتك من ساعتيها انت كويس
كارم حط إيده علي راسه : اه اه كويس المهم مالها يا دكتور
الدكتور : نزيف نتيجة صدمه عصبيه متقلقش هتبقي بخير بس هاتلها العلاج وده وياريت تهتمو بيها بي كلامكم معاها
لأن واضح ان الصدمه كانت قويه عليها
كارم أخد من الدكتور الورقه : تحت امر حضرتك شكر ..
" أخد الدكتور شنطته ومشي ....."
ماما ساميه : روح هاتلها العلاج يبني
كارم بعد لما إتأكد ان الدكتور خرج قال بعصبيه : يعني جايبين ليها دكتور ...! وكمان نجيب علاج يا امي احنا
متحفظين علي بنت جوزها قتال قتله ومش بعيد يكون بدور عليها دلوقت ..... انا لازم ابلغ دلوقت
ماما ساميه راحلته : ده بدل ما تقف جنب البنت الغلبانه دي وتساعدها عاوزه اسئله سؤال انت ظابط ازاي
كارم بتعجب : انتي بتقولي اي يا ماما
ماما ساميه : رد علي أد السؤال ان ظابط ازاي تعرف ايه عن الظابط ها ...! تعرف انه شغال عشان يجيب حقوق
الناس اللي زي دول ولا متعرفش تعرف انه عايش عشان يضحي بنفسه عشان سلامة الناس دي ولا لا .....
عارف اي احلي موته يا كارم يبني لا تموت ونتا عامل حاجه الناس كلها فاكرها غلط لكن ربك بس اللي عارف انها
صح ......
كارم بدأت الدموع تنزل من عينه , قرب من سرير فيروز وحط إيده علي شعرهه بتأمل وقال في نفسه : ازي الملاك 
ده يكون خطر عليا .....! ممكن فعلا تكون مجبوره علي ده
" ماما ساميه  حطت إيدها علي ضهره قائله : ساعيدها يبنتي ساعديها انت كويس انها ملهاش ذنب !
خرج كارم من الاوضه ولسه هيفتح الشقه ...., انصدم لما لاقي الباب وقع علي الارض نتيجة ضرب نار ..! جري كارم
واستخبي جنب الحمام وخرج سلاحه بسرعه وقال بصوت عالي : متخرجيييييييش إقفلي علي نفسك يا ماماااااااا
_ انت مين وعااااوز ايه انت بتتهجم علي ظابط شرطه
_ لا يوجد رد
_ سلم نفسك احسلك يا إما والل
ملحقش كارم يكمل الجمله بدأ يضرب الشخص عليه نار ...! وانصاب بطلقه في دراعه
كارم بوجع : يبن كلب  ااااااه
إياد بصوت عالي : كاااارم باشا اي مس يوووو  انا افتقدك يا كارم باشا
كارم ضرب عليه نار لكن إياد استخبي بسرعه وقال : تؤ تؤ كده أزعل يا باشا انا جاي أخد مراتي وماشي
كارم بسخريه : وماشي ليه ما تقعد تشرب حاجه
إياد  : خليها مره تانيه يباشا وريا ناس تانيه عاوزه تموت
كارم  : إياد يا كوووومي انت مش خارج من هنا علي رجلك
إياد : قول كلام علي أدك يا كارم مش عيل زيك هجي يهددني انت ظابط شرطه فاشل
كارم : مش هتستحمل معايا يا إياد سلم نفسك
إياد : لا يباشا هستحمل ...هستحمل كده زي ما امك استحملت ابوك ليلة الدخله
الكلمه عصبت كارم فا خرح بسرعه من مكانه وضرب علي مكان إياد قائلا بصوت عالي : امي استحملت ابويا عشان
تجيب راجل يا كوووومي , وبعدين مش احسن من اللي كانت امه كل يوم مع واحد شكل ....
إياد بهدود : لا حلوه ..... , طالما انت حلو كده يباشا ما تيجي نرمي اسلحتنا ونخش راجل لراجل
كارم رمي سلاحه وقال : سلاحي اهو يا إياد يا كومي ... تعاله
*********
في الجانب الاخر كانت ماما ساميه ام كارم واقفه علي الباب وبتعيط وبتدعي للكارم ابنها , وقافله علي نفسها الباب
فيروز بدأت تفوق واول ما سمعت صوت إياد الكومي بدأت ترتعش  : ماما ساميه هو فيه ايه
ماما ساميه جريت علي فيروز واخدتها في حضنها قائلاه :مفيش حاجه يا حبيبتي إهدي بس
فيروز بحالة هستريا : انا شامه ريحته ... هو هنا إ إحنا خلاص هنمووووت
ماما ساميه : إستهدي بالله ينتي وتعالي نفكر نعمل اي
فيروز بتذكر : تلفون كارم اهوووو
" جريت ماما ساميه وعلي تلفون كارم وبدأ يتصلوووووو ......."
**********
نرجع تاني لأاحداثنا خارج الاوضه
كارم : اي يا دكر ما ترمي سلاحك انت كمان
إياد رمي سلاحه وقال : تعجبني يا كارم باشا
خرجو الاتنين من امكانهم وأصحبت المواجهه فيس تو فيس ............"
يتبع..

reaction:

تعليقات