القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ايثار امرأة الفصل الرابع 4 بقلم دودا حودا

 رواية ايثار امرأة الفصل الرابع 4 بقلم دودا حودا

رواية ايثار امرأة الجزء الرابع 

رواية ايثار امرأة الفصل الرابع 4 بقلم دودا حودا



رواية ايثار امرأة البارت الرابع

هنا :محمود هو فيه اي
جمال :انت قد اللي بتعمله ده
نعمان :محمود انت حصل اي في دماغك
محمود :كلامي خلص واختاري يا هنا
هنا دخلت اوضه النوم وجمال فضل باصص ليها
شروق :يلا بينا يا جمال
نعمان :بينا فين محمود أعقل
شروق :يلا بينا يا استاذ نعمان انا مش عايزه اخرب علي بنتي
محمود :كلك عقل يا حماتي ونزلوا التلاته من عند محمود وجمال مش بيرد
نعمان :والله انا ليا كلام معاه بعدين
شروق:ولا بعدين ولا قبلين مش وقته يا استاذ نعمان وبنتي فكرت صح انت عايز يا جمال ترجع البلد يوم الصباحيه ونتفضح
نعمان :انتو انظف ناس في البلد بس والله ما اعرف اي اللي حصل ليه
جمال:روحني بيتي
نعمان :حاضر
شروق :استنوا هنا محدش من البيت يعرف حاجه احنا مش ناقصين.حد يشمت فينا
نعمان :القرار الأول والأخير لاستاذ جمال
شروق:هو ده الصح يا جمال
جمال :سوق حضرتك انا مش قادر اسوق
نعمان :حاضر ماشي ونام جمال طول الطريق
شروق :ينفع اللي اخوك عمله ده
نعمان :والله مش عارف حصل ليه اي
شروق :انا لولا خايفه من الشماته كان هيبقي ليا تصرف تاني
نعمان :اوعدك والله ان هيكون ليا كلام معاه كبير اوي
شروق:يا حبيبتي يا بنتي ملكيش نصيب تفرحي
نعمان ما تحاولي تصحي استاذ جمال
شروق :خلي نايم
نعمان :احنا قربنا عالبلد
شروق:مش عارفه اتكلم معاه ووصلوا البلد
شروق :قوم يا جمال خلاص وصلنا
جمال نايم مش بيرد
نعمان :وشه اصفر اوي ليه كده استاذ جمال
شروق :ينهار اسود ده جسمه متلج جمال يا جمااااااااال يالهوي جوزي مات ياناس الحقوني يا ناس والكل خرج يجري وشال جمال علي شقه ابو وجابو الدكتور
الدكتور :البقيه في حياتكم
شروق:لااااااااا جوزي لااااا سايبني لمين يا اخويا ااااااااااااا
مجدي :اخرسي مش عايز صويت علي جوزي
نعمان :منك لله يا محمود والكل فضل يصوت بس مجدي خد باله من الكلمه كويس اوي

وبعد دفنه جمال اتصل نعمان علي محمود
محمود :خير يا نعمان
نعمان :ليه عملت كده
محمود :عملت اي دي ناس قليله الادب جاين يقولوا ازاي اروح شقتك

نعمان :حماك مات
محمود :,انت بتقول اي
نعمان :عمك جمال مات وبسببك قبل ما نوصل البلد
محمود :انت هتكفر ولا اي ده عمره
نعمان :هات بنته عالشان تعزي
محمود : حد عارف انك بتكلمني
نعمان :لا مقولتش بس الطبيعي أني اقولك
محمود :انا مسافر السخنه
نعمان :سخنه اي ياللي معندكش اصل هات البت تعزي في ابوها
محمود :عايز تضيع فرحه اخوك يعني
نعمان :محمود اقسم بالله لو ما اتعدلت انا هعدلك
محمود :نعمان بقولك اي اقفل السكه علشان انا يجهز شنتطي وقفل السكه معاه ودخل لقته هنا لسه عامله تعيط
محمود:برضه يا هنا
هنا :ليه عملت كده
محمود :يعني انتي يرضيكي ابوكي يزعق لجوزك
هنا :والله بابا طيب اوي بس هو زعل أننا مش عرفنا
محمود :يعني تضيعي عليا الفرحه بعروستي بعياطتك ده
هنا :زعلانه أن بابا نزل زعلان من عندي
محمود :وحوده جوزك حبيبك يزعل عادي
هنا :لا والله مش اقصد بس اصل
محمود :انا محضر ليكي مفاجاه كبيره
هنا : اي هي يا حبيبي
محمود :هنسافر نقضي شهر العسل
هنا :مسحت دموعها بجد فين
محمود :في السخنه
هنا :دي فين دي
محمود :قومي البسي وقولك
هنا:حاضر دقيقه وحده وفعلا سافروا هما الاتنين واول ما وصل الفندق جت فريده زميله محمود تسلم عليه
فريده :مين محمود ازيك وحشني جدا
محمود :اعرفك هنا مراتي
فريده :متقولش اتجوزت مبروك يا قلبي وباس محمود
اوعي تكوني بقي بتضايقي لما ببوس جوزك وكده
محمود :مين هنا لا دي اسبور اوي
هنا :اهلا بحضرتك
فريده : هههههههههههه حضرتك هههههههههههه دمك خفيف اوي شكلنا هنكون اصاحب
هنا:انشالله
فريده :انا هسيبك يومين تقضي شهر العسل وبعدين تنزل تشوف الشغل في حاجات كتير اوي لازم نرجعها وبعدين انا عايزه اكبر المكان وطبعا لازم تعرف هتدفع كام
محمود :مش فاهم
فريده :بيبي مش عايزه أنكد عليك وانت عريس
محمود :فريده اخلصي مش فاهم كلامك
فريده :حبيبي انا ورثت قرشين كويسين ولازم اكبر المكان وبكده لازم انت كمان تدفع زي ما انا هدفع
محمود :والكلام ده من يوم وليله
فريده :اممممم لا من يومين انا كده كده كنت هبعتلك والله
محمود :هطلع هنا ونازل
فريده :وشهر العسل يا عريس
محمود :بعدين وطلعوا
هنا: انا مش فاهمه حاجه هو انت شريك في الفندق ده
محمود : ابوس ايدك ياه هنا مش وقته بعدين نتكلم انا نازل اشوف المصيبه دي
هنا : محمود بجد هو انت هتسبني لوحدي
محمود : هو انت يعني ها تخطفي يا هنا
ونزل محمود شد فريده من يديها ودخلوا المكتب
فريده : بالراحه على نفسك يا عريس عايزين صحتك
محمود: ممكن افهم بقى الكلام اللي حضرتك قلتيه ده
فريده : والله كلامي واضح وبكره المحامي هيكون موجوده علشان نخلص
محمود : فريده انت عارفه ان انا مش معيا فلوس اكبر المكان
فريده : والله بالطريقه دي حضرتك هتسيب فندق ليا وهتاخد النسبه بتاعتك
محمود : انهي نسبه بقى ان شاء الله
فريده : النسبه اللي دفعتها ساعه ما بنينا الفندق
محمود : لا والله ده كلام مين ان شاء الله انت بتهزري صح
فريده :حبيبي انا اللي كنت مسؤوله عن المكان كله حضرتك كنت بتعمل ايه يعني وبعدين مش عايزو عايز تكمل معي ادفع نفس فلوس اللي انا هتدفعها
محمود : هادفع يا فريده هادفع
فريده : ده منين بقى ان شاء الله هههههههههههه
محمود : بكره تعرفي يا قلبي
وطلع محمود عند هنا
محمود : تصدقي الحيوانه دي عشان خاطر انا متجوزتهاش وتجوزت انتي عايزه تهد كل شيء
هنا انا مش فاهمه حاجه والله يا محمود
محمود : بتاعي وبتاعها بالنص ولما هي تدفع اكتر مني ساعتها هيكون معاها الحق في كل حاجه
هنا :طيب والعمل
محمود :العمل في ايد مراتي حبيبتي
هنا :ايدي انا مش فاهمه والله
محمود :تخدي ورثك وتدخلي معايا شريكه فيه المكان
هنا :ورث اي وازاي انت بتهزر
محمود :انا كنت خايف علي مراتي حبيبتي وخبيت عليكي أن بابكي مات
هنا :انت بتقول اي حصل امتي وازاي ده
محمود:اهدي والنبي يا هما ارجوكي صحتك يا حبيبتي
هنا:بابا مات ازاي
محمود :عمره يا قلبي فيه اي هو ربنا مش قادر ياخد روحي دلوقتي
هنا :انا كنت عايزه اشوفه
محمود :هنا الحي ابقي من الميت قولي بس هي الحاجه كلها باسم جدك
هنا :لا في حاجات باسم بابا
محمود :ايوه كده فرحتي قلبي طيب مش انتي يهمك مصلحه جوزك حبيبك
هنا :اكيد طبعا
محمود :طيب ياريت بقي تسمعي كلامي

وفي بيت مجدي
ناهد :تفتكري بابا عايز محمد واشرف ليه يا عزه
عزه : مانا وافقه معاكي اهو هعرف منين
سماح :فاكرين يوم ما جمال مات الله يرحمه نعمان كان بيدعي علي محمود
مديحه :ايوه خد بالي بس ليه
عزه ربنا يرحمه والله زعلت عليه اوي
ناهد حاسه ان في مصيبه
مديحه :حتي شروق محدش بقي يشوف وشها
ناهد :ياختي احسن
سماح :هو حد عرف هنا
عزه :لا صحيح ازاي البت دي متجيش عزا ابوها
ناهد :دي طالعه برويه زي امها
عزه :حرام ده كله الا الأب اكيد متعرفش
ناهد: انتي طالعه هبله لمين يا بت ما سلايفك عقراب اهو
سماح :انا عقربه يا عمتي اخس عليكي
مديحه :بس بس دخلوا الاوضه لما نشوف فيه اي
سماح :ربنا يسترها يارب أنا بقلق من قاعده ابوكي اي
وفي الأوضه
اشرف :خير يا حاج
مجدي :خير باذن الله طبعا شروق لسه صغيره ومش هينفع تقعد من غير جواز
محمد:مش فاهم قصدك يا حاج
مجدي :يعني لازم واحد منكم يتجوز مرات اخو كلامي واضح

يُتبع ..

reaction:

تعليقات