القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كان فيه وخلص الفصل الأول 1 بقلم دودا حودا

 رواية كان فيه وخلص الفصل الأول 1 بقلم دودا حودا

رواية كان فيه وخلص البارت الأول 

رواية كان فيه وخلص الفصل الأول 1 بقلم دودا حودا


رواية كان فيه وخلص الجزء الأول 

اول القصه بنت بتخرج من المحكمه بتركب عربيتها وتسرح شويه ويجي شاب يخبط علي باب العربيه
احمد : عملتي اللي في دماغك يا دعاء
دعاء :قولتك يا احمد طلقني من ساكت افتكرت اني بقول كلام وخلاص حبي الاعمي ليك صورلك اني هفضل طول عمري العيله الصغيره اللي بتيجي بكلمتين
احمد :والله العظيم انا عرفت قيمتك
دعاء :باي يا احمد اصل مينفعش اقف مع راجل غريب ومشيت بالعربيه
الحكايه من اولها انا دعاء حسين بنت عندي 24سنه ايوه سني صغير ومطلقه لااا مش مطلقه خلعاه هههههههههههه
انا كنت بحب احمد اوي والله جوزي اللي كان واقف معايا ده اتجوزت وانا عندي 20سنه بابا وماما مش عندهم غيري كنت دلوعه بمعني اصح عرفت احمد من فرح زملتي تعالو نعرف الحكايه اي
كنت في فرح مي دي بقي يعتبر اختي مش زملتي
مي :دعاء والنبي روحي شوفي ماما فين
دعاء :عريسك جمبك وعايزه ماما
مي:بتكلم بجد اخلصي يا بارده
دعاء :حاضر ومشيت دعاء وخبط في احمد والجاتو وقع عالفستان
دعاء :مش تحاسب يا اعمي
احمد :انا اسف والله ما اقصد
دعاء :اعمل اي ب اسفك ده
احمد :قولت لحضرتك سوري وسأبها ومشي
دعاء :ده عبيط والله وخلص الفرح وسافرت مي شهر العسل ولما رجعت كلمت صاحبتها
دعاء :شوفتي بقي سبتك ازاي تقضي شهر العسل
مي :انا راجعه في الطريق وعايزه اشوفك
دعاء :انتي مجنونه روحي بيتك وبعدين اجيلك
مي :اقسم بالله لو انتي مش جيتي ليا لنا هيجيلك
دعاء :عمار فين ازاي سيبك لسه مجنونه كده
مي :عمار جمبي يلا بقي والنبي قومي البسي عارفه انك بتخدي وقت كتير في لبسك
دعاء :ماشي يا مجنونه حاضر وقامت لبست وراحت عند مي وفتح ليها احمد
دعاء :اي ده مش ده بيت عمار
احمد :ازيك يا جاتو
دعاء :بتقول اي مش فاهمه
احمد :مش انتي بتاعت الجاتو
دعاء :فين مي
مي :,اوعي كده بطل رخامه
دعاء : مي حبيبتي وحشاني
مي :انتي اكتر والله تعالي
دعاء :,ازيك يا عمار
عمار :بخير والله جعان بس وصحبتك مش عايزه تاكلني
دعاء :يا حرام ليه كده
عمار :لا مش وقته عايز اكل
دعاء :مال جوزك
مي :مش عارفه بقي كل همه عالاكل ليه كده

وبعد الاكل عرض عليهم احمد أنهم يخرجوا سوا
مي:ياريت بجد
دعاء :ياريت اي يابنتي انتي مش شبعتي خروج
مي :انا هقوم اللبس
دعاء :بس انا هروح
مي :بطلي راخمه بقي ازاي يعني تروحي
دعاء :بجد مش هينفع علشان بابا انا قولت ليه اني جايه عندك مينفعش أكلمه في التلفون واقوله اني خارجه
مي :ملكيش دعوه انا هتصل بيه واقوله
دعاء :معلش بابا مش بيحب كده
احمد :طيب نخليها بكره
دعاء :ماشي اوكيه انا ماشيه
احمد :تحبي اوصلك
دعاء :لا شكرا انا طلبت اوبر
مي :بجد انتي رخمه اوي
دعاء :معلش انتي عارفه بابا مع السلامه ومشيت دعاء وفصل احمد معاهم وبعد ما مشي

مي :مالك يا عمار
عمار :بوصي يا مي الوضع اتغير انتي دلوقتي بقيتي متجوزه مينفعش خلاص طريقه الهزار مع احمد دي
مي :انت طبيعي بتقول اي احمد زميلنا وزي اخونا
عمار :مي لوسمحت ياريت تفهمي كلامي صح ياريت تخدي بالك شويه من هزارك
مي : انا قائمه اشرب سيجاره برا
عمار :برضه مش قولنا انك هتبطلي
مي :احمد بقولك اي انت مش هينفع تخلني ابطل كل حاجه ه مره واحده لمجرد اننا اتجوزنا
عمار :والله ده كلامك
مي:مقولتش حاجه بس واحده واحده مش كده
عمار :تصبحي علي خير وعدا شهر وراح احمد لعمار
احمد :انا عايزه أخطب دعاء
عمار:بجد دي بنت ناس اوي والله فعلا ومحترمه جدا
احمد :انا عارف والله وخد بالي
مي :تتجوز مين دعاء دي معقده يابني مش زيك خالص
عمار: انتي بتقولي اي
مي:اه هي صاحبتي وزي اختي بس هتكرهك في عشيتك اسمع مني
عمار:ممكن تقومي تشوفي هنشرب اي
مي:وده وقته يعني
عمار:عايز شاي
مي :وانا نسكافيه معلش يا حبيبي اصل تعبانه اوي مش قادره اقوم
وبص ليها عمار وقام علشان صاحبه
مي :بقولك يا احمد انت عايز وحده مجنونه زي تحببك في الحياه مش زي دعاء اسمع مني وحطت أيدها علي رجل احمد 

يُتبع ..

لقراءة الفصل التالي اضغط على (رواية كان فيه وخلص
reaction:

تعليقات