القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حياة الفصل الثالث 3 بقلم منة جمال

 رواية حياة الفصل الثالث 3 بقلم منة جمال

رواية حياة البارت الثالث

رواية حياة الفصل الثالث 3 بقلم منة جمال


رواية حياة الجزء الثالث



رجع سليم البيت كانت اساعه 3 الفجر

وقعد يدور علي المفاتيح افتكر انه نزل بسرعه ونسي ياخدها فارن الجرس بعد فتره الباب اتفتح واتصدم من اللي شافه

حياه وهي مغمضه عنيها: مين

سليم واقف مصدوم من منظر حياه وهي لابسه هوت شورت وتشيرت عليه ميكي قصير جدا ومبين بطنها

سليم بعصبيه شديده:ايي البس دا ياهانم انتي اتجننتي

فاقت حياه

-ايي انا فين

سليم بعصبيه 

-نعم يروح امك دا انتي ليلتك سوده

ورح ماسكها من شعرها جامد ودخلها اوضته

حياه وهي بتحاول تشيل ايده

-انا اسفه ياابيه والله مخدتش بالي

سليم وهو بيحاول يتنفس بصعوبه 

-لا ونبي افرض بقا ياهانم حد غيري اللي كان بيخبط من الاشكال اللي في الزفت العماره تخيلي كدا كان هيعمل فيكي ايه هاا (وهو ماسك شعرها وعمال يشد فيه )

حياه ببكاء

-اه خلاص ياابيه انا اسفه بس سيب شعري

سليم بجنون وهو بيتفحص جسمها حته حته

-جسمك دا محدش لي حق غيري اني اشوفه فاهمه ولا لا

حياه بشهقه

-حاضر حاضر بس سيبني ونبي بقا شعري هيتقطع في ايدك

سابها سليم وخرج وهي اترمت علي السرير وقعدت تعيط

حياه لنفسه طب هو ليه بيعمل كدا واي اللي يقصده بكلمو دا انا لازم اكلم رحمه 

قامت حياه تتصل برحمه 

رحمه بنوم:الو

حياه:رحمه فوقي كدا وركزي معايا

رحمه:الله يخربيتك ف ايه انا مش فايقه خالص

حياه:معلش يختي اسمعني

رحمه:اتفضلي يابومه

وحكيت حياه لي رحمه كل اللي سليم عاملو

ينهار اسود ازي تسبيه يلمسك كدا 

-معرفش مكنتش حاسه بنفسي وانا في حضنه

الله يخربيتك انتي عبيطه مينفعش يلمسك بطريقه دي ي حياه

-مانا بعد كدا مش هسكت لو عمل كدا تاني

طب والله انتي كدابه هو انا مش عارفكي

-ماهي المشكله انك عارفني اعمل ايه طيب بضعف اووي لما بيقرب مني

مينفعش كدا ي حياه

-طيب بس انا عايزه اعرف هو بيحبني ولا لا

انا هقولك تعملي ايه

*******

عند سليم نايم في سريره وبيفكر في حياه وفي لبسها

ليه كدا ياسليم اتعصبت عليها هي غصب عنها دي برضو مهما كانت طفله ومتعرفش وبعدين انا ازاي قولتلها الكلمه دي يارب بقا خرجها من قلبي عشان تعبت 

******

في الصباح الباكر اساعه 7 

يلا ياحياه قومي يابنتي هتتاخري

-مش هروح انهارده معنديش حاجه 

يابت بطلي كدب يلا
-حاضر ياماما
قامت لبست ونزلت راحت المدرسه وقابلت رحمه صاحبتها واتفاقو ورجعت من مدرستها وغيرت هدومها ولبست بيجامه حلوه اووي وفردت شعرها البني الطويل وحطت روج وخرجت
ايه القمر دا بس
-شكرا ياماما انتي اللي قمرين
ابيه اي رايك في شكلي حلو صح 
سليم اتسحر من جمالها وقاعد يتفحص كل حته فيها وجي عند شفايفها اللي كان عايز ياكلها اكل وكان هيتجنن وياخدها في حضنه 
اي القرف اللي انتي عامله في نفسك دا 
حياه بغضب طفولي
-اي دا قرف دا انا قمر دا حتي ماما قريب هتشوفلي عريس مش كدا ياماما قالتها بخبث
اتعصب جامد وقال
-نعم يختي عريس ايه وخرا ايه لو سمعت السيره دي هكسرك فاهمه 
في ايه يبني ماهي كدا كده هيجي معاد وتتجوز وبعدين دا كل اللي في سنها اتجوز ومخلف ومسيرك انت كمان تتجوز وتخلف في ايه يبني دي سنه الحياه 
-انا قولت كلمه ومش هكررها السيره دي مسمعهاش قالها بعصبيه
وانتي بقا ياللي لسه مطلعتطيش من البيضه هتموتي وتتجوزي دا انتي لسه طفله
ردت عليه بكل برود
-لا والله بس السن مش كل حاجه وبعدين انا اي حد يشوفني ميقولش ان عندي 18 سنه يقول اكبر من سني وبعدين انا جسمي يتحمل اي حاجه جواز وحمل ورضاعه وكل حاجه
رد عليها بخبث
-متاكده من الكلام دا 
ردت عليه بتوتر
-اه اكيد
هنشوف بصي هنشوف كل حاجه متستعجليش
*****
في اوضه سليم لسه هينام لاقي الباب بيتفتح
حياه: ابيه ممكن اقولك حاجه 
هاا
لاقيها لابسه قميص قصير اووي احمر شكله حلو اووي عليها 
قالت له
-ادخل ولا اي
رد عليها بتوتر
-اه ادخلي يقمري قوللي في ايه ! 
ابيه انا بحبك اووي وعايزه ابقا مراتك نفسي كل يوم انام في حضنك 
سليم فتح بوقه من الصدمه 
انتي بتقولي ايه انتي متاكده 
-اه متاكده اووي بقولك بحبك
وجريت عليه حضنته وفضلت تبوس في رقبته
سليم مش مصدق نفسه حاسس انه هيتشل من الفرحه راح مقربها منه اووي وفجاه شدها من شعرها ورفع فكها ومسك شفايفها وفضل يبوس فيه جامد اووي وهي بتبادلو مسكت حياه قميصه بسرعه تفك الازراير بتاعته لحد مبقي عاري الصدر قدامها راح سليم مد ايده يخلع لها القميص بتاعها وفجاه
يتبع..

reaction:

تعليقات