القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حكاية قمر الفصل السادس عشر 16 بقلم ياسمين علي

 رواية حكاية قمر الفصل السادس عشر 16 بقلم ياسمين علي

رواية حكاية قمر البارت السادس عشر

رواية حكاية قمر الفصل السادس عشر 16 بقلم ياسمين علي


رواية حكاية قمر الجزء السادس عشر 

● الجزء السادس عشر ●

#حكاية_قمر 💕🌙
#بقلم_ياسمين_علي ••

نسترجع مع بعض احداث الجزء اللي فات ..

سارة دخلت شافت المنظر طلعت تجري وقفت قدام صافي
سارة : انتي اتجننتي ايه اللي بتعمليه دا اعقلي ياصافي
صافي زقتها وقعت ف الارض : ابعدي عني
سارة قامت تاني : مش هبعد ومش هسيبك انتي اختي وصاحبتي مش هسيبك تضيعي نفسك ياصافي ... هاتي المسدس علشان خاطري
صافي : مش هديهولك قولتلك ابعدي بقا
سارة بتشد منها المسدس : قولتلك مش هبعد .. سبيه ياصافي
صافي بتشد المسدس منها جامد طلعت طلقة بالغلط ...الكل صرخ .. صافي بتبص ف ايدها لقيت دم .. وسارة وقعت ف الارض

وليد بصدمة :ساررررةةةةة !!!!!!

الكل جري علي سارة .. و صافي مصدومة وجاية تقرب..
سائر شدها جامد : ليه عملتي كدااااا ليييه .. ضيعتييي نفسك

زين : الاسعااااف بسرعةةةة
وليد ماسك سارة وبيعيط : سارة متسبنيش .. انا اسف مش هبعدك عني تاني والله ولا هزعلك بس متسبنيش .. انا بحبك ياسارة مش هقدر اعيش من غيرك

" سارة بصيتلهم كلهم ورجعت بصيت لوليد وحطيت أيدها ع خده مسحت دموعه .. فجأة عينها قفلت وايدها بعدت عنه "

ليل صرخت وحضنت قمر .. وكنزي اغمي عليها

وليد مسك ايدها : سارة ... سارة ردي عليا .. متفقناش انك تسبيني لا .. فتحي عينك .. علشان خاطري فتحي عينك بس ... انا اسف والله ارجعيليييي .. ابوس ايدك متسبنيييش ياساررة *حضنها وقعد يصرخ * سااااااارررةةة

____________________________________

سهر : حمدالله ع سلامتك يافاروق اتاخرت ليه كدا
فاروق : كان فيه شوية شغل بس كنت بخلصهم ... انتي ايه اللي مقعدك لحد دلوقتي
سهر : اصلي كنت سهرانة مع صافي مسبتهاش غير لما نامت
فاروق : صافي نامت .. طب انا طالع اطمن عليها
سهر بخوف : لالالا بلاش
فاروق : بلاش اشوف بنتي .. انتي اتجننتي ولا ايه
سهر : لا مقصدش يافاروق .. اقصد ان انا تعبت لحد ماخليتها تنام .. فضلت تسأل عن هدي واسر وامتا هيرجعولها وكدا .. لو صحيتها تاني هتسألك .. يبقا الاحسن سيبها نايمة .. وبكرا ابقا شوفها
فاروق : عندك حق .. انا مبقتش عارف ارجعهملها ازاي والله حاسس اني متكتف ومش قادر اعملها حاجة
سهر : متقولش كدا بس .. ان شاءالله يرجعولها متقلقش اطلع انت بس استريح .. وبكرا كل حاجة هتتحل
فاروق : يارب ياسهر .. يلا تصبحي ع خير
سهر بابتسامة متصنعة : وانت من اهله يااخويا

___________________________________

مني : ريم .. بت ياريم اصحي
ريم : نعم ياماما
مني : هي اختك متصلتش تطمنا انها وصلت ليه .. انا قلقانة عليها
ريم : تلقيها بس انشغلت ف الفرح ونسيت تتصل
مني : طيب هي هترجع امتا الوقت اتأخر
ريم : لا ماهي قالت هتقعد عند صاحبتها مش هترجع انهاردة .. متقلقيش بقا ياماما وادخلي نامي وسبيني انام

" مني مشيت راحت ع اوضتها وهي قلقانة ومش مرتاحة وبتحاول تطمن نفسها بكلام ريم "

التليفون رن رقم سارة طلعت تجري ترد : الوو .. ايوة ياسارة .. انتي فين .. قلقتيني عليكي
ليل بتحاول تستجمع نفسها : انا ليل صاحبة سارة .. ممكن حضرتك تيجي بكرا القاهرة
مني : اييه .. اجي القاهرة ليه .. وسارة فين عاوزةة اكلمها .. اديني سارة اطمن عليها
ليل عيطت وقمر خدتها منها الموبايل : الو حضرتك والدة سارة
مني : ايوة انا
قمر : طيب لازم حضرتك تيجي القاهرة بكرا انتى ووالدلها
مني : انا مش فاهمة حاجة .. اجي ليه وبنتي فين حد يفهمنيي فين سارررة
قمر : البقاء لله .. بنت حضرتك اتوفت
مني : ايييييييييه !!!!!

_____________________________________

فاروق نايم .. موبايله رن

فاروق : الو ... ايوة ياسعد بيه خير في حاجة
سعد : انت فين يافاروق .. الدنيا مقلوبة هنا
فاروق : انا ف البيت .. ايه حصل
سعد : بنتك متهمة ف جريمة قتل .. وبيتحقق معاها دلوقتي
فاروق بصدمة : بنتي .. بنتي مين .. انت اتجنننت انا بنتي نايمة ف اوضتها .. اكيد مش هي .. بنتي متقتلش

سعد : بقولك بنتك بيتحقق معاها دلوقتي .. فوق يافاروق وتعالي بسرعة

فاروق الموبايل وقع من ايده وبيحاول يقوم مش عارف .. حاول يقوم ويروح لاوضة صافي وبينادي عليها بصوت عالي : صااافي .. بنتيي

سهر طلعت ع صوته : في ايه يافاروق مالها صافي

فاروق دخل الأوضة ملقاش صافي
سهر : ياخبر هتكون راحت فين دي
فاروق : بنتتتييي .. صافي هتضيع مني
سهر : أهدي يافاروق .. رايح فين بس استنا
"فاروق بيحاول ينزل ع السلم .. مش قادر يتحرك بيحاول يضغط ع نفسه لحد ماوقع ع الارض "
سهر : فاروق .. فارووف رد عليا فاروق

_______________________________

"في المستشفي ..مني و ريم وصلوا وهما منهارين"

مني : بنتيى فين .. عاوزة اشوفها ..
قمر : اهدي ياحبيبتي .. ممنوع الدخول عندها
مني : عاوزة اودعها دخلوني عندها هي فين
قمر راحت لزين : زين اعمل حاجة خليها تدخلها
زين : اعمل ايه قدامك قالوا ممنوع
قمر : دي امها يازين .. ازاي ممنوع لازم تشوفها .. انت مش شايفها عاملة ازاي .. الست هيجرالها حاجة
زين : لو دخلتلها هيجرالها حاجة بجد
قمر : لا هترتاح لما تودعها ... علشان خاطري خليهم يدخلوها
زين : حاضر ياقمر

____________________________________

سائر داخل يجري : ايه اللي حصل لبابا ياسهر انطقي
سهر بتمثل العياط : والله مااعرف ياسائر انا كنت نايمة .. لقيته بيزعق وبينادي ع صافي طلعت اشوفها معاه ملقتهاش وفجأة وقع ف الارض وجبته ع المستشفي
سائر : الدكتور مقالش حاجة
سهر : لا لسه مخرجش .. اهو
سائر : خير يادكتور بابا عامل ايه
الدكتور : مش خير خالص .. فاروق بيه جاتله صدمة عصبية شديدة اتسببت ف جلطة ف المخ ..
سهر : ياحبيبي ياخويا .. ياريتني كنت انا وانت لا

سائر : طيب ممكن نسافروا يتعالج برا
الدكتور : حالة فاروق بيه متسمحش ان هو يسافر حاليا
سائر : وايه الحل يادكتور وفي امل يرجع طبيعي ولالا
الدكتور : في نسبة صغيرة جدا بالعلاج يرجع طبيعي .. بس الاهم من انه يرجع طبيعي ولالا .. ان تحافظوا ع حالته دي ..
سهر : يعني ايه يادكتور نحافظ ع حالته
الدكتور : يعني ممنوع وصول ليه اي اخبار وحشة .. لحد مالخطر اللي عليه يزول .. والا ممكن لقدر الله اي خبر وحش يتسبب ف موته
سهر : بعد الشر .. متقلقش يادكتور انا هخلي بالي منه .. هو هيخرج امتا
الدكتور : يخرج ايه يااستاذة .. مينفعش خالص لازم يفضل تحت عنينا الفترة دي .. وانتو عليكم منع اي اخبار وحشة عنه وبس .. عن اذنكم

سائر : يارررب ايه اللي بيحصلي دا .. مش عارف القيها من صافي اللي ضيعت نفسها ولا من ابويا اللي بيضيع مني
سهر : مالها صافي ياسائر
سائر : صافي قتلت ياسهر
سهر : ايييه .. ازاي حصل كدا .. انا مش مصدقة .. طب هي فين دلوقتي
سائر : اتحقق معاها ومن كلامها هتتعرض ع طبيب نفسي والاكيد انها هتدخل مستشفي الامراض العقلية
سهر : يعني صافي مجنونة ؟
سائر : مش عارف ومش قادر استوعب اللي هي عملتوا امبارح .. دي لا يمكن تكون صافي اللي اعرفها .. صافي اتغيرت للاسوء

___________________________________

زين : خليها تدخل ياقمر بس متغيبش
قمر : حاضر
ست مني .. تقدري تدخلي تشوفيها ..

ريم : انا كمان عاوزة اشوفها
قمر مسكتها : تعالي ياحبيبتي .. سيبي ماما بس تدخل
ريم بتعيط : اشمعنا انا لا .. انا كمان عاوزة اشوفها .. عاوزة اعتذرلها انا السبب انا اللي قولتلها تروح .. ياريتني ماسيبتها تبعد عننا .. ياريتني كنت منعتها ..
قمر حضنتها : اهدي ياحبيبتي متحطيش الذنب ع نفسك .. دا قدر ومكتوب
ريم : هي هتوحشني اوي اوي
قمر : لا حول ولا قوة الا بالله .. ادعيلها ياحبيبتي هي محتاجة الدعاء

مني دخلت الاوضة اول لما شافت بنتها انفجرت من العياط
مني : ياحبيبتي يابنتي .. مين عمل فيكي كدا وحرمني منك .. دانا مصدقت اتجمعت بيكي .. ليه يخدوكي مني .. لسه بدري اوي ياسارة .. ملحقتش اشبع منك يابنتي ..
عاوزة اعرفك حاجة ياسارة .. انا مكنتش بعيدة عنك بمزاجي .. لا كان غصب عني .. والله كان غصب عني .. ومكنش سهل عليا .. بس كنت مطمنة .. ابوكي بيحبك كنت مطمنة عليكي معاه .. دلوقتي انا اعمل ايه من غيرك .. دانا مصدقت بقيتي معايا ياسارة .. حرموني منك يابنتي

________________________

هدي : كفاية لعب و يلا ياتونة ادخلي نامي .. انتي منمتيش من امبارح
تونة حضنتها : لا ياماما انا خايفة اوي .. مش عاوزة انام
هدي : خايفة. من ايه بس انا معاكي
تونة : خايفة البت تيجي تقتلني انا كمان
هدي : متخافيش هي اتقبض عليها خلاص ومش هتقتل حد تاني .. يلا ادخلي نامي
تونة : طب تعالي معايا
هدي : حاضر

" قمر وليل جم وهدي طلعت تجري عليهم "
هدي : عملتوا ايه اتدفنت خلاص
قمر : اه ياماما .. ربنا يرحمها ويصبر اهلها

هدي : ليل انتي كويسة
ليل : لا انا مش كويسة .. سارة كانت صاحبتي الوحيدة .. مكنتش تستحق يحصل فيها كدا .. سارة ماتت بدالي ياماما .. انا اللي كنت هموت مش هي ..
قمر : متقوليش كدا تاني .. انا مكنتش هسمح لحد يأذيكي
هدي : وكنتي هتعملي ايه بقا .. كنتي هتقفي قدامها زي ماعملتي علشان تحميها .. وبدل مااخسر واحدة اخسر التانية
قمر : مش مهم انا .. المهم محدش يأذي حد من اخواتي
هدي : ادخلوا ارتاحوا دلوقتي ونتكلم بعدين .. يلا ياقمر خدي اخواتك وادخلوا
قمر : ماشي

____________________________

فريال : جت الحزينة تفرح ملقتلهاش مطرح ... كان مستخبيلك فين دا بس يابني ... الفرح يتقلب جنازة .. وكله بسبب مين .. بسبب مجايبك .. بوظتي فرح ابني .. اقول ايه بس ماهو الغلط عند ابني .. لو كان خلاني انا اختارله مكنش حصل كل دا .. ماتردي ياختي انتي ساكتة ليه بكلم نفسي انا
كنزي : انا اسفة
فريال : واعمل ايه باسفك انا .. وابني حبيبي بايت برا البيت يوم فرحه ..
كنزي : عن اذنك
فريال : تعالي هنا رايحة فين .. اتصليلي بيه يجي دلوقتي
كنزي : حاضر هدخل اجيب الموبايل

* حازم جه *
فريال : حمدالله ع سلامتك ياحبيبي .. احطلك تأكل
حازم : الله يسلمك ياماما .. هي كنزي فين .. بقيت كويسة دلوقتي
فريال : كنزي ايه دلوقتي .. بقولك تأكل انت مأكلتش من امبارح
حازم : مش جعان عاوز اطمن عليها
فريال : طب اطمن عليا انا الاول
حازم : مالك ياماما انتي تعبانة
فريال : تعبانة دي شوية عليا
حازم : مالك حاسة بايه
فريال : نار جوايا .. ورأسي هتنفجر من اللي حصل انبارح .. بقا بعد مااستنا كل دا علشان اشوفك وانت بالبدلة يحصل كدا .. وكله منها اللي جوا دي هي السبب
حازم : وهي كنزي مالها ياماما .. هي اللي قالتلها تقتل .. متنسيش ان هي كمان فرحتها باظت بسبب اللي حصل مش احنا بس اللي ضحايا
فريال : لا ياحبيبي احنا مالنا بالناس دي .. انا معزمتهمش ف الفرح ولا اعرفهم
حازم : انتي معزمتيش بس انا عزمت ودول صحابي من قبل كنزي .. يعني هي مالهاش زنب .. اوعي ياماما تكوني قولتي لكنزي كلام يضايقها .. هي مش ناقصة
فريال : لا قولتلها ولا فتحت بوقي حتي ..
حازم : ماشي ياماما .. عن اذنك هدخل اشوفها
فريال : ادخل ياحبيبي .. اطمن عليها لاكون كلت منها حتة ولا حاجة

حازم : كنزي عاملة ايه طمنيني .. بقيت كويسة
كنزي : هي ماتت بجد
حازم : اه ياكنزي واتدفنت خلاص
كنزي عيطت : انا اللي جبتها .. انا السبب يا حازم .. ياريتني ما سمعت كلام اسر
حازم : اهدي ياكنزي .. اللي حصل دا مش بسببك دا نصيبها .. متحمليش نفسك فوق طاقتها .. ارتاحي دلوقتي ولما تصحي نتكلم
كنزي : مش عارفة .. مش بتغيب عن عيني لحظة .. ومش قادرة انسي لما كلمتها وكنت بقنعها تيجي الفرح .. ياريتها كانت رفضت
حازم : كنزي فوقي انتي مالكيش ذنب .. اظن مش انتي كمان اللي عزمتي صافي وعطتيها المسدس .. اهدي كدا وافهمي انتي معملتيش حاجة وحشة .. دا نصيبها ياحبيبتي .. ارتاحي بس انتي دلوقتي
كنزي : حاضر هحاول

________________________________

* بعد مرور اسبوع *

نجلاء : سامح .. اصحا ياسامح .. يلا قوم ياراجل
سامح : في ايه يانجلاء ع الصبح مالك .. انهاردة اجازة بتصحيني ليه
نجلاء : عاوزك توصلني
سامح : اوصلك .. انتي خارجة ولا ايه
نجلاء : اه وانت جاي معايا
سامح : علي فين كدا
نجلاء : هروح اشوف بنتي وحشتني بقالي اسبوع بحاله مشوفتهاش .. عاوزة اطمن عليها
سامح : تطمني عليها هي مع حد غريب .. ماتسبيهم يكملوا الشهر لازم تروحي تغلسي عليهم
نجلاء : ماهي مقصوفة الرقبة قعدة معاهم .. مرواحي هو اللي هيضايقهم يعني
سامح : مين مقصوفة الرقبة دي
نجلاء :. ام حازم .. هتكون مين غيرها مقصوفة رقبة
سامح : عيب كدا يانجلاء .. ميصحش نقول ع الناس كدا
نجلاء : اسكت دانا مبقوقة منها ع الاخر من يوم الفرح واللي عملتوا ف البت .. يرضيك تعكنن ع بتك وتقولها المكياچ بتاعك وحش يرضيك
سامح : معلش يا نجلاء عديها يمكن مبتفهمش ف المكياچ
نجلاء : طب مانت كمان مبتفهمش
سامح : بتقولي ايه يانجلاء
نجلاء : اقصد انك مبتفهمش ف المكياچ بس عجبك صح
سامح : الشهادة لله انا بنتي حلوة ف كل حالتها
نجلاء : ومين يشهد للعروسة
سامح : طب يلا ياام العروسة قومي حضريلي الهدوم علشان نروح للعروسة
نجلاء : من عنيا الاتنين

______________________________________

هدي : ليل اسر مستنيكي برا
ليل : ....
هدي : ليل انا بكلمك
ليل : حاضر ياماما طالعة
هدي : متتأخريش طيب

هدي : اهلا وسهلا بيك ياحبيبي .. تحب تشرب ايه لحد ماليل ...
ليل خرجت و شكلها متبهدل وتعبان
هدي : ليل انتي ايه مطلعك بالحالة دي
ليل : مالها حالتي .. انا كويسة اهو
تونة : اجري حطي في وشك حاجة ليطفش منك
اسر بيضحك : لا متقلقيش مش هطفش .. انا راضي بكل الحالات


" ليل حطيت علبة قدامه "
اسر : ايه دا
ليل : الخاتم بتاعك .. انا وانت مش هنكمل
اسر : نعم !! انتي بتقولي ايه

هدي : ايه اللي بتقوليه دا ياليل
ليل : زي ماسمعته .. انا واسر مش هنكمل مع بعض ..
اسر : طب ليه .. ممكن افهم انا عملت ايه يخليكي تقولي كدا
ليل : انا خدت قرار
اسر بعصبية : وانا من حقي ارفضه
ليل : لا مش من حقك
هدي : اهدوا بس وصلوا ع النبي .. العصبية مش هتحل حاجة
اسر : ليل ياحبيبتي انا مقدر انك متاثرة باللي حصل وموت سارة وكلنا متأثرين .. بس الوقت دا هيعدي .. القرار اللي بتاخديه دا غلط
ليل : لو متأثر بموتها فعلا .. كنت وافقت ع اللي بقولو .. انا وانت مش هننفع لبعض يااسر .. انا اتأخرت اوي ف القرار دا بسبب تأخير .. اتسببت ف موت اقرب واحدة ليا .. انا مش هستحمل حد تاني يحصله حاجة بسببي
هدي : مش بسببك ياليل قولتلك مليون مرة .. اللي حصل دا مكتوبلها .. انتي ليه مصممة تشيلي نفسك الذنب
ليل بتعيط : لا بسببي ياماما .. هما كانوا صحاب مع بعض .. من يوم ما دخلت بينهم وهما اتفرقوا .. انا مش بس السبب ف موت سارة .. انا السبب ف اللي حصل لصافي .. انا خدت منها كل حاجة .. عاوزين يحصلها ايه لما تشوف حبيبها مع حد غيرها .. انا مش قادرة اسامح نفسي
اسر بعصبية : مش حبيبها افهمي .. انا مش حبيبها ولا عمري كنت حبيبها .. كل الافكار دي ف دماغك وبس
ليل مسحت دموعها : وانا قولت اللي عندي يااسر .. مش هغير قراري .. لو سمحت ابعد عني
اسر : دا اخر كلام عندك ... ماشي ياليل اللي تشوفيه

هدي : اسر استنا بس يااسر

" ليل قعدت تعيط وتونة جريت عليها حضنتها "

هدي : مش عملتي اللي ف دماغك ومشيتي كلامك ..بتعيطي ليه دلوقتي
ليل : انا بحبه اوي
هدي : انتي هتجننيني ليه .. منين بتحبيه ومنين عاوزة يبعد عنك
ليل : مش عاوزة حد يتأذي بسببي ياماما ... انا خايفة اعمل ايه
هدي : طيب اهدي خلاص علشان خاطري

_______________________________________

" في المستشفي .. في الاوضة اللي فيها فاروق سهر داخلة تتسحب وفاروق مفتح عينه وشايفها "

سهر ابتسمت : حمدالله ع سلامتك يااخويا ياحبيبي ... يوة دانا نسيت انك مش بتتكلم ف مش هتعرف ترد عليا .. بس تصدق كدا احسن .. مرة بقا من نفسي اتكلم وانت تسمع وبس ..
* بصيتله * ياااه الرقدة دي شوفتها قبل كدا مش فاكرة مين .. اه افتكرت كانت امي الله يرحمها .. اللي ماتت لوحدها بعد ماطردتها وحرمتني منها بكل قسوة وجبروت ... وكل لما اقول سامحيه يابت دا مهما كان اخوكي بردك .. متشيليش منه .. القيك بتعمل عملة اوحش من اللي قبلها .. حتي الشخص اللي حبيته رفضت تجوزهوني .. ظلم ورا ظلم ورا ظلم .. لحد ماخلتني زي مانت شايف كدا واقفة قصادك وانا جوايا كرهه ليك يكفي العالم ويفيض منه كمان ... فاكر بنتي اللي حرمتني منها
" فاروق باصصلها ومستغرب وبيهز راسه "
سهر : بنتي اللي مسبتنيش حتي المحها .. اخدها ف حضني .. خطفتها مني .. كنت فاكر مش هعرف ان اللي عمل كدا يبقا انت .. كنت فاكر انا عايشة كل السنين دا خدامه عندك تقولي يمين يمين .. شمال شمال .. كنت فاكر كل دا ببلاش كدا ! تبقا عبيط يافاروق .. انا عشت كل دا علشان انتقم منك واخد حق كل ذرة وجع خلتني احس بيها .. انا جيلك دلوقتي ومبسوطة وبقولك انا خدت حقي منك .. ف بنتك الوحيدة .. نقطة ضعفك يافاروق هي صافي ..

"فاروق مبرقلها وعاوز يعرف حصل ايه لصافي ومش قادر يتحرك ولا يتكلم "

سهر ضحكت ع منظره : طبعا عاوز تعرف ايه اللي حصل لدلوعتك .. دلوعتك اللي انت دمرتها بحبك ليها .. خلتني مركزش غير معاها .. عاوز تعرف بنتك فين دلوقتي ؟ .. ف مستشفي المجانين .. جننتهالك ع الاخر .. كنت بخططلها من وهي صغيرة .. انا اللي زرعت حبها لاسر .. انا اللي كنت بعلقها بيه .. ومن الناحية التانية كنت بعرف اسر انها مش بتحبه .. وانه مجرد لعبة زي الالعاب اللي بتشبط فيهم بس .. انا اللي كنت بديها مخدرات ع انها مهدأ .. مخدرات تجننها .. وانا اللي حطيت المسدس ف مكتبك وكنت متأكدة انها هتاخدوا .. شوفت بقا انا كنت صبورة ازاي .. زي مابيقولو صبرت ونولت .. لا وانتو الاتنين تقعوا ف يوم واحد .. لا حقيقي انا امي دعيالي .. انت تعرف انا ممكن اخلص منك دلوقتي .. واطلع اصرخ واقول الحقوا اخويا بيموت

* قربت من الاجهزة .. وفاروق متابعها وعنيه مليانة دموع وخايف .. راجعت تاني قربت منه *
بس مش هعمل كدا عارف ليه يافاروق ؟ علشان انا مش هستفيد حاجة بموتك بالعكس انا كدا هريحك .. بس شكلك كدا احلي بكتير .. والخوف مالي عينك وقلبك .. مش قادرة ابعد نظري عنهم

الدكتور دخل : انتي بتعملي ايه هنا
سهر دمعت ولفت للدكتور : كنت داخلة اطمن ع اخويا .. مش قادرة اشوفوا وهو بالشكل دا يادكتور .. اتصرف اعمل حاجة اخويا لازم يرجع زي الاول .. انا ماليش غيره
الدكتور : طيب اهدي بس يااستاذة واتفضلي اخرجي برا .. مينفعش تدخلي هنا تاني غير باذن مني
سهر : اللي تشوفوا يادكتور عن اذنك .. * خرجت ومسحت دموعها وضحكت ومشيت *

________________________________________________

تونة مستخبية تحت اللحاف
تونة بصوت واطي : الوو
كريم : الو ياتونة عاملة ايه
تونة : انا كويسة ياكريم .. مش وقته مش وقته .. اديني اسر بسرعة
كريم : الو ياتونة مش سامع صوتك ... انتي بتتكلمي منين
تونة : انا مستخبية تحت اللحاف ... مش عاوزة حد يسمعني .. فين اسر يلا هاتو بسرعة .. ف موضوع خطيررر لازم اتكلم معاه فيه
كريم : مش عارف اسر فين .. تقريبا مجاش .. بس ايه هو الموضوع دا قوليلي واقولو
تونة : لالا مش هينفع اقولك .. اديني رقمه
كريم : خلاص طلما مش هينفع تقوليلي .. انا كمان مش هينفع اديلك رقمه .. يلا باي باي
تونة : استنا استنا متقفلش .. خلاص هقولك
كريم : يلا قولي
تونة : بص يا كريم انهاردة الواد اخوك دا جه عندنا .. والبت ليل اختي طلعتله منكوشة ومتبهدلة ورميت الدبلة ف وشه .. وقالتله انا مش عاوزة اشوف وشك هنا تاني
كريم : تووووونةة
تونة : خلاص خلاص هقول الحقيقة .. بصراحة هي عطيته الدبلة بس وقالتله مش هنكمل
كريم : وايه حصل
تونة : اخوك العرة مشي وسابها وهي قعدت تعيط .. وتقول بحبه بحبه
كريم : وانتي عاوزة اسر في ايه
تونة : عاوزه علشان اقولو ليل بتحبك بتحبك .. بس غاوية استعباط
كريم : اوعي تعملي كدا ياتونة
تونة : ليه يعني انت مش عاوزه يتجوز اختي .. ولا نكنشي مش قد المقام
كريم : لا مينفعش تقولي حاجة زي دي .. كدا انتي. يبقا اسمك فتانة
تونة : مش مهم فتون من فتانة مفرقتش
كريم : تونة اسمعي الكلام .. لو اسر عرف .. مش هكلمك تاني خالص .. مالكيش دعوا بالي اتقال قدامك .. هما هيرجعوا لوحدهم بس انتي متفتنيش
تونة : هحاول ماشي .. مش هتديني رقم اسر بقا
كريم : قولنا ايه
تونة : متفهمشي غلط دانا كنت هسمع الكولتون بس

_______________________________________

" بعد شهر "

سائر : حمدالله ع سلامتك يابابا .. نورت بيتك
سهر :. حمدالله ع سلامتك ياحبيبي
" فاروق مش عاوز يبصلها "
سائر : انا اسف يابابا انا هسيبك بس علشان عندي شغل .. بس متخافش هسيب سهر معاك .. والعلاج بتاعه اهو ياسهر تديهولو ف مواعيده
سهر : متقلقش دا ف عنيا
" فاروق فضل يعمل اصوات ويهز رأسه ويبعد عن سهر .. وسهر برقتله "
سائر : في ايه هو بيعمل ليه كدا .. كأنه مش عاوزك تقعدي معاه
سهر : ااه انا فهمتوا .. هو مش عاوزني اسيب الشغل لوحده .. حتي وانت ف تعبك يافاروق بتفكر ف الشغل ..
سائر : طب خلاص مافيش مشكلة .. انا هخلي نعمات تقعد معاك متقلقش وانا مش هتأخر

" فاروق هز رأسه بالموافقة "

________________________________________

قمر : صباح الخير يازين
زين : صباح النور .. فطرتي ولا لسه .. لو تحبي ننزل الكافتيريا نفطر سوا معنديش مشكلة
قمر ابتسمت : لا انا سبقتك فطرت معاهم ف البيت
زين : الف هنا ياستي .. طيب وراكي حاجة بعد الاجتماع نتغدا سوا ... ولا اتغديتي كمان معاهم ف البيت
قمر ضحكت : لا دي لسه معملتهاش
زين قرب عليها
قمر بعدت : في ايه يازين
زين مسك السلسلة اللي ف رقبتها : السلسلة دي جبتيها منين
قمر : دي كريم عطهاني
زين : للدرجة دي كريم بيحبك
قمر : ليه بتقول كدا
زين : علشان دي سلسلة ماما الله يرحمها
قمر : الله يرحمها
زين : حافظي عليها بقا
قمر : حاضر
زين : هستناكي بعد الاجتماع هنتغدا سوا زي مااتفقنا
قمر : حاضر .. ومشوا وهما مبسوطين
" وكان في عقربة من بعيد بتراقبهم و الغل طالع من عينها .. اكيد عرفتوا هي مين "

_____________________________________

هدي : نورتني ياحبيبي .. والدك عامل ايه
سائر : زي ماهو .. بس خرج من المستشفي انهاردة
هدي : وصافي
سائر : دا اللي كنت جيلك علشانه ..
هدي : خير ياحبيبي في ايه
سائر : انا لسه كنت جاي من عند الدكتور النفسي الي بيشرف ع حالة صافي .. وآكدلي انها كانت بتاخد نوع مهدأ مش موجود ف مصر هو دا اللي كانت بترتاح عليه ... والغريبة اني دورت عليه ف البيت ملقتش ليه اثر .. معندكيش معلومة اسمه ايه او شكله ( حاول يكدب وميقولش الحقيقة .. علشان ميقولش ان اخته كانت بتاخد مخدرات )

هدي : والله انا مش فاكرة اسمه .. مصدفتش اني شوفته قبل كدا .. ااه افتكرت .. انا سمعت سهر قبل كدا وهي بتقول لصافي انها هتجبهولها .. ممكن تسأل سهر هتقولك

سائر : سهر !!!
افتكر ريأكشن فاروق لما قالوا سهر هتقعد معاك .. وافتكر انه قال لسهر ع مفجأة اسر لليل ف فرح حازم

سائر : انا هستأذن
هدي : انت مشربتش العصير
سائر : معلش انا لازم امشي دلوقتي حالا .. عن اذنك

_____________________________________


*في الشركة*

" سائر فتح باب المكتب جامد"

سهر باستغراب : مالك ياسائر
سائر : ايه علاقتك بالعلاج اللي كانت بتاخده صافي
سهر اتوترت : علاج .. علاج ايه .. انا مش فاهمة حاجة
سائر : المخدرات ياسهر .. اللي كنتي بتجبيها لصافي .. اللي بسببها اتجننت
سهر : ايه اللي بتقولو دا ياسائر .. مخدرات ايه انا مش فاهمة انت بتتكلم عن ايه .. وايه علاقتي بجنان صافي انا
سائر : بلاش المخدرات .. صافي عرفت منين فرح حازم وان اسر هيفجأ ليل .. وعرفت منين مكان الفرح اصلا ... اكيد منك مانا الي زي الغبي قولتلك كل حاجة .. صح ولا غلط
سهر : غلط كل اللي بتقولو غلط .. انا اصلا مشوفتش صافي يوم الفرح .. انا مروحتش ع البيت .. انا كنت سهرانه برا .. انت ظالمني ياسائر
سائر : انا لسه جاي من عند هدي وقالت ان انتي اللي كنتي بتجيبي العلاج لصافي
سهر : اااه قول كدا بقا .. الست هدي هي اللي وقعت بينا .. ليه ميكنش هي وبتنتقم من ابوك ف اللي عملوا فيها زمان ... انا هعمل كدا ليه
سائر : علشان اللي عملوا فيكي زمان انتي كمان ..
"سهر اتصدمت انه عارف"
سائر : انا عارف كل حاجة .. امي كانت بتحكيلي كل حاجة ابويا عملها فيكي .. وكنت بستغرب هدوئك طول الوقت
سهر : محصلش .. انا معملتش حاجة .. دا اخويا وصافي بنته وكنت معتبراها بنتي .. استحالة اعمل فيهم حاجة .. هدي بتوقع بينا ياسائر فوق .. هدي دي ىتكرهك انت واختك .. مش بتحبكم .. انت طول عمرك بتكرهها اكيد مش هتصدقها وتكدبني انا
سائر : ماشي يا سهر انا مش هصدقها .. ومش هصدقك .. انا هعرف مين السبب ف كل دا بطريقتي .. بس من هنا لوقتها مشوفكيش لا ف الشركة ولا ف البيت .. وهكلم المحامي يديكي حقك كله
سهر : انت بتطردني
سائر : مش هستأمنك لا ع بابا ولا ع مالنا .. عن اذنك


سهر بصاله ومتعصبة : شكلك ناوي تحصل ابوك واختك

قامت راحت ع مكتب زين وشافت قمر جاية ع المكتب وماسكة ملفات بتبص فيها دخلت عند زين وهي بتعيط ومنهارة

زين : في ايه ياسهر مالك .. فاروق حصله حاجة
سهر حضنته وقعدت تعيط : شوفت للي حصلي يازين .. شوفت سائر عمل فيا ايه .. استغل رقدت ابوه وطردني من البيت والشركة
زين بيحاول يبعدها : طيب اهدي وفهميني عمل كدا ليه .. انتي عملتي ايه
سهر مسكت فيه اكتر : مش عارفة .. انا معملتش حاجة يازين .. كله سابني ف الاول بابا وبعدين ماما ودلوقتي صافي وفاروق وسائر بيطردني انا بقيت لوحدي يازين .. متسبنيش يازين انت كمان انا ماليش حد غيرك

" قمر فتحت الباب شافت المنظر وسهر شيفاها "
زين : اهدي مش هسيبك

*استجمعت نفسها و خبطت ع الباب .. زين اتصدم وزق سهر *
قمر : الملفات اللي طلبتها
" زين خدها منها ومش قادر يتكلم "
قمر : انا هستأذن ..
زين : مش هتحضري الاجتماع
قمر : لا
زين : طيب استني هنزل معاكي هوصلك .. وبالمرة نتغدا سوا
قمر : معلش مش هينفع .. انا عندي معاد مش عاوزة اتأخر عليه .. ابقا اتغدا مع سهر .. عن اذنك
زين مسك. ايدها : قمر استني انتي فاهمة غلط
قمر : مالهاش لازمة تبرر .. كأني مشوفتش حاجة .. " زقت ايده" عن اذنك

_________________________________

قمر واقفة قدام الشركة مستنية عربي وعنيها مليانة دموع

سليم شافها وقف العربية قدامها ونزل : قمر انتي كويسة .. ايه موقفك كدا
قمر : اه انا كويسة .. عن اذنك
سليم : مش هسيبك تمشي ف حالتك دي .. تعالي هوصلك
قمر : مافيش داعي .. انا مستنية حد
سليم : الحد شكله هيتاخر تعالي معايا اركبي .. يلا ياقمر

_________________________

زين رايح جاي ف المكتب ومتعصب ومش عارف يعمل ايه .. سهر جاية تقرب عليه تاني
سهر : انت زعلت يازين علشان قمر شافتنا
زين رفع ايده قدامها : ياريت متتكررش تاني ياسهر لو سمحتي
سهر : انا اسفة مكنتش عاوزة اتسببلك ف احراج .. انت شكلك معجب بقمر .. وانا مش هرضا افرق بينكم لو عاوزني اروح اعرفها الحقيقة دلوقتي وانك مالكش ذنب انا مستعدة
زين بيبص شاف قمر واقفة : ايه موقفها مع سليم
سهر جت تجري تبص اتعصبت : سليمم !! ايه علاقتهم ببعض
زين : انتي تعرفي سليم
سهر : لا معرفهوش .. بس كنت بشوفوا جيلك هنا بس مش اكتر .. عن اذنك انا لازم امشي

__________________________________

سليم : هتفضلي ساكتة .. مش عاوزة تعرفيني مالك
قمر : مافيش ضغط شغل بس
سليم : لو زين مضايقك .. انا ممكن اكلمهولك
قمر : ممكن تقف هنا
سليم : راحة فين

" قمر نزلت ووقفت ساكتة .. وسليم وقف جنبها "

سليم : كبرتي ولسه متغيرتيش
قمر : متغيرتش ازاي
سليم : لسه زي مانتي لما بتزعلي من حاجة اوي اوي .. تروحي اي مكان فاضي وتفضلي سرحانة وساكتة
قمر : وانت لسه فاكر كنت بعمل ايه زمان
سليم : انا منستش اي تصرف كنتي بتعملي ولو صغير حتي .. ولا نسيتك انتي .. حتي بعد ماقعدتي من المدرسة .. كنت عارف عنك كل حاجة .. وكنت بتابعك دايما .. بس مكنتش عارف اساعدك علشان كنت لسه صغير ... انا عارف انك نستيني من زمان .. بس حتي لو دا حصل انا هفضل ممتن للصدفة اللي جمعتنا ببعض تاني
قمر : مالهوش لازمة الكلام دا دلوقتي يا سليم .. احنا كنا صغيرين وقت ماكنا بنحب بعض .. احنا كبرنا دلوقتي والكلام دا عدي عليه كتير اوي
سليم : بنسبالك انتي بس ياقمر .. انا معرفتش الحب غير لما حبيتك .. جربت احب تاني بعدك فشلت ومنستكيش .. انا بس نفسي تديني فرصة بس نقرب تاني من بعض .. وانا هعوضك عن كل السنين اللي بعدنا فيها عن بعض ... انا مش عاوزك تردي دلوقتي خدي وقتك وفكري ..
قمر : انا جعت
سليم ضحك : وانا كمان والله .. تعالي هعزمك ع الغدا
قمر : مش هينفع علشان متفقة مع ماما اني هتغدا معاهم ..
سليم : ااه يعني هتغدا لوحدي
قمر ابتسمت : لا طبعا .. انت معزوم عندنا
سليم : مامتك اكلها حلو ؟
قمر : جدا
سليم : طب يلا اركبي بسرعة
قمر : يلااا

____________________________________

كنزي : صباح الخير
فريال : قولي مساء الخير .. داحنا بقينا العصر ياحبيبتي
كنزي : حازم بيجي متأخر هصحا بدري اعمل ايه
فريال : ايه ايه ايه ايه .. وانتي بتصحي بس لحازم .. دا كل مفهومك عن الجواز .. والأكل والشقة .... دا اللي نجلاء علمتهولك
كنزي : ماهو حضرتك مش بتحبيني ادخل مطبخك ولا بتحبيني اروق البيت .. اعمل ايه علشان ارضيكي
فريال : لا ياحبيبتي متعمليش حجتي .. المطبخ عندك اهو ادخلي اعملي اكل لجوزك قبل مايجي .. وريني بقا هتعملي ايه
كنزي قلقت : هو الاكل ايه الي هيتعمل ؟
فريال : ادخلي شوفي بنفسك .. انا مجهزالك كل حاجة

كنزي دخلت المطبخ لقيت كرنبة كبيرة و اطباق فيها بتنجان وكوسة وفلفل وورق عنب و فرختين ورقاق

كنزي : ينهار ابيض ايه دااا كله ..
فريال : ايه ياحبيبتي مالك .. اتخضيتي ليه .. دانا مردتش اطلعلك البطة كمان قولت اخليها يوم تاني
كنزي : هعمل كل دا ازاي .. حازم قرب يجي
فريال : محدش قالك اصحي العصر .. انا هسيبك بقا علشان المسلسل بدء

كنزي : اعمل ايه .. اعمل ايه .. اتصلت بامها
نجلاء : الو .. ايه ياكنزي عاملة ايه
كنزي : الحقينييي ياماما .. انا ف مصيبة

___________________________________

قمر : ايوة هنا
سليم : طيب هستأذنك دقيقة بس مش هتأخر
قمر : رايح فين
سليم : السوبر ماركت دا مش هتأخر

*عدي وقت وجه *
قمر : ايه دا
سليم : شوية حاجات لفتون
قمر باستغراب : فتون .. انت عرفتها منين
سليم بتوتر : ف مرة لما شوفتك ف الحارة كنتي بتنادي عليها .. وانا سمعت الاسم
قمر : بس انا مبقولهاش فتون انا بقولها تونة
سليم ضحك : ايوة مانا سمعت تونة .. و اكيد فهمت ان اسمها فتون
قمر : اه ماشي
سليم : مش هنطلع ولا غيرتي رايك ومش هتغديني
قمر : لا مغيرتش رأي اتفضل

هدي جت تجري ع الباب : حماتك بتحبك .. انا لسه مخلصة الاك .. انتي معاكي ضيوف
سليم ابتسم : ازيك ياهانم .. انا سليم زميل قمر ف ال...
قمر : زميلي ف الشغل .. وهو وصلني .. مكنش ينفع معزمهوش
هدي : ينور طبعا .. اهلا وسهلا .. اتفضل
قمر : طيب اسيبك انا ياسليم هدخل اغير بس .. البيت بيتك طبعا
سليم : اتفضلي

" تونة بترقبوا من بعيد .. وبتراقب الحاجات اللي معاه وهو شافها فرح اوي وشاورلها تيجي "

تونة جريت : انت بتشاورلي انا صح
سليم هز راسه : اه انتي .. عاملة ايه
تونة : انا كويسة .. وبتبص ع الكيسة
سليم ضحك وعطهالها : خدي الحاجات دي ليكي
تونة عينها لمعت : كلها كلها ليا
سليم : اه كلها كلها ليكي
تونة بتلقائية حضنته جامد : شكرا اوي ياعمو .. انا بحبك اوي
سليم بدالها الحضن وعينه دمعت : وانا بحبك اوي اوي ياحبيبتي
قمر : الظاهر ان تونة حبيتك اوي
هدي : جايبلها نقطة ضعفها لازم تحبه
قمر : الاكل جهز ياماما
هدي : اه ومستنيكم كمان
قمر : طب يلا ياسليم اتفضل

_____________________________________

نجلاء : مصيبة ايه ياكنزي انطقي .. في ايه
كنزي : انا لسه صاحية دلوقتي .. لقيت مامت حازم جيبالي اكل كتير اوووي وعاوزني اعمله قبل مايجي حازم .. وحازم كلها ساعتين ويخلص وممكن قبل كدا كمان ..
نجلاء : اعملي بانية ومكرونة
كنزي : ياريت كان ينفع بس دي مطلعالي كل انواع المحشي وفراخ ورقاق وحاجات كتير اوي .. دا مش بس مافيش وقت .. انا مش هعرف اعمل ولا حاجة من دول اصلا
نجلاء : تستاهلي علشان اقولك اتعلمي الاكل ياكنزي .. بصي عليا وانا بعمل يكنزي .. تقوليلي لا ياماما .. مامت حازم هتعمل كل حاجة .. اشربي بقا
كنزي : لا مش وقت شماته ياماما ساعديني .. حازم لو رجع ملقاش اكل هيضايق وهي هتقول ان انا اللي المفروض اعمل وهيزعل مني
نجلاء : شوفي الولية العقربة .. عاوزة توقع بين ابنها ومراته .. بس انا مش هسيبها تعمل اللي ف دماغها
كنزي : هتعملي ايه
نجلاء : ادخلي اللبسي .. وانا هكلم جوزك اقولو اني عزمكم وهصمم انه يجي ... انا الاكل عندي جاهز وكله تمام
كنزي : حاضر .. حاضر هدخل اللبس .. طب وهي هتأكل ايه
نجلاء : هي بقا تأكل في نفسها .. مالناش دعوة

___________________________________


هدي جايبة طبق فاكهة وقعدة : مقولتليش بقا ياقمر .. ايه حكاية سليم دا
قمر : مافيش حكاية عادي .. زميلي ف الشغل
ليل : سليم مين
تونة : اه مانتي ليل نهار مرزوعة ف اوضتك .. مانتيش دايرة باللي بيحصل
ليل : مش فيقالك .. لو فايقة كنت قمت جبتك من شعرك
تونة : انا فايقة تحبي اجيبك انا ياحبيبتشي
هدي : دول لو مولودين فوق رؤوس بعض والله ماهيعملوا كدا
قمر : اومال انا اعمل ايه اللي عايشة معاهم من زمان
ليل : مقولتوش بردك مين سليم
تونة : انا اقولك دا واد قمور ايه يابت ياليل .. طول بعرض وعينه ياخررابييي ملونة وحلوة وملعلطة كدا .. وجبلي حاجات حلوة كتير .. شكله مش بخيل يابت ياقمر .. وهيغنغك
ليل : هينغنغها .. لا ياقمر متضيعهوش من ايدك دا هينغنغك
هدي : طب وزين
قمر اتضايقت : ماله زين .. انا ماليش علاقة بيه .. كل الي بيني وبينه شغل وبس
هدي : مالك اتحولتي ليه .. هو حصل حاجة
قمر : لا ياماما محصلش انا داخلة انام .. تصبحوا ع خير
ليل وهدي بيبصوا لبعض ومستغربين
تونة : عليا النعمة الواد زين دا شكله عمل مصيبة

___________________________________

"سليم بيفتح الباب .. لقي سهر ف وشه "
سليم : انتي ايه جابك
سهر : اخص عليك ياسليم .. بدل ماتقولي وحشتيني
سليم : هقولها لو حاسسها .. خلصي ياسهر .. عاوزة ايه
سهر : انا جاية اقولك اني خلاص ياسليم .. هسمع كلامك .. وهسيب كل حاجة وحقي وهسافر وهنبعد عن كل دا
*سليم ضحك جامد *

سهر : انت بتضحك ع ايه
سليم : ع اللي بتقولي .. وعليكي فاكرة اني مش عارف انك انتقمتي خلاص وخدتي حقك .. وعاوزة تسافري علشان تهربي .. بس خلاص ياسهر .. انتي اختارتي من زمان .. وانا خلاص نهيت اللي بينا من زمان اوي .. بس انتي مش واخدة بالك
سهر اتعصبت : يبقا اللي شوفته صح بقا .. انت ايه علاقتك باللي اسمها قمر
سليم : انتي بتراقبيني
سهر : رد عليا .. ايه علاقتك بقمر
سليم : علاقتي بيها موجودة من قبل مااشوفك .. وياريتني فضلت معاها ومجربتش احب غيرها .. قمر دي اللي كنت بحكيلك عنها زمان وعن حبي ليها .. اللي كنتي بتحاولي بكل الطرق تنسيهاني .. عرفتي قمر مين
سهر : استحالة تحب غيري ياسليم .. مش هتنسا الي بينا علشان حب عيال كان بينكم
سليم : اهو حب العيال اتطور .. وقريب هيكون جواز
سهر : استحالة انت بتكدب عليا .. قمر بتحب زين مش بتحبك .. استحالة تتجوزك
سليم : هنشوف .. استأذنك بقا ممكن ادخل الحمام

" سهر قعدة بتحاول تهدي نفسها لحد ما موبايل سليم رن وشافت اسم قمر والشر طلع من عينها وردت "

قمر : الو ياسليم .. انا فكرت ف كلامك . . وموافقة ع اللي طلبته مني ..

____________________________________

سهر كانت فاكرة ان انتقامها خلص خلاص وهترتاح .. بس الظاهر الشر االي جواها مالهوش حد والمرة دي هيطول قمر .. ياتري ايه االي هيحصل .. هنعرف الاجزاء الجاية تابعوا...

لقراءة الفصل التالي اضغط على (رواية حكاية قمر
reaction:

تعليقات

9 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق