القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية دار الموتى الحلقة السادسة 6 بقلم دودا حودا

 رواية دار الموتى الحلقة السادسة 6 بقلم دودا حودا

رواية دار الموتى الفصل السادس 

رواية دار الموتى الحلقة السادسة 6 بقلم دودا حودا


رواية دار الموتى الجزء السادس 

#دار الموتي
#الحلقه السادسه
#بقلم دوداا حوده
قفلت الباب سماح ودخلت
احمد :في حد يعمل كده الست كانت لسه واقفه
سماح :اعملها اي يا احمد
احمد :انتي بتتكلمي كده ليه
سماح :احمد انا مش ناقصه اوعي من وشي
حنان :هو فيه اي
احمد :اختك مش عارف مالها
حنان: طيب اهدي بس هدخل اشوفها مالها
احمد : انا نازل اجيب الغدا
ودخلت حنان الاوضه
حنان :مالك يا سماح انتي كل شويه تزعقي لاحمد كده
سماح :تعرفي مين اللي كانت عالباب
حنان :لا مين
سماح :امك
حنان :معقول حبيبتي يا ماما
سماح :نعم يا ختي حبيبتي يا ماما انتي عبيطه يابت
حنان :ازاي تخليها تمشي
سماح :انتي ناسيه امك دي عملت فينا اي
حنان :ايوه نسيت برضه دي أمي
سماح :انا بقي عمري ما هنسي أن خليتني اتجوز وأنا عيله عندي 15سنه بواحد اكبر مني ب10سنين
حنان :احمد بيحبك
سماح :انا لا مش بحبه
حنان: حرام عليكي كفايه أن لحد دلوقتي مبعرفش ان امه باعت لينا الشقه الصغيره وهو لحد دلوقتي ميعرفش فاكر ان احنا كنا شارين الشقه من أمه
سماح:وطي صوتك انتي فضيحه
حنان:متخافيش احمد مش هنا نزل

#فلاش باك
ام احمد صاحبه البيت بعد ما كوثر اتحبست
سماح :حضرتك عايزني
ام احمد :تعالي يا حبيبتي
سماح :انا عارفه أن لازم نمشي من البيت هنا بس ممكن تسيبي ليا وقت بس اشوف مكان تاني
ام احمد :يا حبيبتي هو انا معنديش اصل لا طبعا انتي هتفضلي هنا قدام عيني انتي واختك
سماح :انا مش عارفه واشكرك ازاي
ام احمد :ده عقد الإيجار بتاع الشقه بتاعتكم انا بعت الشقه ل ولدتك
سماح :نعم حضرتك بتقولي اي
ام احمد :حبيبتي انا مليش الا ابن واحد ومسافر وانا مش عايزه من الدنيا الا الستر بس ومن ستر مؤمن في الدنيا ستره الله في الاخره خدي يا حبيبتي وربنا يحميكي انتي واختك
سماح :معلش هو حد من الجيران عرف أن ماما محبوسه
ام احمد :لا يا حبيبتي متخافيش انا الوحيده اللي اعرف
سماح :بجد مش عارفه اقولك اي
ام احمد :خدي بالك من اختك يا حبيبتي وبعد اسبوع ماتت ام احمد ونزل احمد علشان يعزي

سماح :احنا كنا شارين الشقه الصغيره دي من مامتك وعايزه أبيعها
احمد :انا والله معرفش حاجه لسه عن البيت طيب انتي عايزه تمشي ليه
سماح :احنا كنا قاعدين هنا علشان مامتك وهي الله يرحمها ماتت هنعقد ليه
احمد :انتي عايشه انتي واختك بس
سماح :بابا وماما ماتو الله يرحمهم
احمد :انا اسف والله مكنتش اعرف
سماح :لا ولا يهمك
احمد :طيب انتي عايزه كام في الشقه
سماح :هنسال هي تجيب كام ونبيعها
احمد 'موافق وفعلا خدت سماح الفلوس ومشيت
حنان: والله حرام البهدله دي
سماح:حد كلمك يابت
حنان :ماكنا قاعدين في شقه ليه نمشي
سماح : مينفعش نقعد تاني في البيت ده
حنان:طيب انتي خدتي الفلوس دي مش بتاعتنا
سماح :مش الست باعت لينا الشقه
حنان :علشان نقعد فيها مش ناخد فلوس
سماح :بقولك اي اقعدي ساكته
حنان :اتغيرتي اوي يا سماح
سماح :امك السبب
حنان :طيب هنعمل اي دلوقتي
سماح :هنشوف شقه صغيره ايجار
حنان :انتي عبيطه يابت
سماح :بقولك اي امشي قدامي احسنلك وانتي ساكته
حنان :بجد انتي غلط
سماح :ماشي برضه خليكي سكاته
وبعد اسبوع راحت سماح اشتغلت في شركه عامله بوفيه وراح احمد الشركه اول ما شافت احمد المج وقع منها
احمد :براحه مالك فيكي اي
سماح:ينهار اسود
احمد :انتي بتشتغلي هنا
سماح : اه فتره مؤقته
احمد :طيب زعلانه ليه كده
سماح :ابدا مافيش حاجه
احمد:الشغل مش عيب عالفكره
سماح :انت جاي هنا ليه
احمد :دي شركه واحد صاحبي وانا خلفي شريك فيها
سماح :بجد مبروك
احمد : انا بعت البيت وخد شقه صغيره كده وهكمل عالفلوس اللي معايا وهدخل شريك مع صاحبي
سماح :تمام طيب حضرتك عايز حاجه مني
احمد:انتي عندك كام سنه يا سماح
سماح :15سنه
احمد :ياااااه شكلك اكبر من كده انا بحسب عندك 20سنه
سماح : لا انا لسه صغيره وعدا شهر في الشركه وبدأت سماح تشغل احمد وتهم بيه وجه اليوم اللي احمد قال ليها أنه عايز يتجوزها
سماح :انا انت فاجأتني
احمد:بجد انتي انسانه محترمه اوي واتمني انك توافقي
سماح :يعني مش هيجي اليوم اللي تقول في اتجوزت عامله بوفيه
احمد :تاني يابنتي الشغل مش عيب المهم الاخلاق
سماح :طيب هو ينفع نتجوز وانا لسه صغيره كده
احمد :ايوه ينفع بس انتي وافقي
سماح موافقه

وراحت البيت
حنان :يارب دايما اشوفك فرحنا مالك
سماح:احمد عايز يتجوزني
حنان: احمد مين صاحب الشركه اللي انتي شغاله فيها
سماح : اي نعم هو
حنان:الف الف مبروك يا حبيبتي انتي تستهلي كل خير
سماح :انتي فاكره ام متجوزا حب
حنان :امال اي
سماح :عندي شقه كبيره مش هحتاج ان اشتغل عند حد
حنان :بس كده
سماح :ايوه طبعا الدنيا دي اهم شي فيها الفلوس وبس
عمتك رميتنا في الشارع عالشان الفلوس امك اتحبست عالشان الفلوس كنا بنطتت من بيت لبيت علشان الفلوس يبقي لازم نجري ورا الفلوس
حنان :بس انتي لسه صغيره
سماح :يبقي لازم اعيش حياتي بقي
حنان :طيب وانا هسيب المدرسه بقي علشان اشتغل
سماح :انتي عبيطه انتي هتعيشي معايا وعلشان يا ستي متحسيش انك عاله عليا هتسعديني في شغل البيت

#رجوع
ونزل احمد علشان يجيب الغدا لقاه كوثر قدام العماره بتعيط
احمد :هو حضرتك اللي كنتي جايه تمسحي السلم صح
كوثر بصوت مخنوق :ايوه
احمد :احنا عندنا بواب خدي القرشين دول خليهم معاكي وكل ما يخلصوا تعالي وانا اديكي غيرهم ومتزعليش من اللي مراتي عملتوا
كوثر :شكرا مش عايزه فلوس
احمد :غريبه اوي انتي شبهه مراتي جدا
كوثر :انااااااا...

يتبع

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا 
reaction:

تعليقات