القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كان فيه وخلص الفصل الثالث 3 بقلم دودا حودا

 رواية كان فيه وخلص الفصل الثالث 3 بقلم دودا حودا

رواية كان فيه وخلص الجزء الثالث

رواية كان فيه وخلص الفصل الثالث 3 بقلم دودا حودا


رواية كان فيه وخلص البارت الثالث



مي :انت بتهزر صح

احمد :ليه

مي :وافرض بقي عمار شاف الرساله

احمد :انا عارف ان عمار مش بيمسك فونك

مي :اممممم ماشي ربنا يخليك

احمد :علي اي

مي :مش بتقول في حقي كلام حلو

احمد :ااااه بس برضه اي القمر ده

مي :شكرا يا احمد فيه اي مالك انهارده

احمد :مش عارف كنت عميت ولا اي

مي : هههههههههههه قولنا كده يا روحي

احمد :عندك حق والله تضحكي عليا بقي لنا احمد اللي كنت مدوخ بنات مصر كلها ابقي كده

مي :قولنا كده يا حبيبي

احمد :بقولك اي ماتيجي معايا شرم

مي :احمد انت هتستعبط

احمد :لا والله ما اقصد بس قولت أنا رايح اشوف القريه بتاعتي وقولت تيجي معايا

مي :سلام يا احمد تصبح علي خير

احمد :اصبري هقولك

مي :باي وقفلت واتس ونامت وتاني يوم كانت نازله رايحه النادي

عمار :صباح الخير اي ده

مي :في اي

عمار :اي التي شيرت ده

مي :اي شيرت في بنت بتلبس تي شيرت

عمار : والله كل اللي همك أنه اسمه اي بطنك باينه

مي :في اي يا عمار انت بقيت تعشق الخناق

عمار :مش بقولك اي مافيش نزول تاني من غير طرحه

مي نعم وده اسمه اي انشاله

عمار :اسمه احترام

مي :هو انت شايفيني مش محترمه

عمار :بصراحه لا الموضوع بدأ يفتح معاكي اوي يا مي وانا راجل شرقي ومش بحب كده

مي :برحتك يا عمار مش عجبك طلقني

عمار :انتي بتقولي اي

مي :تحب تسيب انت الشقه ولا اسبها انا

عمار :مي انتي بتتكلمي بجد

مي :ايوه انا مش هغير لبسي

عمار :ماشي شوفي تحبي نروح امتي المأذون

مي :اي وقت يناسبك ونزلت راحت عند اهلها وراح عمار عند احمد


وفي بيت احمد

دعاء :عمار اتفضل

عمار :احمد هنا يا دعاء

دعاء :ااااه جوا تعالي

عمار :شكرا

دعاء :مالك فيك اي

عمار:انا هطلق مي

دعاء :انت بتهزر صح بتقول اي يامجنون انت

احمد :خير يابني صوتك قلقني

دعاء :تعالي شوف عمار عايز يطلق مي

احمد :انت بتقول اي

عمار :هي اللي عايزه كده

دعاء :حتي لو مينفعش توافقها

احمد :قومي اعملي لينا قهوه

دعاء :ماشي عمار انا هكلم مي تيجي

احمد :متعمليش حاجه دلوقتي قومي لو سمحت

دعاء :حاضر

عمار :خليك ذوق شويه مع مراتك

احمد :قولي بس فيه اي

عمار لسه هيبدا يحكي وتلفون احمد كان التربيزه واتصلت مي وشاف عمار

عمار :هو ده موبيلك ولا موبيل دعاء

احمد :لا موبيلي انا الو ايوه يا مي

مي :احمد انا هطلع شرم معاك

احمد :مش عارف والله يا مي اصل الهانم عالطول بترمي موبيلها اكيد فصل شحن

مي :هي جمبك

احمد :يابنتي اهدي بس هو عمار عندي اه هتكلم معاه واكلمك

مي :هو جمبك يا احمد

احمد :عايزه تيجي تعالي

مي :لا لا مش هينفع اجي خلص وكلمني

احمد :ماشي تمام

عمار :قالت ليك السبب

احمد :بقولك اي انا معايا حته حشيش حلوه اوي تعالي نشربها في البلاكونه

عمار :انت مجنون مراتك

احمد :فكك تعالي

عمار :بجد انا ندمان اني اتجوزت مي دي بجد انسانه مستفزه

احمد :يعني انت كل مشكلتك الطبخ والغسل والهدوم وشرابك اه مهم اوي شرابك

عمار :انت ب تفهه من مشكلتي

احمد : لانك تافهه اصلا بتقول اي ما تتجوز خادمه وخلاص يابني الزوجه دي حاجه كده خاصه لازم دائما تشوف مراتك حلوه مش عالطول بتروق وتعمل اكل

عمار :طيب انت مش جايب خدامه لمراتك ليه

احمد :وش فقر

عمار :مين

احمد :دعاء والله قولت ليها كذه مره بس مش عايزه

عمار :ست جدعه

احمد :ست عبيطه والله بقولك اي انت عايز اني اقول اي لمراتك دلوقتي

عمار :لان تسمع كلامي يا احمد

احمد :ماشي سبني اتكلم معاها وبعدين اكلمك

عمار :ماشي تمام

احمد :طيب يلا ننزل سوا

عمار :رايح فين

احمد. عندي مشوار مهم

عمار :ماشي تمام وطبعا دعاء سمعت الكلام كله وبعد ما جوزها نزل بصت لنفسها في المرايا لقت أنه فعلا عندو حق اي المنظر ده ازاي انا كنت سيباه نفسي كده شكلي فظيع فعلا ونزلت راحت الكوفير غيرت من شكلها خالص لون شعرها شكل التسريحه وجابت لبس جديد وبيرفيوم احمد بيحبه وراحت الشقه وطلعت ليها حماتها

حماتها :بسم الله الله اكبر اي القمر ده

دعاء :ربنا يخليكي يا ماما

الحما:والله فعلا زي القمر ايوه كده خدي بالك من نفسك

دعاء :حبيبتي

الحما :بقولك اي انا سمعاه أن جوزك مسافر روحي معاه

دعاء :بس هو مش قالي تعالي

الحما :, هو لازم يقولك يعني قولي ليه هاجي معاك خلي بالك من جوزك يا حبيبتي

دعاء :حاضر يا ماما وفعلا جه أحمد من برا كانت دعاء خلصت الشقه وكله تمام

احمد :اي القمر ده

دعاء 'يجد عجبتك

احمد :اوي يا دعاء كان فين الجمال ده

دعاء :بس بقي بتكثف

احمد :ياريت دايما تكوني كده

دعاء :حبيبي عايز كده عنيا بس عايزه اطلب منك طلب

احمد :انتي تؤمري

دعاء : عايزه اجي معاك شرم

احمد : بس انا مش هكون فاضيه

دعاء :اكون جمبك ده اكتر شي يسعدني

احمد :ماشي بكره هنسافر سوا

دعاء :طيب تعالي

احمد :علي فين

دعاء :عامله ليك سهره علي قدي وقدك احنا الاتنين

احمد : حبيبتي يا دودو يلا

وفعلا كلوا وكان احلي يوم بالنسبه ل دعاء وكانت فرحنا أنها عرفت تقرب جوزها ليها تاني ودخلت المطبخ تشيل الحاجه وجت رساله ل احمد من مي

مي :حلو المايو ده

احمد :يخربيت كده يجنن

مي :تعرف اني عملت المشكله مع عمار علشان اجي معاك شرم

احمد :بجد يا مي

مي :ايوه انت عملت فيا اي

احمد :هنسافر امتي

مي :تحب بكره

احمد :ماشي يا قلبي

مي :بس المشكله بقي لو عمار جه عند بابا

احمد :انا هتصل بيه اقوله انك قولتي عايزه تريحي اعصابك يومين عند بابا

مي :كويس اوي

ودخلت دعاء

احمد :للاسف يا دعاء مش هينفع تيجي معايا

دعاء :ليه

احمد :في مشاكل كتير هناك وانا اكتر الوقت هكون عصبي ونش مركز

دعاء :اللي يريحك يا حبيبي

احمد :طيب ابقي حضري الشنطه بقي قبل ما تنامي تصبحي علي خير

دعاء:هتنام بدري اوي كده

احمد :اااااه اصل مسافر في الفجر علشان اقدر اشوق

دعاء :انت رايح بالعربيه

احمد :اه يا دعاء بقيتي تسالي كتير اوي

دعاء :معلش يا حبيبي


وسافر احمد مع مي وكانت عالطول بتبين احسن ما فيا قدام احمد ودعاء كانت قاعده مش وراها حاجه غير أنها قاعده علي الموبيل وفي يوم كان في جروب اسمه ذكريات الجامعه وحده زملتها دخلتها فيه كانت فرحانه جدا

ودخل ليها خاص زميلها محمد

محمد :ازيك يا دعاء انتي مش فكراني

دعاء :لا مش فاكره مين

محمد :محمد عوض كنت معاكي في الكليه

دعاء :اه طيب هو فيه حاجه

محمد :فيه اي يا دعاء

دعاء :معلش يا محمد انا مينفعش اتكلم مع حد لان جوزي معاه باسورد الفون

محمد :مالها دي واتصلت علي احمد مش بيرد عليها كذه يوم ورا بعض وفي مره ردت مي قصد عليها

مي :الو ينهار ابيض ده فونك يا حماده

احمد :ليه كده الو ايوه

دعاء :مين دي يا احمد

احمد :عايزه حاجه يا دعاء

دعاء :ايوه عايزه اعرف مين اللي معاك

احمد :وحده يا دعاء من اللي شغالين في القريه

دعاء :وطبيعي تقول ليك يا حماده وترد علي فونك

احمد :في اي يا دعاء

دعاء :احمد انت كمان بتزعق ليا

احمد :اصلك عامله حوار عالفاضي

دعاء :لا والله وحده ترد علي فون جوزي وتقولي عامله حوار

احمد :دعاء بقولك اي انا مش فاضي سلام

دعاء:احمد يا احمد

مي :سوري والله ما كان قصدي

احمد انتي غاويه مشاكل يا مي

مي :اااااه وهي استاذه في المشاكل

وكتبت بوست دعاء علي صفحتها

انا ممكن اكره حد لمجرد أنه يحسسني باهماله حتي لو كان بدون قصد وبعدها بساعه جت رساله من محمد

محمد :اسف اني كلمتك خاص بس شوفت البوست بتاعك زعلت اوي مالك فيكي اي انا سامعك لو حباه تتكلمي

يُتبع ..

لقراءة الفصل التالي اضغط على (رواية كان فيه وخلص)
reaction:

تعليقات