القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية دار الموتى (كاملة) بقلم دودا حودا

 رواية دار الموتى (كاملة) بقلم دودا حودا

رواية دار الموتى (كاملة) بقلم دودا حودا


رواية دار الموتى الفصل الأول 


انا كوثر اكتر وحده شافت عذاب في حياتها مش علشان اتحبست سنه لا يمكن علشان بناتي اللي اتهربوا مني ولا يمكن علشان اشتغلت في دار مسنين طلعوا المسؤولين اللي فيها بيقتلوا المرضي وبياخدوا أعضائهم ولايمكن علشان جوزي مات بدري ومليش أهل وفضلت مدبهدله انا حاليا عايشه مع مدام ثريا ست طيبه اوي عايزه تعمل حكايتي مسلسل بتقولي هيكسر الدنيا مش عارفه هتقدر انها تمثلوا ولا اي أصله حاجه صعبه اوي لو انا كنت زمان شوفت المسلسل ده كنت قولت اي المخرج ده جاي بيضحك بعقولنا هو معقول في كده بس للاسف كل حاجه هتتعرض في المسلسل هو شي حصل ليا فعلا وشوفوتوا بعيني والله ومش في كاميرات بتصور لا دي حقيقه تعالو انا هقول ليكم الحكايه من الاول من اول ما جوزي عادل كان عايش

#بقلم دوداا حوده#
عادل :,كوثر صباح الخير انا رايح الشغل
كوثر :تروح وتجي بالف سلامه
عادل :امال فين سماح وحنان
كوثر :تحت قاعدين مع ستهم
عادل :معلش يا كوثر خلصي وانزلي شوفي لو امي عايزه حاجه
كوثر :اكيد يا حبيبي طبعا روح الشغل انت
عادل :عايزه حاجه وانا جاي
كوثر :لا يا حبيبي خد بالك من نفسك ونزل عادل كانت أمه قاعده قدام البيت ست عقربه بتاعت مشاكل
عادل :صباح الخير يا امي
الام:صباح الخير يا حبيبي تعالي افطر
عادل :متاخر علي شغلي والله
الام :والهانم مش صحتك بدري ليه
عادل :كانت بتصحيني يا امي والله بس كنت عايز انام
الأم:تمام يا حبيبي ربنا يفتح أبواب الرزق في وشك يارب
عادل باس ايديها ومشي بعد ما باس بناته
وفضلت تنادي علي كوثر
الحما:انتي يا زفته الطين انتي يا معفنه انزلي هنا
كوثر :نعم يا امي
الحما :مش قولت ليكي بلاش كلمه امي دي انتي ياختي بنت شوراع
كوثر :حرام عليكي يا امي ترضي حد يعمل في بنتك كده
الحما :اخرسي قطع لسانك بنتي اي اللي بتشبيها بيكي
كوثر :متشكره اوي لحضرتك
الحما:رايحه فين انا لسه بتكلم
كوثر :خير في حاجه تاني
الحما : اطعلي امسحي السلم
كوثر :هخلص اللي وريا وحاضر هطلع
الحما :انا قولت تطلعي دلوقتي
كوثر :انتي ليه بتعملي فيا كده مش ذنبي ان ابويا وأمي ماتو ومليش حد واني كنت عايشه لوحدي علشان كل شويه تقولي الكلام ده
الحما :اعمليهم عليا يابت
كوثر :ارحمني بقي لوجه الله
الحما : قصدك اي أني مفتريه
كوثر :انا مقولتش كده بعد اذنك وطلعت الشقه بتعتها وشويه جه واحد خبطت علي الباب
الام : ايوه انت مين يا ابني
الراجل ده منزل عادل ابراهيم
الام ايوه يا حبيبي بس هو مش موجود
الراجل :مش دي بطاقته
الام :ايوه يا حبيبي كتر خيرك انت لقيتها فين
الراجل :الاستاذ ده عمل حادثه وفي المستشفي
الام : ابني حبيبي لاااا هو جارله حاجه
الراجل :ياستي هو كويس بس عايزك انتي ومراته تروحي ليه
كوثر نزلت اي فيه اي
الام :ابني عمل حادثه
كوثر :جوزي حبيبي وجريوا عالمستشفي ودخلوا ليه
الام:حبيبي يابني فيك اي
كوثر :عادل والنبي قوم فتح عينه وكلم أمه
عادل :امي كوثر امانه في رقبتك يا امي والنبي عمليها زي شيماء
الام:قوم يا حبيبي بس انت بالسلامه
عادل :خدي بالك من البنات يا كوثر
كوثر :انت اللي هتربيهم يا حبيبي
ومات عادل وفضلوا يصوتوا 😭😭وبعد العزا ب 3ايام
شيماء :انا عايزه اجي اعيش معاكي هنا
الام :هتيجي فين جوزك هيوافق تقعدي معايا
شيماء :مش شقه عادل باسمك
الام :اه ليه
شيماء :مراته تمشي وبناته يتربوا معاكي هنا
الام :اربي مين هو انا فيا صحه
شيماء :يا امي انا بدفع ايجار غالي اوي والنبي اجي هنا ومش وحده جايه في الشارع تقعد في شقه ملك وانا بنت الاصول. اقعد في ايجار
الام :هي كده كده ماشيه من هنا اكيد
شيماء :طيب يلا نطلع نقولها وطلعت هي وبنتاها
فتحت سماح
شيماء :امك فين يا بت
كوثر :تعالي يا شيماء
شيماء :يلا يا حبيبتي من هنا
كوثر :اروح فين
شيماء :واحنا مالنا يا حبيبتي اللي كان ربيطنا بيكي مات
كوثر :هي دي الوصيه اللي وصهالك عادل قبل ما يموت
الام :بطلي بقي شغل التمثيل ده وغوري من هنا
يتبع

رواية دار الموتى الفصل الثاني 

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا 
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق