القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مقتل الدكتورة ولاء الفصل الثالث 3 بقلم جيجي أحمد

 رواية مقتل الدكتورة ولاء الفصل الثالث 3 بقلم جيجي أحمد

رواية مقتل الدكتورة ولاء البارت الثالث

رواية مقتل الدكتورة ولاء الفصل الثالث 3 بقلم جيجي أحمد


رواية مقتل الدكتورة ولاء الجزء الثالث

التالته

بقلم
جيجي_احمد

في بيت والدة الدكتوره ولاء البيت كله حزين وبنتها منهارة وراح لهم مراد عشان يطمن على بنته

مراد : جريت عليه علياء واترمت في حضنه بتعيط
علياء : مبقاش ليا حد بعد ماما يا بابا 😭😭
مراد : ياقلب بابا متقوليش كده احنا كلنا معاكي انا وتيته وجدو كلنا حواليكي الاب والام بيعيطو
علياء : انا عايزه ماما محتجالها اوووي
مراد : ادعيلها يالولو ماما اكيد في مكان احسن من هنا ياحبيبتي
أم الدكتورة : مفيش جديد يا مراد يابني لسه برضو موصلوش للي عمل كده في بنتنا
مراد : لسه يا ماما مش عارفين مين اللي عمل كده انا لو اعرفه بس هيبقا اخر يوم في عمره
الاب : الله يرحمك يا ولاء يابنتي قطعتي بينا منه لله اللي عمل فيكي كده مستهليش اللي جرالك يارب صبرنا يارب كلهم بيعيطو

في فيلا الدكتور مراد
مراد : صباح الجمال على روح قلبي القمر
ولاء : صباح الورد ياحبيبي يلا اقعد افطر قبل ماتنزل
مراد : طيب يلا افطري معايا وملبستيش ليه انتي مش نازله معايا ولا ايه
ولاء : لا يامراد انا تعبانه شويه كده النهاردة ومعدتي قالبه ومش قادرة اكل حاجه ودايخه وكمان قولت اقعد مع لولو النهاردة واحتمال ننزل نشتري شوية حاجات انا وهي
مراد : بفرحة لا استريحي يالولو انتي شكلك حامل اكيد
ولاء : حامل ايه يامراد وبنتك بقت عروسه
مراد : وانا مالي بعلياء بقا انا عايز نونو العب بيه
ولاء : هههههه ياسلام نونو ايه بالشعرتين البيض اللي في شعرك دول
مراد : شعرتين بيض مانتي عارفه اني لسه شباب ولا نسيتي ليله إمبارح عملنا ايه ولا اقولك تعالي افكرك
ولاء : هههههه بطل قلة أدب يامراد وخلص فطارك ويلا على شغلك ولو فيه عمليات ياريت تقول للدكتور ايهاب والدكتوره وسام يقوم بيها بدالي بقا
مراد : مانتي عارفه ياروحي محدش بيقدر يستغنا عنك هناك وباس راسها يلا سلام
جات علياء : ياسلام ياسي بابا يعني هتنزل من غير ماتبوس علياء حبيبتك انا زعلانه
مراد : ياروح بابا انا مقدرش طبعا وادي بوسه علياء حبيبتي
ولاء : هههههه يلا بقا هتتاخر
علياء : هنخرج انا وانتي يا لولو انتي وعدتيني
ولاء : وانا عند وعدي ياروحي شويه كده وننزل وحضنتها وفضلوا يضحكوا

في مكتب وكيل النيابة

الأمين دخل : الممرضه تهاني بره ياباشا
تامر : دخلها يابني
تهاني : مرتبكة سسسلامو عليكو ياباشا
تامر : عليكم السلام اقعدي مالك خايفه كده ليه
تهاني : اااصل لامؤاخذه يعني اول مره ادخل قسم ياباشا
تامر : اممممم لا متقلقيش انا هناخد منك كلمتين وتروحي
تهاني : وانا تحت امرك ياباشا
تامر : اسمك وسنك ووظيفتك
تهاني : اااسمي تهاني محمود عندي ٢٦ سنه بشتغل ممرضه في مستشفى الدكتور فوزى عمران لسه متعينه فيها بقالي سنتين
تامر: متجوزه يا تهاني
تهاني : لا ياباشا انا مخطوبة
تامر : خطيبك بيشتغل ايه
تهاني : خطيبي حمدي رئيس الصيدليه اللي في المستشفى
تامر : مشاء الله يعني خطيبك مركز بقا
تهاني : مركز ايه بس ياسعت الباشا ده يعني يعتبر حتت موظف في المستشفى بس مسؤل عن الادويه والصيدليه

تامر : انا عرفت انك كنتي مع الدكتورة ولاء دايما
تهاني : الله يرحمك يا دكتورة ولاء مكنش فيه منها ابدا كانت احن دكتورة في المستشفى كلها كانت تحبني اوي ياباشا مكنتش تدخل العناية من غيري
تامر : وليه بقا ياتهاني اشمعنا انتي مش في ممرضات غيرك كتير

تهانى : ايوه ياباشا كان فيه سمر ورباب ودينا بس الدكتورة كانت تقولي انتي الوحيده ياتهاني اللي ايدك خفيفه في الإبر محدش بيحس بيها

تامر : امممم طيب الدكتورة الله يرحمها عمرها مكانت بتشتكي من حد او في بينها وبين حد خلاف

تهاني : لاطبعا الدكتورة ولاء كانت ست لسانها زي العسل مع الناس كلها عمرها معملت مشاكل مع حد ولا اشتكت من حد
تامر : كنت فين في الليله اللي حصلت فيها الحادثة

تهاني : كنت في البيت ياباشا عشان بعيد عنك ابويا تعبان وانا مينفعش أبات في المستشفى واسيبه لوحده اصلا بروح كل يوم الساعه ٥ ونص المغرب وانا متفقه مع الدكتور فوزى مدير المستشفى اني مش هينفع ابات واسيب ابويا لوحده في البيت

تامر : طب ياتهاني امضي على أقوالك وممكن نحتاجك تاني
تهاني : حاضر ياباشا

في المستشفى
الدكتورة ولاء بتمشي في الطرقة اللي آخرها الصيدليه وقالت تعدي على الصيدليه تسأل عن نوع حقنة وهي رايحة شافت تهاني خارجه من الصيدليه وفي ايديها كرتونه أدوية وداخله بيها من الباب الي ورا للمستشفى وتهاني ضهرها للدكتورة

ولاء بتنادي : تهاني تهاني
ارتبكت تهاني ووقفت وقالت لنفسها يلهوووي الدكتورة ولاء شافتني هقولها ايه انا دلوقتي الله يسامحك ياحمدي قولتلك تخلي الراجل اللي بيجي ياخد الادويه دي يجي نص الليل يااارب استررر ولسه ضهرها للدكتورة

ولاء قربت منها : تهاني بنادي عليكي
لفت لها تهاني وبترتعش : بتبلع ريقها بالعافيه نننعم يادكتوورة
ولاء : ايه اللي معاكي ده ورايحة بيه فين وريني كده بتبص على الكرتونه ايه ده دي حقن بروفين رايحة بيها فين

بتبلع ريقها دنا دنا اصل اااه دنا هطلعها فوق في الجراحة اصل مفيش بروفين خالص والدكتور مراد لو ملقاش بيزعق

ولاء بصتلها بمكر : امممم وهطلعي الجراحة كرتونة بروفين بحالها

تهانى : ااايوه يادكتورة
ولاء : بس انتي رايحة من الباب اللي ورا ليه وسلم الجراحة الناحيه التانيه
تهاني : ااصصل
ولاء : في ايه يا تهاني مالك انتي لسانك في حاجه ولا ايه وطلع على صوتها حمدي اللي باعت تهاني بالأدوية للراجل اللي مستنيها بره
حمدي محمد موظف في الصيدلية خطيب تهاني وحرامي بيبيع الأدوية المخدرة برة المستشفى لتجار المخدرات بأسعار عاليه وبياخد الفلوس بيقسمها عليه هو وتهاني وفي حد تاني بيساعده

حمدي : خير يا دكتوره في ايه
ولاء هو انت اللي قولت لتهاني تطلع كرتونة بروفين في الجراحة فوق ياحمدي
حمدي بارتباك : ااايوه يادكتورة انتي لسه هنا ياتهاني استعجلي بسرعة اخلصي
تهاني : حاضر حاضر اهوه رايحة وجريت من قدامها
حمدي : تؤمريني بحاجة يادكتورة

ولاء بصتله باستنكار ومشيت من قدامة

عند وكيل النيابة
الأمين : الدكتورة سوسن يافندم ودخلت سوسن
سوسن : صباح الخير
تامر : صباح النور اتفضلي يا دكتورة
سوسن : ميرسي يافندم
تامر : اسمك سنك وظيفتك
سوسن : اسمي سوسن خليفة سني ٢٨ سنه وظفتي دكتورة تخدير في مستشفى دكتور فوزى

تامر : كنتي تعرفي الدكتورة ولاء طبعا يا دكتورة
سوسن دمعت : طبعا يافندم الدكتورة ولاء كنت بعتبرها زي اختي الكبيره وغاليه عليا اوي بتعيط
تامر : اهدي يادكتورة طيب الدكتورة ولاء في آخر أيامها ملاحظتيش عليها حاجه يعنى مضايقه من حد او بتشتكي من حد مضايقها او قالتلك مثلا ان في خلاف بينها وبين حد

سوسن افتكرت حاجه وفضلت سرحانه ومش بترد
تامر : دكتورة سوسن انا بكلمك
سوسن : احم مع حضرتك يافندم
تامر : اتفضلي جاوبي
سوسن : بص حضرتك انا كنت بروح المستشفى في اوقات العمليات فقط يعني مكنتش متواجده علطول لما كانت الدكتورة تطلبني عشان عمليه كنت بروحلها علطول بس عمرها مشتكت من حد او اتكلمت معايا في حاجه انه في حد مضايقها او حاجه زي كده

تامر : امممم طيب انتي كنتي بتدخلي معاها كل العمليات بتاعتها هي بس ولا كنتي بتدخلي مع كل الدكاتره

سوسن : طبعا كنت بدخل مع اي دكتور يافندم وبعدين مكنتش انا لوحدي دكتورة التخدير في المستشفى في غيري اتنين كمان كان اي حد فينا بيسد
تامر : انتي متجوزه يا دكتورة
سوسن : ايوه متجوزه الدكتور إيهاب حسين دكتور القلب في المستشفى

تامر : امممم طيب كنتي فين يوم الحادثة وفي الليله دي كانت الدكتورة عندها عمليه اكيد كنتي معاها

سوسن : لا يافندم انا مروحتش في اليوم ده المستشفى خالص لاني كنت تعبانة شويه
تامر : طيب يادكتورة اتفضلي امضي على أقوالك وممكن نحتاجك تاني
سوسن : حاضر يافندم

لقراءة الفصل التالي اضغط على (رواية مقتل الدكتورة ولاء
reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق