القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الفصل السادس 6 بقلم آية علي

 رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الفصل السادس 6 بقلم آية علي

رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الجزء السادس 

رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الفصل السادس 6 بقلم آية علي


رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها البارت السادس


من حفر حفرة لأخيه وقع فيها
الحلقة السادسة
هبة في البيت وبتقول لنفسها لازم هدي تبقي معايا في الخطة دي ماهي ماتطلعش منها زي الشعرة من العجينة وانا ابقي اللي أذيت لوحدي لازم تتدبس معايا واتصلت عليها هدي ألووووووو هبة أيوة حبيبتي هدي خير ياهبة فيه ايه تاني بعد اللي عملتيه النهاردة فيا في المدرسة هبة بحزن مصطنع اسفة ياقلبي غصب عني متزعليش مني يابت احنا اخوات قبل صحاب هدي مش زعلانة بس شيليني من الموضوع ده وياريتك تصرفي نظر عنه خالص هبة سيبينا دلوقتي من الموضوع ده البت هنا لحد دلوقتي فونها غير متاح برده البت دي مختفية فين دي اول مرة تعملها ياهدي قال يعني خايفة علي صاحبتها أوي وهي عاوزة تعرف طريقها علشان تكمل فيها الخطة مع اسامة نرجع للمهم هدي ولله ماعارفة ياهبة برن برده نفس النظام خايفة لاقدر الله يكون حصلها حاجة هبة في نفسها يااااارب وارتاح منها ويبقي ربنا ريحني ووفر عليا التعب ومنك أنتي بدل مااتحايل عليكي وأنتي ترفضي هبة قالت لهدي طب ماتيجي نروحلها بالليل هدي مش بخرج بالليل بعد المغرب خالص هبة خليكي كده انتي حكم أنتم بتخافوا تفتحوا شبابيك الدار عليكم هدي بتريقة كتر خيرك تشكري معلش علينا تار بقي هبة بهزر يابت أنتي دائما قفل كده عموما لو ماجاتش بكرة نبقي نروح نشوفها بعد المدرسة هدي اوكية وادينا بنحاول نرن برده يمكن فونها يفتح وترد أنا لو معايا رقم والدها اوالدتها كنت كلمتهم بس طبعا مش معايا هبة طب سلام وقفلت 📱📱📱📱📱📱
أسامه لسه ماجالوش قبول طلب الصداقة اللي باعته لهنا بقي قلقان وعلي نار مش عارف يعمل ايه عاوز يطمن عليها بس مش بايده حاجة نام وهو بيشوف صورتها اللي عالواتس والصور اللي كانت هبة باعتاها ليه وهما متصورين مع بعض سيلفي قص صورتها هي ومسح هبة أصلا قرفان من هبة وتسيبها وانحلالها وكمان ندالتها مع صاحبة عمرها كل ده بسبب غيرتها منها مايعرفش السبب الأكبر إنها كانت بتحب أخوها وهو رفضها بس طبعا مهما تكون الأسباب هبة غلطانة هي اللي بنت منفلتة ومستهترة فتح واتس هنا لقاه برده مش فاتح بقي قلقان خاف ياتكون تعبانة من خضتها يوم ماكانت العربية هتخبطها وبقي يفتكر كلامه معاها ورقتها وخجلها وأدبها واول يوم اماضربته بالقلم كان زعلان اوي بس بعد كده فرح اكتر لقاها بنت جدعة مش سهلة زي هبة وغيرها وغيرها فضل سارح في كل حاجة لهنا لحد ماغافله النوم 😑😑😑😑😑😑😑😑
تاني يوم في المستشفي عند محمود وهنا وأمها وأبوها هنا بتفطر وأمها كمان اللي بتفطرها محمود ياسيدي ياسيدي ده ايه الدلع ده كله والكل ضحك وهنا حالتها بتتحسن وقالت لمحمود فوني شحن محمود ماتقلقيش شحن إهوة ايه ده جايلك مكالمات كتييير تحبي اشوفهم ضحكت هنا وقالت هتلاقيهم هبة وهدي والمدرسين بتوعي وريني كده لقت هبة وهدي اكتر من كذا مرة والمدرسين اللي بيدرسوا ليها المواد قلقوا عليها زعلت وقالت يااااااااه ده كلهم رنوا عليا لازم اكلمهم واطمنهم وبعدين أنا عاوزة اخرج بقي أنا بقيت كويسة ورايا حاجات كتييير محمود هسألك الدكتور النهاردة كلمي أنتي بس صحابك ومدرسينك وأنا هساله ماتقلقيش وبالفعل هنا عملت كده وكلهم زعلوا وهبة وهدي قرروا يروحلوها والمدرسين بس هي رفضت علشان بدل مايتبهدلوا يروحوا عالبيت علي طول لانها مش عارفة هتخرج ولاهتفضل بس هما صمموا يروحوا علي طول بعد المدرسة واتفقوا كلهم مع بعض وبالفعل راحو ليها وهنا الدكتور رفض وقال نطمئن عليها بس دي ماكملتش اليومين يعني ودخلها مستعجلة ليه ياست هنا لحقتي تزهقي مننا هنا بكل رقة لاأبدا يادكتور بس أنا بقيت كويسة مالوش داعي بقي وورايا مذاكرةكتيييير وحاجات فاتتني يارب اعرف اجيبها الدكتور هكتبلك علي خروج الصبح هنا طيب أمري لله بقي بضحك ورقة حلوة
محمود كان مع الدكتور دائما بيتعلم منه أكتر في الطب لقاه دكتور ممتاز جدا بقي عاوز يتعلم ويعرف اكتر وأكتر وحبوا بعض جدا وبقوا صحاب والدكتور بقي معجب بذكائه وكان يتمناه ابن من ولاده
بعد المدرسة الكل اتفق يروح لهنا هدي وهبة والمدرسين راحو بالفعل نزلوا عالمستشفي لزيارتها والكل كان قلقان عليها وهي وأمها حكو علي سبب تعبها عادي شئ مش سر يستخبي والكل فرحان وقضي وقت مع هنا وأمها ومبسوطين ماعدا هبة كانت رايحة بس لغرض تشوف محمود وتحاول كمان مرة تتقرب منه يمكن بعد الفترة دي يكون حن بس هو لا شافها وعادي ولافي باله والمدرسين كلهم كانوا معترضين علي جواز هنا فعلا عاوزينها تكمل دراستها لأنها ممتازة وفرحوا لما قالوا خبر الرفض واليوم كان جميل والمدرسين مشيوا وسلموا عليهم وقالولها مستنينك ياهنا وتحت امرك في اللي فاتك كله ومابقاش معاها غير هبة وهدي مع الوقت محمود كان بيعجب بهدي ورقتها وهزارها وكل حاجة حلوة فيهارغم الميكيب برده والدلع والحب شوية بس جدعنتها وخفة دمها غيروا وجهة نظره وعرف إن البنت المحترمة محترمة من حالها والحرية والإهتمام بالنفس مش عيب في الحدود والأصول وبمايرضي الله فأعجب بيها وعينه مااتشالتش من عليها بس هي كانت عادي وكمان هي بتحب حازم مش في بالها شئ غير بس تطمئن على صاحبتها وهبة تقولها ياهبلة ليه ماتوافقيش بالعريس حد كان طايل ومهندس كمان هبة الغيرة بتزيد فيها اكتروقالتلها بذكاء ومش باين عليها الغيرة ليه يابنتي عريس مناسب وافقي بيه وابقي كملي عنده هنا لا ياهبة هو أنا هكمل ولاهشوف بيتي وطلبات جوزي ده أنا في دراستي مش مكفية إهوة ساعات مش بلاقي وقت اكل وبعدين سيبكم من الموضوع ده بقي أنا نسيته المهم وحشتوني موووووت هدي وأنتي اكتر ياقلبي طبعا محمود معجب بيها ومن بعيد لبعيد بيراقبها بنظراته هزارها رقتها ضحكتها كلامها عقلها ودماغها المتفتحة هبة في نفسها اه ياهنا يابنت الهبلة تضيعي من إيدك عريس لقطة لو أعرفه كنت روحتله هدي بتهزر وتقول أحسن يابت كملي تعليمك أنا عن نفسي هكمل تعليمي وهبقي أكبر وأهم مضيفة طيران اد الدنيا وألف الدنيا كلها وأسافر في كل مكان هبة ياختي اتنيلي وهنا ربنا يحققلك كل احلامك ياقلبي بس بشرط ابقي اسافر معاكي وتبقي معايا وتسفريني في كل مكان هدي ياريت ده أنا هدوخك وضحكو كلهم وفي الأخر قاموا مشيوا وهنا نامت وانكتب ليها علي خروج وخرجت 😐😐😐😐😐😐😐😐😐😐😐😐😐😐
عند اسامه بالليل بيكلم هبة عاملة ايه الحمدلله كنتي فينك طول اليوم مش باينة ليه هبة الزفتة اللي اسمها هنا كانت تعبانة وفي المستشفي أسامه حس بلهفة وخوف عليها وقالها ليه مالها قالتلو كانت قال ايه جايلها عريس وهي رافضة علشان تكمل تعليمها ووقعت من طولها وجالها إنهيار عصبي بلاش دلع ياخويا أسامه من جواه حس بغيرة بس فرح لماهنا رفضت قالها طيب ماشي ربنا يشفيها ونكمل خطتنا بقي هبة يااااريت بس بنت المحظوظة ليها حظ اليومين دول في الراحة لكن قريب اوووي هنفرجها ونتفرج عليها نعرفها مقامها أسامه في نفسه يابنت الايه ياترا ناويلها علي ايه بس لو اعرف بس أعرف دماغك السم فيها ايه وأشوف هعمل ايه بس يلا ادينا معاكي هبة روحت فين ياعم انت أسامه معاكي بس يلا بقي أنا مستعجل عايزة أعرف ناوي علي ايه ياجميل هبة ماتقلقش صبرك عليا ده أنا اعجبك أوي
🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔ياترا هبة ناوية علي ايه لهنا
وأسامه هيعمل ايه هيساعدها ولاهيرفض
وحب محمود لهدي هيدوم ولاكأن مجرد إعجاب وخلاص
هنعرف في الحلقة اللي جاية
تابعوني وشجعوني

يُتبع ..

reaction:

تعليقات