القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت فاقدة الوعي الفصل الثالث 3 بقلم محمد تامر

 رواية احببت فاقدة الوعي الفصل الثالث 3 بقلم محمد تامر

رواية احببت فاقدة الوعي البارت الثالث

رواية احببت فاقدة الوعي الفصل الثالث 3 بقلم محمد تامر


رواية احببت فاقدة الوعي الجزء الثالث

فيروز بصوت عالي : افتكرت ....  فين افتكرت ....
كارم بحماس : ها ... فين
فيروز بتذكر : مكان    لا مش مكان ده ده مخرن ايوه مخرن   شوفته في مخرن    لا انا كنت محبوسه في مخرن 
كارم : فين المخرن ده ومين اللي كان حابسك
فيروز :...........
كارم : فيروز انتي معايا
فيروز  بحزن :  فيروز كانت في مكان وحش م  مع ناس وحشه ا نا
كارم حط أيده علي فيروز بخوف : طيب اهدي
فيروز بعدت ايده سريعا بخوف : إبعد عني عايز مني ايه
كارم بعد ايده : انا مش عاوز منك حاجه   انا عاوز اساعدك
فيروز : لا  
كارم : طيب ممكن تهدي انتي كنتي كويسه وفرفوشه
" صمت كارم لبرهه وتذكر كلام الدكتور وقال : فيروز ا  نتي  إحم ....... , يعني مش فاكره انك متجوزه
فيروز : متجوزه   !
كارم : اه
فيروز : مش عارفه
كارم : طيب يلا بينا " دور العربيه "
فيروز بخوف : علي فين
كارم : علي ماما ساميه
فيروز وهي بتتاوب : م  مين ماما ساميه
كارم : امي    هتحبيه اوي وهي كمان هتحبك
فيروز : يعني مش هترجعني المخزن تاني
كارم بجديه : مخزن ايه , فيروز اللي عمل فيكي كده انا هجيبه اوعدك وحقك هيرجع
فيروز : ليه انا اتعمل فيا ايه
كارم بتوتر : مفيش حاجه اقصد يعني اللي سابك في الشارع كده واللي كان حابسك في المخرن اوعدك اني هوصله
وهياخد عقابه
فيروز بتذكر : هو الدكتور قالك ايه وليه قالي خرجني   و  وبعدين انت كنت خارج معاك ورق بتاع ايه الورق ده
كارم : مش بتاع حاجه قالي انك كويسه وصحتك زي الفل
فيروز بشك : بجد
كارم : هنقضيها كلام بقا   يلا بينا شكلك منمتيش بقالك كتير صح
فيروز وهي بتتاوب : صح
*************
مكان أخر
امل : البقاء لله
روز بحزن : في حياتك الباقيه 
خالد بهمس : روز
روز : ايوه
خالد : خالك منير عاوزك في اوضة المرحومه
روز : هو ده وقته يعني
خالد : معلش يا روز اكيد حاجه مهمه
" مشيت روز "
منير : إدخل
روز بحزن : في حاجه يا خالي
منير : أقعدي يا حبيبتي
" روز قعدت في تعجب"
منير : روز زي ما انتي عارفه بعد ما والدتك توفيت , انا يعتبر المسؤال عنك صح
روز بحزن : أيوه
منير : وعشان انا يعتبر اقرب حد ليكي فا لازم اعترفلك بسر عاشت والدتك سنين مخباياه
روز : سر ... ايه   ا انا ماما الله يرحمها عمرها ما خبت عني حاجه
منير : ولا كانت هتخبي يا روز والدتك قبل ما تتوفي بيومين وصتني اعرفك السر ده
روز : انا مش فاهمه حاجه يا خالي
منير : بباكي عماد الدهشوري مكنش متجوز امك بس
روز بخضه : ايه
منير : كان متجوز بنت تانيه بنت من بره مصر أمركيه اسمها روجينا وخلف منها بنت
روز : يعني ايه    يعني بابا طلع متجوز ونا طلعت عندي اخت
منير : دي الحقيقه اللي فضلت مامتك مخباياه عليكي طول عمرها
روز : وهما فين   وازاي بابا الله يرحمه عمل كده ازاي
منير : من بعد وفاة ابوكي واحنا منعرفش عنهم حاجه
روز بدموع : وليه خبيته عليا
منير بخوف : حبيبتي  دي واحده من بره مصر يعني عادتها وتقليدها مش زينا ومش مسلمه يعني اخطلاتك بيها
ممكن يغير من فكرك حاجات كتير ...., فا قررنا انا وامك نخبي الموضوع عنك لحد ما تكبري ....
روز : والعمل يا خالي
منير : عاوزك تلاقي اختك يا روز    من غيريها مش هنعرف نخلص ورق ابوكي ولا هتعرفي تاخدي مالين واحد من
فلوس ابوكي
روز : قصدك ايه      , انا حياتي كلها متوقفه علي اختي اللي لسه عارفه انها موجوده انهارده ط طيب م ما ممكن
تكون سافرت بلد امها ؟
منير : أخر حاجه سمعتها عنها من حوالي شهرين انها موجوده في مصر ومتجوزه هنا
روز بحزن : و   واسمها ايه
منير : اسمها فيروز          , واسم جوزها إياد الكومي .......!
روز: ........
**********
" ملحوظه حاول تركز كده في الاحداث ومتهوش مني , ايه حكاية فيروز دي وايه اللي حصل فيها , وايه حكاية
اغتصابها وموتها , ده كلو هيبان وهيوضح في الاحداث الجايه فا ركزووو "
**********
" داخل شقة كارم "
ساميه : ونتي اسمك اي يقمر
فيروز : ا  اسمي فيروز
ساميه : أكلتي يا فيروز
فيروز بخوف : معيش فلوس أكل تاني
ساميه بضحك : يبنتي فلوس ايه بس انتي زي ابني كارم
فيروز : بجد
كارم : مش قولتلك ماما ساميه هتحبك
فيروز : بس انا تعبانه اوي يا طنط وعاوزه أنام
ساميه : يحبيتبي تنامي ازاي من غير ما تاكلي طاجن الباميه بالحمه اللي انا عاملها
فيروز : والله ما هقدر يا طنط
كارم : خلاص سبيها علي راحتها يا ماما ..... , أدخلي نامي يا فيروز
كارم بهمس لأمه : بقولك يا ماما شوفلها حاجه تلبسها من هدوم سهي اختي ها
ساميه : من غير ما تقول يا حبيبي مجهزه كل حاجه
كارم باس دماغها : ربنا يخليكي يا ست الكل . !
ساميه : ويخليك لينا يا حبيبي ...., متنساش تعملنا فنجانين قهوه كده وتيجي تحكيلي الحكايه من اولها
كارم : حاضر يا امي ....
********
" مكان أخر داخل شقة إياد الكومي "
الجرس رن ...
إياد: ايوا جاي ....مين
مياده : انا يباشا
" فتح إياد الباب ودخلت بنت مسهوكه كده من فوق حاجات ومن تحت حاجات ومن الجنب حاجات بصو كلها حاجات
منفوخه في بعض "
إياد : عايزه ايه يا مياده
ميادة حطت ايدها علي صدره : عايزاك يا إياد
" إياد مسك إيدها وعوجها "
مياده بوجع : اااااه ... ايدي ... ايدي
إياد : اسمعي يا روح امك انا اسمي إياد باشا , ومش بتاع حد انا بتاع نفسي وبس فاهمه يبت ...
" ساب ايدها "
مياده بوجع : ماشي .... ماشي يا إياد باشا عموما انا كنت جايبالك خبر بمليون جنيه بس انت ملكش في الحظ نصيب
إياد بغضب : انا مش بحب جو السسبنص والمحايله ده , عندك خبر قوليه يا تخرجي وما شوفش وشك تاني يا
إما والله .
مياده : ملوش لزمه الحلفان يباشا , انا جايه اقولك إن فيروز عايشه وممتتش
إياد بدهشه مدموجه بغضب : انتي بتقولي
" مياده خرجت تلفونها "
مياده : مين دي ياباشا مش دي فيروز برضو ولا ...
" إياد مسك التلفون وبص فيه  بتعجب ولأول مره  , إياد الكومي ينزل دمعه من عينه , إياد الكومي اللي بيتهزله
شنابات رجاله , حاليا هو ضعيف قدام صوره ...... "
مياده بسخريه : مالك يا إياد باشا ... هي وحشتك ولا ايه
" إياد مسك شعرها بعصبيه "
مياد بوجع : شعري .. شعري اه
إياد بعصبيه : ورب اللي خلقك يا مياده ده لو طلع كامين منك ولا من حد تبعك , صدقيني قبل ما اقتلك  هخلف منك
وهدبح ابنك قدام عنيكي ...! فااااهمه يبت
مياده بوجع : فاهمه ياباشا فاهمه ...
إياد ساب شعرها : غوووري من قصادي
" مياده خرجت جري بره الشقه , قفل إياد الباب بعصبيه للدرجة ان الازاز اتسكر , وخرج تلفونه ورن علي أدم "
أدم بنعاس : الوو
إياد بصوت عالي : عملت فيها ايه
أدم بنعاس : هي مين
إياد : ولا ..., انت هتستهبل ولا ايه  فيروز مش ميته فيروز عايشه , الجثه اللي انت صورتها مكنتش جثتها
أدم بجديه : إياد هو انت شارب
إياد : أدم ... انا مش شارب حاجه والحبتين دول تعملهم علي حد غيري فاهم يلاااا
أدم : بقولك ايه انا ونتا عارفين كويس ايه اللي حصل لفيرز فيروز ماتت يا إياد ومتخليش حبك ليها يوهمك بعكس
كده ....  ايه دليليك علي انها لسه عايشه
إياد بضحك : دليلي ... ! دليلي موجوده افتح الوتساب دلوقت حالا
" أدم فتح الوتساب وشاف الصوره "
إياد : ده دليلي يا أدم صاااارحني وقوووولي عملت اييييه في فيروووووورز
أدم بصدمه : إز إز  إزاي ...انا قاتلها بإيدي ......!؟
إياد : .....
يتبع..

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية احببت فاقدة الوعي)
reaction:

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق