القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كحل عرب الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم زينب ماجد

 رواية كحل عرب الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم زينب ماجد

رواية كحل عرب الجزء الواحد والعشرين 

رواية كحل عرب البارت الحادي والعشرون

رواية كحل عرب الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم زينب ماجد


رواية كحل عرب الحلقة 21


(((زينب ماجد)))

الحلقة_21
(مس شيطاني )

وذاك من ذاك اللكة النجمة العزيزة
.... بلا سما ودكّلها عينه
وذاك من ذاك اليحط كلبه على جفه
... ويغسل بآخر نزف وجه المدينة
وبينا بينا
شما تعب لفّ المغازل بينا بينا
وبينا بينا
شما ثكل صوت الهلاهل بينا بينا
(عريان السيد خلف )

هدية : فچيت عيني بثكل ، و النعاس مخدرهن .. عاينت سفرة مفروشة و الخاتون كاعدة اعلى كتر ، و ابوي يناوش ايمان ، و هاي تحط بالسفرة

كمت من مجاني بتعب وانا افرك بوجهي، حجه ابوي : ياله بويه شنهي سالفتج حتى فشلتينا جدام الشيخ و ابنة كومي شمالج ذبيتي روحج ع النوب

- اي بويه كايمة ، بعدني جاي امطن بروحي من النعاس ، دش سرحان و هو شايل طاوة توشوش ، حطها و هو يكول ( و هاي المخلمة الزينة من ايدي )

الخاتون : عاشت ايدك حبيبي

كمت اعلى حيلي بساع و انا اعدل بشيلتي، هو مشى للخاتون و يكومها و يكللها : كعدي يمي انا اوكلنج لا تكعدين اوحيدج

- انا انا اكعد اوكلنها ما عدي شي .

قربها للسفرة و كعدها و انا كعدت يمها ، اجا الشيخ دش و هو يحط الخبز و يكول : كوة لكيت مخبز ، ياله اكعدوا.

كعدوا كلهم ، و ابوي يندسني : روحي غسلي وجهج بويه و تعاي ، عيونج متوثات نوم.

كمت من مجاني بساع وطلعت برا ، يااا شني هاذ البيت جا انا متعجبة بقصر الشيخ طلع هاذ البيت احلى من القصر ، احتاريت وين اتغوسل جا مامش حوض مثلنا ؟

عاينيت هيج مچين بيه حنفية وجوا حوض كزاز ، يمكنه هاذ حوضهم ؟! جا منين افتحنه ؟

حاكم : هديوووووووة ياله بويه شنهي

- اي اي بويه

جا هسه انا وين الكه ماي و اتغوسل ، خل افرن هاي
فريتها ولنه ينزل الماي يا رحمتك ربي زعم اهل بغداد يومين ويوصلون للكمر ، جا مثل حضنا يكطعني البرد ليما اوصل للشط واجيبن ماي.

تغوسلت بسع ورجعت فريتها انصكت ، خب شنهاي جا عودينه ليش ما عدنا هيج .

دشيت داخل، سرحان جويعد يا حلات كعدته
كربيت للخاتون وكعدت ، هو مدنج راسه ورفع عيونه يعايني بيهن ، كضني الرجيف .

ردت اساعد الخاتون حجه هو : اكلي يابه انا جاي اساعدها.

جاي يساعدني الي موش يساعد الخاتون من كونه يريدني اكل بهنا بلايه لهوة، سرح عكلي بخياله و انا اتخايل روحي مرته و جويعدة يمه ويوكلني مثل الخاتون .

ما عرفت احط لگمة بحلكي اعلى كثر ما متوهدنه وانا جريبة منه، واخاف لا احد يهيسني و ابوي و ابوه كاعد من كون كلبي ما يخف دكاته ، هيسيت الكل سمعها .

لف ابوي اخبيزه و خله بيها مخلمة مالت لحم وحطها بيدي : همي روحج بويه خاطر نمش ، اكلي.

- اي بويه

رفعت عيني عليه مدنج ياكل بس اعرفنه باله يمي، اكلت وكمت الكط اللحمات من المخلمة و اكلها ، انا كلش احبن اللحم ومن شفته جثير كمت استكي و اكل

حسيته ضحك و منتبه وياي ، عفت ، عيب يكول عني ما شايفة ، انا شابعة لجن احبنه.

كملينا و تغوسلت مرت الأخرى ولبست عباتي و طلعنا لبيت ابو ايمان ، ندستني و انا بالسيارة صاعدة و شايهة عيني اعلى شوارع بغداد : اكولج هدية

- ها

- انتم هم تشوفون مثلي لو بس اني ؟

- شنشوف ؟

- طنطن

- غصدج الطنطل ، لا خايبة جذب ترا هاي جميرة اول عرسج جيف امي بجت و انهظمت اعلى ابوي كامت سوت بيج هيج و خلت الصخام بوجهه وفزعتج.

- لا اني البارحة شفته

- شخص اسود راسه جبير جان بعيد بس بسرعة اتقرب من عندي ونفخ بوجهي وبعدها محسيت بشي ابد منا للصبح

- من طحتي كعدتي وحجيتي ويا ابوي و ضحكتي شني للصبح

- اني ما اتذكر بس الصبح

- تحجين صگد؟

- اي والنبي شبيج

- ما اعرف خلنا نوصل للعزا مالت ابوج ، و عودينه من نرد نحجي لبوي سالفتج

الشيخة جانت كاعدة يمي ، حجت : شتشوف ؟

سولفت الها ، كالت :السالفة مو خالية امونه بيها شي .

وصلنا غاد ، نزلت الخاتون و انا اعاونها و ايمان كاضه بثياب الخاتون ، دشوا الزلم ليكدام و احنا دشينا داخل، استقبلوا الخاتون بحرارة ، ما جان احد موجود غير جم مرية لابسات فساتين سود .

ظليت مسبله اعليهن .. جا شو مثلنا بالفواتح، احنا نصير دوس مالك محط رجل حتى الما يعرف الميت يجي اعلى الطاري ، ونكضيها صياح و نعي .

خافنهم ما يحبونه ؟
اعاين اعلى ايمان كاعدة بكتر الخاتون و عيونها مدمعة ، لجن ما جنهم اهلها ابد محد كرب ليها و حجه وياها .

حمدت الله و شكرته على ستير من كونه حاط كورة وياي لجن عده طلعات زينه و يحبني و گلبه علي، واهلي يحبوني .

استخطيت ايمان كلش
عرفت ليش هي كاضة بذيال ابوي وما ترضى تهده رغم عيشتنا كلش صعبة موش مثل عيشة اهلها ، طلع محد يهتم لامرها ويضحك الها غير ابوي.

جانت طلعتنا تقريبا وره الظهرية ، و الجو شتا ينزل الغروب مبج ، فشوية و صاحوا اعلينا خاطر نمش كبل الليل .

جاي نكوم لن ايمان تصيح بصوت عالي وطك ابنفسها حيل ، البيت كله تعجب اعلى حالتها، هديت ايد الخاتون و هميت اعليها ، اريدن اكضنها مامش
جنها زيبك تموع من ايدي و تصرخ .

دش زلمه يطلع ازغر من ابوي ، وحدة ندهتهله (لؤي) كرب راد وياي و هي تصرخ بكل صوتها ، سوو درب لبوي و دش و يريدون يسيطرون عليها و يكضون تديها ما جن قوة مرة ، بيها حيل ١٠ زلم
ظليت فاكه حلكي متعجبه و كاضه بالخاتون ، وكف الشيخ وهو يكول : طلعوها خل ناخذها للطبيب

كضها الشيخ و اخوها و ابوي ركضوا بيها للمستشفى ، ظل سرحان كال : هدوة جيبي الخاتون و خلنا نرد .

كضته مرت ابو ايمان كالتله : كبران و صاير شحلاتك ، شلونك شخبارك

- الله يسلمج يابه ، تحت رحمته ان شاءالله ، وضعكم احوالكم شلونها

- الحمد لله نسأل عنك .

- تسأل عنج العافية الله يسلمج .

ردنا نطلع ، حجت وياي : هي ايمان مرت ابوج مو ؟

- اي

- وين كاعدين هسه ؟

- بالسماوة

- شلونها ايمان وياكم ، ابوج راح يخليها لو يطلكها

- لا اسم الله عليش يطلها غير مريته

- ليش هو زواج حقيقي لو بس ورق ، حسب ما عرفنا بس ورق و عايشة ابيت الشيخ ابو سرحان

- لا اتزوجها من زمان و ابيتنا عايشة

ظلت تعاين للبصفها ، حجت الخاتون : وهي تكلي يله هدية ماما
كربيت ليها وحجت ويا المرة: خسرتيها بتصرفاتج ، لو كاسبتها جان هي هسه ابيتج و صايرتلج بنية .

- اني دا اريد اخطبها لأبن اخويه معبالي حاكم ماخذها عروس ، بس ليش وهي بكد بنته ؟

الخاتون: امونه هي الرادته بعد ما شافت بيه الوحيد الواكف وياها و مساندها، حاكم خوش رجال وراح يحفظ امانة الحجي الله يرحمه .

- ويمص بفلوسه هماتين مو ؟

- لو جانت ايمان راضيه ، فلوسهم و هم احرار ، يلا هدوة

جريتها و جاي نطلع و هي ظلت تدرم ورانا ويا جنتها ، كعدتها بصدر السيارة مالت سرحان ووكفت اعدل بعباتي ، اجا هو يرتب بيه و يكعدها عدل

وحجه وهو يهمس جريب مني : امشي نلحك بالبيت نكعد النا ساعة زمان تراني ميت اعلى شوفج .

ضحكت وصعدت بسرعة ، ركب هو وحرك المشوافه (المرايا) الصايرة ليجدام وطلعن بيها عيونه و هو يعاين عليّ .

حجه : افرنكم يو نرد ؟.

الخاتون : لا ماما ارجع تعبانة من الصبح كاعدة دا اريد انام.

- ان شاءالله يمة

مشى وهو يگلب بالراديون و عافه اعلى اذاعة وواحد مدري شيحجي ، بالجية من عبن جنت صاعدة ويا الشيخ شاهت اعيوني اعلى الشوارع لجن بصعدت سرحان ما جن كمت اهيس بالسيارة تمشي ، عيوني و عيونه و مامش احد غيرنا .

جا غير يو اكدر اشيل عيوني عنه
انتبهت و هو يردد ويا الاغنية ( بااااليني بلوة ) اعلى اغنية فوك النخل .

ضحكت، فتح عيونه حيل ورد هز راسه و هو يضحك ، دنجت عنه ، هو كام يردد ويا الغنية ، ليما وصلنا ، نزلنا و احنا نوصل الخاتون لحجرتها .

و طلعنا ، كال : كربي اكعدي هنا

كعدت مكابيله : جنت عايش هنانه ؟

- اي

- كلش حلو البيت

- يو عرسينا ناخذ احلى منه

- وقصر الشيخ

- جا غير يو نعرس ، عسمى اعلى الكمر هم اعيشنج هم ترهم.

ضحكت وانا الفن بروحي بعباتي بردت ، كام هو جاب الصوبه وخلها بالنص ، كال : كربي ادفي هنا

كربيت وكعدت يم الصوبه ، و هو اخذ ادية ، سحبتهم : عليش تخافين مني

- امي ما ترضى

-هي وينها امج ؟

- وان كون ما ترضى احد يكضني دوم توصيني

كعد كبال الصوبه وربع رجليه وهو يدفه ويكلي : اي شتوصيج ؟

- تكلي يو كرب احد منج عايني حدرج و شتشوفين جلمودة حجارة طويبيجة ، ناوشيها و هطريها براسها و لا تخلين احد يكربج عيب

ضحك بصوت عالي ، ظليت اعاين عليه : اي والله شمالك هي تكلي البت مثل الوصلة البيضة النظيفة، اليجيسها يوصخها وما ترد مثل الاول ،لا تخلين احد يجيسج .

ابتسم و هو يكول : كلامها صحيح
حجاها و هو يجر مخدة ، حطها تحت ايده و تمدد ، كمت من مكاني رحت جبتله غطه و اجيت ، كال : ايييي رحم الله والديج .

كعدت كباله : شوكت يردون ؟

- ما اعرف ، هم وين خذوها ما ادري

- انت نعسان ؟

- والله جنت متلهف اردن و اكعد وياج لجن شو وصلت و عيوني تعبن ، من كون ما نايم الليل غير ساعتين و تعب الطريج .

: نام

- ما اريدن اهدنج و انت جدام عيني و انا الما عونيت اكعد جدامج و مفردين ، لجن جنها عيوني خانتني .

يحجي و كامت عيونه يفتحن و يغمضن و يثاوب، رد : هي ايمان شبيها ؟

كمت اسولفله شلون امي سوت وياها اول ما اجت، بنص السالفة و غفا ، ظليت اعاين بيه ، شيصير يو كل ايامي اخلصنها و انا مجابلته هيج ، وعلي ما يكضني مرض ولا يمرني هم ولا شو الاذية شلونها من كون بشوفته عافية .

ظليت اوجد بوجهه جن اريد اترس عيوني بشوفهن و اشبع بس ما ما جاي اشبع ، يمتى و صدك اصيرن مرته
ااااااااااخ .

ظليت مكابلته و كاعدة ، ليما انفج الباب مالت البرا ، كمت من مكاني بساع دشيت بالحجرة النايمة بيها الخاتون ، دخلوا هم و اسمع الشيخ يكله : حطها حطها هنا .

طلعت : ها بويه

- تسودنت هاي مدري شمالها

- شجاها

- مدري ، ويا المغربيةو كبت اعلينا تصارخ نريد نعرف شمالها ما ندري ، اخذناها للمستشفى يكولون حالة نفسية و انطوها ابرة مسكنه.

الشيخ : والله يحاكم علة هالبت موش يم الدكاترة

- جا وين

- من كونها تكول جاي اشوفن هيج و هيج يظهر سالفتها عد السادة

- كصدج كاضها طنطل ؟

- جا مامش غيرها ؟ الا البت جانت مثل الورد اعلى ساعة كبت وتصارخ و ياريت يو تنكض ، ثلث زلام و ما نسيطر.

انا اخذتها للسيد غاد وكال اخذها للنجف من كونها ما اعليها مدري شنهي والله شيخ انا هالسوالف ما اعترف بيها ، بس هالبت سودنتني و ما اعرف شعمل الها .

- باجر غبشه و نطلع للكاظمية و نسعل هلبت سيد يطيح اعلى علتها .

ظليت اعاين ليمان فاقدة و نايمة ، والله مكرودة ، شجاها .

حجه الشيخ : جا سرحان يمتى نام

حجيت : من ردينا بسع نامو هو و الشيخة

حجه ابوي و هو يكول : سويلنا جاي بويه .

رحت اسويلهم
وهم ظلوا حايرين بسالفة ايمان
كعدت ثاني يوم مثل الورد و تسولف انو هي تشوف هيج و هيج و الشيخ و ابوي اندارت روسهم .

لبسوا خاطر ياخذونها للكاظمية
عاين الشيخ اعلى سرحان متمدد و كاعد اعلى الكرويته ، حجه : جا بويه انت راح تظل جويعد بالبيت ما تطلع تشوف المعمل

- كلت العصر اروحن

- لا امش هسه كوم

- عليش

خزره و هو يغمزله : كوم ياله بويه

- امرك بويه

كام لبس بنطرون و قميص ، بس شحلاته طلع افندي
... اخ يكلبي التعذب بيه شيلبس ياخذ عكلي بهدمات العرب يا حلاته و بهدمات الافنديه بعد احلى .

طلعوا كلهم فرد طلعة و ظلينا بس انا و الخاتون كاعدة ما تمل من السوالف اعلى ماضيها و شلون جانت حلوة و هيج اني و هيج اهلي و هيج جنت .
واعتقد هالسالفة جاي اسمعها للمرة الالف .

حاكم : افتر راسي بهالبت ما عرفت شنهي علتها ، بالنهار مثل الورد و بالليل مدري شيجرالها و تنرعص .

اخذتها ويا الشيخ للكاظميه و ظلينا ننشد .
ليما دلونا اعلى شيخ يفتهم بهالسوالف ، دشينا اعليه ، قرأ اعليها وظل موجد بديها كامن اديها يتراجفن و هي كاعدة

حجه : البت دايسة

- يعني شنهو

- البنية عدها مس شيطاني و دايسة عليه ، و متأذيه حيل ، كتلي بس المغرب تسوء حالتها مو ؟

- اي والله شيخ

اندار عليها و كال الها : شتشوفين ؟

ظلت تسولف اله ، و هو يكلللها هيج و هيج شكله و هي تكله اي ، ظليت انا متسودن و علي : شنهي معقوله ؟

ردت حجت : مو بس اني دا اشوف

- هااا يعني اكو بالبيت غيرج جاي يشوف

- اي ستار ابن زوجي هم كال اني اسمع ناس يحجون، اني هماتين مرات اسمعهم ، و يسمع صوت شخص يمشي وراه

حاكم :شنهي السالفة ترا ستار يتكشمر هاذ دايح وين شايف وسامع ، جذاب

الشيخ : لا تجذب احد و كلي ان جان اكو غير هالبنية شايفه معناها السبب ابيتك مو بالبنية

- كول يالله شيخ بيتنا راح يقبطلنا ال١٨ سنة و احنا جويعدين بيه لا فد يوم سمعنا ولا شفنا بيه

- مالك غرض شكد عايش بيه ، اتاكد من اهل بيتك ان جانو شايفين صكد معناها البيت مسكون

حاكم : ضحكت مدري اصدك مدري لاله ؤ شنهي بيتي مسكون بالله هالسالفة منين طلعتلي .

هسه كلي شيخنا شنهي الحل

- البنية يحتاج الها اكثر من جلسة ، تكعدها هنا كدامي و اقرأ عليها الرقية وبالممارسة شوية شوية يفك عنها المس

انطاني بخور و صابون ركي قرا عليهن و كال هاي : عاي الصابونه تغسل بيها و البخور تشعله وقت المغرب ، و تحط القران و تكعد تقرأ البقرة و يس و هاذ الدعاء .

انطاني الدعاء و حجه : وكت المغربية راح ترجع عدها الحالة بس سيطر عليها بقراءة القرأن من قبل دخول المغرب كون دخول المغرب هو وقت نزول الشياطين ، الغنا لا تحطه ابيتك يجمع الشياطين ويبعد ملايكة الرحمن دير بالك دير بالك من الصياح و البجي وكت المغرب هاذ اكثر ما يجذب الشياطين ، خفضوا اصواتكم خفضوا حركتكم ، اشغلوا ارواحكم بالقرأن ، ولا تخلي حس القران يفارك البيت وكت المغرب ، هو زين بكل وكت لجن ساعة المغرب اهم شي.

لو انتم ابغداد جان تميت الها الجلسات لكن هاي الوصايا لإن انت دربك بعيد فألتزم بيها .

اخذت الوصايا منا وردينا العصر ، توني جاي اشرب الجاي ولن اعاينها بدت البت ترجف : خايبة راح يكضني الرجيف من وراج

هديت الجاي و كمت اخذت القران ، بس انا ما اقرأ القرأن عدل ، مو كل الكلمات الفظنها عدل ، صعبت اعليه ، كتله : خايب سرحان كرب اقرأ القران بمجاني

اخذ القرأن و هي كامت تصيح : لا تقرأ وخره منيييييييي

سرحان جفل : شمالها

- خايب كاضها ابو عبيد ، اقرأ ومالك غرض

بدا سرحان (الم ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين ) وكامت ايمان تصرخ و تكض بحاكم : طلعه مني طلع ما ارييييييده ما ارررررررريده

حاكم " اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بس معدي بويه

كامت تضرب و توخر عنهم و تصرخ : وخرووووو مني وخروووووا

وتكض بجسمها و تصرخ كأنوا واحد وجاي يضربها و تلفلف بروحها

سرحان كلساع ويجفلومن تحاول تهد عليه : شني بيها شي ابو ستار

- كمل يمعود لا تكطع

الشيخ : كمل كمل

سرحان : حسيت البت مو طبيعية و انا جاي اقرأ القران راسي ثكل ، خفت حسيت السالفة بيها شي ، من كون انا صكد ما اخافن احد لجن السالفة يو صارت بيها جن اكوم ارعد .

استمريت اقرا القران و هي تصرخ و كاضينها عني ، انفلتت منهو وضربت ايدي دفعت القران عني بساع خاطر اشيل كتاب الله و كضتني من راسي حيل و تصيح : اكتلكككككككككككككك

- خايبة شتكتليني دهدي راسي

وتجر براسي عيوني انطن صارن عيون ياباني، غير اريد افكنها ، حاكم و ابوي كاضها و هدوة تبجي بالزاوية

هدية تلت : قلو اعوذ برب الفلق من شر ما خلق

اندارت راسها و هي تصرخ عليها : اسكتييييييييي
وهدت راسي كضها حاكم و هي تصيح : عوووووووووفني

شبكها بأثنين اديه و صرخ : سرحان اقرأ .

كضيت القرأن اريد اقرا حرف، اعضاي كامت تتراجف كملت و مربطها بأديه

ظليت اقرا اقرا اقرا .. بدت تهدأ و تسكن ، الى ان طاحت مغمى عليها : هدية عباااااايبة بساع

شالها حاكم و انا اركض كبله و الشيخ يلبس ، هدية جابت العباية و تكله : بويه لا تعوفني اخافن وعلي .

- دكعدي بووووويه هلني اشوف هالمصيبة الطاحت اعلى راسي

اخذناها وطلعنا للمستشفى .

هدية : كمت ابجي بمكاني و كاضة بالخاتون ، و الخاتون خايفة اكثر مني، و هي تكلي : جيبي القران اقري

- ما اعرف اقرا

- لعد خل نقرا اني وياج الايات اللي حافظيهة

كمنا نردد المعوذات اثنينه ، بس كلبي اهيسنه غده فلين من الخوف

شوية و جابوها و نوموها بالغرفة و شغل البخور يمها و فتح القرأن و هي نامت سكنت .

- بويه هسه شني

- انا ادري يا بويه جا انا امثل الكوة كبالكم لجن انا هم اتضعضع جدام هالامور ، وان جنت ما اصدكها لجن من هيسيتها جدام عيني مدري شصابني

سرحان : انا ثكل راسي و اقرا القران اريد اميز حرف عن حرف ما عدت ، و هي تصارخ توهدنت

الشيخ : البت يو ظلت اعلى هالحالة تموت ، لزوم باجر نرد لهلنا نعوف الاهل غاد و نطلع للنجف ويا ما وصاك السيد

- جا هي بعد ما منها ، لزوم اخذها للنجف

هديه : بويه انا خايفة

- كربي بويه لا تخافين

حضنها و كعد حط عليها القبوط و الشيخ تمدد يسولف و سرحان كاعد ، حجه الشيخ : ما تكوم تسويلنا استكين جاي

- كومي بويه

هديه : بويه و علي اخافن

الشيخ : سرحان بويه انت كوم

- جا احنا اسمنه جايبين نسوان ويانا، اكومن اخيرلي .

كام حاكم ويا سرحان ، و انا ظليت متلتفله بقبوط ابوي و كاعدة بمچانة، و اعاين بزوايه الحجرة وواوجد بيهن هلبت الكف طنطل واكف .
لجن ما شفت .

اندار الشيخ يعاين علي ، لفيت وجهي ضحك : لا تخافين بويه ما بيه شي لجن هيسيتج ترجفين

- شيخ يعني بعد ما اطيب ايمان

- لا يابه ما بيها شي لا تخافين باجر ناخذها و نرد مثل اول.

جابو جاي صينية بيها حميسة و كاسة مالت شكر و استكاين جلي وكعدوا ، كعد الشيخ بعد ما جان مجطول : ايييي زين ما سويتو كطعنا الجوع .

حاكم : تاكلين بويه

-لا ، بس شلون انامن انا نعسانة

سرحان : والله مكرودة شبعت خوف

اندار الشيخ يحجي ويا الخاتون و ابوي ياكل ، و سرحان عين بالكل و عين اعليه ، و انا. اعلى كعدتي ، غفيت ، لكيت ابوي مغطيني و منومني بمجاني

شلت راسي الدنسا ظلمة : يمه دخيلج يالزهرة ، وين ابوي ؟

كمت اعلى حيلي ، توني مشيت عثرت ودست ابطن ابوي : ها ها ياااااااااهو

- شني بويه و انا ادور اعليك

- يمج يابويه دنامي جفلتيتي

- بويه الليل كله اتحلم بالطنطل ما اتهنى بنومتي

- والله تريدين الصدك يابويه جنت احلم بيه و دستي ابطني ، كلت جاني .

ضحكت : جا بويه هسه شلون ؟

- والله يا بويه حيرة وعلي شسوي ما ادري

جاي نحجي ، و تطلع ايمان ، فزيت من مكاني و صرخت : اجت بويه اجت

فز هو من مجانه : ها بويه

- اخاف

- ما دامها تخاف هاي ايمان ، تعاي بويه

طلع سرحان : هااا، فزيت اعلى صريخ هدوة

- لا خافت عدالها ايمان بيها شي، بيش الساعة ؟

- بالأربعة وربع

- هم ياله نهم نفسنا نطلع لأهلنا .

سرحان : خل يكعد الشيخ و الخاتون و اعلى راحتنا نطلع

- والله يا سرحان جن لعبت نفسي

حجاها و هو يكوم يطلع برا ، تبعته ايمان ، عاين علي : اصباح الخير يهدوة

ابتسمت اله : جنت اظنن هالجية مامش احلى منها لجن تاليها بكنا هوى من ورا طنطال ايمان

ضحك : كافي كعدت و نمت و انا وياج تحت سكف واحد ، جن انامن مرتاح و اهيس كل هلي حذاي.

دنجيت و انا مستحية و هو يعاين مبتسم، شاف ابوي كرب ، لف ومشى غاد لحجرته .

- ها بويه

- شوفي بويه كبل لا نرد خلني اكللج شي، ايمان تراها حامل ، امس وكت الحللنا الها تبين بالتحليل حامل ، عينج اعليها لجن لا تكليل لمج اعلى الخبر من كونها أتضايك .

ظليت صافنه بوجهه : جا بويه حبله والطنطل كاضها

- جا حظها هاذ بعد بويه ، هسه نمش نرد غاد و ناخذها انا و الشيخ للنجف و ازورها الامام و طالبها من علي من ابي طالب بجاهه عد الله اليفك هالطلابة هاي.

-ان شالله بويه

- ياله بويه حضريلنا الريوك عيب من ابن الشيخ صارله يومين هو اليطيخ ويجيب جيتجن ضر بلا نفع ، كومي خدري الجاي و حضري صينية الريوك ، ياله ايمان انت وياها

مشت وياي و انا اخافن اتكرب اعليه حجت : اني التهيت ونسيت اسألج انت وسرحان هم حجيتو ؟

- عليج العباس هاي انت تحجين يو الطنطل مالج

- لا عفيه اخاف لتكولين اسمه والله اخاف

- انت التخافين جا يو تشوفين العملتي بحالنا تمس شتكولين

-شسويت ؟

- دكول شسويت ، غير بللنا ارواحنا من الخوف

- لويش

- خايبة ايمان سكتي عني حاطة العباس عليج ، كافي علي رجيف امس، فكي عني .

ضاجت من حجيت وياها هيج ، طلعت و انا ظليت احضر بالريوك ، خاب كوني اكضي عمري هنا ، جا شحلات البيت و المطبخ يهرش يسودن .

- هدوة

جفلت : امش منا لا يشوفك ابوي

- ابوج برا

- اي اي امش منا فدوة لا احد يلكفك

- عليش يلكفوني بايك ناهب؟

تبسمت ، حجه : اخا جا هو انا عليش جاي و علي بس اريدن اشوفن هالضحكة هاي ولج ولا املنها مدري شمالني .

الشيخ : اححم

جفلنا اثنينا ، حجه سرحان : ها ، نحضر ارواحنا مو ؟

اشرله براسه، مشى وياه : ها بويه ؟

- ان جنت تظن امشي الماي من جواي تكون غلطان يسرحان بويه

- عليش

- تفهمني عليش

حجاها و مشى ، ظليت اعاين وراه ، تنهدت ورديت اعاين للمطبخ ومشيت طلعت برا يم حاكم كاعد يشرب جكاير.

- ها ابو ستار

- يمتى نمش ؟

- ساعة و نطلع ان شاءالله ، لا يظل بالك اعلى المرة ان شالله تاخذها للنجف و تلكالها حل.

- ان شاءالله يسرحان ان شاءالله

- بس هي ليش بس وكت المغرب و باكي الساعات ما بيها شي؟

-والله ما ادري الشيخ كال وكت الغروب اقرا القران .

- الله كريم .

كعدنا شوية اكلنالنا لكمة و طلعنا للسماوة ، ٤ ساعات وصلنا اهلنا ، نزلنا هدوة و الخاتون اعلى القصر واخذنا ايمان و طلعنا للنجف .

وصلنا غاد ... نزلنا عد الامام علي انا و الشيخ و ايمان صلينا و زرنا و كضيت الشباج مسحته و مسحت اعلى وجه ايمان و ووكف ( ها يا علي دخيلي وحقك تعبت من ساعة الاخذتها و انا معلعل امانة الله وما اكدر افرط بيها ولا بيه حمل اشيلن بعد شافيها و عافيها برايتك احنا )

وخليت ايمان تمسح بالشباج و تعاين داخل الضريح مالت الامام ، شمرت بالشباج فلوس و كلت اله يمك يداحي الباب .

طلعنا سألنا الكيم مالت الأمام اعلى اسم السيد الجايين علي ، وصفه النا بيته يصير جريب من المكبره .

اخذنا البت ومشيناله .
دخلنا عده االيت جنه بيت طين ومعكود اعكادة
دشينا : السلام عليكم

- و عليكم السلام و رحمة الله وبركاته

- والله بويه جيناك عنوة من السماوة و كالو دوا هالبت يمك

عاين الها و كال : هسه تذكرتو وجبتوها ؟

الشيخ : جا ما صارلها اعلى حالتها وكت

- لا صارلها اكثر من شهر ، مو صح

حجه ويا ايمان ، جاوبته : اي

كام يوصفلها .. هيج شايفة انت ، سمعت شفتي
وبقى يحجي وياها و هي تجاوبه

الى ان شويه و البت كامت ترجف ، كال: هدوها و اطلعوا

كام الشيخ و حاكم ظلوا واكفين بالباب : جا شيخ احنا شنعرف عنه و اهد مرتي يمه

- جا شبيدنا البت راح تروح من ادينا

- ويو طلع جذاب

- ما اظن من كون حتى بالامام يعرفون ؤ يو جذاب ما وصونا بيه

سمعت حس ايمان كامت تصرخ ، فتحت الياب وردت ادخل ، صاح : اطللللللع

طلعت بساع وظليت واكف باباب و اتحرمص ، شلون ربي ، ها يا علي بكاعك انا لا تخليني حاير و كلبي موجر دخيلك .

الشيخ : اهدى كول يا الله

- جا ما تسمع صريخها شيخ

- من كون الها علاج كول يا الله

صاح السيد ، دخلنا : ها مولاي

انطاني علكه عكود ، كال : هاذ العلك ما ينفك العكد ماله ، و هاذ الحرز ما ينشال عنها .

- سيد يعني تتشافى ؟

- هسه ما نعرف تتشافى لو لا كل سبت تجيبها نعيد عليها ، بس بيت لا تظل بيه ، شيل بأسرع وكت

- عليش

- مثبتين ابيتك اعلى نجاسة و عضم ميت ، وما يطلعون من بيتك الا اطلع المحفور ابيتك

- محفور شنهي سيد

- اكو عظم مالت ميت معكود اعلى نجاسة و مدفون ابيتك و بيتك صاير مرتع الهم ، لو ظليت بيه مو بس تفقد هاي البت ، عيال بيتك كلهم يتسودنون ، الأساس هو البيت شيل منه .

- سيد و علي سنين عايشين بيه حرام يو شفنا هيج شي

- انا العلي اكللك ، بيتك شيل من عده ، مسكون و ما تكدر تفك من الا تحفره من الأساس و تبني جديد، و البت هاي كل خميس عدي والا ما اضمنلك سلامتها .

ظليت اعاين اعلى الشيخ : شيل جا بعد احسن ما يتسودنون عيالك

- ابوك منين اجيب يا شيخ و انا كاعد من الشغل صارلي فوك الشهر

- خل نطلع و انا احجي وياك .

اخذنا ايمان كوة شلناها جنها جنازة خليناها بالسيارة و طلعنا لسماوة .

الشيخ : خايب انت موش وصي اعلى ورثها ؟

- جا حك باطل امدن ايدي اعليه و اخذ

- ما بيها شي و من يصير عدك سدد و رد دينها لجن انقذ مريتك و اهل بيتك من هاي الطركاعة .

- والله ما ادري يا شيخ، مدري اشوفن
....

هدية نزلنا و سرحان طلع ما نزل ويانا للقصر

مشيت الخاتون لحجرتها ، كعدت و صبيحة تلكتها ، اجت سليمة : هدية

- هااا

- الشيخة رايدتج

- اي

مشيت ليها : امرج شيخة

- وين رحتو غاد

- والله شيخة ابتلينا بمرت ابوي كضها طنطل و وكت الغروب تهد اعلينا

- يااااه ، صكد تحجين يو تشافين

- لا و علي شيخة ما متشاقية لجن رادت توكف كلوبنا ، عاد وصلونا ليجاي ورد ابوي و الشيخ طلعو بيها للنجف

- يا هيج صاير

- اي والله

-سرحان غاد هم حجه ويا الشيخ

- عليش؟

- انا جاي انشدنج

- ما مسمعتهم ادولبنا بمرت ابوي ، حتى تفاشلنا ويا اهلها من وراها

- اييي ، يلا تكدرين تكملين شغلج

مشيت و مشت وياي سليمة : شلونها الروحة

- ما بيها شي

- ترا سرحان كلشي حاجيلي و دومه يسرني و اعرف بكلبه رايدج

- اششش لا تكولين هيج لا تسمعج امي، مامش هيج علوم

- الا اكو ، و انا اعرف بكلبج يحبه

- لا ما عدي شي وياه

- خايبة لا تضيعينه من اديج من كون يو راح الشيخ هو اليصير الشيخ و يورث هالقصر و تصيرين انت بمجان الشيخة ملوك تنهين و تامرين .

- امي اتصيح علي

مشيت عنها و انا افكر بكلامها : يصير الشيخ !!
جا هو هسه و شحلاته ، يو صار الشيخ شيصير

جاي امشي ، و تلكتني راديون سحبتني : هااا

- تعاي خل اكللج

- شنعي

-امش التكيت خنجر

- اي ؟

- وكضيتها وياه
حجتها و دنكت تبجي

- يا شمالج

-نهيت علاكتي وياه و فضيتها لجن كلبي موش راشي يقنع يهدوة نار و شابه بيه

- جا غير افتهم شصار ؟

-هدوة خنجر ما يتوب من شغل الخاوات و انا بت شيخ ويو كطعت روحي اعرف محد يطيني اله عليش اظل موهدنه روحي وياه ، امس شفته و كلت اله انا راح اطي موافكتي لواحد من ولد عمي و انت ظل بشغل الخاوات و ابعد عني ما اريد اشوفنك بعد

- و شسوا ؟

- ظل يترجاني اسمعنه ، لجن ما رضيت هديته و رديت

- عليش هيج استعجلتي

- امي الخلتني اروحن

- امج تدري ؟

- اي تدري و هي الكالتلي هيج تكليله و نهيتها وياه بس كلبي ظال يتكطع يهدوة راح اموتن

حجتها و هي تحضني و تبجي ، بجيت وياها من كونها كسرت خاطري .

سرحان : دشيت للمضيف لكيت ازناد كاعد اعلى راس الديوان

الله بالخير

- الله بالخير و العافية بشر خلص هالعزا العرس ويا عرسي

-خلص ، لجن انت اسمعت مامش عرس الا بعد الاربعين

- جا اهم شي عد ابوي الخاتون

- ابوي راعي اصول موش شيخ دغش و يدور طربكة و نسوان بحجة الدين

- شكصدك يخوي

- الفطنة شمرة ان ما حويتها لا تعد بروحك اعلى المشايخ .
حجيتها و كمت و هو اغتاض حجه انا تجاهلته و طلعت ، طلع حميد بوجهي : هلا بويه

- هلا يابه

- جا خنجر وينه

- ما اعرف شماله من امس وهو ما يهد هالسم من ايده

- يشرب

- الا من امس سكران ومدري شيخربط بالحجي

- شجراله

- والله ما اعرف هالولد مدنس راسي و مفشلني اعلى يوم اكتب بيه سند و اتنازل عنه و عن خوته

- كول يا الله ،انا رايح ادورنه

اخذت حصاني و طلعت اطربك بالديرة ، وصلت الجوا اطراف السلف لكيته كاعد و بطله بيده : ها شنهي ؟

- هدني سرحان بروح اهلك

- خايب شمالك

- بين نار موجرة يو اكبر بحر ما يطفيها

حجها و دمعت عيونه : اها عليش تبجي ؟

- هدني سرحان

- انا اخيك يو موش اخيك

اندار يعايني : من كوني اخيك تكدر تشغلني بشغله شريفة ؟

- الشغل همك

هز راسه و اخذ البطل يشرب بقوة ، جريته منه : دبسك بس ، شچلبت

شلته و ذبيته غاد : لا توني مشتري

- عوينة ابيه ، احجسلي شنهي علتك

- علتي ما تنحجي و يو سكتت عنها يطكني القهر و اموتن

- عليش

- اذا انا صكد اخيك شغلني

- جريب ابدي ابني المعمل ، و اشغلك بيه و اريدنك وياي

كام اعلى حيله : و علي اشتغل شغل المطي بس شغلني سرحان دخيلك اني

- دكعد اكعد ولا تجيب علي اعلى السانك هي سكران ، بس ما اشغلنك يا ما عرفت شنهي علتك ؟ .

حاكم : دشينا كبل المغرب ، و انا حاير حيرة بهالبيت ، جذب يو صكد مسكون ، جا انا موش وياهم عليش ما اشوقن بس ايمان، شنهي السالفة و علي افتر راسي

كعدت ايمان ، و اجت يسرى : ها عمي شلونك

- هلا بويه شنهي ما شنهي

- اعلى حطت ايدك مامش علوم ، لجن بالنا يمكم امونه شلونها

- والله شكلج يابويه كون اصدك خاطر احجي سالفة ما تخش بعكل ابن ادم

- عليش

- عوفي الليل و جيبيلي الرايدون البالغرفة خل اشغلنه .

كامت من مكانها ، وايمان كعدت : راسي يوجعني

- ارتاحي بويه

جابت ايمان الراديون و هي تعاين على ايمان

حط كاسيت سورة البقرة و شغله بالمسجل ، يسرى دشت جوا و ايمان هودت ... دش ستار : ها الله يساعدك بويه

- هلا بيك ، ما توج هاذ البخور يرحم اهلك

- شنهي السالفة

حجه حاكم السالفة لستار ، كعد ستار : بويه صكد مسكون موش جذب

- جا بس انت و هاي تشوفون ، احنا شمالنا ما نشوف

ادشت ام حاكم و جمرة وياها جانن مسيرات ، و كعدن سمعن حاكم و هو يصيح من هالسالفة حجت : يمه موس بس ستار ، انا هم جن كمت اهيس اشياء موش بمكانها

- شلون

- ما اريد احجي شنهي شفت لجن يمه صكد البيت موش الاولي، خلنا نشيل منه و نخلص ارواحنا

جمارة : بويه انا شفت جاهل ورا البيت

- والله يا بويه يا جميره كلها منج طلعت هالسالفة

-لا بويه وعلي انا مالي غرض انا ما دخلت الجاهل للبيت هو لكيته وحده .

دشت كواغد و هديه : ها الله يساعدك

-شيساعد مني يكواغد

- ها

سولف الها وكل واحد كام يحجي ، انا هيج شايف و انا هيج شايف ، حتى كواغد كالت انا اهيس اكو شي بالبيت بيتي موش الاولي .

حاكم جا طلعتوا كلكم شايفن ، بس يسرى وين ؟

ستار : بويه الحجي بيني و بينك مرتي انا هم كمت اخافن منها

- عليش

- اشوفن شوفات بيها موش مال الله

- خايب شتشوف

- تجيها حالات ادشن اعليها الاكيها تحجي وحيدها و ما اعرف شتحجي لجن الوجه ساعتها ينطن بلون العباية

من اكضنتها جن تنتفض و اهيس تريد تكب اعليه و ترد لحالتها

عاين على كواغد : ولكم خافنها مثل حالة ايمان ؟

جاي يحجي وصرخت يسرى بكل علو حسها ......يتبع


لقراءة الفصل 22 : اضغط هنا 
reaction:

تعليقات