القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفل المقابر الفصل الرابع 4 بقلم دودا حودا

 رواية طفل المقابر الفصل الرابع 4 بقلم دودا حودا

رواية طفل المقابر البارت الرابع 

رواية طفل المقابر الفصل الرابع 4 بقلم دودا حودا


رواية طفل المقابر الجزء الرابع

الام :مالها شيماء 
مريم :امها كانت بتعمل اعمال وبتحطها في بوق الميتين
الام :اعوذوا بالله منها 
محمود :وانتي ازاي كنتي تعرفي عندنا 
مريم :انا انا قولت يمكن متكونش زي امها 
محمود:نفس الكلام بقوله برضه هي مش زي امها 
مريم :برحتك 
الام :لاااااا بقولك اي كله اللي البت دي 
محمود :وانا بحب شيماء يا امي 
الام :امها بتعمل اعمال وانت عايز تتجوزها 
محمود :كانت يا امي وبقت ست كويسه دلوقتي 
الام :واضمن منين انها مش عامله ليك عمل علشان تقول كده 
محمود :شيماء بتصلي وتعرف ربنا ويوم ما قولت ليها أن بحبها قالت ليا علي كل حاجه 
مريم :مش حب فيك علشان عارفه أن انا هقولك 
محمود :انتي زعلانه ليه يا مريم 
مريم :هزعل من اي انا طالعه شقتي 
الام :قولتك لا يا محمود 
محمود :امي حرام عليكي دي البت اللي قلبي اختارها 
الام :انا قائمه اصلي. وادعي ليك بالهداية









وفي شقه مريم عامله ترن علي حد مش بيرد 
وفي الاخر ردت 
مريم :اي يا بخيته الزفت 
بخيته دجاله نصابه بس ساعت بتجي معاها صدفه أنها بتعرف تاذي حد 
بخيته:الو معلش كان عندي شغل
مريم:والله لبلغ عنك يا بخيته 
بخيته:ليه بس عملت اي ده انا حبيبتك 
مريم :خلاص عايز يتجوز 
بخيته:وحده غيرك 
مريم :لا انا وبتصل اعزمك علي الفرح أما عايزه فلوسي
بخيته،:تعالي وهنلاقي الف حل بس 
مريم :والله لو اتجوزها لخرب بيتك 
بخيته:من غير تهديد مستنياكي 
مريم :مش قدامي غيرك علشان تقفي جنبي ينهار اسود انا كنت بجيب شيماء هنا علشان هو في الاخر يتجوزها لااااا ده علي جثتي 






شيماء :مالك يا محمود 
محمود :تعبان شويه
شيماء :اتكلمت معاه مامتك علي موضوعنا 
محمود:هقولها
شيماء :لا انت قولت ليها وهي مش موافقه صح 
محمود :ماما بتحبني واكيد هتوافق
شيماء :مينفعش تخسر مامتك بسببي قولتك غلطه امي محدش هيقدر يغفرها 
محمود :انتي كويسه وبنت حلال وانا لايمكن اني اسيبك 
شيماء :لو انا أو مامتك يبقي مامتك 
محمود :نتكلم بعدين في الحوار ده 
شيماء :ممكن نروح لمامتك دلوقتي 
محمود :ليه 
شيماء :عايزه اتكلم معاها 
محمود :بلاش دلوقتي 
شيماء :ارجوك يلا بينا 





في بيت مهجور كانت قاعده في بخيته
مريم :اااااه هيتجوز غيري 
بخيته:اهدي بقي قولتك كل حاجه وليها حل 
مريم :حل بعد جوازه 
بخيته:مش قولتي أمه مش موافقه وهو بيحب أمه اوي ولايمكن يزعلها 
مريم :اه 
بخيته :خدي حطي ده لامه في العصير وده ليه هو في الشاي بكره يشوفها قرده 
مريم :مانا عملت كده علشان يحبني وحطيط ليه في الشاي برضه اللفه اللي قولتي عليها ومافيش حاجه حصلت 
بخيته:المره دي هتحصل وقومي روحي لان شيماء رايحه لحماتك دلوقتي 
مريم :عرفتي منين 
بخيته:سامحوها جاهله مش عارفه حاجه قومي امشي من هنا يلا وفعلا روحت وساعه وجه محمود 
الام :حبيبي تعالي 
محمود :معانا ضيوف 
الام :اهلا لضيوفك 
محمود :تعالي يا شيماء 
الام :شيماء اي اللي جابك هنا 
شيماء :عايزه اتكلم معاكي 
الام :اطعلي برا البيت 
شيماء :عايزكي تسمعني أنا جايه اقول كلمه لمحمود قدامك والله ابعد عني يا محمود انا مش عايزك ولو عندك كرامه متتكلمش معايا تاني 
محمود :انتي بتقولي اي 
شيماء :انا مش بحبك وحبيت اقول الكلمه دي قدام اهلك انساني 
محمود :امشي اطلعي برا برا وفعلا مشيت شيماء وكانت مريم فرحانه اوي وآلام فضلت ساكته وتاني يوم خدت رقم شيماء وكلمتها 




شيماء :الو ايوه مين 
الام :انا ام محمود 
شيماء :خير في حاجه 
الام :هو انتي ليه عملتي كده 
شيماء :مكنش هيبعد عني الا لو كسرتو قدامك 
الام :انتي بتحبي 
شيماء :ايوه والله بموت فيه 
الام :طيب ليه كده 
شيماء :علشان ميزعلكش وانا عارفه أن يستحيل حد يغفر غلطه امي عملتها 
الام :طيب اهدي بس دلوقتي وهكلمك تاني 
ودخلت اوضه محمود كان قاعد عالسرير بيعيط 
الام :ابني انا يعيط 
محمود :في حاجه يا امي 
الام :اه قوم تعالي معايا مشوار 
محمود :مش قادر اخرج 
الام :هتسيب ست مريضه تخرج لوحدها 
محمود :عايزه تروحي فين بس 
الام :هقولك وبعد ما خرجوا طلبت منه انها تروح عند شيماء 
محمود:,لا طبعا 
الام :حبيبي البت دي بتحبك حتي لو امها لسه وحشه اتجوزها يابني انا بجد مكنتش عارفه انها جدعه كده 
محمود :جدعه علشان كسرت ابنك
الام :,عملت كده خافت لانا اخسرك وفعلا راحت وخبطت محمود ل شيماء ومريم كانت هتموت وجه يوم الفرح  وافقت شيماء تقعد مع حماتها في شقتها لحد ما الظروف تتحسن 




محمود :الف الف مبروك يا عروسه 
شيماء :الله يبارك فيك
محمود :هخرج اجيب الاكل من ماما واجي ليكي عالطول 
شيماء :وانا هغير عقبال ما تيجي 
محمود:هيجيلك عالطول وخرج ودخل شاف شيماء سبت مرعب ليه انياب اسود اللون ليها حوافر بوقها كله ملايان دم 😧😧😧

يُتبع ..

reaction:

تعليقات