القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كحل عرب الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم زينب ماجد

 رواية كحل عرب الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم زينب ماجد

رواية كحل عرب الجزء الرابع والثلاثون 

رواية كحل عرب الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم زينب ماجد


رواية كحل عرب البارت 34

الحلقة_34
( سقوط الشيخة ملوك )

وحك العين ثم اللام ... والياء
عليك انشد من اللي راح ... ولياء
انا ولاني زماني شلون .... وليا
اخذ مني حبيبي و خان بيه .
(عريان السيد خلف )

دينار : انا خايفة

كريم : منيش ؟

- من كون اعرف اهلك يو درو احنا عرسنا ما راح يرضون بينا وخايفة لا يفركوني عنك .

- دامج وياي لا تخافين ، نامي اعلى جتفي ولا تشيلين هم لاحد

- واهلي ؟ عمي ما يرضالنا العرس الا من اولاد عمنا من كون يريدنا نشتغله وما نهده

- شيريد يعمل ؟

- ما اعرف

- لا تحسبين و خليها علي انا اتصدالهم

- من كونك ما هابهم عليش شاردين و كارصين بهالبيت .

- موش كارصين ولا انا الشارد منهم لجن رايد ارتاح و يهود عكلي بعيد عن الفشك و الطك و صياح الديرة.

- شتظن ابوك يو درى يخلينا نعيش بالقصر ؟

- لا .. و راح يطردنا و يو طرنا نعيش هنا

- هاذ البيت المن ؟

- الخالي كاطع ، اتفغت وياه اشتريه منه بوكت جريب .

اندكت الباب .. كام زناد من مجانه و كال الدينار :دشي داخل خلني اشوف ياهو هاذ الجاي بهالوكت .

فتحه : هلا خالي شلونك

كاطع : هلا يكريم ، شلونكم انتم

- بخير الحمد لله .

- اهل البت هاي هادين اعلى مضيف ابوك و مهددينه يو ما ردت بتهم يسووونها جبيرة

- مرة و عرست اعليها بأرادتها ، هم ياهو مالتهم بينا

- ابوك الشيخ و ازلامه جاي يدرون اعليك بكل مجان و امك ظال بالها اعليك و ساعة الكتلها عاقد اعلى البت تسودنت و كالت الزوم يطلكها خاطر لا يغضب ابوه الشيخ

- انا اعرس من التعجبني لا الشيخ ولا الشيخة اليتدخلون بغراراتي .

- الشيخ مغضب اعليك من كونك ناهب بت كاولية

- خالي ، البت انا عرست اعليها ورايتها بيضة و توبيتها من هالدرب ، شغل الركص و الكاولية مالها غرض بيه بعد .. محد اله امر اعلينا ، انا وياها متفغين .

- انا العلي وصليتلك جلمات امك. وتكول لزوم يرد للقصر من كون ابوك مدوهن بسالفتك .

- باجر عودن اروحن ليهم و ابلغ الشيخ بعرسي اعلى دينار.

- براحتك

سلم و طلع كاطع ، و رجع كريم لدينار

- ها ؟

- اهلج هادين اعلى مضيف ابوي و لزوم نمش باجر

- انا خايفة

- جا موش كتلج لا تخافين ، يابعد طوايف اهلي .. لجن ها العباية و البوشية الجبتهن ليج اريدنج تلبسيهن ، لبس كبل مال اول ما اريدنه بعد ، و طلع للباب ما توصلين حدج للشط تجيبين الماي و تردين .. وحسج ما اهيسنه بالسلف ، عيشت اهلج تنسينها

- اصيرن خدامه حدر رجليك والله ولا عيشة الركص و الجداوة العايشتها عد اهلي ، من كون ابوي زلمه لا يحل ولا يربط ، كل امورنا بيد عمي .. و عمي فرد واحد مهيلك كل همه الفلوس ، يكعدنا من غبشية الله نجدي بالشوارع ليما تسلم الشمس و يو ردينا غصبا اعلينا نتزوك و نلبس خاطر نركص و نتناكز جدام الزلم و يكيتون اعلينه و هو ياخذ الفلوس .

- يطيجن منهن

- لا والله الفلس ما انشوفه منه غير الاكله و الشربة و يزقنبنا بيهن .. و شحدها التعترض اعلى اوامره .. يجتلنا و ويبلينا بلوه .

- منا و غاد تنسين هالعيشة و تعيشين محشمة ومرة معدله و ما اريد استحسف بيوم اخذيت وحدة بت غجر .. الالكرمتيني و حفظتي سمعتي احطنج اعلى راسي ، و الطلعتي عن شوري ، ذاك الوكت الشارع ملفاج .

- الأيام تثبتلك ان شالله انا شنهو

- نشوف .

.....

الشيخ : اتبعني للقصر يزناد

حجاها و هو يمشي بهمة ، وزناد مصدوم باللي سمعه ، و سرحان تبعهم ،دش الشيخ البيت و صرخ : ندهولي ملوووووووووك بساع .

كلها تلاطمت اعلى صيحته ، كل واحد بيهم راح يركض بصفحة من كون الشيخ صاح ونده للشيخة بسمها بدون ام ازناد ولا كال الشيخة

سرحان : انا ظليت مصدوم حالي من حالهم ، كل ظنتي ال ثجيل .. موش انصدم الچافت اعلينا منا وبينا .. عاينيت لخوي ازناد عيونه واكفات بالطول من الخوف و هو يعاين ابوي يرجف و يراوح بمچانه و عصبي

ندسته و جريت ايده و شاوريته : خوية انت تعرف بالموضوع يو لا ؟

- لا وعلي ابن ابي طالب ما عدي كل علم بخالي هيج مسوي بالخاتون ولا سامع .

اجت الشيخة ملوك : خير يبو زناد ، شنهي الامر .. حسك على و هاي موش طبايعك .

- منهو الجان السبب بدوسة بيتي البغداد و عمى الخاتون يا ملووووك .

عاينت اعلينا و ردت عاينت عليه : وانا شعرفني بالدايس البيت ، شنهي شصاير فهموني ؟

سرحان : الصاير .. الزلمه الدجني بذيج الليلة عرفته و شفته ليلة حفل ال ثجيل بكاعهم و كضيناه و هساع اعترف كاطع هو المنطي فلوس اله و لجم زلمه خاطر ينفذون الهجوم اعلى بيتنا ابغداد .

اندارت للشيخ : تصدك الغريب يبو زناد و تشك بخوي الكل عمره واكف حذاك .

الشيخ : الزلمه حجاها بعظمة السانة يا ملوووووك .

- و كل اليحجي صادك يشيخ ؟ ذول مامش وؤاه غير ال ثجيل ، دام خلصو من سرحان الدور اعلينا خاطر يهجمون بيتنا.

سرحان : هدج من ال ثجيل .. بويه انا رايد اذكرنك بسالفة اذا تضكرها وكت الخاتون عمت اعيونها هي كالتلك الشيخة ملوك هددتني من كون الحادثة ما صارت الا بعد ما عرفت الشيخة بسالفة عرسك من الخاتون .. وكتها لما الخاتون تهمت الشيخة انت ما رضيت الها و سكتت وهاي بعد كل هالسنين يطلع الفاعل و بعظمة السانه ينطك النطكت بيه الخاتون كبل سنوات

نشغت الشيخة ملوك و لطمت خدها : تتهمني يسرحااااان

و تلازم زناد ويا سرحان من هدومه : تتهم اميييييي يالردييييييي

- اديك عني وووووووولك

-بالخوة انا متبري منك يا سرحاااااان ، ولك تتتهم امييييييي

جابه سرحان ابوكس و تكاضض وياه ، و الشيخ كض راسه و تجه ايده للحايط .. الشيخة ملوك طلعت من الديوان بساع ، و سرحان و زناد يتضاربون ، دشو حراس القصر للديوان و جرو سرحان عن زناد

و هذا يغلط و ذاك يصيح ، طاح الشيخ من طوله ، فزو اعليه و هم يتصارخون : بوييييييه ، بويه اكعد بويه

شاله سرحان اعلى ظهره و زناد يصيح : زهبو السيارة بسااااااااااااع الشيخ طاااااااح

وكلها تلاطمت الوادم و تصيح الشيخ يا الشيخ .

شالو الشيخ و سرعوا بيه للمستشفى ، دخلوه للطوارئ .. تبين مرتفع عده الضغط كلش .. الا شويه جلطة يو ما ملحكين اعليه ..

بساعة وحدة .. الديرة كلها عرفت الشيخ مطر طاح .. و تسابكت للمضيف ينشدون عن شيخهم ..

هدية : بليل مهودين كلمن بحجرته .. انا جويعدة لوحيدي و منسدحة و ضاربتلي صفنة بزماني و اعلى عيشتي هنا وياهم ..

صالي جم يوم من اجيت و اهيس جزت روحي منهم .. من كونهم جثيرين و حالهم يردى .. الاكل الزين بس للولد و احنا النسوان الجناين و الفروخ .. يو نلحك اعلى فضاالتهم التظل منهم و ناكل يو ما ناكل

لجن يا كواغد يا يمه .. عزت النفس وارثينها منها وراثه ما نرضى لروحنا المهانة و عزة النفس عدنا راضيعنها منها .. من كون اطخن الاكل اليضل منهم ، تكش روحي منه هم اكربنه .. مكضيه عيشتي وياهم روبة و خبز يو دهن حر و اذبن اعليه شكر و اغمس بيه و اكل .. غير هاذ الاكل ما يطب بطونه .

ويو درت عمتي واجين البريمز و مسوين اكل .. هاذ الله كتبه اعلينا .. نبتلي بلوة ..

خوبن سالفة السبح عدهم ضيم
عدهم عيب كلش المرة تسبح ، و يو سبحت لزوم كاربه زلمته .. من كون ما عدنا بت حديثة كلنا معرسات ..
وحتى يو كربتنا زلمنا كون نطلع كبل كعدت الوادم بليل نسبح ومحد يهيس بينا ..

يو سبحنا الفجر و عمتي يو عمي كاعد .. ننجتل لا محالة و ظل عمي يصيح : ما تستحن ما عدجن خجل ، تنامن حدر ارجولتجن و اطلعن جدامنا تسبحن و كصايبجن ابلله . ما تكولن عيب ، حشمة واحد من الولاد يشوفج تسبحين شيجي اباله اعليج لو هي المستحى نكطة و زحتوها .

وتشوف عيشتنا بالمر .. اخبز اعلى التنور الطين وريحتي تكوم ما تنشم وما اكدر اسبح اخافن لا عمي يشوفنا .

ويو سبحت موش مثل اهلي مجين مسدود و بيه بردة ، لا هيج زاوية من البيت مفتوح و السما فوكج و برده ساده عنج ، وكون و انت تسبحين و الدنيا ليل اذنج مفتحتها خاطر يو هيسيت اجدام احد مجبل من بعيد تصيح : ها ها هاا ..
خاطر يعرف واحد جاي يسبح و يمش

خوبن المصيبة يو الدنيا صارت بيها هوياية و طير الهوى البردة ، هنا ما تعرف تكض الطاسة و تتغوسل بيها يو تكض البردة و تستر اعلى ارويحتك يو طارت و انت بلا هدمه بنص البيت و كل حجر الوادم جدامك .

هنا صكد تصيح يا فضيحتنا بين العربان .

حاطة ايدي اعلى خدي و افكر بهالوضعية .. بالله شلون تخلص يربي .. اعلى جعتدي و هيسيت حس مرة يصارخ .. فزيت من مچاني و كمت .. فكيت الباب و طلعت

اظنن هاذ حس يسرى تصارخ و تبجي، سمعيتها تصيح : ولكم الحكوني راح اجيبن .

فزيت من حجرتي و ركضت ليها و امها اجت و كلنا التمينا و هي تكض بدينا و تصيح ..

كضها ابوها و امها و كادوها ، فلاح موش بالبيت طالع ويا صحبانه يشرب وياهم كل ليلة هيج ... صحت ورى عمتي ؛ عمه اروحن لهلي اكللهم .

صاح عمي : اي اي روحي بساع و اخذي وياج وحيد من الفروخ

خذيت ابن حماي يطلع عمره ب١١ سنه و كضيت العباة و طريت الدرب لهلي ، دكيت الباب ربدتها ربد .

طلع استير يصيح : ها ها نربدنا نبردنا ... جينا

فتحه : هاااه هديوة ،

- هلا ستير شلونك ، امي وينها

- شلونج ، دشي دشي امي داخل

- خايب شدشن .. يسرى تطلك و هساع عمي و مرت عمي خذوها للجدة

- صكد ؟

- اي جا جاي اجذب اعليك .

دشيت للبيت ووانا احجي ، صاحت امي : خايبين هاذ حس اهديوة

ضحكت و كتلها : اي يمه انا اجيت

كامت من حيل : يا هلا بيج يمه ، مية هلا
وتلكتني بحضنها و تحبحب بيهة

- شجابج

- يسرى تطلك و اجيت اخبرنكم

ستار : انا رايح يمه

- اوجب خلني اجي وياك ، تظلين يمه انت يو تروحين

- لا يمه اردن ، يو رد فليح و ما لكاني شيخلصني .

- جا ما شفتج

- عود تعاي ليه الضحى للبستان و نكعد نسولف

فزت حبوبتي : يا هاي اهديوه اهنا ، خايبة تعاي احبنج حبوبة .

دنجيت اعليها حبتني منا و منا و حبيتها براسه و ظليت انشدها اعلى علومها و امي تلبس بجواريبها .. درت ليها : جا ابوي وين

- طلع كبل شواي للمضيف

- خير شكو

- جا غير يكولون الشيخ طاح و تبربد حيله .

- يااااع ، بس لا راح يموت

- لا يمه برد شرج ، شيخ مطر زلمه خير وما كصر ويانا .

لويت حلكي : كلش ما كصر

- اليسويلك زين بهالوكت يمه لا تنكر زينيته ، و تراه بس الردي الينسى الوكفات الجثيرة ويعلك اعلى وحدة ، و ابن الاجاويد اليعفي الوحدة و خاطر الوكفات الجثيرة .. ووكفات الشيخ مطر ويانا جثيرة ييمه .. شنهي بسجنت ابوج ياهو الوكف ويانا غيره ؟
منين اشتغلت .. غير بكاعه و بقصر و حتى يو قصريت يكلي ما عليج زود يم ستار . وكل ما شافني ذاك السلام الحار و شمعتازة و شرايدة .. شنهي يمه ننساهن لجل وحدة ؟ عمامج المنا و بينا ما وكفتهم

جسومة : لا والله ما يستاهل الشيخ ، جا حبوبه انا ياهو اللمني وحطني بكاعه غيره و غير ابوه الشيخ ضاحي الله يرحمه ، خوبن اخوتي طردوني لجل نسوانهم و عمامج طردوني خاطر لا اشاركهم بكاعهم .. و الشيخ مطر حطني اعلى راسه

ويو ما رضى وليده ياخذج .. حكه و يلوم اللي يلومه من عبن يعرف ال ثجيل مو خوش اوادم و يخاف اعلى وليده .

كواغد : اي والله عمه .. هم ال ثجيل ياهو اليحملهم

- لا حبوبه ما ارضالج هيج بس ابن الحرام الينسى الزينات و يجلب بشينه.

هدية : جا صار الشيخ الزين و احنا الردايا ، جا خوش

كواغد : انا اروحن ، عمه عينج اعلى جمارة

هدية : انا اكومن امش ليمان اشوفنها ومناك اطلع لعيالي ، الا لاله وين ؟

جسومة :خياتها ملتمات ابيت ابوها و راحت ليهن .. و اظنن الليلة تبات غاد .

- جا خوش

كمت واخذت ابن حماي و نعله يكلي : ليش اهلج يغلطون اعلى ال ثجيل ؟ جا شمالنا احنا .

-مالك غرض بهالسوالف، ضل هنا اوجب بصف جمارة ليما اشوفن مرت ابوي و اردن ليك .

دكيت الباب .. و فتحته ايمان ، ساعت الشافتني صرخت : يييييي هديه انت

- لا خيالها هههههه

حبيتها و سليمينا : شلونج ولج

- طبي طبي

- اخيي الزغيرون وينه

- جوا نايم ، طبي

- لا والله مستعجله اريد اروحن

- وين ؟

- بس جيت اخبر اهلي بيسرى تطلك

- يا دا تطلك

- اي

- بس لا ترجع هنانا للبيت ، والله لاله خوش بنية بس يسرى اني ما احبها ... ام الطناطل

- خايبة جا غير طلعت صكد ام الطناطل

- اي اني مو اكوللكم بس انتم مدا تصدكوني

- ولج طلعت مخاويه الجن

- اوي عفيه لا تحجين ، يكزبر جسمي و اهاف ، سدي موضوعها ، شلونج وضعج ويا عيالج بخير ان شاءالله

- ايييييييي امطوفه بنص الخير ، هيج يو انشلت و جرى خشمي ، يجري خير من جثر الخير مالهم

- هههههههههههههههههههههههه بس لا جذب

- جا غير يبست بطني وعلي

حجيتها و انا امشي و اتفكد بالبيت جني مضيعة شي ، ليما وصلت للثلاجة .. فتحيتها و الكا بيها ذاك الاكل الزين

كمت امد ايدي و اكل : هدي هدي من ايدج خلي المه الج بعلاكة و اخذي وياج .

- ما تريدينه

- لا اخذي شعندي بيه

- اي ياريت ، ولج متت وعلي بطني يبست من الفكر مالهم .

- كامت تلم بالاكل و تسألني : كلبج شلونه .. نسى لا .

- شنسى ، لجن خلي الجروح مجودرة ما اريدن اهيجنها بفجة ذكريات .

- الله يريح بالج

- امين

حجيتها و نغوص مؤيد و بجى ، مشيت ليه و انا اناغيله : يمه فدوة رحت للوليدات .. يمه ١٠ واكول اكليلات

- وليدات لو بنيات

- مالج غرض انت ، انا واخوي ..
حضنته و حطيته اعلى كلبي .. شحلاتك ولك .. يماااااي يريحتك الجنها عنبر يمه ..

كمت اشمشم بيه و احبحب ..

ليما لمتلي الاكل كله بعلاكه، حطيته حدر عبايتي وودعيتهم و طلعت ، ركضت ليه جمارة حضنتني : ظلي عدنا

- اجيكم غير يوم .. وانت مريلي من تجين من المدرسة .

- جا ليش ما اظلين ؟

- ما يرضون والله
حبيتها و كتلها ...... ياله دشي جوا

وجريت ابن حظاي ورديت للبيت اضمضم بروحي ودشيت لحجرتي ، همزين الله فلاح ما راد .. صكيت الباب و سركيته و فرشت الاكل و كعدت اكل .

ليما هيسيت حس فلاح .. لملميت و دثريته اعلى كتر ... دك الباب و دش ... عيونه حمر و مو كلش مثكل .. كعد و هو يشمشم

- ريحة اچل هنا

- ما ادري ، يمكنه جاي من غير حجرة .

- لا انا شميته هنا بالحجرة .. من دشيت البيت ما شميت .

- شنهي شمالك يا اكل .

- ضامه اعليه اچل ولچ ؟

-اييي دميل عني شماااالك

مشى و هو يدور بالكاع ويتكشف هلبت يلكى الاكل .. فتح الاكل و شاف الجدور .. جدورة ايمان موش مثلنا مصخمة من كون عدها طباخ . و جدورتها ملونه

اندار علي : منيلج هاذ الاچل

- جبته من اهلي

- يمتى رحتي لاهلج ولج ؟

- ابوك كالي روحي من كون اخيتك يسرى جاي تطلك

- ومريتي اعلى سرحان مووووو

- انت شجاي ترطن . سرحان شنهي .

- تكو**يييييييين من وراااااي ولج

كض قندرته علي و كام يضرب و انا امسل بيه عني و اصيحن ؛ وعلي عمي هو الكالي روحي و الاچل من اهلي جبته

كض الجدور و طرهن بنص البيت و طلعني كصبني و كضاني كضايان .. واخوته طلعو يفازعون و انا ابجي و اجر بروحي .. و اصرخ : دمييييل عني

شلون تكولين دميل عني حتى اخوته كامو يغلطون علي و هو يريد يهد علي ..و كاضينه لجن مأيدينه بالغلط و الصياح ..

ابتليت ذيج الليلة بلوة و الاكل الاكلته طلع زقنبوت اعليه .. و فوكاها مرت حماي الجبير لمت الدجاج من الكاع و تكول : جا تجيبين و ما تكليلنه شني هالكطع

ولمته غسلته وتكابلت اعليه هي و زلمتها و هو يكللها ما تستحي ترادد بوجه زلمتها و هي تكله .. ماخذه طبايع ال ضاحي جا شتترجى منهم .

دشيت بحجرتي .. كابليت دمعتي و بجيت .

جسام مشى للمستشفى : ها السلام عليكم

زناد و سرحان واكف و رحيم و حميد و اخوان الشيخ .. و نسايبهم و المستشفى مكتضه ، انداروا ، شافوه جسام ال سلطان .

زناد : انت ياهو الجابك هتا ، شعدددددك جاي ، تتشمت ببووووي .

وكفو بوجهه الزلم و هم يردونه ، جسام بحركة برود اندار لسرحان : اكدر احجي وياك جلمتين

- شرايدين مني بعد

ندسه حميد : تكتر بيه و شوفه شيريد .. وابعده

تنهدت و مشيت و هو مشى وياي ، اندرت له : شرايد يبن سلطان

- ابوي وداني اعليك

- وشرايد مني بعد ابوك

- يكول مهما صار الظفر ما يطلع من اللحم و انت اوليدنا ، شنهو التريده كول بيه و احنه حاضرين ، و اعلم احنا وياك ما راح نهدك

- شفتو ابوي طاح عدالكم راح يموت و استارثه و التميتو يمي .. تنهدت .. و كلت اله ابوك شيكدر يسويلي بعد السواه .. امش و كله جزاك الله الف خير و ما نريد منك شي .

- سرحان انا مالي غرض بالكترين بس اذا تعتاز شي اعتبرني اخوك

حطيت ايدي اعلى صدري : ممنون منك

راد يندار يمشي، كضيت ايده و كلتله : تذكرت

- شنهي ؟

- ابوك كالي انا اعرف شتاكل و شتشرب بقصرك و يعرف عدويني ياهم البالقصر ، كله اذا يساعدني بهاي ، ما انساها له

- تامر

- ما يامر عليك ظالم .

حاكم : شنهي الراي يسرحان

- والله يابو ستار مصيبة .. وكت الجنت مسجون و جفتو اعلينا لمة ازلام و عمو الخاتون .. تبينو المطلعهم كاطع و مطيهم فلوس .. بس الشيخة ملوك تنكر و تكول ال ثجيل هم الجاي يوهدنونه بهالمصيبة

حاكم : يمكن الوضع موش وكته لجن رايد اكللك شي ، انا جم مرة شفت كاطع يدش اعلى بيت سلطان

-كول وعلي

- اي والله .. لجن راح من بالي اكلل، الامور جانت وحدة فوك الاخرى و ما فرزنيت راسي و كلتلك ، و هسه ياله اتذكرت

- انا وصيت جسام يكل لسلطان يساعدني بهالموضوع ، امش و كله الشيخة ملوك جاي تتهمكم و لو كام الشيخ راح يتوهدن وياكم .. و خلهم يكشفون المستور .

- تظن سلطان يحجي ؟

- بهالوكت هو يظن ابوي راح يطيح ... وراح يكسبني لصفه من كونهم خوالي .. ومن مصلحته يكشف الشيخة خاطر يضمن القصر و البستان الي ..
يظل هاذ مجرد ظن .. اذا انا فاهم سلطان راح يفضح المستور .. و اذا انا غشيم عنه راح يلوف بكتري .

- و انت رايد تصف حذاه

- حشا .. وعلي بن ابي طالب شايل الهم خقد بكلبي ، يو غاض و طفح .. الا يحرك ثجيل و الحواهم .

- سرحان ، خليك حذر ، سلطان ذيب

- ان جانه ذيب ، خل يعرف الجدامه فهد .. وانا صاحيله .

- تحاذر منه

- سالم يبو ستار .

طلع الدكتور و كال : الشيخ يحتاج راحة .. و ماكو اشكال اذا طلعتو للبيت ووفرتوله الراحة .

االتمنينا اعلى الشيخ .. حبينا راسه .. كال : اخذوني للقصر و كاطع لزوم الصبح عد جدامي

زناد : تامر باللي تكوله بويه ، بس كونك سالم

شلنا و نقلناه للقصر ، دخلنا حجرته و الشيخة ملوك .. ما تهيس طولها بالقصر .. حجت صبيحة : سرحان

- ها ام ادريس ؟

- حميد بالباب رايدك

- اي

طلعت و زناد طلع وياي : ها بويه

- جوكة الكاولية رادين كبل شواي للمضيف و مهددين و ازلام العشيرة و كباريتها جويعدين ، لزوم نلم هالامر باسرع وكت كبل لا ننشهر جدام الوادم

-جا غير يو نعرف كريم وين صفا بيه الدهر ، هسه ابوك مريض و طايح غير تجبل ، مصيبة هالولد والله .

بس اسمع بويه .. خل سالفة الكيوليه و انتبهلي اعلى سالفة كاطع .. لزوم نلكاه

زناد.: والله انك شر بنادم .. بس الصار ببونا ، لزوم نهود اعليه

- الزلمه اعترف يا زناد .. ترضى ما ترضى شوفلك حايط و تنطاح وياه

- احترم روحك حدها اعصابي واصله منك لهامتي ، الكاله الزلمه موصينه اعليه ال ثجيل

- جذبة امك لا تصدكها يزناد ، الزلمة ساعة الكضيناه ما جا اعلى باله احنا جايينه خاطر يخطط هو وال ثجيل .

-انا اروحن ليه واعلمنه كاطع يو ال ثجيل الودوه

كضيته : الشغلة انت مالك غرض بيها ، تكتر يزناد وميل عني

- اكلك شنهي ابوي طاح شخت اعلينه ، تراه ذاك ابوي جويعد ، اعرف احدودك و نزل ايدك عني

- البيت النداس ابغداد بيتي و بيت امي يزناد .. و انا الاخذ حكي من الدايس بيتي

- انت موش طلاب حك ، انت راي
توهدن امي بطبابتك ، كل عمرك حاقد و حقدك اعلى الشيخة عاميك خلاك تجيب وحيد ما تعرف كاعه خاطر يعترف زور اعلى خالي و امي

حجاها و جبته بجف .. دفعني و هو يهم اعليه جرو الحراس و كام يصيح و يغلط و يدعي علي .. انداريت حاكم واكف بالباب .

- راح يلوفونها اعليك يسرحان

- جلمة ازناد هاي موش اله ، الشيخة ملوك راح ادير الامور وتقنع الشيخ و تحطها براسي .

- انا رايح لال ثجيل هلبت اكدر اعيننك . و انت دش و اضبط قصرك و سيطر اعلى الشيخة .

مشى حاكم .. و انا دشيت للقصر ..
لاكيت مرتي جدامي : ها بويه شلونج

- ظل بالي اعليكم ، الشيخ شلونه

- كواك ... الشيخة ملوك وينها

- بحجرة الشيخ

- اسمع يبشرى .. تحطين اذنج بالبيت و شتسمعين تكليلي ، صار معلوم

- صار

دنجيت حبيت مأمون بأيدها و مشيت لحجرة الخاتون كعدت وياها .. مريضة كلش و نايمة بالفراش ، حبيت راسها و كعدت اسولف الها .. انقهرت زايد اختصرت الموضوع اعليها و صحت صبيحة تظل يمها و انا مشيت لحجرة ابوي .

سمعت حس بجي و الشيخة ملوك تنشغ و تكله : تعرفه سرحان كل عمره ما يودني و يحسب انا السبب بزواجة هدية و هالراد يطيحني .. انا ما رايده اظلم بخته يظل هو بحسبة ابني ويمكنهم ال ثجيل لجن من كعديت ويا روحي وليجاي اكولن كل ذيج السنين سكتت السالفة وهسه يالة بعد طلعته من الحجرة .. ياله اتضكر دوسة البيت و انردت انفتحت السالفة

عليش بكلشي تاهمني سرحان .. يوم الصار المكتوب من ال ثجيل وورطوه بالسالفة وصاك تجربني خاطر ينفذله ملعوب و يطيحني و من ما رضيتله انت .. وهدني بهالسالفة .. انا شلي غرض يمطر وعلي تعبت من قصرك .. تعبيت و انا اتحمل واظم بفادي

طلعت بوجهي راديون : الناس راحو اكدر اشوفن ابوي ؟

درت عنها و دكيت الباب .. ودشيت لكيت الشيخ متمدد و هي كاعدة عده و كاضه بديه و تبجي .. حجيت : هو خوفك من الما يخاف الله .. ما يستحي بكلشي .
انا اكولن لو تخلين ابوي يرتاح وبلا هالتمثيلية يا ام ازناد .

كامت اعلى حيلها : ولك والله موش جازي الربى انت ، يوم الجنت عد زهرة كل يوم اوصيها تجيبك .. و يوميه انشدنها اعليك و مداريتك و ما خليتك تعتاز شي ، هيج تجازيني يسرحان .

- يو وكته الحجي جا حجيت ، و يو الجدامي يسوى العتب جا عاتبيت ... لجن حسبنا الله و نعم الوكيل ما اكولن غيرها، اطلعي و خلي الشيخ يرتاح

رادت تحجي ، صحت : يا ام ادريييييس .. ام ادريييس

صبيحة : ها ها يمه .. كول وليدي

- الشيخ ياخذ دواه بوكته و ما اريدن احد يضايكة و يكدر اعليه . يكوم اعلى حيل ان شالله وكل واحد بينا يحج البعبه و هو يفرزنه ياهو الصح و ياهو الغلط و يو شافني غلط ركبتي سداده ليه .

حجاها و طلع الكل من حجرة الشيخ ، دنج ليه حبه براسه و الشيخ مغمض بس يستمع الهم و يفرزن حجيهم و تصرفاتهم ما يحجي.

طلعت من القصر .. ندسني خنجر : كريم بين ورايدك

- وينه

- وياه مرة مكبعه .. رايدك بساع

- وينه هساع ؟

- تعال وياي

مشى و خنجر وياه .. نزلو للبستان ، شاف مره وياك : انت ما تستحي

- ابوي شماله يسرحان

- البت هاي نفسه بت الكاوليه الجاي يدورونها اهلها ؟

- نحج بعدين هسه بس كلي شنهي السالفة خالي اجاني متسودن و ما فهمت شي منه

- خالك كاطع

- اي

- وينه

- ما ادري عنه ساعة العرفت ابوي طايح ، جبت المرة وجيت

- دش للبيت خلنا نحچي بهداي ونفهم

دخلته لبيتي من كفا القصر ..وكعد : المرة هاي ياهي ؟

- مرتي

- يعابيك الله ، ولك ماخذلك وحدة كاولية وانت ابن شيخ ، شنهي تسودنت

- البت كبعيتها و بطلت من الدرب ذاك وانا رايدها و اعرف يو كلت لابوي ما رتح يرضى هالخذيتها و عقدت اعليها و عرسينا

- كلي انت تسودنت يو شنهي ، الناس رايدين بتهم وابوي متوهدن وياهم .

- المرة مرتي يسرحان و ما اتبرى منها ... هدني من هالموضوع هاذ هسه و كلي ابوي شنهي وضعه

سولف سرحان الصار لكريم .. ظل مصفصف .. ويكول : معكول هالي يسويها يو امي الها ايد بالصاير ، ما اصدك

- الزلمة حجه بعظمة السانة و هساع انا ورحيم. حابسينه بحجرة ، عوفك هسه من هالسالفة الله يحلها ، هد البت عاي هنا ولا تجيب امرها لاحد و امش خب راس ابوي و تحمدله بالسلامة ليما يكوم و نحجيله بالسالفة كلها .

اندار و كال الها : دينار انت ظلي هنا انا رايح لبوي .

- ميخالف ..

كعدت ولملمت روحها .. اندار سرحان لمه و كال الها : عينج لا تفارجها يمه مالنا حيل طلايب

طلع كريم وراح لبوه الشيخ ، دش و حب راسه فتح الشيخ ، حجه : وين جنت يكريم

- تكوم لينا بخير و احجيلك كلشي

- البت عدك

سرحان : تطمن بويه ولا توهدن روحك ، الامور تمام .

هز راسه ورد غمض ..

سرحان ما يعرف شلون يثبت للشيخ حجى هالزلمة صكد بعد ما الشيخة عرفت الملعوب و كلبت اللعبة اعليهم كلهم . وو حطت براس الشيخ ان هالامر صادف بعد كومة سرحان من طيحته ذيج بعرس هواه ..

كل الباله هسه يلكه كاطع ويحظى بيه خاطر يواجهه ويا الزلمة ويكشف المستور .

يسرى ذيج الليلة ظلت تطلك لوجه الفجر يالة جابت .. و جابت هم بنية سماها ستار نجوى ...

استغلت يسرى وجود ستار و بته بيده و نحبت و كامت تتوسل بيه خاطر يردها و ..وشكت .. وانا موش مثل الاول و تعلميت الدرس و اشتاكيت لبنيتي

ستار انقهر عليها ، راح كال لبوه : بويه اطلع بيها للبيت ، يو اوديها لهلها

حاكم : بعد السوته بينه متلها ظله بالبيت بويه ، تريد ترجعها ذاك البيت الكديم و كعدها بيه

- بويه ذاك كله طناطل ما ينعاش بيه

- هاذ العدي بويه ، تريد تاخذها للبيت هسه حكك مريتك و ام جهالك انا ما الومك لجن حدك منا للسابع و ترد لذاك البيت .. ما تظل عدي .

- خوش خلها تكوم بسلامه و انا اخذها لذاك البيت الغديم .

خذو يسرى وردوها لبيت كواغد و نوموها بحجرة ام حاكم و نيمو البنية ... كواغد لفلفت البنية و حطتها بحضنها و كامت تعاون يسرى من كلب محمل اعليها .. اجا حاكم اخذ البت من كواغد و حجه

- اللهم صل على محمد وال محمد ... ههههه بنات استير اثنيوينهن طلعن اعلى هدوة سميرات .. لجن حليوات الله يحفظهن .

كواغد : بس كون حظهن موش مثل عمتهن الاغبر

حاكم : الحمد لله على كل حال .. شنسميها ؟

كواغد : سماها ابوها نجوى

- جا خوش .. يا زينة الاسامي
كبر بأذن البت و اذن .. و كال اسمها .. و اطاها لكواغد

نامو .. للصبح طلع حاكم لال ثجيل ودش على سلطان و كاله هذا الحال ابيت الشيخ مطر و الشيخة ملوك جن رايدتها تشبج لحية بلحية

ضحك سلطان و كاله : اليحاول يشبج بلحايانا ، خل يفرزنا ، احنا النخبطها و نشرب صافيها. تمش للشيخ مطر و تكله يوم السرحان اخذ امه من اهلها وراد ابوه يجري عقده اعليه اجانا كاطع طلب من اخوة ردحة يرفضون العقد .. مقابل فلوس سلماها النا... من الشيخة ام ازناد .

حاكم ظل مصفصف : الحجي هاذ صكد

- اجذب اعليك يحاكم موش انت جم مرة نشدتني اعلى دشة كاطع لبيتي .. و هاي سبتها.
لجن الاريدنه منك .. تختص بسرحان و تصف وياه و تخلي اباله احنا خواله و ما نهده .. وكله هاذ دين اعليك من ال ثجيل وينرد فرد يوم .

طلع حاكم من سلطان و طر الدرب للقصر .

كام الشيخ اعلى حيله و طلع من حجرته ، صباح اعليهم و كابلهم اعلى الريوك و اهل بيته كلهم جويعدين حتى الشيخة ..

و كلها خايفة من سكوته . من عبن محد يعرف سكوته هذا شنهو .. قنع بسالفة الزلمة يو جذبها مثل كل مرة و صدك ملوك . .

سرحان كاض كلبه بيده ..
و الشيخة ملوك ادك ناعم و يبو زناد و يبو زناد و كاعدة حذاه تناوشه الاكل ، بش هو ما فج حلكه وياها .

كام للديوان .. و حجه : سرحان

- امر بويه

- امش

كام اعلى حيله و راحو للديوان ، وكف الشيخ و حط اديه ورى ظهره ...وكاله : الكلام البكلبك و جاي تسولف بيه .. لا تضمه .. احجي

- انا ما عدي حجي لجن بعد ما سمعت الشيخة امس و هي تلف السالفة علي و اطلعني انا المسوي الملعوب ... انا هنا ووكفت عدي بعد شكولن .

- تضكر يوم الكتلك لا تنطك بمر دايخ بيه الا تنام بيه ليله ياله تحج .. تعرف ليش هيج كتلك

- لا ..

- من كون الحكم بساعة الطك موش صح .. انا امس يمكني اصدك هاذ ملعوب منك .. خص هالامر سمعته منك ساعة المختلي بحجرتك يو رايد تكوله جا كلته بساعته عليش ظل بعبك ٤ ايام ياله كتلي بيه .. امس ما اخفي عنك يوليدي .. شكيت بيك

- واليوم ؟

- اليوم و بعد طيحتي امس و طلعت الصبح و كاطع مامش ... اذن مامش دخان من دون نار و غيبة كاطع .. تثبت كول الزلمة .

سرحان : تنهدت. و انا افرك بوجهي .. والله بويه انا ما بتت ولا سكتت لجن ذيج الايام يو اعز احبابي اشوفنه ينذبح جدامي ما استغرب يو كعدت اوجد على جمرة افادي موش اكعد واشكيلك .. لجن ساعة الكمت اعلى حيلي دوريت الزلمة و لكيته.

جاي يحجون .. اندكت الباب
دش الحارس و هو يكول للشيخ : حاكم بالباب و جاي يتطمن عليك يشيخ

- اي يا هلا بيه

دخل حاكم .. و زناد و كريم اجو وكعدو بالديوان .. تطمن ع الشيخ و تحمدله بالسلامه واخيرها نطق

- شيخ انا جاي اكللك بشي ولونك مريض ، لجن ساعة العرفت كلت لزوم تعرف بالامر

- كول يبو ستار ..

- انا توني جاي من سلطان .. و جان ينشدني عنك و عن طيحتك و تريد الصكد انا هم سولفيتله اعلى السالفة وكتله زلمه تاهم كاطع .. لجن السالفة واصله ليكم و يكولون انتم المطرشين هالزلام و دوسة بيت الشيخ ابغداد و سولفتله و الصدك صدمني بامور انا ما اعرف بيها .

- شنهي يبو ستار

- سلطان يكول .. احنا مالنا غرض و كاطع واوي اجرب من كونه يوم السرحان اخذ امه من ال ثجيل وراد يخلي ابوه يعقد اعليها .. اجاهم كاطع وناطيهم فلوس خاطر يمنعون ظلت ام سرحان بالقصر و يمنعون العقد .. و السموحة منك شيخ سلطان ذكر اسم الشيخة ام زناد و كال هي الطرشت اخوها خاطر اخوة ردحة يهدون ويمنعون كعدت ردحة بالقصر

كام الشيخ اعلى حيله و زناد انتفض : شنهي الحجي يحاااااكم .... انت و ثجيلك جاي تتهمووووون امي

صرخ الشيخ : زنااااااد

زناد " ملهم باطلين وعلي باطلين ، كلها من حدر راس سرحان .. كلها من حدر راسك يا ساس البلا انت ، ساعة السودة اللفيت بيها اعلييييينه .

صرخ الشيخ : زناااااااد

حاكم : ازغر مني و تجاوزت يبن الشيخ لجن طايحة حشمة للشيخ ، بس اكللك جلمه يا شيخ كبل لا اروحن و هاي ذمه .. انا بعيني هاي شفت كاطع يدش اعلى ال ثجيل جم مرة ... و الفر اللعبه ووصل المكتوب و دش بيتك و خلا بنيتي تنفضح نفسه الحرك مضيفك كبل سنين و هو نفسه الداس بيتك ابغداد و نفسه ... المنك و بيك الحاط خنجره بلشتك ... اودعناك

حجاها و زناد كام يصيح و كريم دش لامه يتصايح وياها و يتحقق ... اجت الشيخة ملوك و كامت تصيح و تبجي و تتحسب

و الشيخ يصيح بزناد ... اخيرها صااااح : سمع يزناد امك مطلكة مني بثلاث و تحرم علي مثل حرمة امي ...
وتحرم اعليها كعدت القصر

و اسمعو انتم وبلغو عني ... كاطع انهدر دمه وين ما ينكض ينجتل والثار ما ينهد ...... يتبع

لقراءة الفصل 35 : اضغط هنا 

لا تنسى كتابة تعليق ليصلك اشعار بالحلقات الجديدة من الرواية.

reaction:

تعليقات